العودة   منتديات تجمعنا المحبه > تجمعنا العامه > صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ
التسجيل اجعل كافة الأقسام مقروءة

صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ حافز ، Incentive ، hafiz ، برنامج حافز ، حافز للمتزوجات ، حافز للعاطلين ، حافز اكمال البيانات ، حافز للتوظيف ، حافز للسعوديين ، اعانة حافز ، جدارة ، برنامج جدارة ، جدارة للتوظيف ، اخبار جديده ، اخبار منوعه ، جديد الاخبار ، اخبار اليوم ، اخبار الساعه ، اخبار الصحف ، اخبار محليه ، اخبار السعوديه ، اخبار دوليةصحيفه سبق ,عكاظ,المدينه,عاجل,الوئام.الوطن ,صحيفة سبق الإلكترونية

اخبار جريده عكاظ يوم الخميس 29-6-1434 , اخبار صحيفه عكاظ يوم الخميس 9-5-2013

حذر من الهيمنة الإيرانية والمد الشيوعي .. أمين رابطة العام الإسلامي: الصحوة وهم دفعنا ضريبته والطائفية تشرذم المسلمين علي غرسان، ...

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم منذ /9 - 5 - 2013, 6:10 AM   #7

● н σ d σ α غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 706
 تاريخ التسجيل : 4 - 10 - 2008
 المكان : يآلبيــہَ يآاَلَشَرقَيــہَ ♥ ~
 المشاركات : 194,974
 النقاط : ● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute

افتراضي رد: اخبار جريده عكاظ يوم الخميس 29-6-1434 , اخبار صحيفه عكاظ يوم الخميس 9-5-2013



حذر من الهيمنة الإيرانية والمد الشيوعي .. أمين رابطة العام الإسلامي:
الصحوة وهم دفعنا ضريبته والطائفية تشرذم المسلمين


علي غرسان، منصور نظام الدين (مكة المكرمة)


حذر أمين عام رابطة العالم الإسلامي الشيخ عبدالله بن عبدالمحسن التركي من الواقع الخطير الذي يمر به العالم الإسلامي، والذي يعيش مرحلة حرجة، ولا سيما مع تنامي المؤامرات ضد الإسلام والمسلمين، والتي يتسيد الموقف فيها حاليا الجدل الطائفي المدعوم من إيران، الامتداد الخطير من إسرائيل، النشاط الكبير من المؤسسات غير الإسلامية، والمد الشيوعي، ما جعل العالم الإسلامي في حرب ضروس من عدة جهات.
واعتبر الدكتور التركي ما عاشته المنطقة قبل عقود مما عرف حينه بالصحوة الإسلامية أنه لم يكن سوى وهم دفع العالم الإسلامي ضريبته، ووقع المجتمع تحت تأثيرات، ولم تكن سوى مخططات فردية انطلت على البعض.
وكشف الدكتور التركي عن لقائه بالرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي إبان تقلده منصب وزير الداخلية الفرنسي الذي تضجر من وجود مركز الرابطة في فرنسا، وأوضح التركي بأن «ساركوزي» أثناء لقائه به أحضر معه فتوى للشيخ عبدالعزيز بن باز والشيخ حمود العقلاء، في دلالة لسوء تفسير بعض الفتاوى، لكنه خرج باسما من اللقاء بعد توضيح الصورة، وطالبا تدخل الرابطة في توعية المسلمين في دولته.
جاء ذلك في اثنينية الشيخ الدكتور أحمد بن نافع المورعي، مساء أمس الأول، بحضور الدكتور راشد الراجح، والدكتور ناصر بن عبد اللّه الصالح، وعدد من أصحاب الفضيلة، وجمع من الوجهاء ورجال الصحافة والإعلام، والتي تزامنت (الاثنينية) مع ذكرى البيعة الثامنة لخادم الحرمين الشريفين ــ حفظه الله. وبين التركي أن الغرب ليس لديه رؤية واضحة عن الإسلام، وأن حقائق الإسلام الصحيحة غير واضحة عندهم، ولهذا كانوا يحذرون من الوهابيين ومن دعوة الشيخ محمد بن عبدالوهاب، ويقولون هؤلاء لديهم تطرف.
وأضاف التركي بأن المراكز الإسلامية التي يرجع إليها الغرب ضعيفة جدا، وهي تحارب الإسلام الصحيح، وكثير من الأخبار لديهم وجدناها مغلوطة ولا تمت للإسلام بصلة. كما كشف أمين عام رابطة الإسلامي عن نفوذ إيران الدولي، وعن توسعها في نشر مذهبها الذي تنتمي إليه، كما أوضح الشيخ التركي بأن رابطة العالم الإسلامي تفتقر للأبحاث المتميزة القادرة على حل مشكلات العالم الإٍسلامي وعلى حل النزاع الحاصل.
وأوضح التركي بأن البعض يسمي مثل هذه اللقاءات بـ«العصف الذهني»، وإن كان التعبير ليس عربيا ولا معتادا، ولكن القصد منه أن تستفيد المؤسسة من الآخرين، وأتمنى أن يكون هذا اللقاء ينطلق من هذا المنطلق، كون لدينا شخصيات كبيرة مثل الشيخ راشد والشيخ الصالح ورجال القضاء والإعلام والتعليم وغير ذلك، ولا شك أن لهم تجربة طويلة ولهم متابعة لأعمال الرابطة وما يتعلق بها.
واعتبر الشيخ عبدالله التركي أحداث 11 سبتمبر واحدة من أبرز أسباب انحسار العمل الدعوي والإسلامي، والتي أثرت على نشاط الرابطة، وقال: «تجددت أحداث بعدها، ما جعل البرامج أو المراكز أو المؤسسات، أو حتى العلاقة مع الدول العربية والإسلامية، وخاصة المملكة، ما أقول تضعف، لكنها تتراجع إلى حدٍ ما عن المؤمل أن تكون عليه، ونجد أن هناك نشاطا كبيرا لمؤسسات غير إسلامية، سواء من أوروبا أو من أمريكا أو حتى من مناطق أخرى، ونجد أيضا امتدادا طائفيا مدعوما من إيران ومن بعض الجهات الأخرى، ونجد أن المسلمين هناك في أمس الحاجة إلى تقوية التواصل معهم، وطبعا هذا النموذج عندما ذهبنا لجنوب شرق آسيا والصين وفي أماكن عديدة في القارة الآسيوية (الجمهوريات الإٍسلامية) نجد امتدادا خطيرا لإسرائيل، والتأثير القوي والتحرك لإيران من أجل إثارة الطائفية، ونجد المنظمات الغربية لها نشاط كبير، وإذا وازنا بينها وبين نشاط المسلمين ونشاط في المملكة ودول الخليج نجد أن الأمر بالفعل بحاجة إلى إعادة نظر ووضع استراتيجيات جديدة لترتيب الأولويات».
ومضى الشيخ التركي في الحديث عن الرحلات والبعثات لأمريكا أو الولايات المتحدة أو الدول الأوربية، وبالذات التي فيها تجمعات كثيرة للمسلمين، فقال: نجد أن هناك إشكالات كبيرة تواجه هؤلاء المسلمين وتتعلق أيضا بسمعة المسلمين وصورة الإسلام أمام الآخرين، ونصادف أيضا بعد ما حصل في البلدان العربية من أحداث ما تسمى بالربيع العربي والتطورات التي حدثت، وأيضا هل هي مرتبطة بالإسلام أو غير مرتبطه به، هل لها نتائج إيجابية؟ هل هي منطلقة من الرؤية الإسلامية الصحيحة في المستقبل، هذه الأحداث كلها تذكرنا بفكرة تأسيس الرابطة التي أنشئت في عام 1381هـ من قادة المملكة، وبخاصة في ذلك الوقت الملك سعود سعود، ثم الملك فيصل والملوك من بعده كان لهم دور كبير، باعتبار العالم الإسلامي في ذلك الوقت يواجه تحديات، سواء المد الشيوعي وآثار الاستعمار في ذلك الوقت، وتفرق المسلمين، فكان لا بد أن توجد مؤسسات تسهم في وحدة الكلمة وجمع المسلمين طبعا، كونها تنطلق من مكة كان لها أثر كبير. هل الأوضاع في ذلك الوقت أفضل من أوضاع المسلمين والرؤية العالمية للإسلام في الوقت الحاضر أولا؟ هذا سؤال دائما يطرح علينا، وكان هناك الكثير من الطموحات والآمال والتطلعات وما يسمى بالصحوة الإسلامية، لكن الأحداث أثبتت أن الرؤية الصحيحة التي ينبغي أن ينطلق منها المسلمون وأن يتعاونوا عليها ويهتموا بها تحتاج إلى مراجعة وإلى بحث ودراسة عميقة، وهذا الموضوع يوجب على المؤسسات الإسلامية عموما، وبخاصة الرابطة، كونها في المملكة، وهي الدولة التي قامت على الإسلام والدول القيادية في العالم الإسلامي، المنظمات التي لها شأن والاهتمام بالناحية الإسلامية أن تعيد دراستها للأحداث، وأن تضع استراتيجية جديدة تنطلق منها، وأن ترتب على أولويات، بحيث يكون هناك ترتيب لأوليات معينة.

وفي ختام حديثه، تساءل أمين عام رابطة العالم الإسلامي الدكتور عبدالله التركي: أين موقف المسلمين، سواء على المستوى الرسمي أو على المستوى غير الرسمي. وأضاف: هل الإعلام الآن في البلاد الإٍسلامية، وفي مقدمتها البلاد العربية، منطلق من الإسلام ومن الرؤية التي تتطلبها هذه البلاد، إن كان في الجانب السياسي فيما يتعلق بالتعاون، سواء ما كان بين الدول العربية والإسلامية أو العالمية، هل هي منطلقة من رؤية إسلامية صحيحة.

وفي مداخلة، طالب الدكتور راشد الراجح الرابطة بضرورة وضع رؤية إعلامية يمكن من خلالها تحسين الصورة عن المملكة والإسلام، فأجاب الدكتور التركي: «بلا شك أن الإعلام دوره مؤثر، وخصوصا في الغرب، ونجد أن أغلب الوسائل لديهم تعتمد الإثارة الإعلامية، لكننا نؤمن أن حضورنا في عدة قوات متنوعة خير من تخصيص قناة واحدة، لا بد لنا من نهج قويم في الإعلام ننطلق من خلاله وفق كفاءات شابة قادرة على تحسين هذه الصورة».
ومن جهته، طالب الدكتور عبدالعزيز السرحان في مداخلة ــ بضرورة دعم مكاتب الرابطة في الخارج لتؤدي دورها وفق المأمول منها، فأجاب الدكتور التركي بالقول: «نسعى لدعم هذه المراكز، ولكن ليدرك الجميع أن القضية أكبر من كونها مسؤولية جهة واحدة أو دولة واحدة، المسألة تحتاج إلى رؤية إسلامية كبيرة، حتى ــ مع الأسف ــ الجامعات الإسلامية لم تنفذ اتفاقيات سابقة كانت قد نصت على أن تكون مادة الثقافة الإسلامية ملزمة في كل الجامعات العربية والإسلامية، لكن لم تنفذ هذه الاتفاقية سوى المملكة».
وداخل نواف جوهرجي مطالبا بضرورة توعية العالم الإسلامي بكيفية استخدام الثروات لتنمية مداخيل الشعوب وتعزيز دور البنوك الاسلامية في ذلك، فرد الدكتور التركي بالقول: «لدينا هيئة متخصصة في هذا المجال، وتوجد هيئة عن التمنية البشرية وهيئة في الاقتصاد وهيئة في التعليم، ربما القضية أكبر من هذه الهيئات؛ لأن الثروات العربية الموجودة تفشل أحيانا إذا رجعت لبلادها».
وعن الوضع المأساوي في سوريا، قال الشيخ التركي: «محزنة أوضاع سوريا، وكشفت عن الوهن العربي أمام القوى العالمية، وهذا يقودنا صوب ضرورة إعادة النظر في الواقع، سواء أكانت تحالفات دولية أو حتى تعاملا عربيا إسلاميا، إيران اتجاهاتها باتت واضحة، وحزب الله دخل للقتال في سوريا، وتدخل روسيا والصين لحماية النظام، كلها لها دلالات أن الوضع ليس المقصود به سوريا، بل المنطقة كلها، وحتى التقسيمات داخل سوريا والتعديلات في الأوضاع السياسية».
إحسان طيب طالب في طرح له بضرورة التوسع في المنح الدراسية للطلبة حديثي الإسلام في الخارج، ليكونوا في الجامعات السعودية، مع ضرورة إعادة سلم أولويات الدعوة، ليرد الدكتور التركي بالقول: «أتفق معك فيما ذهبت إليه، فسلم الأولويات لا بد من أعادة النظر فيه وفق الضرورات الواقعية».







 
قديم منذ /9 - 5 - 2013, 6:11 AM   #8

● н σ d σ α غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 706
 تاريخ التسجيل : 4 - 10 - 2008
 المكان : يآلبيــہَ يآاَلَشَرقَيــہَ ♥ ~
 المشاركات : 194,974
 النقاط : ● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute

افتراضي رد: اخبار جريده عكاظ يوم الخميس 29-6-1434 , اخبار صحيفه عكاظ يوم الخميس 9-5-2013



المشاركون في «ملتقى جدة» يثمنون مشروع الملك عبدالله لتطوير القضاء
إخضاع اللجان القضائية للرقابة وتدريب القضاة على أعمالها


عدنان الشبراوي (جدة)

أوصى ملتقـى اللجـان القضـائية في ختام أعماله أمس، بضرورة التسريع والتدرج في إلغاء اللجان القضائية وتحويل مسماها إلى هيئات وإخضاعها حاليا إلى رقابة وزارة العدل والمجلس الأعلى للقضاء والعمل على تأهيل وتدريب قضاة المحاكم العامة وديوان المظالم على أعمال هذه اللجان.


وبارك المشاركون في الملتقى للشعب السعودي الكريم والأمة العربية والإسلامية ذكرى البيعة الثامنة لتولي خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز -حفظه الله- مقاليد الحكم في المملكة العربية السعودية، فيما ثمنوا مشروع الملك عبدالله بن عبدالعزيز لتطوير مرفق القضاء وديوان المظالم لما يحققه من نقله نوعية في إجراءات التقاضي ورفع مستوى مخرجات القضاء الشرعي في المملكة العربية السعودية قبلة الإسلام والمسلمين. وقدر المشاركون الأسباب التاريخية لإنشاء اللجان والدور الكبير الذي قامت به خلال الفترة الماضية، إلا أنهم يرون أن التوسع الكبير في إنشائها وما تسببه من تداخل كبير بين العمل الإداري والقضائي والتنفيذي داخل المؤسسات الحكومية أدى إلى اعتوار مسيرة عملها وجعل حجما كبيرا من أعمال التقاضي وحسم المنازعات والخصومة تتم خارج القضاء العام الذي يقدم أهم وجميع ضمانات التقاضي من حياد واستقلالية، وهو ما يحتم ضرورة مراجعة واقع اللجان القضائية وهو ما تم ضمن مشروع الملك لتطوير القضاء. وأوصت السلطة التشريعية وبخاصة هيئة الخبراء بمراجعة الأنظمة التي تأثرت بقرار لم شمل اللجان وإعداد المقترحات الضرورية لتعديل الأنظمة وأهمية الإسراع في ذلك بما يساعد على إطلاق أعمال محاكم الاستئناف وبدء نقل أعمال اللجان إلى محاكم وزارة العدل أو ديوان المظالم بحسب اختصاصها الجزائي أو التجاري أو الإداري. وأمن المشاركون على ضرورة سلخ جميع وظائف منسوبي اللجان القضائية من أعضاء ومساعدين تمهيدا لنقلهم إلى وزارة العدل أو ديوان المظالم بحسب الاختصاص على وظائف قضائية أو استشارية أو أعمال الإسناد القضائي لنقل الخبرات التراكمية التخصصية التي حصلوا عليها خلال مسيرة عملهم الماضية. وأكدوا على أهمية تكليف المجلس الأعلى للقضاء ووزارة العدل بالتعاون مع المعهد العالي للقضاء لإعداد برامج تأهيل نوعي للقضاة للتخصص في الأعمال النوعية للجان يشارك في إعدادها أصحاب الخبرات القانونية والشرعية من أعضاء اللجان.
كما أوصى المشاركون برفع عمل هذه اللجان من نظام التنفيذ القضائي، على اعتبار أن الذين يعملون فيها ليسوا قضاة، إضافة إلى أن النظام القضائي الجديد جاء بتوحيد القضاء، مشيرين إلى أن اقترانها بالمحاكم المختصة أعطاها صفة القضائية وسميت (اللجان ذات الاختصاص القضائي) مؤكدين عدم جواز هذا الوصف. وكان اليوم الختامي قد شهد عقد أربع جلسات قدمت خلالها أوراق عمل من عدد من المختصين أبرزهم وكيل وزارة العدل الشيخ عبداللطيف الحارثي، وكيل وزارة العدل للحجز والتنفيذ الشيخ خالد الداوود، رئيس محكمة الاستئناف في الرياض الشيخ عبدالعزيز الحميد، رئيس لجنة الشؤون الاسلامية والقضائية في مجلس الشورى د. إبرهيم البراهيم، عميد معهد القضاء العالي الشيخ الدكتور عبدالرحمن السند، وكيل وزارة التجارة السابق محمد قاروب.







 
قديم منذ /9 - 5 - 2013, 6:12 AM   #9

● н σ d σ α غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 706
 تاريخ التسجيل : 4 - 10 - 2008
 المكان : يآلبيــہَ يآاَلَشَرقَيــہَ ♥ ~
 المشاركات : 194,974
 النقاط : ● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute

افتراضي رد: اخبار جريده عكاظ يوم الخميس 29-6-1434 , اخبار صحيفه عكاظ يوم الخميس 9-5-2013



رووا لـ«عكاظ» قصص النصب من اليونان وقبرص: سياراتنا احترقت في البحر المتوسط
مواطنون في شراك عصابة السيارات الوهمية


محمد طالب الأحمدي (هاتفيا ــ أثينا)

روى لـ«عكاظ» مواطنون تعرضوا لعمليات نصب واحتيال في عمليات وهمية لبيع سيارات فارهة بأسعار مغرية وغير معقولة، عن طريق الإعلان عنها في الإنترنت، مصدرها دولتا قبرص واليونان، وذلك بعد أن حذرت سفارة المملكة في أثينا الأسبوع قبل الماضي المواطنين من الاستجابة أو التعامل مع اتصالات هاتفية وعبر الإنترنت عن عروض لبيع السيارات في هاتين الدولتين بأسعار رخيصة.
يقول المواطن أحمد محمد الحربي: «بعد عودتي من الدراسة في إيرلندا، فكرت أولا في اقتناء سيارة، فكنت أبحث في الإنترنت عن سيارات مستعملة معروضة للبيع، فوجدت سيارة جيب 2009م، بمواصفات خليجية، بسعر مغر للغاية، يبلغ 24 ألف دولار، أي في حدود 90 ألف ريال، بينما هو في السوق السعودية يتجاوز 170 ألف ريال، فاتصلت بصاحب الإعلان، فأقنعني بالشراء من خلال الصور التي أرسلها إلي، وزودني برقم حساب بنكي، عندها وثقت به، كون الحسابات البنكية موثقة بأسماء أصحابها رسميا على مستوى العالم».
لكن إلحاح البائع أثار الشك لدى الحربي، وهنا طلب منه إثبات تأكيدات عن المبايعة، فبعث له البائع عنوان موقع وهمي لشركة شحن بحري، فيواصل الحربي سرد القصة «فاتصلت بالشركة لكي أتأكد، فردت علي امرأة، وأفادتني بوجود السيارة في الميناء، وهي في طريقها للشحن إلى المملكة»، في هذه الأثناء اتخذ الحربي قرار تحويل الدفعة الأولى البالغة 10 آلاف دولار.
وما إن شعر البائع بأن المواطن وقع في شراك نصبه واحتياله، بدأ يغريه بالانسياق وراء عروض أخرى، حيث عرض عليه سيارة جيب أخرى، وسيارة متوسطة، ما دفع الحربي لإكمال مبلغ السيارة الأولى، ودفع ألف دولار عن السيارتين الأخريين.
عاد الشك مجددا للحربي حينما لاحظ تهرب البائع من الإجابة عن أرقام إيصال الشحن «البوليصة»، حيث تكرر اعتذاره عن ذلك بذريعة أن مكتب البريد مغلق، فاستحدث الحربي بريدا آخر بغير اسمه، على أنه مواطن إماراتي لا سعودي، وراسل فيه البائع، وأبدى له رغبته في شراء السيارة، فكانت الصدمة أن البائع بدأ يتفاوض في السعر مع المشتري المتخفي، وهنا يصف الحربي الموقف «أصبت بالصدمة، لدرجة أنني فكرت بالسفر إلى قبرص في اللحظة ذاتها، وأن أبحث عنه وأقتص منه بنفسي، لكنني تأنيت قليلا وأبلغت السفارة السعودية في أثينا، وذهبت إلى مركز الإنتربول في مقر وزارة الداخلية بالرياض، وقدمت لهم كافة المستندات التي تثبت عملية الاحتيال التي وقعت فيها».



الباخرة احترقت
ويروي مواطن آخر قصة مشابهة بدأت بمشاهدته عرضا لبيع سيارة في قطر بمبلغ 120 ألف ريال، وهي في الواقع سعرها يلامس 200 ألف ريال، لكنه فوجئ بعد مراسلة البائع أنها موجودة في اليونان، وأفاده أنها نقلت من الدوحة إلى اليونان لغرض المتاجرة.
فامتنع المواطن علي حسن المسعود من تحويل المبلغ لحين إثبات المبايعة، فتلقى عبر البريد الإلكتروني كافة الأوراق التي تثبت ذلك، لكنه أدرك خطأه قائلا «غلطتي أنني تعاملت معه مباشرة، دون وسيط رسمي أو مكتب معتمد لدى السفارة».
وبعد تحويل المبلغ كاملا، وقد رأى البائع المبلغ في حسابه، أبلغ المسعود أن سيارته سوف تصل إلى ميناء الملك عبدالعزيز بالدمام بعد ثلاثة أسابيع، وبدأت العروض الأخرى تنهال عليه مجددا، لكن وقعت المفاجأة كما يرويها المسعود: «توجهت للميناء بعد ثلاثة أسابيع فلم تصل السيارة، فاتصلت بالبائع فأفادني أن الباخرة تعرضت لحريق أثناء عبورها في البحر المتوسط، وطلب مني دفع ألفي يورو كتأمين، كي يعود لي المبلغ الذي دفعته للسيارة، عندها تصرفت وحولت له المبلغ على قاعدة (الغرقان يتشبث بقشة)، فاكتشفت بعدها أنها لعبة وقد انطلت علي».
اتجه المسعود إلى قبرص بنفسه لملاحقة البائع «النصاب»، وهناك سجل بلاغا رسميا لدى الشرطة القبرصية، فأفادوه أن الشركة ليست مسجلة لدى الجهات الرسمية، ورجحوا وجودها في الجزر المتنازع عليها بين اليونان وقبرص، فيتخم قصته قائلا «استسلمت للأمر الواقع، وسلمت أمري إلى الله، ثم إلى وكالة وزارة الخارجية للشؤون القنصلية حيث أودعت لديها ملف القضية كاملا».

البحث جار
في المقابل، أوضح لـ«عكاظ» صاحب السمو الأمير نايف بن مشاري آل سعود مسؤول العلاقات العامة أن السفارة تواصل اتصالاتها بالجهات المعنية في اليونان وقبرص، أملا في الكشف عن هوية المحتالين، وهي لاتزال تجري البحث عنهم، وقال إن هذه الجهات أفادتنا بأن العصابات تتعامل من خلال أسماء وهمية وهويات مزورة.







 
موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
اخبار جريده عكاظ يوم الخميس 29-6-1434, اخبار صحيفه عكاظ يوم الخميس 9-5-2013

جديد مواضيع القسم صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
اخبار صحيفه عكاظ اليوم الخميس 9-5- 1434، اخبار جريده عكاظ الخميس 21-3-2013 ● н σ d σ α صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ 2 21 - 3 - 2013 12:44 PM
اخبار صحيفه عكاظ اليوم الخميس 2-5- 1434، اخبار جريده عكاظ الخميس 14-3-2013 ● н σ d σ α صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ 10 14 - 3 - 2013 3:55 PM
اخبار صحيفه عكاظ اليوم الخميس 18-4- 1434، اخبار جريده عكاظ الخميس 28-2-2013 ● н σ d σ α صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ 8 28 - 2 - 2013 11:47 AM
اخبار صحيفه عكاظ اليوم الخميس 11-4- 1434 ، اخبار جريده عكاظ الخميس 21-2-2013 ‏ ♥ •ӎ صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ 14 21 - 2 - 2013 5:51 AM
اخبار صحيفه عكاظ اليوم الخميس 26-3- 1434 ، اخبار جريده عكاظ الخميس 7-2-2013 نبضها عتيبي صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ 14 7 - 2 - 2013 8:15 AM


الساعة الآن 1:25 AM



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO TranZ By Almuhajir
ماشاء الله تبارك الله ماشاء الله لاقوة الا بالله , اللهم اني اسالك الهدى والتقى والعفاف والغنى

Security team

Privacy Policy