العودة   منتديات تجمعنا المحبه > تجمعنا العامه > صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ
التسجيل اجعل كافة الأقسام مقروءة

صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ حافز ، Incentive ، hafiz ، برنامج حافز ، حافز للمتزوجات ، حافز للعاطلين ، حافز اكمال البيانات ، حافز للتوظيف ، حافز للسعوديين ، اعانة حافز ، جدارة ، برنامج جدارة ، جدارة للتوظيف ، اخبار جديده ، اخبار منوعه ، جديد الاخبار ، اخبار اليوم ، اخبار الساعه ، اخبار الصحف ، اخبار محليه ، اخبار السعوديه ، اخبار دوليةصحيفه سبق ,عكاظ,المدينه,عاجل,الوئام.الوطن ,صحيفة سبق الإلكترونية

أخبار صحيفة عكاظ يوم الاربعاء 27-9-1433 ، أخبار صحيفة عكاظ يوم الاربعاء 15-8-2012 ‏

أخبار صحيفة عكاظ يوم الاربعاء 27-9-1433 ، أخبار صحيفة عكاظ يوم الاربعاء 15-8-2012 ‏ أخبار صحيفة عكاظ يوم الاربعاء 27-9-1433 ...

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم منذ /14 - 8 - 2012, 11:59 PM   #1

● н σ d σ α غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 706
 تاريخ التسجيل : 4 - 10 - 2008
 المكان : يآلبيــہَ يآاَلَشَرقَيــہَ ♥ ~
 المشاركات : 194,975
 النقاط : ● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute

افتراضي أخبار صحيفة عكاظ يوم الاربعاء 27-9-1433 ، أخبار صحيفة عكاظ يوم الاربعاء 15-8-2012 ‏


أخبار صحيفة عكاظ يوم الاربعاء 27-9-1433 ، أخبار صحيفة عكاظ يوم الاربعاء 15-8-2012


Hofhv wpdtm u;h/ d,l hghvfuhx 27-9-1433 K 15-8-2012 ‏ Hofhv wpdtm u;h/ d,l hghvfuhx 27-9-1433 K Hofhv wpdtm u;h/ d,l hghvfuhx 15-8-2012 ‏








  رد مع اقتباس
قديم منذ /15 - 8 - 2012, 7:23 AM   #2

♥ •ӎ غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 1
 تاريخ التسجيل : 5 - 6 - 2008
 المكان : ♥ {..دَآخِلِ قَلْب طِفْلَه، مَآكِبَرْ لُوْ كِبَرْتـْ ~ ||
 المشاركات : 84,667
 النقاط : ♥ •ӎ has a reputation beyond repute♥ •ӎ has a reputation beyond repute♥ •ӎ has a reputation beyond repute♥ •ӎ has a reputation beyond repute♥ •ӎ has a reputation beyond repute♥ •ӎ has a reputation beyond repute♥ •ӎ has a reputation beyond repute♥ •ӎ has a reputation beyond repute♥ •ӎ has a reputation beyond repute♥ •ӎ has a reputation beyond repute♥ •ӎ has a reputation beyond repute

افتراضي رد: أخبار صحيفة عكاظ يوم الاربعاء 27-9-1433 ، أخبار صحيفة عكاظ يوم الاربعاء 15-8-2012 ‏

خادم الحرمين الشريفين لقادة الدول الإسلامية لدى إطلاق القمة:
تأسيس مركز للحوار بين المذاهب الإسلامية بمدينة الرياض
متابعة: محمد الأحمدي، علي غرسان، ماجد المفضلي، حسن باسويد، حاتم المسعودي (مكة المكرمة)تصوير: مديني عسيري، حسن القربي، رامي الثقفي

اقترح خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود على قادة الدول الإسلامية المشاركين في قمة التضامن الإسلامي، تأسيس مركز للحوار بين المذاهب الإسلامية، للوصول إلى كلمة سواء، يكون مقره الرياض.


وقال الملك لدى إطلاق أعمال مؤتمر قمة التضامن الإسلامي التي بدأها وإخوانه أصحاب الجلالة والفخامة والسمو والدول قادة ورؤساء وفود الدول الإسلامية في قصر الصفا بمكة المكرمة البارحة «أستحلفكم بالله أن نكون على قدر المسؤولية، وأن نكون جديرين بحملها، وأن ننصر الحق».
وبدأت الجلسة الافتتاحية للقمة بالقرآن الكريم.
بعد ذلك، ألقى خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود كلمة رحب فيها بقادة الدول الإسلامية المشاركين في القمة وقال: «من جوار بيت الله، وأرض الرسالة الإسلامية الخالدة، يسعدني أن أرحب بكم في وطنكم الثاني المملكة العربية السعودية. سائلا الله -جل جلاله- في هذه الليالي المباركة أن يوفقنا على فهم أمور أمتنا الإسلامية، وأسباب ما حصل لها من ضعف وتفرق، الأمر الذي انعكس على تماسكها ووحدتها.
أيها الإخوة الكرام:
إن الأمة الإسلامية تعيش اليوم حالة من الفتنة والتفرق، التي بسببها تسيل دماء أبنائها في هذا الشهر الكريم في أرجاء كثيرة من عالمنا الإسلامي، متناسين قول الحق تعالى: «الفتنة أشد من القتل».
أيها الإخوة الكرام:
إن الحل الأمثل لكل ما ذكرت لا يكون إلا بالتضامن، التسامح، الاعتدال والوقوف صفا واحدا أمام كل من يحاول المساس بديننا ووحدتنا. وبهذا يمكن لنا -إن شاء الله- أن نحفظ لأمتنا الإسلامية، تاريخها وكرامتها وعزتها، في زمن لا يعترف إلا بالأقوياء. فإن أقمنا العدل هزمنا الظلم، وإن انتصرنا للوسطية قهرنا الغلو، وإن نبذنا التفرق حفظنا وحدتنا وقوتنا وعزمنا -إن شاء الله-.

أيها الإخوة الكرام:
استحلفكم بالله -جل جلاله- أن نكون على قدر المسؤولية، وأن نكون جديرين بحملها، وأن ننصر الحق، مستدركين قول الحق تعالى: «إن تنصروا الله ينصركم ويثبت أقدامكم».
ومن هذا المنطلق أقترح عليكم تأسيس مركز للحوار بين المذاهب الإسلامية، للوصول إلى كلمة سواء، يكون مقره مدينة الرياض، ويعين أعضاؤه من مؤتمر القمة الإسلامي، وباقتراح من الأمانة العامة والمجلس الوزاري.
هذا وأسأل الله تعالى أن يثبتنا على ديننا، وأن يحفظ لهذه الأمة وحدتها ومجدها.
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
ثم أعطى خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود الكلمة لفخامة الرئيس ماكي سال رئيس جمهورية السنغال رئيس الدورة الحالية لمنظمة التعاون الإسلامي الذي عبر فيها عن الشكر والتقدير لخادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز على حسن الاستقبال وكرم الضيافة.
كما شكر خادم الحرمين الشريفين على مبادرته بجمع الأمة الإسلامية بعد القمة السابقة التي عقدت في مكة المكرمة والخدمات الجليلة والكبيرة التي يقدمها ويقوم بها في مكة المكرمة والمدينة المنورة لخدمة ضيوف الرحمن، وقال: «نحن نعرف أن العالم الإسلامي يواجه صعوبات وأزمات كبيرة وعلينا الوقوف والتكاتف من أجل حل هذه الأزمات والمشكلات الاقتصادية».
ودعا فخامته إلى وقف عمليات القتل التي تحدث في سوريا وإلى الوقوف مع الشعب السوري، وكذلك العمليات التي تحدث لقتل المسلمين في مناطق مختلفة من العالم الإسلامي وفي ميانمار الذين يواجهون أزمات حقيقية، كما نريد مواجهة الإرهاب الدولي في العالم.
وأضاف «كما تعلمون أن الإسلام كما علمنا الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم يدعو إلى الحكمة والتواضع والاعتدال ونحن نعرف أن الجهات المتطرفة تقف عقبة أمامنا ولكن يجب ألا يكون لها وجود بيننا، وطالب الرئيس السنغالي أن تكون القدس الشرقية عاصمة لدولة فلسطين.
وأفاد أن منظمة التعاون الإسلامي في قمتها الثالثة طالبت بأن يكون هناك تعاون وتضامن إسلامي حقيقي للقضاء على الفقر في العالم الإسلامي، وقال: إنني أطالب المنظمات والبنوك الإسلامية التابعة لها والدول الغنية أن تقوم بدعم الدول الفقيرة تحت عنوان التضامن، وآمل أن تقوم قمتنا بتشجيع البنك الإسلامي للتنمية ليتمكن من القيام بواجبه والمهام الموكلة إليه بالإضافة إلى دعوة القطاع الخاص للتعاون في هذا المجال.
عقب ذلك وجه خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز الشكر لفخامة الرئيس السنغالي قائلا : «أشكر فخامة الرئيس على هذه الكلمة الضافية، ثم أعطي الكلمة للأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي البرفسور أكمل الدين إحسان أوغلي الذي أعلن خلالها توقيع المنظمة مع وزارة الخارجية في المملكة العربية السعودية ــ دولة المقرــ وثيقة اتفاقية المقر، وكذلك صدور توجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز حفظه الله لبناء مقر دائم لمنظمة التعاون الإسلامي، وهي هدية كريمة من خادم الحرمين الشريفين للأمة الإسلامية ولمنظمة التعاون الإسلامي، مزجيا شكره لخادم الحرمين الشريفين على هذه المكرمة السامية.
وقال : «في مهبط الوحي وفي أطهر بقاع الأرض، هاهم قادة الأمة الإسلامية ورموزها يلبون دعوتكم يا خادم الحرمين الشريفين لحضور الاجتماع الاستثنائي الثاني للقمة الإسلامية الذي بادرتم بالدعوة له، وهاهم ملايين المؤمنين يسعون ويطوفون بالبيت العتيق يمثلون أكثر من مليار ونصف من المسلمين في أرجاء العالم ويتضرعون إلى الله أن يجمع القادة على تجاوز الغمة وأن تكون هذه القمة وسيلة النجاة للأمة من المخاطر التي تواجهها».
وأضاف: «في خطابكم أمام قمة 2005 م وفي نفس هذا المكان المبارك قلتم إنه تكمن في أعماق الأمة الإسلامية رغبة إسلامية في التغيير إلى الأفضل، وعزم صادق على إنهاء أوضاع الأمة وقلتم أيضا «إنكم تتطلعون إلى أمة إسلامية موحدة وحكم رشيد يقضي على الحروب والقهر ويفضي إلى تنمية شاملة تضع حدا للعوز والفقر وتؤدي إلى انتشار وسطية تمثل سماحة الإسلام وأعربتم عن رغبتكم في وجود المؤسسات الواعدة تعيد للأمة الإسلامية ووضعها الطبيعي في سياق الحضارات ومعدلات القوى».
وبين الأمين العام للمنظمة أن القمة اليوم تأتي في وقت تتطلع الأمة إلى قادتها لينهضوا بالمسؤولية التاريخية لتجاوز هذه الظروف العصيبة، وقد بات واضحا أنه لا يمكن للعالم الإسلامي الاستمرار على نهجه الحالي؛ والواجب أن يكون عالمنا الإسلامي أحد رواد هذا العصر، وممتلكا مقومات الكفاية وقدرة الأداة الذاتية لاسيما أن المسلمين يمتلكون مقومات كبيرة من الناحية البشرية والخيرات التي تمكنهم من أن يكونوا خير أمة أخرجت للناس.
وأكد أن الأمانة العامة لمنظمة التعاون الإسلامي حققت خلال السنوات السبع الماضية الكثير من الإنجازات في المجال التنموي والاقتصادي وتقوية الأواصر الاقتصادية بين الدول الأعضاء عن طريق نظام الأفضلية التجارية، موضحا أن صندوق التضامن الإسلامي للتنمية وصندوق التضامن الإسلامي فقد بلغ مجموع تمويلهما مليار دولار خصص لبرنامج التخفيف عن حاجة الفقر وتطوير البنية التحتية، كما بذلت الأمانة جهودا حثيثة في مجال التعاون والتضامن السياسي للدفاع عن القضايا العادلة للدول الأعضاء في المنابر السياسية الدولية مثل نصرة القضية الفلسطينية والدفاع عن حقوق الأقليات والمجتمعات الإسلامية عبر العالم، وطالت الجهود كذلك محاربة الإرهاب والدعوة إلى التمسك بالصفة التي تميز الإسلام؛ ألا وهي صفة الاعتدال والوسطية والتسامح.
إثر ذلك أعرب خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود عن شكره للأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي، وقالك: «أعلن تحويل الجلسة إلى مغلقة وأشكر الإخوة المدعوين، وأدعوهم إلى مغادرة القاعة».
ويضم وفد المملكة العربية السعودية لمؤتمر قمة التضامن الإسلامي صاحب السمو الملكي الأمير متعب بن عبدالعزيز آل سعود، صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل بن عبدالعزيز أمير منطقة مكة المكرمة، صاحب السمو الملكي الأمير عبدالإله بن عبدالعزيز مستشار خادم الحرمين الشريفين، صاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن عبدالعزيز وزير الداخلية، صاحب السمو الملكي الأمير مقرن بن عبدالعزيز المستشار والمبعوث الخاص لخادم الحرمين الشريفين، صاحب السمو الملكي الأمير بندر بن سلطان بن عبدالعزيز رئيس الاستخبارات العامة الأمين العام لمجلس الأمن الوطني، صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن عبدالله بن عبدالعزيز نائب وزير الخارجية.
حضر جلسة الافتتاح أصحاب السمو الملكي الأمراء والوزراء وكبار المسؤولين من مدنيين وعسكريين.
وأنهى خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود وإخوانه أصحاب الجلالة والفخامة والسمو والدولة قادة ورؤساء وفود الدول الإسلامية، جلسة عملهم المغلقة الأولى التي عقدت البارحة في قصر الصفا بمكة المكرمة.







  رد مع اقتباس
قديم منذ /15 - 8 - 2012, 7:23 AM   #3

♥ •ӎ غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 1
 تاريخ التسجيل : 5 - 6 - 2008
 المكان : ♥ {..دَآخِلِ قَلْب طِفْلَه، مَآكِبَرْ لُوْ كِبَرْتـْ ~ ||
 المشاركات : 84,667
 النقاط : ♥ •ӎ has a reputation beyond repute♥ •ӎ has a reputation beyond repute♥ •ӎ has a reputation beyond repute♥ •ӎ has a reputation beyond repute♥ •ӎ has a reputation beyond repute♥ •ӎ has a reputation beyond repute♥ •ӎ has a reputation beyond repute♥ •ӎ has a reputation beyond repute♥ •ӎ has a reputation beyond repute♥ •ӎ has a reputation beyond repute♥ •ӎ has a reputation beyond repute

افتراضي رد: أخبار صحيفة عكاظ يوم الاربعاء 27-9-1433 ، أخبار صحيفة عكاظ يوم الاربعاء 15-8-2012 ‏

القمة الإسلامية: دعم انضمام فلسطين للأمم المتحدة والإشادة بجهود المملكة
إدانة القتل التعسفي في سورية وتعليق عضويتها بـ «التعاون الإسلامي»
ماجد المفضلي، حاتم المسعودي (مكة المكرمة)


تتجه قمة التضامن الإسلامي الاستثنائية المنعقدة في مكة المكرمة نحو تعليق عضوية سورية في منظمة التعاون الاسلامي، وكافة الاجهزة المتفرعة والمتخصصة والمنتمية لها وإنفاذ توصية اجتماع اللجنة التنفيذية على المستوى الوزاري في الرابع والعشرين من شهر يونيو (حزيران) الماضي، وذلك على ضوء عدم التوصل إلى نتائج عملية لتنفيذ مبادرة المبعوث الأممي العربي لحل الأزمة السورية وكذلك المبادرة العربية وقرارات اللجنة التنفيذية لمنظمة التعاون الإسلامي نتيجة تعنت السلطات السورية وتمسكها بحسم الموقف من خلال الحل العسكري.
وعلمت "عكاظ" أن القمة التي انطلقت أعمالها أمس، بصدد التأكيد على ضرورة صون وحدة سورية وسيادتها واستقلالها وسلامة أراضيها، وإدانة استمرار إراقة الدماء مع التشديد على تحمل السلطات السورية مسؤولية استمرار أعمال العنف وتدمير الممتلكات. وفي ذات الوقت، تعبر عن بالغ القلق إزاء تدهور الأوضاع وتصاعد وتيرة عمليات القتل التي راح ضحيتها آلاف المدنيين العزل وارتكاب المجازر في المدن والقرى على يد السلطات السورية. وتدين إسقاط سوريا لطائرة عسكرية تركية، معتبرة أن هذا العمل يشكل خطرا كبيرا على الامن والاستقرار في المنطقة. ومن المنتظر أن ترحب القمة بقرار الجمعية العامة للامم المتحدة الصادر بتاريخ 3 اغسطس2012 الذي يدين بشدة استمرار الانتهاكات الواسعة النطاق والمنهجية لحقوق الإنسان وللحريات الأساسية من قبل السلطات السورية واستخدام القوة ضد المدنيين والإعدام التعسفي والقتل والاضطهاد. وتدعو السلطات السورية إلى الوقف الفوري لكافة أعمال العنف وعدم استخدام العنف ضد المدنيين العزل والكف عن انتهاك حقوق الإنسان ومحاسبة مرتكبيها والوفاء بكافة التزاماتها الإقليمية والدولية والافراج عن كافة المعتقلين والسماح للهيئات الإغاثية والإنسانية بتقديم المساعدات العاجلة للمتضررين جراء هذه الأحداث بالتنسيق مع منظمة التعاون الإسلامي.
نبذ الفرقة
وحسب التوجه في مداولات القمة، يتوقع أن تؤكد على أن اجتماع الأمة الإسلامية ووحدة كلمتها هو سر قوتها، ما يستوجب على الأمة الإسلامية الأخذ بكل أسباب الوحدة والتضامن والتعاضد بين أبنائها, والعمل على تذليل كل ما يعترض تحقيق هذه الأهداف, وبناء قدراتها من خلال برامج علمية في المجالات السياسية والتعليمية والاقتصادية والاجتماعية حتى يستطيع أبناء الأمة الإسلامية الترابط مع بعضهم ببعض عقائديا ووجدانيا ومصيريا في الحاضر والمستقبل, ونبذ كل أسباب الفرقة والشقاق السياسي والفتنة والتشرذم الطائفي بين أبناء الأمة الواحدة, والالتزام بالمصداقية في العمل الإسلامي المشترك.


القضية الفلسطينية
وفيما يتعلق بالقضية الفلسطينية، ينتظر أن يؤكد المؤتمر على أنها تمثل القضية المركزية للأمة الإسلامية, وعليه فإن إنهاء الاحتلال الإسرائيلي للأراضي العربية والفلسطينية المحتلة منذ عام 1967م, بما فيها القدس الشرقية والجولان السوري, واستكمال الانسحاب الإسرائيلي من باقي الأراضي اللبنانية المحتلة وفق قرار مجلس الأمن الدولي رقم 425, يعتبر مطلبا حيويا للأمة الإسلامية قاطبة, ومن شأن تسوية هذه القضية وفق قرارات الأمم المتحدة ذات الصلة ومبادرة السلام العربية وخطة خارطة الطريق أن يساهم في إحلال السلم والأمن العالمي, ويمكن الشعب الفلسطيني من ممارسة حقوقه غير القابلة للتصرف, ومنها حقه في تقرير مصيره وإقامة دولته المستقلة ذات السيادة , وعلى أساس حدود الرابع من يونيو (حزيران) عام 1967م وعاصمتها القدس الشريف وإيجاد حل عادل يضمن عودة اللاجئين الفلسطينيين إلى ديارهم وفقا لقرار الجمعية العامة للأمم المتحدة رقم 194. وبذل الجهود من أجل استعادة مدينة القدس والمحافظة على طابعها الإسلامي والتاريخي, وتوفير المواد الضرورية للحفاظ على المسجد الأقصى وباقي الأماكن المقدسة وحمايتها, وادانة اسرائيل, السلطة القائمة بالاحتلال, لانتهاكاتها المتواصلة. والعمل مع المجتمع الدولي من أجل حملها على وقف الاستيطان وتفكيك المستعمرات في الأراضي الفلسطينية المحتلة والجولان السوري المحتل, وكذلك وقف بناء الجدار وإزالة الجزء القائم منه, وفقا للرأي القانوني لمحكمة العدل الدولية. وينتظر أن تدعم القمة الاسلامية الخطة الإستراتيجية متعددة القطاعات بالقدس, وتدعو الدول الأعضاء إلى دعم احتياجات القدس مؤسساتها وأهلها وفقا لهذه الخطة الإستراتيجية ودعم المشاريع المتضمنة فيها مع التأكيد على القرارات السابقة بخصوص رفع الحصار الإسرائيلي غير القانوني المتواصل على قطاع غزة, ومطالبة مجلس الأمن الدولي بالاضطلاع بمسؤولياته في حفظ وصون الأمن والسلم الدوليين, و التحرك الفوري لرفع الحصار وإلزام إسرائيل بوقف عدوانها المستمر ضد الشعب الفلسطيني ودعم انضمام دولة فلسطين كعضو كامل العضوية في الأمم المتحدة, ويطالب جميع الدول الأعضاء بدعم القرارات الخاصة بالقضية الفلسطينية في الأمم المتحدة وباقي المنظمات الدولية. وادانة

إسرائيل, السلطة القائمة بالاحتلال, لاستمرارها في اعتقال آلاف الأسرى وحرمانهم من الحقوق الأساسية, في انتهاك صارخ للقانون الدولي ولاتفاقيتي حنيف الثالثة والرابعة, ويطالب بالإفراج الفوري عنهم. وشجب منع سلطات الاحتلال الإسرائيلي بعض أعضاء اللجنة الوزارية الخاصة بفلسطين في حركة عدم انحياز من الدخول إلى رام الله, الأمر الذي أدى إلى إلغاء الاجتماع الاستثنائي للجنة الذي كان مقررا عقده يومي 5و6 أغسطس 2012م.
ومن المتوقع، أن يشيد المؤتمر بجهود المملكة العربية السعودية بقيام خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز في الدفاع عن المقدسات الإسلامية في مدينة القدس من خلال الدعم السخي والمتواصل للمدينة المقدسة ومؤسساتها وأهلها لتمكينهم من الوقوف في وجه محاولات إسرائيل لتهويد مدينتهم.
الوضع في مالي
وحول الوضع في مالي ينتظر أن يعرب المؤتمر عن قلقه البالغ من تطورات الاوضاع في هذه الدولة الأفريقية ومنطقة الساحل وتصاعد الاعمال الارهابية التي تؤججها ويلات الجريمة المنظمة العابرة للحدود الوطنية ولا سيما الاتجار بالسلاح والمخدرات يهدد الاستقرار والسلم والتنمية الاجتماعية والاقتصادية لبلدان منطقة الساحل، وخصوصا مالي التي تواجه خطر تقسيم اراضيها. وادانة محاولات الحركة الوطنية لتحرير ازاود وغيرها من المجموعات الارهابية المسلحة التي تنتهك سلامة اراضي هذا البلد. وتاكيد التضامن مع حكومة الوحدة الوطنية الانتقالية ودعوة جميع الدول الاعضاء الى ان تقدم لها الدعم والمساعدة اللازمين لمساعدتها على تحقيق اهدافها. كما يتوقع ان يدين ما ترتكبه المجموعات الارهابية من مظالم في حق السكان المدنيين العزل وما تقترفه من تدمير للمواقع التي صنفتها منظمة اليونيسكو ضمن التراث الثقافي العالمي ولا سيما في تومبوكتو، ويحيي المؤتمر ويشجع وساطة الجماعة الاقتصادية لدول غرب افريقيا ويدعم الجهود الجارية التي تبذلها البلدان المعنية (الجزائر، مالي، وموريتانيا، والنيجر) والاتحاد الافريقي والامم المتحدة في سبيل مساعدة مالي على استعادة كامل اراضيها واستقرارها، مما سيمكنها من توطيد وحدتها الوطنية وتعزيز تنميتها.
مشكلة مسلمي ميانمار
وبشأن قضية المسلمين في ميانمار ينتظر أن يشدد المؤتمر على اهمية تعزيز التعاون والحوار مع الدول غير الاعضاء في منظمة التعاون الاسلامي التي تتواجد بها مجتمعات وجماعات مسلمة وكذلك مع الممثلين الحقيقيين لهذه المجتمعات بما يحفظ حقوقها ومواصلة مراقبة أي تطور عن كثب. ويستنكر سياسة التنكيل والعنف التي تمارسها حكومة اتحاد ميانمار ضد جماعة الروهينجا المسلمة التي تتنافى مع كل مبادئ حقوق الانسان والقيم والاخلاق والقوانين الدولية. ومن المتوقع أن تشيد القمة الاسلامية بتبرع خادم الحرمين الشريفين بمبلغ 50 مليون دولار أمريكي مساعدات إنسانية لمسلمي الروهنجا مع دعوة الدول الأعضاء التي ترتبط بعلاقات سياسية ودبلوماسية ومصالح اقتصادية مع حكومة ميانمار إلى استخدام هذه العلاقات لممارسة الضغط عليها لوقف أعمال التنكيل والعنف ضد مسلمي الروهنجيا.
كما ينتظر أن يؤكد المؤتمر على تضامنه ودعمه التام للسودان والصومال وأفغانستان وجامو وكشمير والعراق واليمن وساحل العاج واتحاد جزر القمر وجمهورية قبرص التركية في التصدي للتحديات التي تواجه هذه الدول، وادانة اعتداء أرمينيا على أذربيجان ويدعو إلى انسحاب القوات الأرمينية من الأراضي الاذربيجانية. وفي ذات الوقت يتوقع أن يشدد المؤتمر على إن الإصلاح والتطوير أمر متجدد ومستمر ويقع على عاتق أبناء الأمة دون غيرهم وضع الخطط والبرامج العلمية والعملية التي من شأنها تحقيق نهضتها ورفعة شأنها، مسترشدين في ذلك بهدي كتاب الله وسنة نبية صلى الله عليه وسلم وأن يكون الإصلاح والتطوير المنشودان نابعين من الاحتياجات الحقيقية للأمة الإسلامية وبما يكفل وحدة نسيج مجتمعاتها وترابطها وبما يواكب تغييرات العصر الذي نعيشه ويحقق مقاصد الحكم الصالح القائم على العدل والمساواة بين أبناء الأمة الإسلامية واحترام الأنظمة والقوانين والوقوف في أي وجه من أوجه التدخل الخارجي في الشؤون الداخلية ودعوة الدول الأعضاء لاتخاذ الإجراءات الكفيلة بتجنيب إذكاء الفتن والنعرات بين الطوائف الإسلامية وأن تسعى الدول في هذا الإطار إلى أن يكون دورها إصلاح ذات البين والسعي إلى وحدة الشعوب والوحدة الوطنية والمساواة بين أبناء الأمة الواحدة بدلا من أن يكون مدعاة للفرقة والتناحر ومكافحة الفساد وحماية حقوق الإنسان القائمة على مبادئ العدل والكرامة ومشاركة المواطنين في إدارة شؤونها وتهيئة المناخ لقيام مؤسسات المجتمع المدني التي تعين الحاكم على الوصول إلى هدف إصلاح وتطوير المجتمع الإٍسلامي.
كما ينتظر أن يؤكد المؤتمر على أن الإسلام هو دين الوسطية والانفتاح ويرفض كافة أشكال الغلو والتطرف والانغلاق وعلى أهمية التصدي لكل ما يبث ويروج للفكر المنحرف بكافة الوسائل المتاحة ويدعو إلى تطوير المناهج الدراسية بما يرسخ القيم الإسلامية الأصيلة في مجالات التفاهم والتسامح والحوار والتعددية ومد جسور التواصل بين أبناء الأمة الإسلامية الواحدة بما يعزز وحدتها وتضامنها من خلال عقد الندوات والمؤتمرات التي توضح هذه القيم. كما ينتظر ان يدعو للتصدي للتطرف المتستر بالدين والمذهب وعدم تكفير إتباع المذاهب الإسلامية وتعميق الحوار بينهما وتعزيز الاعتدال والوسطية والتسامح.
وكذلك ينتظر ان يشدد المؤتمر على إدانة الإرهاب بجميع أشكاله وصوره ورفض أي مبرر أو مسوغ له وإعادة تجديد تضامنه مع الدول الأعضاء في المنظمة التي تعرضت وتتعرض للعمليات الإرهابية. كما يشدد على ضرورة محاربة كافة الممارسات الإرهابية وجميع أشكال دعمها وتمويلها والتحريض عليها، معتبرا الإرهاب ظاهرة عالمية لا ترتبط بأي دين أو جنس أو لون أو بلد وأكد على أهمية تضافر الجهود الدولية لمكافحة هذه الظاهرة، منوها بالجهود الكبيرة التي بذلتها حكومة المملكة العربية السعودية في إنشاء المركز الدولي لمكافحة الإرهاب تحت مظلة الأمم المتحدة تنفيذا للتوصيات الصادرة عن المؤتمر الدولي لمكافحة الإرهاب الذي عقد في الرياض عام 2005 م ويؤكد على ضرورة التمييز بين الإرهاب وبين مشروعية مقاومة الاحتلال الأجنبي التي لا تستبيح دماء المدنيين الأبرياء. والتعبير عن القلق العميق أمام تصاعد ظاهرة الربط بين الإسلام والإرهاب والتي تستغلها بعض التيارات والأحزاب المتطرفة في الغرب للإساءة للإسلام والمسلمين. والتأكيد على ضرورة العمل الجماعي لإبراز حقيقة الإسلام وقيمه السامية والتصدي لظاهرة كراهية الإسلام وتشويه صورته وقيمه ورموزه وتدنيس الأماكن الإسلامية والعمل الفعال مع الدول والمؤسسات والمنظمات الإقليمية والدولية وحثها على محاربة هذه الظاهرة وعدم جواز استغلال حرية التعبير ذريعة للإساءة إلى الأديان كما يؤكد الاجتماع على ضرورة احترام التنوع الثقافي والديني والتعايش السلمي وأهمية مواصلة التعاون على المستوى الدولي ضد التحريض على الكراهية والتعصب ويرحب في هذا الصدد باعتماد مجلس حقوق الإنسان بالتوافق لقراره رقم 18/16 بشأن مكافحة التعصب والتحريض على العنف أو الكراهية والتمييز القائمين على أساس الدين أو المعتقد باعتباره خطوة متقدمة لاحترام التعددية الثقافية.
حوار الحضارات
كما يتوقع ان يؤكد المؤتمر على ان حوار الحضارات هو السبيل الامثل لتجسيد قيم الاحترام والفهم المتبادلين والمساواة بين الشعوب لبناء عالم يسوده التسامح والتعاون والسلام والثقة بين الامم ويدعو الدول الاعضاء إلى المشاركة في برامج مركز الملك عبدالله بن عبدالعزيز الدولي للحوار بين اتباع الديانات والثقافات الذي أنشاته حكومة المملكة العربية السعودية في فيينا بالتعاون مع جمهورية النمسا ومملكة اسبانيا لتعزيز الحوار بين اتباع الديانات والثقافات وكذلك المشاركة في تحالف الامم المتحدة للحضارات الذي ترأسه بصورة مشتركة تركيا واسبانيا.
في المجال الاقتصادي والاجتماعي ينتظر أن يؤكد المؤتمر أهمية الاستخدام الامثل للموارد البشرية والطبيعية والاقتصادية المتوفرة في العالم الاسلامي والاستفادة منها في تعزيز التعاون بين دوله والعمل على تنفيذ خطة العمل الرامية الى تطوير هذا التعاون ودراسة امكانية انشاء مناطق للتجارة الحرة بين الدول الاعضاء والانضمام الى اتفاقيات والقرارات المبرمة وتنفيذها ودعم انشطة اللجنة الدائمة للتعاون الاقتصادي والتجاري (كومسيك). والترحيب بزيادة حجم التجارة بين الدول الاعضاء في المنظمة لتحقيق الاهداف المنصوص عليها في البرامج العشري كما يرحب بدخول نظام الافضلية التجارية في منظمة التعاون الاسلامي حيز التنفيذ وبروتوكول المنشأة ويرحب ايضا بانشاء المؤسسة الاسلامية الدولية لتمويل التجارة استجابة لدعوة خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز في مؤتمر القمة الاسلامي العاشر.







  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
أخبار صحيفة عكاظ يوم الاربعاء 27-9-1433 ، أخبار صحيفة عكاظ يوم الاربعاء 15-8-2012 ‏

جديد مواضيع القسم صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
أخبار صحيفة عكاظ يوم الاربعاء 20-9-1433 ، أخبار صحيفة عكاظ يوم الاربعاء 8-8-2012 ● н σ d σ α صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ 0 7 - 8 - 2012 9:23 PM
أخبار صحيفة عكاظ يوم الاربعاء 13-9-1433 ، أخبار صحيفة عكاظ يوم الاربعاء 1-8-2012 ● н σ d σ α صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ 0 31 - 7 - 2012 11:49 PM
أخبار صحيفة عكاظ يوم الاربعاء 7-8-1433 ، أخبار صحيفة عكاظ يوم الاربعاء 27-6-2012 ● н σ d σ α صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ 0 27 - 6 - 2012 12:46 AM
أخبار صحيفة عكاظ يوم الاربعاء 25-6-1433 ، أخبار صحيفة عكاظ يوم الاربعاء 16-5-2012 ‏ ♥ •ӎ صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ 0 16 - 5 - 2012 7:13 AM
أخبار صحيفة عكاظ يوم الاربعاء 12-5-1433 ، أخبار صحيفة عكاظ يوم الاربعاء 4-4-2012 ● н σ d σ α صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ 11 5 - 4 - 2012 5:08 AM


الساعة الآن 6:26 AM



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO TranZ By Almuhajir
ماشاء الله تبارك الله ماشاء الله لاقوة الا بالله , اللهم اني اسالك الهدى والتقى والعفاف والغنى

Security team

Privacy Policy