العودة   منتديات تجمعنا المحبه > تجمعنا العامه > صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ
التسجيل اجعل كافة الأقسام مقروءة

صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ حافز ، Incentive ، hafiz ، برنامج حافز ، حافز للمتزوجات ، حافز للعاطلين ، حافز اكمال البيانات ، حافز للتوظيف ، حافز للسعوديين ، اعانة حافز ، جدارة ، برنامج جدارة ، جدارة للتوظيف ، اخبار جديده ، اخبار منوعه ، جديد الاخبار ، اخبار اليوم ، اخبار الساعه ، اخبار الصحف ، اخبار محليه ، اخبار السعوديه ، اخبار دوليةصحيفه سبق ,عكاظ,المدينه,عاجل,الوئام.الوطن ,صحيفة سبق الإلكترونية

أخبار جريدة سبق يوم السبت 19-7-1433، أخبار صحيفه سبق يوم السبت 9-6-2012

أخبار جريدة سبق يوم السبت 19-7-1433، أخبار صحيفه سبق يوم السبت 9-6-2012 أخبار جريدة سبق يوم السبت 19-7-1433، أخبار صحيفه ...

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم منذ /9 - 6 - 2012, 5:37 AM   #1

♥ •ӎ غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 1
 تاريخ التسجيل : 5 - 6 - 2008
 المكان : ♥ {..دَآخِلِ قَلْب طِفْلَه، مَآكِبَرْ لُوْ كِبَرْتـْ ~ ||
 المشاركات : 84,757
 النقاط : ♥ •ӎ has a reputation beyond repute♥ •ӎ has a reputation beyond repute♥ •ӎ has a reputation beyond repute♥ •ӎ has a reputation beyond repute♥ •ӎ has a reputation beyond repute♥ •ӎ has a reputation beyond repute♥ •ӎ has a reputation beyond repute♥ •ӎ has a reputation beyond repute♥ •ӎ has a reputation beyond repute♥ •ӎ has a reputation beyond repute♥ •ӎ has a reputation beyond repute

افتراضي أخبار جريدة سبق يوم السبت 19-7-1433، أخبار صحيفه سبق يوم السبت 9-6-2012


أخبار جريدة سبق يوم السبت 19-7-1433، أخبار صحيفه سبق يوم السبت 9-6-2012

أخبار جريدة سبق يوم السبت 19-7-1433، أخبار صحيفه سبق يوم السبت 9-6-2012


Hofhv [vd]m sfr d,l hgsfj 19-7-1433K wpdti 9-6-2012 Hofhv [vd]m sfr d,l hgsfj 19-7-1433K Hofhv wpdti sfr d,l hgsfj 9-6-2012








  رد مع اقتباس
قديم منذ /9 - 6 - 2012, 10:59 PM   #2

● н σ d σ α غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 706
 تاريخ التسجيل : 4 - 10 - 2008
 المكان : يآلبيــہَ يآاَلَشَرقَيــہَ ♥ ~
 المشاركات : 194,974
 النقاط : ● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute

افتراضي رد: أخبار جريدة سبق يوم السبت 19-7-1433، أخبار صحيفه سبق يوم السبت 9-6-2012

قال لـ"سبق" إن إصلاحات الملك عبد الله أحدثت تغيُّراً مهماً في المجتمع السعودي



الدخيل: مَن يرتبط بالسفارات عميلٌ ..و"الصمت زين والسكوت سلامة" لا يمثلني




- قرار دخول المرأة السعودية مجلس الشورى والمجالس البلدية اعترافٌ بمواطنتها وإنسانيتها
- الاتحاد الخليجي هو الانتقال من مرحلة الهويات الضيقة إلى الهوية العربية الأوسع
- أهم معالم الولاء للوطن الإخلاص في العمل والصدق والإنتاجية والانضباط
- مأساة الثقافة العربية.. غياب هاجس الإتقان والمهنية في العمل
- قناة الجزيرة حدٌّ فاصلٌ بين فترتيْن وزمنيْن إعلامييْن في العالم العربي
- لا أؤمن بنظرية المؤامرة في حراك الشعوب وأتفهم نظرية النظام السوري بأن الجميع يتآمر عليه
- "أوباما" سيكون الرئيس الأميركي القادم
- بعض المثقفين أكثر إحساساً بالمسئولية الوطنية من بعض المسئولين الرسميين
- الشرق الأوسط يمر بمرحلة مضطربة وتوازنات جديدة


- ليس هناك فرقٌ كبيرٌ بين الجمهوريين والديمقراطيين فيما يتعلق بالسياسة الخارجية الأمريكية

- المؤسسات الحكومية العربية لا تعترف بالمثقف ودوره المستقل عنها في المجتمع

حوار: شقران الرشيدي - تصوير: عبد الله النحيط- سبق- الرياض: أكّد المُفكر السياسي الدكتور خالد الدخيل، أن الإصلاحات الأخيرة التي قام بها خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز، أسهمت في إحداث تغيُّرٍ مهمٍ في المجتمع السعودي. وقال في حواره مع "سبق" إن قرار دخول المرأة السعودية مجلس الشورى والمجالس البلدية اعترافٌ بمواطنتها وإنسانيتها .مشيراً إلى أنه يتمنى التواصل مع جميع طبقات وشرائح القرّاء، فليس من مصلحته التركيز على فئةٍ معينةٍ دون غيرها. وتحدث عن التوازنات الجديدة في المنطقة العربية، وموقفه ممّن يتهم بعض الكُتّاب بأنهم من "جماعة السفارات"، ويوضح مسألة تطوير وإصلاح المجتمعات، وأسباب اضطراب العلاقة بين المؤسسات الحكومية والمثقف العربي، وقضايا أخرى، فإلى تفاصيل الحوار:



* في معترك الأوضاع السياسية المضطربة حالياً، إلى أي مدى تؤمن بالمثل الذي يقول "الصمت زين والسكوت سلامة"؟
لا أحب اختزال العلاقات والأحداث والأوضاع السياسية بأمثال برّاقة ليست دائماً معبرةً أو دقيقة. ولا أفضل الصمت على الكلام. تفضيلي الدائم عكس ذلك تماماً. لا بد أن يكون لي كإنسان، وكمواطن، وكباحث رأيٌّ فيما أرى، وموقفٌ مما يحدث حولي. "الصمت زين والسكوت سلامة" لا يمثلني، ولا الزمن الذي أنتمي إليه. الحقيقة أن هذه الجملة أسوأ من أخرى تقول "إذا كان الكلام من فضة، فالسكوت من ذهب". الصمت في الغالب عنوانٌ للعنف، على عكس ما يبدو من مظهره. وفي كل الأحوال هو شكلٌ، أو درجة من درجات الموت، لأنه يتناقض مع الحياة، وقيدٌ على حركة التفكير.

* ماذا يعني لك ما ذكره الكاتب العالمي "غبريال ماركيز" في إحدى رواياته "إن في انحطاط الخطاب السياسي قياماً للغة الشر"؟
لم أقرأ هذا الكلام ليتسنى لي التعليق عليه.. لكن بالتأكيد عندما ينحط الخطاب السياسي تحدث أمورٌ سيئة كثيرة، من بينها لغة الشر.



* ما تعليقك على مَن يرى أن الكتابة السياسية تتكون من "رديء يؤلفها، وساذج يصدقها.. ومغفل ينقلها"؟
هذا كلام سطحي ورديء يعبر عن موقف متحيّز بسيط ضدّ التفكير في السياسة. يتسم بتعميم مفرط ينم عن سذاجة واضحة تتضح في فصله للسياسي عن بقية مناحي الحياة. عمر النص السياسي آلاف السنين الآن من "سياسة" أرسطو، وجمهورية أفلاطون، مرورا بمدينة الفارابي الفاضلة، ومقدمة ابن خلدون، وأمير ميكافيللي، وصولاً إلى النصوص السياسية الحديثة، من كتب، وأبحاث ومقالات يصعب حصرها. هل يتصور، إلا ساذجٌ لم يقرأ، بأن كل هذه النصوص رديئة؟ ثم لماذا حصر التعامل مع النصوص بالتصديق؟ هناك صيغ كثيرة للتعامل مع النص، سياسياً كان أو غير ذلك، تتناسب مع عدد القراءات التي يخضع لها هذا النص: مثل الرفض والنقد، والإضافة، والتطوير، والرفض، والقبول. هناك كتابات سياسية رديئة، لكن هناك نصوص غيّرت وجه التاريخ بأحد جوانبه السياسية أو الفكرية، أو كليهما معا: مثل كتاب الأيديولوجيا الألمانية لكارل ماركس، والبروتستانتية وروح الرأسمالية لماكس فيبر، وقبل ذلك مقدمة ابن خلدون، وكثيرين غيرهم. أستغرب أن مثل هذه الجملة الساذجة في السؤال تأخذ شيئاً من الاهتمام.

* حسناً .. هناك مَن يرى أن في بعض مقالاتك تدعو إلى موضوعات وأفكار يصعب على الإنسان العادي تقبلها أو استيعابها؟
هذا تعميمٌ آخر من دون مثال يدلل على ما يشير إليه. ولذلك فهو يقول كل شيء، ولا يقول شيئاً في الوقت نفسه. كل كاتب يتمنى التواصل مع جميع طبقات وشرائح القرّاء. وليس من مصلحته التركيز على فئة معينة دون غيرها، لأن هذا لا يخدم الفكرة، أو الأفكار التي يطمح إلى إيصالها لأوسع نطاق ممكن. الكتابة عملية صعبة جداً، وهي في الأخير عملية مشتركة بين الكاتب والقارئ. كذلك القراءة. قد أُخطئ التعبير أحيانا. وقد يخطئ القارئ أحياناً في قراءته لما أكتب، أو يقرأه من زاويته هو فحسب. أحرص دائماً على أن أكتب بشكل مباشر، وأتفادى عمداً اللغة الرمزية، أو المخملية كما تسمّى أحياناً. يهمني أن أصل للقارئ في كل الأحوال. والموضوعات التي أتناولها عادة متنوعة في إطار اهتمامي الاجتماعي والسياسي. ومن حيث إنها كذلك، فهي موضوعات تعني كل الناس، أو على الأقل أغلبهم، وليس فئة أو نخبة معينة دون غيرها. تمنيت لو أنك ذكرت مثالاً محدداً لعلني أستفيد منه.



* ما أبرز التطورات التي حدثت أخيراً في المجتمع السعودي من وجهة نظرك؟
هناك تحولٌ كبيرٌ حصل للمجتمع السعودي في السنوات الأخيرة مقارنة بما كان عليه في النصف الأول من القرن العشرين، وتحديداً منذ عام 1950م. من ذلك تضاعف عدد السكان. تكفي ملاحظة أن عدد طلاب المدارس حالياً يتجاوز 5 ملايين طالب. قبل أقل من نصف قرن كان حجم سكان المملكة لا يتجاوز هذا الرقم، وربما أقل منه. وهذا تحولٌ اجتماعي كبير. فالتعليم من أهم المجالات المؤثرة في حاضر المجتمع ومستقبله. كذلك كانت نخبة المجتمع السعودي سابقاً تكاد تنحصر في شيوخ القبائل وعلماء الدين. وحالياً النخبة اتسع نطاق النخبة لتشمل المثقفين وعلماء الدين، ورجال وسيدات الأعمال والإعلاميين، والوزراء، والمسئولين والبيروقراطيين، وكبار العسكريين، والأطباء والمهندسين والاقتصاديين. كذلك دخلت المرأة ضمن النخبة في المجتمع. فهي معلمة وأستاذة جامعية، وسيدة أعمال، وطبيبة، وعضو في مجلس الشورى، وكاتبة. ولا ننسى هنا ارتفاع مستوى الدخل كمؤشر على إعادة صياغة التركيبة الطبقية للمجتمع السعودي. وهذا إضافة إلى الإصلاحات الأخيرة التي قام بها الملك عبد الله بن عبد العزيز، خاصةً في مجال التعليم والتوسع في الجامعات، وتطوير القضاء، ومشاريع التنمية والبنية التحتية وغيرها من تطورات كثيرة أسهمت في إحداث تغير مهم في المجتمع السعودي.

* كيف تفهم قرار دخول المرأة السعودية في مجلس الشورى، والسماح لها بالتصويت والترشح لانتخابات المجالس البلدية؟
الحقيقة، ومن وجهة نظري، أن قرار الملك عبد الله بن عبد العزيز هو قرارٌ جوهري ومهم، ويعترف بحق المرأة كمواطنة وإنسانة في المشاركة كعضوٍ فاعلٍ في تطور المجتمع السعودي، وهذا القرار أتى ليسمح للمرأة أن تشارك في عضوية مجلس الشورى شريكاً في صناعة القرار، وأن تنتخب وتمارس حقها الطبيعي في اختيار مَن يمثلها في المجلس البلدي. تميّزت المرأة السعودية في التعليم وحصلت على أعلى الدرجات العلمية، وأسهمت في تطور المجتمع وفي حركة نموه، خاصة من خلال مشاركتها في التعليم، وهو من أهم وأخطر الحقول في المجتمع. المرأة الآن أستاذة جامعية ونائبة وزير وإدارية ومسئولة، وسيدة أعمال، وطبيبة .. إلخ. وقبل ذلك وبعده هي النصف الآخر للمجتمع. ومن ثم لا يجوز أن تعامل المرأة السعودية بأقل من أنها شريكٌ أساسي في صناعة القرار، وهو ما أكّد عليه الأمر الملكي.



* كثيراً ما يتردّد الحديث حول الولاء للوطن.. فما ملامح المواطنة الحقيقية؟
يعد الولاء للوطن من المسلمات. حب الوطن غريزة لدى الإنسان، وكذلك الانتماء للأرض، والهوية والتاريخ الذي تمثله هذه الأرض. ومن أهم معالم الولاء للوطن الإخلاص في العمل، والصدق، والإنتاجية، والانضباط مع الإيمان الكامل بأن ذلك لا يتعارض مع طبيعة المجتمع، ولا مع حق الجميع، والتعامل على هذا الأساس. عندما تنتمي إلى وطن واحد، وتشترك في هدف واحد فهذا دليل، ولعله أقوى الأدلة على الولاء للوطن. لأنه يعبر عن قوة الحس الوطني، والإيمان بأولوية الوطن، وثانياً بأن التنوع مصدرٌ غنى وقوة لهذا الوطن، وليس مبرراً للانقسام والتشرذم.

* مقترح تحول دول مجلس التعاون الخليجي من التعاون إلى اتحاد.. فماذا يعني ذلك للمواطن الخليجي في مسارات حياته؟
الاتحاد، إذا ما صدقت النيّات، طريق الانتقال من مرحلة الهويات الضيقة إلى هوية عربية أوسع وأشمل. والاتحاد مصدر قوة ونفوذ، ويعني اجتماع هذه الدول بمصادرها ومؤسساتها وثرواتها وطاقاتها وكفاءاتها في كيانٍ مشتركٍ ما يتيح لها القدرة سياسياً واقتصادياً على التأقلم مع الأحداث التي تمر بها المنطقة حالياً سواء في الخليج أو العالم العربي، وما يعنيه من تحولات النظام الإقليمي العربي القديم إلى نظام إقليمي جديد بتوازنات جديدة. وهذا يساعد دول المجلس على مواجهة التحديات. كذلك يساعد دول مجلس التعاون على أن تكون كتلة اقتصادية وسياسية متوازنة في منطقة الخليج العربي، خاصة بعد خروج العراق من المعادلة الإقليمية نتيجة الغزو الأمريكي، والنفوذ الإيراني الذي ترتب عليه. تجتاز منطقة الشرق الأوسط حاليا مرحلة انتقالية مضطربة سوف تترتب عليها توازنات وتحالفات جديدة. وسيكون من الأفضل لدول مجلس التعاون التأقلم مع هذا الوضع الجديد ككتلة سياسية واقتصادية واحدة، بدلا من إنفراد كل دولة.



* إذا انتقلنا إلى تحليل ما حدث ويحدث في العالم العربي من عدم استقرار.. هل هو بفعل فاعل أم حراك طبيعي في تاريخ الشعوب؟ ولماذا الآن تحديداً؟
أنا لا أؤمن بنظرية المؤامرة، خاصة في أمر حراك الشعوب. قد أفهم نظرية النظام السوري بأن الجميع يتآمر عليه، لأنه نظام نشأ على أساس من فكرة المؤامرة، بانقلاب عسكري. عندما تنظر إلى الموضوع على مستوى العالم العربي، يتضح أن الأمر أبعد من ذلك، وأكثر تعقيدا مما يبدو. يبرز على هذا المستوى سؤالٌ: مَن هي اليد السحرية التي تستطيع تحريك خمسة شعوب عربية في المنطقة ضد حكوماتها، وتملك هذه القدرة الهائلة على تحريك ملايين الناس، في بلدان متباعدة، وفي لحظات متقاربة جداً؟ ما يحدث في الواقع هو حراك طبيعي، وربما متأخر، قامت به الشعوب ضد الفساد والاستبداد، والاعتداء على كرامات الناس. وليس أشد وطأة على كرامة الإنسان من أن يجد نفسه رهينة الاستبداد والظلم. ومن الطبيعي أن تحاول دول إقليمية وأجنبية التأثير في مسار هذا الحراك، ومحاولة دفعه في هذا الاتجاه أو ذاك، بهدف الاستفادة منه. لكن هذا لا علاقة له بالأسباب التي فجّرتها. أسبابها في الأساس محلية خالصة، وهذا واضح في خطابها وشعاراتها، وأهدافها المعلنة والمباشرة. هل يعني هذا أنه لا وجود للمؤامرة؟ أبداً. المؤامرة في السياسة دائماً موجودة، ولكنها ليست أكثر من أداة واحدة من أدوات الصراع السياسي بين الدول. تذكر أن المؤامرة عملٌ سري، ونطاق تداولها وعملها ضيق، وإلا سيفتضح أمرها. وبالتالي لا يمكن، لا منهجياً ولا منطقياً، اختزال التاريخ في مؤامرة. مَن يفعل ذلك هم الطغاة ورموز الاستبداد بهدف تبرير استبدادهم وتغطيته أمام الناس.

* لكن هناك سؤالٌ يتردّد في الأوساط الإعلامية العربية: هل فشل الربيع العربي؟
كأن مَن يقول بذلك يعبّر عن رغبةٍ دفينةٍ باستعجال الفشل، حتى قبل أوانه. من وجهة نظري، لا لم يفشل الربيع العربي. ومن المبكر إطلاق حكم نهائي مثل هذا. حتى الآن الحراك الذي أطلقه هذا الربيع يدل على أنه لا يزال في مساره الطبيعي، وغير خاضع لسيطرة جهات معينة دون غيرها تمسك بالأمور وتحركها كما تريد. رئيس تونس بن علي هرب، والقذافي قُتل، وحسني مبارك في السجن، وعلي صالح خرج بترتيب سياسي، وبشار يقاتل شعبه لأكثر من سنة الآن. كل واجه، ويواجه مصيره تبعا لظروفه، وظروف بلده. كيف فشل الربيع العربي، وهو الذي فتح الباب لأول مرة أمام الشعوب، أو بالأصح أعاد الشعوب إلى وضعها الطبيعي، كطرف أساس في العملية السياسية في كل واحد من البلدان التي حصل فيها، وإن بدرجات متفاوتة؟ مثل هذا الحراك لابد أن يأخذ وقته، وأن يكمل مساره. الثورة الفرنسية على سبيل المثال، أخذت أكثر من 30 عاماً حتى نضجت واستقرت على نظامها الجمهوري كما نعرفه الآن. هذا لا يعني أننا يجب أن ننتظر في عصرنا المختلف أكثر من 30 عاماً حتى تتضح وتستقر الأوضاع في بلدان الربيع. في المقابل لا يجوز الاستعجال في إصدار أحكام نهائية حول مصير حراك شعبي لم يكمل عامه الثاني بعد. مَن يستعجل لا يدرك طبيعته، وتعقيداته.



* لماذا لا يزال يُتهم بعض الكُتّاب السعوديين بأنهم ضمن دائرة العلاقة بجهات خارجية أو ما يُسمّى "جماعة السفارات"، ما دوافع هذا الاتهام في رأيك؟
لماذا وضعت السؤال بهذه الصيغة التي توحي وكأن مَن يوجّه الاتهام غير معروف؟ مَن يوجّه هذا الاتهام معروفون. هم أصوات التيار الإقصائي المتشدّد في حق مَن يختلفون معهم من الليبراليين. واللجوء إلى تشويه سمعة مَن يختلف معك بهذا الأسلوب يعكس إفلاساً فكرياً، وتشوّهاً أخلاقياً. الغريب أن مَن يقول بهذا مطالبٌ بالعدل من القرآن الكريم، أعلى مرجعية شرعية وأخلاقية، بأن يلتزم بالعدل في القول والرأي حتى مع خصومه، فكيف مع أبناء وطنه؟ اتهام بعض الكُتّاب هكذا جزافاً، وبأسلوب تعميمي، بأن لهم علاقات مع السفارات الأجنبية اتهامٌ سخيفٌ، ويمثل ممارسةً مكشوفة لإرهاب فكري مقصود. والحقيقة أن العمالة مثل الإرهاب لا هوية فكرية لها. مَن يرتبط بدولة أجنبية، أو تنظيم أجنبي ضد مصلحة وطنه سواء باسم الليبرالية، أو الإسلام، أو الاشتراكية، أو غير ذلك، متورطٌ بعلاقة عمالة.


وتاريخياً لم يكن وجود عناصر عميلة يوماً ما حصرياً في شعب دون غيره، أو تيار فكري أو ديني دون آخر. ومن ثم فإن محاولة البعض حصر العمالة في تيار فكري دون غيره، نوعٌ من العنصرية، وممارسة للإرهاب لا جدوى منها. بل قد يكون دفاعاً مسبقاً من قِبل هذا البعض للتغطية على علاقات تربطه بقوى خارجية قد تنطوي على عمالة بعلمه، أو دون علمه. أما بالنسبة لحديث السفارات فأتذكر أنني حضرت احتفال السفارة السعودية في العاصمة الأمريكية، واشنطن، باليوم الوطني. كان ذلك عام 2003م. ولاحظت حضور عدد كبير من النخبة الأميركية من كُتّاب ومعلقين ومثقفين، مسئولين مدنيين وعسكريين. لم يسبق لي بالمناسبة أن حضرت حفلاً لأي سفارة في الرياض، ما عدا مرة واحدة عندما حضرت احتفال السفارة الجزائرية عام 2009م. وفي ظني أن اتصال الكاتب والباحث مع مسئولين في بلدان أخرى، ومع باحثين وكُتاب آخرين من غير بلده، أمرٌ مشروعٌ تماماً طالما أن الاتصال يبقى في العلن، ومحصورٌ في إطار البحث عن المعلومة، وتظهر نتائجه في المقالات والأبحاث. ولعلك تتذكر أن الكاتب الأميركي توماس فريدمان اطّلع نتيجة لاتصالاته بمسؤولين سعوديين عام 2002م، على مشروع مبادرة السلام قبل إعلانه، وكتب عن ذلك في عموده في صحيفة "نيويورك تايمز". وتبنت القمة العربية هذه المبادرة لاحقاً في العام نفسه. تصور لو حصل العكس: بأن حصل كاتب سعودي، أو عربي آخر، على معلومة مهمة من مسئول أميركي، أو من الرئيس الأميركي نفسه. الأرجح أن الشكوك ستحوم حول هذا الكاتب. التهمة جاهزة تماماً للكاتب العربي أو السعودي. يعكس هذا السؤال بحد ذاته الكثير من التشوّه في النظام السياسي العربي، وفي الثقافة السياسية العربية. ينبغي أن نتذكر أن ثلاثة هم في أمسّ الحاجة للمعلومة، ومصادرها: الصحفي، والكاتب أو الباحث، وعميل الاستخبارات. ما يميز بين عمل هؤلاء أن لكل منهم طريقته في الحصول على المعلومة، كما أن لكل منهم هدفه المختلف من الحصول على المعلومة. والخلط بينهم ينطوي إما عن جهل وسذاجة باذخة، أو عن نيّة مبيتة.

* مَن تفضل على قمة الرئاسة الأميركية القادمة الرئيس الديمقراطي "باراك أوباما" أم المرشح الجمهوري "ميت رومني"؟ ولماذا؟
عادة ليس هناك فرقٌ كبيرٌ بين الجمهوريين والديمقراطيين فيما يتعلّق بالسياسة الخارجية الأمريكية. واللافت أن هذا التشابه يشكل في الانتخابات الحالية شيئاً من الإحباط لدى الإعلام الأميركي في تغطيته حملات كلٍّ من الرئيس باراك أوباما، ومنافسه الجمهوري ميت رومني. فرغم الهجمات التي يوجهها رومني في خطاباته للسياسة الخارجية لإدارة أوباما، إلا أنه لا يقول كيف ستكون سياسته مختلفة عن خصمه فيما لو فاز في الانتخابات. هناك طبعا المحافظون الجدد الذين يمثلون خطاً سياسياً عدوانياً واضحاً، أهدافه ما يسمونه نشر القيم الأميركية في العالم. هؤلاء يمثلون الخط اليميني المتطرّف داخل الحزب الجمهوري، ويتبنون الإستراتيجية الصهيونية في الشرق الأوسط. وهم بذلك يختلفون عن الديمقراطيين، وعن الخط المحافظ السائد داخل الحزب الجمهوري. وعليه، ليس واضحاً حتى الآن إن كانت السياسة الخارجية للمرشح رومني تختلف كثيرا عن الإدارة الحالية. وفي حال فوز رومني تبقى إمكانية تسرُّب بعض من وجوه المحافظين الجدد إلى إدارته. لا يبدو أن المرشح الجمهوري يحظى بشعبيةٍ واسعةٍ داخل مؤسسات وقواعد الحزب. في الأسبوع القادم ستعلن كونداليزا رايس، وزيرة الخارجية في إدارة الرئيس السابق بوش الإبن، تأييدها لرومني، ومعها بعض مسئولي الإدارة السابقة. في المقابل يلاحظ أن وزير الخارجية الشهير هنري كيسينجر (جمهوري) لم يعلن تأييده له حتى الآن. إلى جانب ذلك تشير استطلاعات الرأي إلى أن شعبية رومني لدى الناخب متأرجحة، وأنه لا يكسب كثيراً أمام أوباما. وهذا لافتٌ بالنسبة لمرشح جديد يقدّم نفسه بديلاً لرئيس انفجرت كل الأزمات المالية والسياسية في عهده. ومن ثم إذا استمر تحسن أداء الاقتصاد الأميركي، وتمكّن أوباما من تفادي انزلاقاتٍ غير محسوبة على خلفية الأزمات الدولية، فإنه على الأرجح سيكون الرئيس الأميركي القادم.


* وهل من مصلحة العالم العربي بقاء أوباما لمدة رئاسية جديدة؟
إذا كان ليس هناك فروقٌ كبيرة بين المتنافسين في موضوع السياسة الخارجية، كما يبدو حتى الآن، فلن يؤدي فوز أحدهما إلى تغيُّرٍ واضحٍ وملموسٍ بالنسبة للسياسة الأميركية تجاه المنطقة. لكن هناك فرق، وهو أننا جرّبنا أوباما، وأصبحنا نعرف إلى حد كبير خياراته السياسية، على الأقل في خطوطها العريضة. ثانيا أن فوز أوباما لفترة رئاسية ثانية من المُفترض أن تجعله أكثر مناعة أمام تأثيرات جماعات الضغط في واشنطن. في المقابل رومني حديث عهد بالرئاسة، وخاصة في موضوع السياسة الخارجية. لا نعرف الكثير عن أولوياته وتفضيلاته في هذا الموضوع. هل يعني هذا أن أوباما أفضل؟ هذا يعتمد على مدى اختلاف سياسته في فترته الثانية، فيما قدر له الفوز، عنها في فترته الأولى التي تقترب من نهايتها.

* في مسألة تطوير وإصلاح المجتمعات العربية.. من أين تبدأ الخطوة الأولى؟
من الدولة نفسها لأنها هي التي تمسك بالقرار في كل المجالات تقريباً، السياسي منها والاقتصادي، والإداري، والتشريعي.. إلخ. مكافحة الفساد تبدأ من الدولة، تحسين أداء البيروقراطية، والتغلب على بطء العمل الإداري، وتطوير القوانين والأنظمة، يبدأ من الدولة أيضاً. بما في ذلك الإصلاح لأنها هي التي تمسك بعملية القرار. هذا طبعاً لا يعفي مختلف المجالات من تحمُّل المسئولية كالمثقفين وموظفي الدولة ورجال الأعمال، والتعليم، كل هؤلاء وغيرهم تقع عليهم مسئولية المساهمة، كل في مجاله وقدر استطاعته، في تشكيل الأرضية الاجتماعية والثقافية للإصلاح.



* يُقال إن الصراعات والحروب العسكرية تترك آثاراً نفسية عميقة في نفوس الشعوب.. لكنها في المقابل تعلمها قيمة الإنسان؟
الحروب تعلّم الإنسان قيمة السلام الذي يقوم على القوة.. والصراعات والحروب تعلّم البشر حب السلام والاستقرار والتسامح شرط تملك أدوات توفر الحماية الاقتصادية والعسكرية وتعطي معنى حقيقياً للسلام.

* لماذا العلاقة بين المؤسسات الحكومية والمثقف العربي دائماً مضطربة؟
لأن المؤسسات الحكومية العربية لا تعترف في أغلبيتها بالمثقف ودوره المستقل عنها في المجتمع. لا تعترف هذه الحكومات بأن دور المثقف المستقل، وذو النهج النقدي، مكملٌ لدور المسئول الرسمي. تعوّدت هذه الحكومات على أن المثقف يجب أن يكون صوتاً يتحدث باسمها. ما عدا ذلك فهي تعتبر المثقف خصماً لها وللدولة، وهو ليس كذلك. بعض الحكومات تعتبره مصدر تهديد لشرعيتها واستقرارها. وهذا نوعٌ من الرهاب غير المبرّر. الحكومات العربية تريد من المثقف أن يكون صيغة أخرى، ربما غير بيروقراطية، لموظف الحكومة، يعبر دائماً عن موقفها الرسمي. وهذا معاكسٌ لطبائع الأمور. لا تدرك الحكومات العربية أن من أهم سمات المثقف أن يكون مستقلاً في التعبير عن موقفه. قد يتفق معها، وقد يختلف، ليس استجابة لضغوطها وإغراءاتها، وإنما بناء على قناعاته، وعلى ما يتوافر له من معطيات ومعلومات. كما لا تدرك الحكومات العربية أن استقلال المثقف، ورؤيته النقدية لسياساتها ومواقفها هو في مصلحتها، ومصلحة الدولة التي تجسدها، ومن ثم مكمل لدورها. المثقف، كأي مواطن، جزءٌ من الدولة يهمه استقرارها، وتطورها، وتعزيز قدراتها ومصادر قوتها. لكنه لا ينتمي للحكومة، وبالتالي لا يعقل أن يطلب أن يكون صوتاً لها بمناسبة، ودون مناسبة. من الممكن أن بعض المثقفين أكثر إحساساً بالمسئولية الوطنية من بعض المسئولين الرسميين. كل ذلك يؤكد أن هناك سوء فهم بين المثقف والحكومة. والدول هي المصدر الأول والأخير لسوء الفهم هذا. إذا لم تعترف بالمثقف وبطبيعة دوره سيبقى سوء الفهم من دون حل.



* ما الذي أحدثته قناة الجزيرة في وعي المشاهد العربي؟ وهل الإعلام العربي قبل الجزيرة اختلف كثيراً عمّا بعدها - كما يقال-؟
تمثل بداية قناة الجزيرة حداً فاصلاً بين فترتيْن، وزمنيْن إعلاميين في العالم العربي. فعلى يد هذه القناة وُلِدَ الإعلام بصورته المهنية، بغض النظر عن الخط السياسي الذي يمثله. وعلى يدها فُتحت نوافذ كانت مغلقةً، وسقطت محظوراتٌ كثيرة كانت تكبّل الإعلام العربي وتمنعه من العمل. استطاعت "الجزيرة" أن تجعل من الخبر، وتحليل الخبر مادة يومية يتابعها العرب من المحيط إلى الخليج. في السابق لم يكن مفهوم القناة الإخبارية اليومية موجوداً. مع "الجزيرة" أصبح هذا المفهوم هو السائد، وبعدها كرّت سبحة الفضائيات الإخبارية اليومية من كل حدب وصوب. فضائية الجزيرة بالنسبة للعالم العربي مثل فضائية CNN بالنسبة للقارة الأميركية وللعالم.

* أصبحت أخيراً تعلّق على الأحداث بدلاً من تحليلها ودراستها كما كنت تفعل؟
ربما بدا لك الأمر على هذا النحو بسبب طبيعة المرحلة، وهي مرحلة الثورات العربية وتزاحم الأحداث والمواقف والتداعيات التي ترتبت عليها. هذا يفرض على كاتب أسبوعي مثلي أن يكون متابعاً لأحداث كبيرة بحجم ما يحدث منذ أكثر من عام في عالمنا العربي. ومع ذلك فقد كتبت مقالات فيها تحليل للأحداث بما يتجاوز الطبيعة الآنية للحدث. كتبت مثلاً عن نظرية ولاية المتغلب، وكيف أنها استنفدت أغراضها في هذه الأيام. وكتبت أيضاً عن البُعد التاريخي والاجتماعي لتسمية الخليج قديماً بالفارسي، وكيف أن هذه التسمية لم تعد صالحة، ولا تتفق مع منطق الأحداث. هذا عدا عن الأبحاث التي سوف تظهر قريباً.

* ما الحكمة التي تؤمن بها؟
أحب دائماً الحديث النبوي الذي يقول "إن الله يحب إذا عمل أحدكم عملاً أن يتقنه". مأساة الثقافة العربية هي غياب هاجس الإتقان، والمهنية في العمل.

* ما سرك الذي تعلنه لأول مرة؟
ليس لديّ أسرارٌ!



* ما الهدف الذي فشلت في تحقيقه؟
إذا لم يتحقق الإصلاح، فهو يعتبر فشلاً بالنسبة لي. الإصلاح أهم تطلعاتي، وأهدافي في هذه المرحلة.

* هل هناك مقالٌ كتبته وندمت عليه؟
كتبت كثيراً من المقالات والأبحاث، وأكتب بشكل مستمر منذ 1997م .. لو عُدت إليها وراجعتها لربما تمنيت لو كتبت بعضها بشكلٍ مختلفٍ. وهذا طبيعي على أي حال.








  رد مع اقتباس
قديم منذ /9 - 6 - 2012, 11:00 PM   #3

● н σ d σ α غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 706
 تاريخ التسجيل : 4 - 10 - 2008
 المكان : يآلبيــہَ يآاَلَشَرقَيــہَ ♥ ~
 المشاركات : 194,974
 النقاط : ● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute

افتراضي رد: أخبار جريدة سبق يوم السبت 19-7-1433، أخبار صحيفه سبق يوم السبت 9-6-2012

ناشدوا الجهات والمنظمات الحقوقية السعودية والدولية التدخل



أهالي معتقلَيْن بالعراق: ابنانا يتعرضان للتعذيب ومحاولات الاغتصاب




سبق- الدمام: اشتكى أهالي معتقلَيْن سعوديَّيْن في سجن التاج بالعاصمة العراقية بغداد من سوء المعاملة التي يتعرض لها ابناهما المعتقلان، مبينين أن السلطات العراقية نقلتهما الأسبوع الماضي من عنبر السجناء العرب، ووضعتهما في عنبر آخر، كما اعتدى عليهما بالضرب عناصر أمن السجن وكذلك السجناء، علاوة على تعريتهما لمحاولة اغتصابهما.

وأوضح ذوو المعتقلَيْن السعوديَّيْن لـ"سبق" أن ابنَيْهم معتقلان في العراق منذ أكثر من ست سنوات تقريباً بتهمة دخول العراق بطريقة غير شرعية، بعد أن تم استدراجهما إلى هناك.

وناشد أهالي المعتقلَيْن السعوديَّيْن عبر "سبق" الجهات والمنظمات الحقوقية السعودية والدولية التدخل من أجل تحسين ظروف اعتقالهما وزملائهما في السجون العراقية.







  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
أخبار جريدة سبق يوم السبت 19-7-1433، أخبار صحيفه سبق يوم السبت 9-6-2012

جديد مواضيع القسم صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
أخبار جريدة عكاظ يوم السبت 19-7-1433، أخبار صحيفه u;h/ يوم السبت 9-6-2012 ♥ •ӎ صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ 0 9 - 6 - 2012 5:36 AM
أخبار جريدة سبق يوم السبت 12-7-1433، أخبار صحيفه سبق يوم السبت 2-6-2012 ‏ ● н σ d σ α صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ 0 1 - 6 - 2012 8:21 PM
أخبار جريدة سبق يوم السبت 5-7-1433، أخبار صحيفه سبق يوم السبت 26-5-2012 ● н σ d σ α صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ 9 26 - 5 - 2012 4:03 PM
أخبار جريدة سبق يوم السبت 14-6-1433, أخبار صحيفه سبق يوم السبت 5-5-2012 ● н σ d σ α صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ 0 4 - 5 - 2012 9:21 PM
أخبار جريدة المدينه يوم السبت 14-6-1433, أخبار صحيفه المدينة يوم السبت 5-5-2012 ● н σ d σ α صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ 0 4 - 5 - 2012 9:17 PM


الساعة الآن 1:30 AM



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO TranZ By Almuhajir
ماشاء الله تبارك الله ماشاء الله لاقوة الا بالله , اللهم اني اسالك الهدى والتقى والعفاف والغنى

Security team

Privacy Policy