العودة   منتديات تجمعنا المحبه > تجمعنا العامه > صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ
التسجيل اجعل كافة الأقسام مقروءة

صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ حافز ، Incentive ، hafiz ، برنامج حافز ، حافز للمتزوجات ، حافز للعاطلين ، حافز اكمال البيانات ، حافز للتوظيف ، حافز للسعوديين ، اعانة حافز ، جدارة ، برنامج جدارة ، جدارة للتوظيف ، اخبار جديده ، اخبار منوعه ، جديد الاخبار ، اخبار اليوم ، اخبار الساعه ، اخبار الصحف ، اخبار محليه ، اخبار السعوديه ، اخبار دوليةصحيفه سبق ,عكاظ,المدينه,عاجل,الوئام.الوطن ,صحيفة سبق الإلكترونية

أخبار صحيفة عكاظ يوم الثلاثاء 26-9-1433 ، أخبار صحيفة عكاظ يوم الثلاثاء 14-8-2012

أخبار صحيفة عكاظ يوم الثلاثاء 26-9-1433 ، أخبار صحيفة عكاظ يوم الثلاثاء 14-8-2012 أخبار صحيفة عكاظ يوم الثلاثاء 26-9-1433 ، ...

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم منذ /13 - 8 - 2012, 10:56 PM   #1

● н σ d σ α غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 706
 تاريخ التسجيل : 4 - 10 - 2008
 المكان : يآلبيــہَ يآاَلَشَرقَيــہَ ♥ ~
 المشاركات : 194,974
 النقاط : ● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute

افتراضي أخبار صحيفة عكاظ يوم الثلاثاء 26-9-1433 ، أخبار صحيفة عكاظ يوم الثلاثاء 14-8-2012





Hofhv wpdtm u;h/ d,l hgeghehx 26-9-1433 K 14-8-2012 Hofhv wpdtm u;h/ d,l hgeghehx 26-9-1433 K Hofhv wpdtm u;h/ d,l hgeghehx 14-8-2012








  رد مع اقتباس
قديم منذ /14 - 8 - 2012, 6:57 AM   #2

♥ •ӎ غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 1
 تاريخ التسجيل : 5 - 6 - 2008
 المكان : ♥ {..دَآخِلِ قَلْب طِفْلَه، مَآكِبَرْ لُوْ كِبَرْتـْ ~ ||
 المشاركات : 84,735
 النقاط : ♥ •ӎ has a reputation beyond repute♥ •ӎ has a reputation beyond repute♥ •ӎ has a reputation beyond repute♥ •ӎ has a reputation beyond repute♥ •ӎ has a reputation beyond repute♥ •ӎ has a reputation beyond repute♥ •ӎ has a reputation beyond repute♥ •ӎ has a reputation beyond repute♥ •ӎ has a reputation beyond repute♥ •ӎ has a reputation beyond repute♥ •ӎ has a reputation beyond repute

افتراضي رد: أخبار صحيفة عكاظ يوم الثلاثاء 26-9-1433 ، أخبار صحيفة عكاظ يوم الثلاثاء 14-8-2012

أكد أن الظروف والتحديات الإقليمية تستوجب التشاور بين الدول الإسلامية .. العاهل الأردني لـ «عكاظ»:
الملك عبدالله قائد حكيم والقمة بداية لتوحيد الأمة وتعزيز التضامن
حاوره: فهيم الحامد (جدة ــ هاتفيا)
[طباعة] [ اكتب رأيك] [اخبر صديقك] [أرسل ملاحظاتك]
أكد الملك عبدالله الثاني ملك المملكة الأردنية الهاشمية أن دعوة خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز لعقد قمة إسلامية استثنائية طارئة غدا الثلاثاء في رحاب مكة المكرمة، تأتي استجابة لتحديات وظروف إقليمية معقدة تمر بها المنطقة، والعديد من دول العالم الإسلامي مما يتطلب تنسيق الجهود وتكاملها لتعزيز التضامن الإسلامي وإيجاد حلول لقضايا الأمة.
وأوضح الملك عبدالله الثاني في حوار أجرته «عكاظ» أن توقيت انعقاد الدعوة للقمة الإسلامية يدل على حصافة وحكمة وحنكة خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبد العزيز، وما يتمتع به من قيادة وحضور واحترام في الدوائر العربية والإسلامية، وحرصه على الاستفادة من مشاركة القيادات الإسلامية للم الشمل العربي والإسلامي في هذه الظروف الدقيقة التي تمر بها الأمة. وتابع قائلا «إن انعقاد القمة في رحاب مكة وخلال العشر الأواخر من شهر رمضان الفضيل له دلالاته الكبيرة، مؤكدا أن مكة من أقدس بقاع الأرض لدى المسلمين جميعا، فمنها انطلقت رسالة الدين الحنيف وبشائر الخير، ومنها إن شاء الله ستنبثق انطلاقة جديدة لتوحد الأمة وجمع كلمتها.


وأكد ملك الأردن أن العلاقات الأردنية السعودية تعتبر نموذجا للعلاقات العربية الأخوية وتزداد قوة وثباتا في أوقات الأزمات والتحديات الإقليمية والدولية، وأن المملكة والأردن يشكلان عمقا استراتيجيا منيعا لبعضهم البعض في مواجهة مختلف التحديات والأخطار. وأوضح أن أمن المملكة ودول الخليج العربي والأردن واحد. وفيما يلي نص الحوار:


• بداية كيف تنظرون جلالتكم لأهمية الدعوة التي أطلقها خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز، لعقد القمة الإسلامية الاستثنائية الطارئة في رحاب البيت العتيق، والتي تنطلق غدا الثلاثاء بحضور قادة وزعماء الدول الإسلامية، من حيث التوقيت والزمان والمكان؟
• في الواقع أن دعوة أخي خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز لعقد قمة إسلامية استثنائية طارئة تأتي استجابة إلى تحديات وظروف إقليمية معقدة تمر بها المنطقة، والعديد من دول العالم الإسلامي مما يتطلب تنسيق الجهود وتكاملها. كما أن توقيت الدعوة للقمة الإسلامية يدل على حصافة وحكمة أخي خادم الحرمين الشريفين، وما يتمتع به من قيادة وحضور واحترام في الدوائر العربية والإسلامية، والاستفادة من مشاركة هذه القيادات للم الشمل العربي والإسلامي في هذه الظروف الدقيقة.
كما أن انعقاد القمة في مكة المكرمة وخلال العشر الأواخر من شهر رمضان الفضيل له دلالاته الكبيرة، فمكة من أقدس بقاع الأرض لدى المسلمين جميعا، فمنها انطلقت رسالة الدين الحنيف وبشائر الخير، ومنها إن شاء الله ستنبثق انطلاقة جديدة لتوحد الأمة وجمع كلمتها.

علاقاتنا مع المملكة تزداد قوة وثباتا
• ماهي رؤية جلالتكم لمستقبل التعاون والتنسيق السعودي الأردني بهدف إيجاد حلول لقضايا الأمة الإسلامية وتعزيز التضامن والعمل العربي والإسلامي المشترك؟
• في الحقيقة أن العلاقات الأردنية السعودية في مستوى متقدم. وهي، والحمد لله، نموذج للعلاقات العربية الأخوية القائمة على الاحترام، والمؤسسية والاستمرارية في التنسيق والتشاور وتبادل الخبرات، ما يمكننا من بلورة مواقف منسجمة مع مختلف التطورات التي تشهدها الساحتان العربية والإقليمية. وهذا المستوى المتقدم في علاقات البلدين هو حصيلة إرث عميق من العلاقات الصادقة والصلات التاريخية وتلاحم الشعبين والقيادتين في المملكتين الشقيقتين، وهناك العديد من الروافد السياسية والاجتماعية والاقتصادية التي جعلت العلاقة بين البلدين أشد تماسكا مع مرور السنوات، بل إنها تزداد قوة وثباتا في أوقات الأزمات والتحديات الإقليمية والدولية.
• وماذا عن دعم المملكة العربية السعودية للأردن؟
• في الحقيقة أن الشقيقة المملكة العربية السعودية هي الأكثر دعما لاقتصاد الأردن تاريخيا، إضافة إلى قناعة الشعبين الأردني والسعودي بأن السعودية والأردن يشكلان عمقا استراتيجيا منيعا لبعضهم البعض في مواجهة مختلف التحديات والأخطار، فأمن السعودية ودول الخليج العربي والأردن واحد. ونحن فخورون بهذه العلاقة الفريدة التي تمثل نموذجا متقدما للعلاقات العربية المبنية على الشراكة والتكامل والأخوة الصادقة، وقد كثفت المملكة العربية السعودية ودول شقيقة أخرى مؤخرا مساعدتها للأردن اقتصاديا واستثماريا، وهذا أمر يعبر عن المصير الواحد المشترك بين دولنا وشعوبنا العربية.
الأردن الأكثر تأثرا بالأزمة السورية
• ما رأي جلالتكم حيال ما يجري في سوريا؟
• في الحقيقة نحن طالما حذرنا من خطورة استمرار تدهور الأوضاع في سوريا، واليوم بات علينا العمل فورا وبشكل جاد من أجل إيجاد حل سياسي للأزمة المتفاقمة. ولا بد هنا من التذكير بأننا في الأردن، حقيقة، الأكثر تأثرا بما يحدث في سوريا اقتصاديا وأمنيا. وأعداد اللاجئين من أشقائنا السوريين والتي ناهزت ما يزيد على 150.000 ممن قدموا إلى الأردن هي خير دليل. لذلك فإن ثوابت موقفنا لأي حل في سوريا تقوم على أهمية الحفاظ على وحدة سوريا شعبا وأرضا، والحفاظ على سلمها الأهلي والأمن الإقليمي. ومن هنا، فإننا ندعو إلى الوقوف إلى جانب الشعب السوري الشقيق من خلال تكثيف الجهد الإغاثي وغيره من المبادرات الإنسانية.
تسخير الإمكانيات للتخفيف من معاناة السوريين
• إذن كيف تتعاملون جلالتكم مع الأزمة من الناحية الإنسانية؟
• من هذا المنطلق، فقد تحملنا وسنستمر في تحمل مسؤولياتنا إزاء أبناء الشعب السوري الشقيق الذين قصدوا الأردن منذ بداية الأحداث الدموية، وسنستمر في تسخير إمكاناتنا ومواردنا على محدوديتها ورغم الضائقة الاقتصادية والمالية التي نمر بها، للتخفيف من معاناتهم. وفي حال استمرار تدهور الوضع في سوريا، فإن ذلك سيزيد بشكل كبير من مصاعب الأردن ومن الأعباء التي يواجهها ومضاعفاتها على جيراننا، الأمر الذي يستدعي مساعدته من قبل الدول العربية والإسلامية والمجتمع الدولي في مواجهة هذا الواقع وتبعاته. وفي ظل الأوضاع الاستثنائية وغير المسبوقة المترتبة على المستجدات في سوريا، فإن الأمة العربية والإسلامية أمام مسؤولية تاريخية لبلورة رؤية استراتيجية موحدة لحماية مصالح أمتنا. وقد بدأت العديد من الدول الشقيقة والصديقة التحرك الفعلي لمساعدة الأردن في تحمله لهذه المسؤولية الإنسانية تجاه الأشقاء السوريين، وقد بدأت المساعدات الإغاثية تصل إلى الأردن.
موقفنا من القضية الفلسطينية راسخ
• ما هي رؤية المملكة الأردنية لتطورات الأوضاع في العالم الإسلامي، وبشكل خاص مستقبل القضية الفلسطينية، وما يجري في المنطقة العربية من تطورات متسارعة، وكيفية تعزيز العمل الإسلامي المشترك؟
• أؤكد لكم أن موقف الأردن ثابت وراسخ في هذا الشأن، فنحن نعتبر القضية الفلسطينية جوهر الصراع، وسببا رئيسا لحالة عدم الاستقرار في منطقة الشرق الأوسط. والسبيل الوحيد لإنهاء التوتر وعدم الاستقرار الذين تعاني منهما المنطقة هو التوصل إلى تسوية عادلة وشاملة ودائمة للصراع العربي – الإسرائيلي على أساس حل الدولتين الذي يضمن قيام الدولة الفلسطينية المستقلة ذات السيادة، والقابلة للحياة على أساس خطوط 1967 وعاصمتها القدس الشريف استنادا إلى قرارات الشرعية الدولية.
ومبادرة السلام العربية التي طرحها أخي خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبد العزيز بحكمته ورؤيته المعهودة وحرصه الدائم على الذود عن القضايا العربية والإسلامية. فهذه المبادرة تنبثق أهميتها من تبني الدول العربية والإسلامية لها مما جعلها تعبر عن موقف عربي وإسلامي موحد وجماعي لتحقيق السلام الشامل والدائم، الذي يضمن تحقيق الأمن والاستقرار المستدام في المنطقة.
جمود في عملية السلام
• ماهي رؤية جلالتكم حيال الجمود التي تشهده عملية السلام في الشرق الأوسط؟
• كما تعلمون، نحن نواجه اليوم حالة من الجمود أصابت مساعي إحلال السلام. وقناعتنا المبنية على الخبرة والمتابعة الحثيثة لعملية السلام تؤكد لنا بأن هذا الجمود لا يخدم سوى السياسيات التوسعية الإسرائيلية. لذلك، ولخطورة هذه الحالة على حاضر ومستقبل القضية الفلسطينية والمصالح العربية الاستراتيجية، فقد كثف الأردن جهوده الدبلوماسية لإيجاد الأرضية التي تسمح باستئناف المفاوضات المباشرة حول قضايا الوضع النهائي طبقا للمرجعيات المعتمدة، حيث قمنا بدعوة الطرفين الفلسطيني والإسرائيلي إلى لقاءات استكشافية في عمان كجزء من محاولاتنا لإسناد الشعب الفلسطيني الشقيق، وتمكينه من إنجاز حل الدولتين وحماية لمصالحنا ومصالح الأمة العربية. وتحركنا فيما يخص القضية الفلسطينية مبني على قناعة بأن حل القضية هو في صلب المصالح الوطنية الأردنية. فالتماس الجغرافي والصلات التاريخية وحدت مصالح الشعبين، وجعلتنا نعيش المصاب الفلسطيني عن قرب وبشكل يومي.
دعم صمود المقدسيين
• ما هو الموقف من قضية القدس الشريف؟
• في الحقيقة أن أكثر ما يقلقنا في ظل حالة الجمود الراهنة هو ما تواجهه مدينة القدس الشريف، مدينة السلام، وما يواجهه أهلنا هنالك من إجراءات إسرائيلية أحادية تهدد هوية ومعالم المدينة. وهي محاولات لفرض واقع جديد في الحرم القدسي الشريف، بالإضافة إلى استمرار عمليات التهويد والتهجير. لذلك لا بد من اتخاذ موقف إسلامي موحد أكثر حزما وفاعلية في مواجهة هذه الإجراءات، بالإضافة إلى مضاعفة جهودنا في دعم صمود أهلنا في القدس الشريف، وضمان حماية المقدسات الإسلامية والمسيحية فيها والوقوف بحزم ضد محاولات تغيير تركيبتها الديمغرافية ووضعها القانوني كمدينة واقعة تحت الاحتلال. ونحن بحاجة إلى مساندة أشقائنا المسلمين في دعم جهودنا وفي حث المجتمع الدولي على تحمل مسؤوليته في وقف كل هذه الانتهاكات التي من شأنها تهديد الأمن والسلم الدوليين، ونشير هنا إلى ما بذلناه من جهود في منظمة اليونسكو لحماية القدس التي كان الأردن أدرجها على قوائم التراث المحمي من قبل اليونسكو قبل ثلاثين عاما.







  رد مع اقتباس
قديم منذ /14 - 8 - 2012, 6:57 AM   #3

♥ •ӎ غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 1
 تاريخ التسجيل : 5 - 6 - 2008
 المكان : ♥ {..دَآخِلِ قَلْب طِفْلَه، مَآكِبَرْ لُوْ كِبَرْتـْ ~ ||
 المشاركات : 84,735
 النقاط : ♥ •ӎ has a reputation beyond repute♥ •ӎ has a reputation beyond repute♥ •ӎ has a reputation beyond repute♥ •ӎ has a reputation beyond repute♥ •ӎ has a reputation beyond repute♥ •ӎ has a reputation beyond repute♥ •ӎ has a reputation beyond repute♥ •ӎ has a reputation beyond repute♥ •ӎ has a reputation beyond repute♥ •ӎ has a reputation beyond repute♥ •ӎ has a reputation beyond repute

افتراضي رد: أخبار صحيفة عكاظ يوم الثلاثاء 26-9-1433 ، أخبار صحيفة عكاظ يوم الثلاثاء 14-8-2012

أبرقوا لسعود الفيصل: «نفتقد وجودكم بيننا».. وزراء خارجية التعاون برئاسة عبدالعزيز بن عبدالله:
مشروع لحل الأزمة السورية وتوحيد الجهود العربية والإسلامية تجاه القضايا المطروحة
محمد طالب الأحمدي، حسن باسويد (جدة)


[طباعة] [ اكتب رأيك] [اخبر صديقك] [أرسل ملاحظاتك]
ترأس صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن عبدالله بن عبدالعزيز نائب وزير الخارجية المجلس الوزاري الاستثنائي لمجلس التعاون لدول الخليج العربية، ومن ثم الاجتماع التنسيقي مع وزراء خارجية (9) دول عربية وإسلامية، هي السنغال وتركيا ومصر وتونس والمغرب وجيبوتي وليبيا والسودان والأردن، تحضيرا للقمة الإسلامية الاستثنائية المنعقدة في مكة المكرمة غداً وبعد غد.
وبحث المجلس الوزاري الخليجي بلورة موقف موحد تجاه الأزمة السورية بعد أن دان وزراء الخارجية في دول المجلس عدم التزام النظام السوري بتنفيذ خطة المبعوث الأممي العربي المشترك كوفي عنان. واكتفى الأمين العام لمجلس التعاون الدكتور عبداللطيف بن راشد الزياني في حديثه للإعلاميين فور انتهاء الاجتماع بقوله: «إن دول الخليج اجتمعت للتنسيق فيما بينها حول كافة الملفات المطروحة على الساحة، وفي طليعتها القضية السورية، بالإضافة إلى التحضير للقمة الإسلامية الاستثنائية، ومن ثم التنسيق لتوحيد جهود الدول العربية والإسلامية تجاه القضايا المطروحة للنقاش»، وأضاف الزياني: «لا نستطيع أن نفصح عن أي مشروع ستبادر فيه دول الخليج تجاه الأزمة السورية إلا من خلال القمة المقبلة».
وكان المجلس الوزاري الخليجي قد استهل جلسته عند الساعة الثامنة مساء أمس في قصر المؤتمرات بجدة، وامتدت لمدة ساعة و40 دقيقة، بحضور رئيس الوزراء القطري ووزير الخارجية الشيخ حمد بن جاسم آل ثاني، نائب رئيس مجلس الوزراء الكويتي ووزير الخارجية الشيخ صباح الخالد الحمد الصباح، ووزير الخارجية البحريني الشيخ خالد بن أحمد بن محمد آل خليفة، ووزير الشؤون الخارجية العماني يوسف بن علوي بن عبدالله، ووزير الدولة للشؤون الخارجية الإماراتية الدكتور أنور محمد قرقاش، فيما مثل الجانب السعودي وزير الدولة للشؤون الخارجية الدكتور نزار بن عبيد مدني.
وضم وفد المملكة كلا من صاحب السمو السفير الأمير خالد بن سعود بن خالد مساعد وزير الخارجية، وصاحب السمو السفير الأمير تركي بن محمد بن سعود الكبير وكيل وزارة الخارجية للعلاقات متعددة الأطراف، وصاحب السمو السفير الأمير محمد بن سعود بن خالد وكيل الوزارة لشؤون المعلومات والتقنية.
وفي ختام الاجتماع أبرق وزراء خارجية مجلس التعاون لدول الخليج العربية إلى صاحب السمو الملكي الأمير سعود الفيصل وزير الخارجية رئيس الدورة الحالية للمجلس الوزاري الخليجي كتابا أعربوا فيه عن أمنياتهم لسموه بالشفاء العاجل، وقد افتقدوا وجوده بينهم في هذا الاجتماع، جاء فيه «صاحب السمو الملكي الأمير سعود الفيصل.. حفظه الله ورعاه.. وزير الخارجية بالمملكة العربية السعودية ورئيس الدورة الحالية للمجلس الوزاري.. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد: يطيب لنا ونحن نلتقي في اجتماعنا الاستثنائي للمجلس الوزاري المنعقد في مدينة جدة أن نتقدم لسموكم بأطيب التهاني والتبريكات بمناسبة تكلل العملية الجراحية التي أجريت لسموكم الكريم بالنجاح، سائلين الله العلي القدير أن يمن على سموكم بالشفاء العاجل، وأن يمتعكم بموفور الصحة والعافية».
وأضاف الوزراء «إننا يا صاحب السمو وإذ نفتقد وجودكم بيننا في هذا الاجتماع، لنتمنى أن نراكم بيننا في القريب العاجل، أخا كريما، وداعما لمسيرة المجلس، كما عهدناكم دائما.. والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
الإمضاء: إخوانكم وزراء خارجية دول مجلس التعاون».







  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
أخبار صحيفة عكاظ يوم الثلاثاء 26-9-1433 ، أخبار صحيفة عكاظ يوم الثلاثاء 14-8-2012

جديد مواضيع القسم صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
أخبار صحيفة عكاظ يوم الثلاثاء 3-10-1433 ، أخبار صحيفة عكاظ يوم الثلاثاء 21-8-2012 ● н σ d σ α صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ 0 20 - 8 - 2012 9:25 PM
أخبار صحيفة عكاظ يوم الثلاثاء 19-9-1433 ، أخبار صحيفة عكاظ يوم الثلاثاء 7-8-2012 ‏ ● н σ d σ α صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ 0 6 - 8 - 2012 8:56 PM
أخبار صحيفة عكاظ يوم الثلاثاء 5-9-1433 ، أخبار صحيفة عكاظ يوم الثلاثاء 24-7-2012 ♥ •ӎ صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ 0 24 - 7 - 2012 4:34 AM
أخبار صحيفة عكاظ يوم الثلاثاء 6-8-1433 ، أخبار صحيفة عكاظ يوم الثلاثاء 26-6-2012 ● н σ d σ α صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ 0 25 - 6 - 2012 8:44 PM
أخبار صحيفة عكاظ يوم الثلاثاء 11-5-1433 ، أخبار صحيفة عكاظ يوم الثلاثاء 3-4-2012 ● н σ d σ α صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ 1 5 - 4 - 2012 5:05 AM


الساعة الآن 11:15 AM



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO TranZ By Almuhajir
ماشاء الله تبارك الله ماشاء الله لاقوة الا بالله , اللهم اني اسالك الهدى والتقى والعفاف والغنى

Security team

Privacy Policy