العودة   منتديات تجمعنا المحبه > تجمعنا العامه > صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ
التسجيل اجعل كافة الأقسام مقروءة

صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ حافز ، Incentive ، hafiz ، برنامج حافز ، حافز للمتزوجات ، حافز للعاطلين ، حافز اكمال البيانات ، حافز للتوظيف ، حافز للسعوديين ، اعانة حافز ، جدارة ، برنامج جدارة ، جدارة للتوظيف ، اخبار جديده ، اخبار منوعه ، جديد الاخبار ، اخبار اليوم ، اخبار الساعه ، اخبار الصحف ، اخبار محليه ، اخبار السعوديه ، اخبار دوليةصحيفه سبق ,عكاظ,المدينه,عاجل,الوئام.الوطن ,صحيفة سبق الإلكترونية

أخبار مصر اليوم الاحد 3-3-2013 ، أخبار مصر اليوم 3 مارس 2013

أخبار مصر اليوم الاحد 3-3-2013 ، أخبار مصر اليوم 3 مارس 2013 أخبار مصر اليوم الاحد 3-3-2013 ، أخبار مصر ...

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم منذ /2 - 3 - 2013, 7:37 PM   #1

● н σ d σ α غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 706
 تاريخ التسجيل : 4 - 10 - 2008
 المكان : يآلبيــہَ يآاَلَشَرقَيــہَ ♥ ~
 المشاركات : 194,974
 النقاط : ● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute

افتراضي أخبار مصر اليوم الاحد 3-3-2013 ، أخبار مصر اليوم 3 مارس 2013


"النور" يطالب بإعادة قانون انتخابات "النواب" للمحكمة الدستورية

تعليق علي الموضوعإرسال لصديقطباعة الصفحة
أخبار اليوم الاحد 3-3-2013 أخبار Thumbmail2013-03-02

القاهرة-أخبار مصر
طالب الدكتور يونس مخيون رئيس حزب النور بإعادة قانون الانتخابات إلى المحكمة الدستورية من جديد لإبداء الرأى النهائى والبت فيه وليس مجرد الإخطار حتى لا يتعرض البرلمان الجديد لخطر الحل، كما حدث فى المجلس السابق والدخول فى دوامة الفراغ التشريعى وإهدار أموال الشعب.

وأشار "مخيون" فى بيان له السبت، إلى أن تصريحات المستشار ماهر سامى نائب رئيس المحكمة الدستورية العليا والمتحدث باسمها تؤكد على تخوفات حزب النور من إمكانية الطعن على البرلمان وحله.
حيث صرح المستشار ماهر سامى لوسائل الإعلام بأن عدم مراجعة المحكمة الدستورية لقانون الانتخابات سيتسبب فى حل البرلمان، لأنه إذا لم يتم تنفيذ أية ملاحظة للمحكمة الدستورية أو تم الالتفات عنها أو تم تعديل المواد على غير ما قصدت إليه المحكمة الدستورية العليا فمن حق أى صاحب مصلحة أن يطعن بعدم دستورية القوانين بعد سريانها وعلى المحكمة الدستورية العليا أن تفصل فى هذه الطعون.




Hofhv lwv hgd,l hghp] 3-3-2013 K 3 lhvs 2013 Hofhv lwv hgd,l hghp] 3-3-2013 K Hofhv lwv hgd,l 3 lhvs 2013








  رد مع اقتباس
قديم منذ /3 - 3 - 2013, 8:24 AM   #2

♥ •ӎ غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 1
 تاريخ التسجيل : 5 - 6 - 2008
 المكان : ♥ {..دَآخِلِ قَلْب طِفْلَه، مَآكِبَرْ لُوْ كِبَرْتـْ ~ ||
 المشاركات : 84,735
 النقاط : ♥ •ӎ has a reputation beyond repute♥ •ӎ has a reputation beyond repute♥ •ӎ has a reputation beyond repute♥ •ӎ has a reputation beyond repute♥ •ӎ has a reputation beyond repute♥ •ӎ has a reputation beyond repute♥ •ӎ has a reputation beyond repute♥ •ӎ has a reputation beyond repute♥ •ӎ has a reputation beyond repute♥ •ӎ has a reputation beyond repute♥ •ӎ has a reputation beyond repute

افتراضي رد: أخبار مصر اليوم الاحد 3-3-2013 ، أخبار مصر اليوم 3 مارس 2013

الإفلاس أو الحرب الأهلية يعيد «العسكر» للسلطة في مصر

القيادي بجبهة الإنقاذ المهندس أحمد بهاء الدين شعبان لــ"المدينة":


عبدالله حشيش - سيد يونس - القاهرة تصوير: خالد رفقي
الجمعة 01/03/2013

أكد القيادي بجبهة «الانقاذ» والمنسق العام للجمعية الوطنية للتغيير ورئيس الحزب الاشتراكي المصري المهندس احمد بهاء الدين شعبان أن مقاطعة المعارضة للانتخابات البرلمانية، جاء لحجب الشرعية عن الدستور «الباطل» الذي تجرى الانتخابات بمقتضاه، وأضاف أن من يدعون الى عودة «العسكر للحكم مرة أخرى يخشون على مصر من الانهيار والإفلاس بسبب فشل الإخوان في إدارة مصر»، مشيرًا الى أن فترة الرئيس محمد مرسي المنتمي للجماعة كشفت سقوط شعارات «الإسلام هو الحل» و»نحمل الخير للجميع» بسبب غياب المشروع والرؤية لدى الإخوان، مشيرًا إلى أن صراع الإخوان والنور هو صراع تكتيكي وسوف يشعل الانتخابات القادمة التي سوف تستفيد منها بعض التيارات الإسلامية التي لا تتحالف مع الإخوان، وكذب ادعاءات الإخوان عن انسحاب القوى المدنية من الانتخابات لعدم وجود قواعد شعبية لهم في الشارع، مؤكدا أن نتائج الاستفتاء الأخير تشير لتزايد شعبية المعارضة ...فإلى نص الحوار:
* مصر إلى أين؟
ـ أعتقد أن المشهد المصري مركب، ولا يمكن النظر إليه إلا في سياق التطورات في المنطقة فيما يعرف بـ»الربيع العربي»، وأن عزله عن هذا السياق يقودنا إلى إصدار أحكام متسرعة وخاطئة، ولكن المؤكد أن مصر شهدت ثورة كبرى خرج خلالها أكثر من 5 ملايين مصري إلى الشوارع والميادين وأن هذه الجماهير تتوق إلى إنجاز في حياتها اليومية بعد أن أنجزت الثورة وأسقطت النظام الحاكم،، إن تحقيق أهداف الثورة «عيش ـ حرية ـ عدالة اجتماعية - كرامة إنسانية»، كان يتطلب اتخاذ مسارات محددة لتحقيق أهداف الثورة منها ضرورة كتابة دستور جديد للبلاد بتوافق كل مكوناته من مختلف التيارات والتوجهات.
لكن مسار الثورة انحرف منذ البداية بسبب تواطؤ المجلس العسكري والإخوان، وتم الدفع بالثورة بمسار خاطئ حيث كان المناخ غير مهيئ لإجراء استفتاء أو إجراء انتخابات فاز بها الأكثر جاهزية واستعدادا «التيار الاسلامي» ولم يكن الأكثر استحقاقا للفوز، وفي هذا السياق أزيحت من المشهد السياسي فصائل وتيارات لعبت دورًا محوريًا في الثورة وخاصة الشباب، وتصدرت المشهد قوى كانت حليفة للنظام السابق «الإخوان» التي روعت المجتمع المصري بأفكار أقل ما توصف بـ»المخربة» وتقوض الدولة المدنية وتدمر الهوية الوطنية الجامعة، وكذلك مؤسسات المجتمع الراسخة وعلى رأسها القضاء، مما خلق رد فعل عنيف من جانب المجتمع «القوى السياسية المدنية والجماعات الثقافية والمرأة والأقباط والإعلام والقضاء»، وتشكلت جبهة واسعة من هذه القوى لمواجهة مخطط اختطاف الدولة المدنية وسرقة الثورة، وقادت هذه المعطيات إلى احتقان حاد في المشهد السياسي وانقسم المجتمع بين تيار مدني من مختلف التيارات «معارض»، وبين تيار إسلامي «موال»، ثم زاد الاحتقان السياسي بوصوله إلى داخل التيار الاسلامي نفسه بخروج حزب النور السلفي من عباءة الإخوان بسبب تضييق الإخوان على السلفيين في المشاركة في صنع القرار السياسي وأغلقت الباب على عناصرها فقط و»أقصت» الإسلاميين ولم تكتف بإقصاء القوى المدنية فقط.
* ماذا بعد 8 أشهر من حكم الرئيس مرسي؟
ـ أعتقد أنه بعد مرور 8 أشهر من حكم الرئيس محمد مرسي المنتمي إلى جماعة الإخوان، بدأت تتضح معالم مخطط الإخوان للسيطرة وتنفيذ سياسة الإقصاء، وتحقق لها السيطرة على الشرطة والإعلام والحكم المحلي والشباب والعدل والمالية والقوى العاملة وهي قطاعات تدعم المشروع الاخواني في السيطرة على الدولة المصرية ويساعدها على الفوز في أي انتخابات قادمة.
* ماذا عن التغيير لصالح المواطن بتحقيق انجازات؟
ـ رغم السيطرة الاخوانية على الوزارات الخدمية والسيادية، لم يتحقق انجاز يلمسه المواطن في حياته اليومية، ولم تتحقق أيضا أهداف الثورة، وبات المصريون يشعرون بالخطر من تدهور الأوضاع، وخسر الرهان من راهنوا على شعارات مثل: «الإسلام هو الحل» و»نحمل الخير للجميع»، وتحقق فشل ذريع للإخوان وعلى كل المستويات في إدارة الدولة لدرجة صادمة لم يكن يتوقعها أكثر المعارضين للإخوان وبهذه السرعة.
* لكن الإخوان يحملون «الفلول» والدولة العميقة ورفض المعارضة المشاركة في العملية السياسية، مسؤولية عدم تحقيق إنجاز حتى الآن؟

ـ أنا اختلف مع هذه المبررات التي يسوقها الإخوان لتبرير فشلهم في إدارة الدولة، ومن أبجديات العمل السياسي أن القوى السياسية التي تتولى السلطة في أي بلد، تقوم بعملها في سياق خصومات سياسية ومعارضة تراقب عملها وتتصيد لها الأخطاء، وأيضا يمارس العمل السياسي وسط منافسات سياسية ومواجهة من قوى مضادة في الجهاز الاداري للدولة، وأرى مثل هذه المبررات واهية وكل القوى التي تدير البلاد تواجه تحديات أكبر من التحديات التي تواجه الإخوان في مصر، ويكفي ان نبرز مثالا للتحديات الكبيرة التي واجهها حزب العدالة التركي من قبل الجيش ومع ذلك حقق الإسلاميون في تركيا انجازات رشحتهم للاستمرار في الحكم.
* لماذا نجح الإسلاميون في تركيا وفشلوا في مصر؟
ـ نجح حكم الإسلاميين في تركيا بسبب الكفاءة والذكاء، وقدرتهم علي استيعاب ومشاركة باقي القوى السياسية، وأيضا بسبب ذكائهم التكتيكي بعدم الاصطدام بالمؤسسة العسكرية، وعدم إثارتهم لمخاوف قطاعات المجتمع مما سهل من مهمة استقطاب المجتمع للمشروع الاسلامي
وأضاف: يحضرني في هذا المقام أن أشير إلى لقاء جمعنا مع الرئيس التركي عبدالله جول ووزير خارجيته، وضم قيادات الأحزاب السياسية المصرية بمن فيهم مرشد الإخوان ورئيس حزب الحرية والعدالة والرئيس محمد مرسي، وفي هذا اللقاء أفاض الرئيس التركي في الحديث عن الانتقال من الجهاد الأصغر إلى الجهاد الأكبر ممثلا في التنمية والبناء وأن هذا يعزز المشروع الاسلامي في المجتمع، وطالب «جول» جماعة الإخوان مراعاة مشاعر الأقباط ونصحهم بعدم الاصطدام بجهاز الدولة المدنية، وضرورة التكامل والتوافق مع القوى السياسية المختلفة مع المشروع الاسلامي فكريًا، والحقيقة أن جماعة الإخوان نفذت كلام الرئيس «جول» حرفيًا ولكن في الاتجاه المعاكس حيث اصطدمت بالقوى المدنية وأثارت مخاوف الأقباط والجيش وسعت إلى تفكيك مؤسسات الدولة المدنية، وكانت النتيجة ما وصلنا إليه من فشل ذريع وباتت الدولة المصرية معرضة للانهيار.
* مشاركة حزب النور في الانتخابات هل يعني تجاوز الخلاف مع الإخوان؟
ـ إعلان حزب النور المشاركة في الانتخابات لا يعني إنهاء الخصومة مع الإخوان ولكنه يعني تعميق هذه الخصومة، وأن قرار نزول النور سوف يحول الانتخابات إلى معركة شرسة بين الطرفين حيث ينافس النور على نفس الأرضية التي يقف عليها الإخوان وبنفس الأيدلوجية، وأتوقع أن تكون الانتخابات صراعًا شرسًا بين السلفيين والإخوان وخاصة بعد عملية الإقالة المهينة لمستشار الرئيس المنتمي للسلفيين الدكتور خالد علم الدين.

* من المستفيد من صراع النور والإخوان في الانتخابات المقبلة؟
ـ اعتقد أن كثيرًا من التيارات الإسلامية أعادت حساباتها مع جماعة الإخوان بعد تردي سمعة الإخوان في الشارع المصري، وتحاول هذه القوى أن تقيم فاصلا مع الإخوان ولا تريد هذه القوى أن تتحمل وزر أخطاء الإخوان، وبدأت إعداد حساباتها بشكل مستقل، وأتصور أن المستفيد الأول سيكون من التيارات الإسلامية من خارج النور والإخوان، وأتوقع أيضا أن تنافس التيارات الإسلامية نفسها في الانتخابات البرلمانية المقبلة.
* لماذا قاطعت الانقاذ الانتخابات ولم تستفد من رفض الشارع للإخوان؟
ـ قاطعت «الانقاذ» الانتخابات البرلمانية لأسباب أخلاقية واتساقًا مع موقفها مع الشارع المصري، وبالرغم من معرفتنا بالهبوط الحاد في أسهم الإخوان في الشارع، ولكن دخولنا الانتخابات يعني اعترافنا بالدستور الجديد الذي نطالب بإلغائه، وأن القبول بالسير في الانتخابات سوف يعطي شرعية لحكم الإخوان مما ينعكس سلبًا على موقف «الانقاذ» في الشارع ونحن نريد أن نواكب حركة الشارع ومطالب الشارع، وأيضا يعود قرار مقاطعة الانتخابات إلى قناعتنا بالتزوير الذي سوف يتم ومن قاعدة أن الإخوان سوف يلقون بكل ثقلهم للفوز وبأي ثمن، ويرى الإخوان أن فشلهم في الانتخابات البرلمانية يعني فشل المشروع الاسلامي بالكامل في مصر الذي بات على المحك، وهزيمة الإخوان تضع نهاية للمشروع الاسلامي ولمدة طويلة، ولذلك جهزت جماعة الإخوان قانونًا انتخابيًا «تفصيل» يضمن لها الفوز، وفرضت سيطرتها على الوزارات والمؤسسات التي تتحكم في العملية الانتخابية، وفي النهاية فإن نتيجة الانتخابات البرلمانية القادمة تم إعلانها وقبل أن تبدأ من قبل الدكتور عصام العريان الذي قال إن نتائج الانتخابات ستنتهي بحصول الإسلاميين على 67% من الأصوات اي ما يزيد قليلا على الثلثين الضرورية لتعديل الدستور ووضع القوانين وحتى محاسبة الرئيس، وهو ما يتم التزوير والتخطيط له.
* لكن اللجنة العليا للانتخابات هي من يدير العملية الانتخابية وليس وزارة العدل او الداخلية؟
ـ لا اتفق مع هذا الرأي وأرى أن اللجنة العليا للانتخابات يشكلها الجالس على كرسي السلطة ولا يمكن أن تخالف رغباته، وتسعى اللجنة العليا للانتخابات إلى إرضاء الحاكم، ولا سيما بعد حملة الإخوان في مطاردة القضاة الذين تمردوا على الجماعة، وان ما حدث في تشكيل المحكمة الدستورية العليا يعد دليلا قاطعا على منهجية الإخوان في انتهاك استقلال القضاء، وان هناك أمرا خطيرا جرى تمريره بـ»ليل» وهو تعيين 13 ألف موظف من الإخوان يقومون بعملية فرز الأصوات باللجان.
* الإخوان يقولون إن مقاطعة القوى المدنية للانتخابات خوفًا من فضيحة الهزيمة لعدم تواجدها في الشارع؟
ـ هذا الأمر غير صحيح بالمرة، ويكشف زيف هذا الادعاء مقارنة نتائج الأول والثاني، ففي الاستفتاء الأول على الإعلان الدستوري مرر الإسلاميون الإعلان بنسبة 77% مقابل نسبة رفض القوى المدنية 23% وفي الاستفتاء الثاني مرر الإسلاميون الدستور بنسبة 61% وكانت نسبة الرفض التي تمثل القوى المدنية 37%، وهذا مؤشر كاشف لتراجع شعبية الإسلاميين وتزايد شعبية القوى المدنية ورغم عمليات التزوير التي شابت عملية الاستفتاء على الدستور.
* لماذا إصرار المعارضة على رفض كل شيء؟
ـ الآن مصر في مفترق طرق، إما أن ننجر إلى لعبة البرلمان والانتخابات وهي لعبة خاطئة، وإما أن نتمسك بأهداف الثورة وننحاز إلى مطالب الجماهير التي باتت ترفع سقوفا أعلى لمطالبها تجاوزت موقف الانقاذ وقوى المعارضة، وأرى أيضا أن جماعة الإخوان جزء عضوي من النظام السابق ويوجد تحالف الآن بين قوى الرأسمالية القديمة ورأسمالية الإخوان لإجهاض الثورة، ولا يمكن إنقاذ مصر إلا بهزيمة الثورة المضادة التي يمثلها الإخوان بتحالفه تارة مع العسكر وتارة مع أنصار النظام السابق.
* كيف يتحقق ذلك في ظل انقسامات «الانقاذ»؟
ـ «الانقاذ» هو إطار يجمع القوى السياسية من أقصى اليمين إلى أقصى اليسار، وأرى أن الخلافات بينها دليل قوة وليس ضعف، وأتصور أن «الإنقاذ» حافظت على تماسكها واستمرارها رغم خلافات مكوناتها، ولم ينشق أحد أعضائها حتى الآن.
* وكيف ترى القوى السياسية وجبهة الانقاذ موضوع استدعاء الجيش مرة أخرى للمعترك السياسي؟
- كما قلت لكم هذا الموضوع مستبعد إلى درجة كبيرة خاصة أن المؤسسة العسكرية لها مهامها الوطنية الكبرى في حماية حدود الوطن والأمن القومي المصري وبالتالي الزج بالمؤسسة العسكرية من وجهة نظري في المعارك السياسة غير وارد في الوقت الحالي على الأقل، وأرى أيضا أن الثورة قامت من أجل مدنية الحكم ولا يمكن الرجوع للخلف مرة أخرى مهما كانت الاختلافات السياسية الحالية على الساحة لان في النهاية نحن نريد مصر جديدة قوامها المدنية، وأتصور أن تدخل المؤسسة العسكرية لن يتم إلا إذا تعرضت الدولة المصرية للخطر مثل الإفلاس أو الحرب الأهلية، وسيكون التدخل حاكما لمنع كارثة تهدد الوطن، وأتصور أن هتافات «يسقط حكم العسكر» كان خطأً من الشباب الثوري، واستثمرته جماعة الإخوان بإقامة تحالف مع المجلس العسكري.
* ما مبررات الدعوة لعودة «العسكر»؟
ـ لقد وقعت مستجدات دفعت البعض للاستنجاد بالجيش منها: خوف قطاعات من المجتمع المصري وخاصة الطبقة الوسطى من عملية هدم مقومات المجتمع المدني وعلى ضوء الحديث عن انتشار أجهزة موازية لأجهزة الدولة مثل الحديث عن حرس ثوري ومخابرات شعبية تابعة للإخوان، وأيضا شعور قطاعات ضخمة في جهاز الدولة أن هناك عمليات إحلال لهم لصالح أتباع الإخوان، وهو ما استفز القوى البيروقراطية في جهاز الدولة وهي من البيروقراطيات العتيقة على مستوى العالم، وأخيرا حالة الانهيار التي تشهدها البلاد تحت حكم الإخوان وتواتر الحديث عن الإفلاس وعجز الإخوان عن تقديم حلول مقنعة للازمة.
* الفوضى الموجودة وحالة العنف المنتشرة بالشارع كيف تراها؟
ـ أعتقد أن كل ثورة قامت على مستوى العالم أعقبتها حالات من الفوضى والاضطرابات لان هناك مستفيدون من الفوضى، وأرى أن المجتمع سوف يحقق استقرارًا في المستقبل، وكل هذه الإفرازات سوف تزول وبالمناسبة ما حدث في مصر يعد الأقل عنفًا وخسائر وعلينا أن نرجع لتاريخ الثورات في فرنسا وغيرها بل علينا أن ننظر للمشهد السوري.
* هل حالة الفوضى صناعة خارجية للوصول بالدولة المصرية إلى التآكل كبديل للتدخلات العسكرية الخارجية؟
ـ هذا صحيح، هناك من يريد من الدول الكبرى الوصول بمصر لهذه المرحلة، مصر دولة لها تاريخها ولها ثقلها ودولة محورية وانهيارها وتفتيت مؤسساتها هدف استراتيجي لهذه القوى، ولكن الشعب المصري لديه الوعي الكافي لفهم تلك المخططات وعلى السياسيين أن يدركوا ذلك للخروج من هذا المأزق.
* هناك اتهام أن القوى السياسية من أحزاب وجبهة إنقاذ لم تسع لطرح بدائل لإنقاذ الدولة من الانهيار الاجتماعي والاقتصادي؟
ـ اتفق معكم في ذلك، نحن انشغلنا بأشياء كثيرة ولم يكن ذلك في حسبان القوى السياسية رغم أن هذا دورها، وقد سمعت كثيرًا من هذه الاتهامات من الشارع البسيط، ونحن الآن نعد لمؤتمر لمناقشة القضايا المهمة خاصة الاقتصادية وطرح بدائل لحل كثير من المشكلات التي تعيشها مصر عبر مؤتمر دولي سوف يشارك فيه كبار الخبراء الاقتصاديين المصريين والاستعانة بخبراء من الخارج.
* أنت على رأس الحزب الاشتراكي المصري وهناك عدد كبير من الأسماء يحمل نفس الأيدلوجية لماذا لم تتوحد تلك الأحزاب تحت حزب قوي مؤثر؟
ـ الثورات دائما تفرز وفرة عددية في الأحزاب ولكني اعتقد أن من يحمل رؤية حقيقية على ارض الواقع سوف يستمر إلى النهاية وقد لاحظنا حجم الائتلافات التي ظهرت عقب الثورة المصرية أين هي الآن؟، كثيرون فقدوا مصداقيتهم لدى الشارع المصري بل إن أحزابًا فقدت ذلك أيضًا وسوف تتلاشى مع مرور الزمن
* هل أنت متفائل بعد كل هذه المعطيات؟
ـ نعم متفائل جدًا بالمستقبل لمصر الدولة القوية والرائدة في محيطها الاقليمي، وسعيد أيضا أن الإخوان كشفت أطماعها مبكرًا في السيطرة على مفاصل الدولة المصرية مما أحدث رفضًا شعبيًا لها من الشعب المصري.









  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
أخبار مصر اليوم الاحد 3-3-2013 ، أخبار مصر اليوم 3 مارس 2013

جديد مواضيع القسم صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
أخبار سوريا يوم الاحد 31-3-2013 ، أخبار الجيش الحر اليوم 31 مارس 2013 ♥ •ӎ صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ 5 31 - 3 - 2013 12:03 PM
أخبار مصر اليوم الاحد 17-3-2013 ، أخبار بورسعيد اليوم 17 مارس 2013 ● н σ d σ α صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ 1 17 - 3 - 2013 8:44 AM
أخبار سوريه اليوم الاحد 17-3-2013 ، أخبار سوريا اليوم 17 مارس 2013 ● н σ d σ α صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ 1 17 - 3 - 2013 8:41 AM
أخبار سوريا اليوم الاحد 10-3-2013 ، أخبار سوريه اليوم 10 مارس 2013 ● н σ d σ α صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ 0 9 - 3 - 2013 7:29 PM
أخبار سوريه اليوم الاحد 3-3-2013 ، أخبار سوريا اليوم 3 مارس 2013 ● н σ d σ α صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ 1 3 - 3 - 2013 8:22 AM


الساعة الآن 8:44 AM



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO TranZ By Almuhajir
ماشاء الله تبارك الله ماشاء الله لاقوة الا بالله , اللهم اني اسالك الهدى والتقى والعفاف والغنى

Security team

Privacy Policy