العودة   منتديات تجمعنا المحبه > تجمعنا الأدبيه > قصص - روايات - روايات كاملة - روايات طويله - روايات غرام
التسجيل اجعل كافة الأقسام مقروءة

قصص - روايات - روايات كاملة - روايات طويله - روايات غرام روايات - روايات طويلة - روايات - تحميل روايات - روايات سعودية - خليجية - عربية - روايات اجنبية - اجمل الروايات. -قصص غرامية ، قصة قصيرة ، قصة طويلة ، روايات ، قصص واقعية ، قصص طريفة ، قصص من نسج الخيال ، حكايات,قصص اطفال ,

رواية إنتقام مجهول الكاتبة ساره كرافن من سلسلة عبير

إنتقام،مجهول،روايات،عبير رواية إنتقام مجهول الكاتبة ساره كرافن من سلسلة عبير وهذا الملخص كانت تعلم أن أخيها مايك ينسى كثيراً فكرت ...

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم منذ /4 - 2 - 2009, 7:19 PM   #1

سعادة القلوب بالإبتسام

ღ بسمة القلوب ღ غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 645
 تاريخ التسجيل : 16 - 9 - 2008
 المشاركات : 143
 النقاط : ღ بسمة القلوب ღ is a jewel in the roughღ بسمة القلوب ღ is a jewel in the roughღ بسمة القلوب ღ is a jewel in the roughღ بسمة القلوب ღ is a jewel in the rough

افتراضي رواية إنتقام مجهول الكاتبة ساره كرافن من سلسلة عبير


وهذا الملخص


كانت تعلم أن أخيها مايك ينسى كثيراً فكرت جيما
لكن ان يرحل ويتركها وحدها في فيلا غريبه على جزيرة كريت بعد أن أقترح عليها
الأنضمام إليه لقضاء العطله ، هذا مالا يمكن حتماله
والآن قد وصل مالك الفيلا ، وأكتشفت جيما أن مايك قد أختفى ، والكريتي ، كما فكرت به

أراد الثأر من مايك لما فعله ،وجيما لم تكن لتستسلم له دون مقاومه
حتى لو كان الكريتي يمتلك الأوراق الرابحه ، لهذة اللحظة ! ...



v,hdm Ykjrhl l[i,g hg;hjfm shvi ;vhtk lk sgsgm ufdv YkjrhlKl[i,gKv,hdhjKufdv









التعديل الأخير تم بواسطة ღ بسمة القلوب ღ ; 4 - 2 - 2009 الساعة 8:22 PM
  رد مع اقتباس
قديم منذ /5 - 2 - 2009, 5:35 AM   #2

● н σ d σ α غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 706
 تاريخ التسجيل : 4 - 10 - 2008
 المكان : يآلبيــہَ يآاَلَشَرقَيــہَ ♥ ~
 المشاركات : 194,974
 النقاط : ● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute

افتراضي

يعطيك ربي العافيه ياعسل

بنتظاار الباقي ...


...

!!!








  رد مع اقتباس
قديم منذ /5 - 2 - 2009, 3:07 PM   #3

سعادة القلوب بالإبتسام

ღ بسمة القلوب ღ غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 645
 تاريخ التسجيل : 16 - 9 - 2008
 المشاركات : 143
 النقاط : ღ بسمة القلوب ღ is a jewel in the roughღ بسمة القلوب ღ is a jewel in the roughღ بسمة القلوب ღ is a jewel in the roughღ بسمة القلوب ღ is a jewel in the rough

رواية إنتقام مجهول ...

الفصل الاول


( تقول أنه لم تصلني رسائل حتى الآن ؟) نظرت جيما بارتون بأستغراب الى طاولة المكتب.
( هل أنت متأكد ؟) .
(متأكد تماما يا أنسة) . حرك الرجل يديه بطريقة أسفه .
وأبتسم لها . حيث بدت أسنانه بيضاء كثيرا نسبة الى شاربه الكريتي الكثيف.
( هل هذة الرسالة مهمة ، لتقلقك لهذ الدرجة لعدم وصولها ؟.)
هوت جيما كتفيها بلا مبالاه .
( في الحقيقة، لقد خاب أملي . أكثر من قلقي . لكن سأتغلب على أحساسي . المشكلة الوحيده،
هي أني لا أعلم ماهي خططي حتى أسمع أي خبر من أخي .
والليلة هي أخر ليلة لي في الفندق .
( لا عليك) أتى الرد سريعاً مطمئناً .
مازال الموسم في أوله .ويكمنك البقاء إذا أردت . كل ما عليك هو أخبارنا برغبتك .
لقد كان هذا مطمئنا لجيما في أيه حال . هكذا فكرت وهي تتوجه نحو الغرفه لتناول الأفطار.
ليس لأنها متأكدة من بقائها في هيراكليون بالرغم من أنه فندق رخيص .
ودود ونظيف ، لكن لديها عشرة أيام أخرى لتمضيها في كريت .
وعليها الأستفادة منها بأقصى الحدود ، خاصة أذا استمر مايك في غيابة المريب .
لقد كان دائماً محدوداً ، ذكرت نفسها بقساوة وهي تسكب عصير البرتقال في كأسها .
وتأخذ قطعة من الخبز الطازج ، مايك كان مولعاً دائما بعلم النباتات . ويبقى غافلا عن أي شي أخر
وغالبا ما ينسى نفسه في الحقول .
وهذة الزيارة الى كريت كانت جزء من دراسة يقوم بها .
وكانت فكرته هو أنضمام جيما إلية في أجازتها بدلا من الذهاب مع رفيقاتها الى ابيزا .
( هذا هو المكان ) ، اخبرتها احدى رسائلة . ( بعيدا عن أماكن السياح . المعيشة هنا رخيصة جدا .
يمكن القيام بالأمور السياحية ليومين ثم الأنضمام الي لرؤية كريت الحقيقية )
رفضت أمها في البدء ، لكن الأمر الذي شجع وحث جيما على الموافقة هي قرأتها لكتاب عن جزيرة كريت
منذ أيام الدراسة يتحدث عن جمال الجزيرة ورائعها الأسطورية . فحدد موعد سفرها وكتبت الية لتخبرة
بوقت وصولها ، ولم تندهش لعدم أستلامها أي رد منه الأ بطاقة بريدية للميناء وعليها امضاءه .
لكنها كانت صدمة لها تقريباً عند وصولها الى مطار هيراكليون لتجد انه لم يأتي ليستقبلها لكنها
سعدت بتكبدها المشقه في حجزها غرفة لنفسها في فتدق قريب من الميناء .
في اليوم الأول لها وحتى قبل أن تفك أمتعتها ، كتبت ثانية ألى مايك لتذكره بوصولها وأعطته
أسم وعنوان الفندق ورقم تليفونه ، لكنها حتى الأن لم تصلها أي كلمة منه .
لم تكن جيما بحاجه الى أخ كبير يرعاها خاصة في كريت حيث كانت من أن الناس هنا مضيافين
وودودين ، لديها الكثير الآن لتفعله ، لقد أقامات صداقات مع شخصين ، كانوا يتحدثون عن أستئجار سيارة
والقيام برحلة حول الجزيرة . وقد دعوا جيما لمشاركتهم الرحلة فسعدت كثيرا وكادت أن توافق
لولا انها تريد رؤية مايك او على الأقل محادثته حتى تستطيع أخذ أخبار مطمئنه الى أمها .
التي ما تزال مريضه من جراء الفيروس الذي أصابها اول الربيع .
عندما عادت من غرفة الطعام لتجد لتجد مكانا تجلس فيه ، رأت جايمس وهيلاري يلوحون لها
من طاولة في زاوية الصالة فتقدمت لتنضم اليهم .
( تجاهلي جايمس ) كانت تحيي هيلاري بينما تجلس ،
( لقد تعرف الى واحده الليلة الماضية ، وقد تطورت صداقتهم بسرعة ، لذلك فهو يشعر ببعض الكأبة اليوم ،
ولن يستطيع الذهاب برحلتنا ، لكني سأذهب أنا ) . أضافت بسرعه وهي تنظر ببعض الخيبة الى وجه جيما .
( أمل أن تأتي معي )
( لن أفوت ذلك ) قالت ذالك وهي تبتسم بأشفاق نحو جايمس.
( أكان شرابا نارياً )
زمجر جايمس ، لم ألاحظ سوى النار . هيلي بالطبع ، تبقى ملتصقه بأوزو وكل شي بخير هذا ليس عدلاً.
جعدت زوجته أنفها نحو ثم أستدارت الى جيما .
( يقول تاكيس أن الباص الى كنو سوس يغادر بأنتظام من الميناء .
( اذا تاكيس كاذب ) . قال جايمس ، ورشف من قهوته ،
( هو يعرف مثلنا تماما ، أن الباصات الكريتيه تسير كما يحلو لها ،
أنا لا اعرف لماذا يزعجون أنفسهم بوضع لائحه بأوقات الأنطلاق ) .
( أثار الشراب لا تناسب جايمس فأنها تجعله عدائيا .
قالت هيلاري بِأسف ، ( في الأيام الأولى لوصولنا ، قال بأنها اول عطلة حقيقية يحظى بها .)
( مازلت أقول ذلك ) . قال جايمس .
( وتاكيس لا يصدق الباصات ، في كل الأحوال هو قال ل ذلك ، وقال ايضا انه يجب ان نمشي
الخمسة كيلومترات . او اكثر الى كونسوس . مثلما كانوا يفعلون في لأيام الغابره ،
فتاتان قويتان مثلكما ) .
( ونحمل حزب من الحطب على رؤوسنا . بلا شك ، ) قالت جيما بجفاف .
( هناك أوقات يتطلب فيها تاكيس لكلمة من حنجرته )
( حسنا ، لا تتوقعي من بانيلوب ان تعطيه واحد )
نصحتها هيلاري بمرح . ( في تظن أن الشمس والقمر والنجوم تشع من )
ومن المحتمل أن تسير الى كونسوس وتعود حاملها اياة على رأسها ، اذا طلب منها ذلك )
( الرجال الكريتيون محددون في مواقفهم ، قال جايمس بمزاجية ،( فهم لا يسمحون لأي تحرر أنثوي
أن يتدخل في حقوقهم الأساسية )
ضحكت هيلاري ( وأنت أيضا ياعزيزي ، في الحقيقه أنت وتاكيس لديكم عدة قواسم مشتركة . فبإمكانكم
قضاء اليوم سويا تشربان القهوة وأنتما جالسان تحت المظله .
بينما أنا وجيما نكتسب بعض الثقافة ) نظرت إلى ساعة يدها .
(نلتقي في البهو بعد عشرين دقيقة , ثم مع قليل من الحظ نصل الى القصر قبل أن يصبح الطقس حاراً جدا)
( أنه حار جدا الآن ، قال جايمس .
انه محق فكرت جيما وهي تسير مع هيلاري في الشوارع المزدحمه المؤدية الى الميناء بعد فترة ،
لقد أصبحت بشرتها سمراء بالرغم من الكريم الواقي وقبعة القش التي اشترتها منذ وصولها الى هيراكليون .
كانت طاولات مقاهي الأرصفه ممتلئه ، محتشدة بالناس والأطعمة والأحاديث والضحكات العالية
لم تبد أبداً هذه الهمهمات أحاديث ،فكرت جيما بنوع من السلوى ، إذا أردا أي يوناني أخبارك شي ما ،

فسيفجرة في وجهك ، وكذالك كانوا في أمور أخرى أيضا .
ذكرت نفسها وهي تعي نظرات الأعجاب من العيون السوداء التي تحدق بها وبهيلاري .
لكانت وجدت هذا الأعجاب الصريح محرجاً وبغيضا في موطنها .
لكن هنا كان شيئا مدفئا للقلب ان تلاحظ وكأنها افروديت تنهض من بين الأمواج .
لمفاجأتهم ، كانت باصات كنوسوس موجودة عند وصولهم فوجدوا مقاعد بسهوله بعد ما دفعوا القليل
من الدرخمات اجرة الرحلة .
كانوا هادئين عندما جلسوا ، تحققت هيلاري من عدشة كاميرتها ، بينما تسألت جيما كيف يمكن أن تكون جزءاَ
من القربان اللاتيني للملك ماينوس وأن تبدأ بالمسيرة المجهدة في الشمس الى كنوسوس مدركه أن الخطر
وربما الموت في أنتظارها .
كانت سعيده جداَ ، فكرت لأنها عاشت في الثمانينات بدلاً من ألفي سنه قبل الميلاد ، وأن لا خطر بأنتظارها .
سرت في جسدها رعشة خفيفه عندما مرت الفكرة في رأسها وكأنها وضعت يد على كتفها وهمس صوت
صوت محذر في أذنها .
( أحذري ، ليس هناك من شخص يوناني يستحث قدره ولا يجب أن تفعلي أنت )
كانت لحظه غريبه مضطربه وكأن ظلاً مفاجئا حجب الشمس لثوان ، ثم أبدت هيلاري ملاحظه تافهه

حول الضواحي التي مروا بها .
ذكرت هيلاري الرحلة المخطط لها الى الجبال البيضاء وسألت جيما اذا كانت فكرت بالأمر .
( بالطبع أود المجيء ، ولا أستطيع انتظار مايك الى الأبد حتى يتصل بي ، في جميع الأحوال فأنا لا اعرف
اذا كانت رسالتي الأخير قد وصلته ، ربما في مكان وجوده لا يوجد تلفون او يصل البريد مره كل شهر )
تنهدت جيما ثم أضافت .
( او ربما أكثر ، قد يكون مايك قد أستغرق في دراسة عشب نادر ونسي أمري تماما )
أعطتها هيلاري نظرة ( هل يفعل أمور كهذة؟ ) .
اومأت جيما ( دائماَ ).
ضحكت هيلاري ( اقترح عليك أن تعطيه حدا أقصى من الأفضل أن يكون منتصف الليل هذا اليوم .
فاذا لم يتصل بك حتى ذلك الوقت تأتين معي . مارأيك؟)
( يبدوا الأمر جيدا ، وافقت جيما ثم نظرت حولها منتبه الى النشاط المفاجئ .
( الى ماذا ينظر الجميع ؟ لم نصل بعد أليس كذلك ؟)
( السيارة الأكثر جمالا تتبعنا ، ) قالت هيلاري ( جميعهم غارقون في الأعجاب ، اظن ذلك ) كشرت بأزدراء .
( حمدا لله أن جيمس ليس معنا ، لانه كان قد اصبح خارج الباص الآن ، يستجوب السائق عن مكوناتها وكل الامور التي يجدها مذهلة ، هل تذهلك السيارات ايضا ام تعتبريهم مثلي قطعه من التنك معدة لتنقلنا من مكان الى اخر ؟) .
( أظن أني احتمل المكان الوسط بينكما ، لكن يجب أن اعترف انها سياره رائعه ، ايطالية على ما أظن لابد أن ثمنها ثروة ) ابتسمت جيما .
( حسنا يبدو ان السيد خلف المقود يستطيع توفير ثمنها .... أنت تعجبين بالسيارة وأنا أعجب به .
هزت هياري كتفها .
السيارة فكرت جيما تستحق نظرة ثانية وحتى ثالثة ، كان سقفها مفتوحا ، مما أتاح لها رؤية السائق
كلياً ، لكنها لم تنبهر كثيرا هكذا أخبرت نفسها .
كان بلا شك يوناني ، شعر أسود وبشرة سمراء . عيناه مغطتان بنظارة شمسية .
لكنها لم تستطع أخفاء حقيقة انه وسيم جدا لدرجة الأنذهال .لكنه جميل أكثر من ذلك لولا خطوط فمه وذقنه
القاسيين .
فكرت انه لابد قد لاحظ ما دور في الباص ، لكنه فضل التظاهر بعد م المعرفه .
( زائف ) فكرت محاوله طرده من فكرها ، لكنها راقبته رغما عن ارادتها لم يكن من نوعها المفضل
لكنه عرف سيارة و كيفية التعامل معها .
( اتوقع أن يكون أحد الزعماء الأغريق الذين تقرأ عنهم ) قالت هيلاري على نحو حالم ثم أضافت .
(بما سنلتقي به يتمشى في كنوسوس ، اذا كان متيما ودعاك الى رحلة على يخته ، أرجو ان لا تشعري بالأرتباط
بدعوتنا السابقة)
( يبدو أكثر وكأنه سائق أحدهم ، مسرور بيوم عطلته )
قالت جيما بتذمر ( واذا كان يملك يختا فلا بد انه محشو بالنجمات السينمائيات ) .













  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
إنتقام،مجهول،روايات،عبير

جديد مواضيع القسم قصص - روايات - روايات كاملة - روايات طويله - روايات غرام


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
روايه انتقام و غرام - تحميل رواية إنتقام و غرام للجوال txt ● н σ d σ α قصص - روايات - روايات كاملة - روايات طويله - روايات غرام 20 25 - 9 - 2012 3:56 PM
زفة عبير،تحميل زفه باسم عبير ،عبير زفه ،زفه مميزة موسيقى مع شعر نبضها عتيبي زفات 2018- زفات زواج - زفات اعراس - اغاني زفات 88 18 - 9 - 2012 8:39 PM
سجينة الذكريات رواية بالوورد من روايات عبير _روايه حزينه نبضها عتيبي قصص - روايات - روايات كاملة - روايات طويله - روايات غرام 4 24 - 4 - 2011 10:11 PM
سجينة الذكريات رواية بالوورد من روايات عبير _روايه حزينه نبضها عتيبي مواضيع مكرره - مواضيع محذوفه - مواضيع تالفه 1 5 - 4 - 2010 1:57 PM
رواية عيناك بصري لجاينيت دايلي _ من سلسلة روايات عبير ღ بسمة القلوب ღ قصص - روايات - روايات كاملة - روايات طويله - روايات غرام 56 23 - 6 - 2009 4:35 PM


الساعة الآن 4:46 AM



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO TranZ By Almuhajir
ماشاء الله تبارك الله ماشاء الله لاقوة الا بالله , اللهم اني اسالك الهدى والتقى والعفاف والغنى

Security team

Privacy Policy