العودة   منتديات تجمعنا المحبه > تجمعنا العامه > صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ
التسجيل اجعل كافة الأقسام مقروءة

صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ حافز ، Incentive ، hafiz ، برنامج حافز ، حافز للمتزوجات ، حافز للعاطلين ، حافز اكمال البيانات ، حافز للتوظيف ، حافز للسعوديين ، اعانة حافز ، جدارة ، برنامج جدارة ، جدارة للتوظيف ، اخبار جديده ، اخبار منوعه ، جديد الاخبار ، اخبار اليوم ، اخبار الساعه ، اخبار الصحف ، اخبار محليه ، اخبار السعوديه ، اخبار دوليةصحيفه سبق ,عكاظ,المدينه,عاجل,الوئام.الوطن ,صحيفة سبق الإلكترونية

اخبار صحيفه عكاظ يوم الجمعه 1434/10/16- اخبار جريده عكاظ يوم الجمعه 2013/8/23

عكاظ تسألك كيف تشارك في حماية الوطن وتأمين سلامته ؟ وكيف تنظر إلى ما يحيط بوطننا وما يحدث في منطقتنا ...

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم منذ /23 - 8 - 2013, 6:23 AM   #10

● н σ d σ α غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 706
 تاريخ التسجيل : 4 - 10 - 2008
 المكان : يآلبيــہَ يآاَلَشَرقَيــہَ ♥ ~
 المشاركات : 194,975
 النقاط : ● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute

افتراضي رد: اخبار صحيفه عكاظ يوم الجمعه 1434/10/16- اخبار جريده عكاظ يوم الجمعه 2013/8/23

عكاظ تسألك






كيف تشارك في حماية الوطن وتأمين سلامته ؟
وكيف تنظر إلى ما يحيط بوطننا وما يحدث في منطقتنا ؟
وكيف نحافظ على لحمتنا بعيداً عن المؤثرات الخارجية ؟
وافنا بردك على هذه الأسئلة مع صورتك الشخصية لنشرها على صفحتنا


للاتصال بنا على: http://www.okaz.com.sa/new/Services/kif.html


أو عبر البريد الإلكتروني:
webadmin@okaz.com.sa

ktashkandi@okaz.com.sa
mrajeh@okaz.com.sa


أو على الفاكس:
6764010







  رد مع اقتباس
قديم منذ /23 - 8 - 2013, 6:24 AM   #11

● н σ d σ α غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 706
 تاريخ التسجيل : 4 - 10 - 2008
 المكان : يآلبيــہَ يآاَلَشَرقَيــہَ ♥ ~
 المشاركات : 194,975
 النقاط : ● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute

افتراضي رد: اخبار صحيفه عكاظ يوم الجمعه 1434/10/16- اخبار جريده عكاظ يوم الجمعه 2013/8/23

فوضى التشكيلة الأهلاوية كادت تخرجه من الآسيوية مبكراً
بيريرا أضعف الهجوم وكدس اللاعبين في الوسط شوطا كاملاً




كتب: الخبير الرياضي


•• تدارك المدرب الأهلاوي «فيتور بيريرا» في النصف الأخير من الشوط الثاني لمباراة فريقه مساء أمس الأول أمام الفريق الكوري «سيئول» بوضع يده على أبرز خطأين وقع فيهما.. وتغيير التشكيلة بصورة جذرية.. هذان الخطآن الفادحان هما:
• اختياره تشكيلة أساسية تفتقر إلى الحد الأدنى من التجانس والتكامل في الأدوار داخل الملعب..
• مبالغته في التركيز بصورة كبيرة على منطقة الوسط واختياره لـ «6» لاعبين على حساب الأطراف ومنطقة هجوم المقدمة.. وبعناصر متشابهة في قدراتها.. وفي أدوارها.
• هذان الخطأن أظهرا الفريق الأهلاوي في شوط المباراة الأول بصورة مرتبكة.. وبدون هوية.. وكأن الفريق نزل الملعب لأداء مباراة تجريبية وليس للعب على كأس آسيا.
•• ونتيجة لافتقاد خطة اللعب الواضحة من جهة وعدم تجانس خطوط الفريق من جهة ثانية.
•• وكذلك نتيجة تضخم وسط الفريق على حساب هجوم المقدمة.. فقد استطاع الفريق الكوري أن يسجل هدفه المبكر بعد (10) دقائق من اللعب الأهلاوي المرتبك لفريق بدا أمامنا وكأنه يلعب لأول مرة.. كما ظهر لاعبوه عاجزين عن دفع الكرة أماما.. ولعبوا كرات «مملة» في منطقة الوسط المكتظة باللاعبين وكثرت معها الأخطاء مثل سوء التمرير.. وإرجاع الكرة المتكرر إلى الخلف.. والمبالغة في لعب كرات بينية قصيرة ومقطوعة مع إرسال الكرة إلى الخصم كثيرا.. وارتداد الهجمات إلى منطقة دفاعهم طوال هذا الشوط.
•• حدث هذا في وقت لم يكن فيه الفريق الكوري يقدم مستوى كرويا جيدا.. لا من حيث السرعة التي تميز بها وافتقدناها منه في هذه المباراة لاعتماد خطة لعب ذكية.. وحذرة.. وغير متهورة.. لأنه دخل الملعب وفي ذهنه ألا يخسر المباراة فقط.. حيث لعب من أجل التعادل.. ونجح في تجميد الكرة طوال الشوط الأول ولاسيما بعد إحرازهم الهدف.. ونجحوا في إضاعة الوقت مستفيدين من حالة الارتباك والضياع التي كان عليها الأهلاويون.. ومستغلين انعدام الفعالية في هجوم مقدمة الأهلي بصورة كاملة وفي عزلة مهاجم الأهلي الكوري في خط الهجوم.. يحاصره (6) من اللاعبين الكوريين الذين أحكموا السيطرة عليه بسهولة لمعرفتهم بطريقة لعبه.. وانقضاضهم على الكرة قبل وصولها إليه.. أو تحكمه فيها..
•• وتعالوا نسأل مدرب الفريق.. أو من كان له دور في اختيار التشكيلة التي لعبت الشوط الأول:
•• ما هو دور سيزار.. وتيسير الجاسم في هذا الشوط؟
•• لقد عطل اختيار المدرب للاعب البرازيلي رقم (11) (مارسيلو مسارو) لكي يلعب كمحور بجوار وليد باخشوين عطل عمل المحورين معا.. فلا هو قام بدور المحور الدفاعي الثابت.. ولا هو ساعد «وليد» على إغلاق منطقة الوسط الخلفية.. ورأينا كيف أن وليد لعب في هذه المنطقة وحيدا.. وبذل جهدا انتحاريا كبيرا.. واستهلك لياقيا في هذا الشوط مما دفع المدرب نفسه إلى تغييره في الشوط الثاني في الوقت الذي تفرغ (مارسيلو) للعب الخشن دلالة على أنه غير جاهز للعب من الناحية اللياقية أو من حيث الاضطلاع بدور المحور المكلف بإغلاق منطقة الظهر..
•• وحتى اللاعب البرازيلي (برونو سيزار) بدا في هذه المباراة وكأنه تائه في منطقة عانت من الفوضى وعدم توزع الأدوار بصورة صحيحة.. وعجز تماما عن مساعدة المهاجم الكوري.. كمحور يلعب من خلفه.. ويساعده على الحركة السهلة بين مدافعي الخصم.. كما أنه بدا هو الآخر مرهقا.. ومستنزفا.. وإن بذل مجهودا كبيرا.
•• والخطأ الأكبر الذي وقع فيه مدرب الفريق هو إبعاد (تيسير) من منطقة الحركة كعنصر منظم لمنطقة الوسط.. وقادر على توزيع الكرة بدقة وتغيير اللعب من هذه المنطقة التي كانت تعاني من «الزحام».. فلا هو لعب على الأطراف.. ولا هو خلف المهاجمين.. ولا هو استطاع أن يؤدي دورا مساندا لخط الظهر المرتبك طوال الشوط الأول.
•• هذه الفوضى العارمة.. وهذا التجميد لجهود سيزار وتيسير.. كاد يعرض الفريق لهدف آخر.. ولو حدث هذا لكانت النتيجة هي الهزيمة التي لا يمكن تعويضها في الجولة الثانية وعلى ملعب الفريق الضيف وأمام جماهيره بعد ثلاثة أسابيع من الآن.
•• ويمكن القول إن الفريق الأهلاوي لعب الشوط الأول بدون خطة.. وكأنه يريد أن يجرب لاعبيه الأجانب.. وبالذات الكوري (سوك) والبرازيلي (مارسيلو) وإن كان ذلك على حساب الأهلي وسمعة الأهلي.. وعلى حساب أعصاب جماهيره.
•• وكان من الواضح أن الفريق نزل إلى أرض الملعب دون أن يكون جاهزا لأداء مباراة على هذا المستوى والسبب في ذلك أنه لم يلعب مباريات تحضيرية تؤهله للمشاركة في الآسيوية بالصورة الملائمة..
•• وحتى المسابقات المحلية لا أدري كيف سيواجهها الفريق بهذا المستوى الضعيف من الناحيتين اللياقية والتكتيكية وبهذا المستوى من حالة عدم التجانس بين اللاعبين بسبب عدم كفاية الوقت المتاح لهم للعب معا وعدم خوضهم لمباريات تحضيرية تجهزهم للأداء الأفضل.
هذان الخطآن.. خطأ اللعب بمجموعة غير متجانسة.. وخطأ تشابه الأدوار.. وتكررها بين لاعبين لا حاجة للفريق لهما.. عالجهما المدرب عندما سحب لاعبي الوسط (سيزار) و(مارسيلو) وأبدلهما بـ (سلطان السوادي) و(صالح الشهري) وكذلك بإنزاله لـ «معتز» وسحبه لوليد باخشوين (المرهق).. وبالتالي ضمن تحقق ثلاثة أهداف في آن واحد.
1) عودة تيسير الجاسم إلى منطقة تفوقه كلاعب وسط يقود الوسط وينظم الهجمات ويساعد المهاجمين على التحرك على الأطراف وينوع اللعب في كل اتجاه.
2) تحقق درجة أفضل من التجانس بين اللاعبين.. سمح بتكثيف هجوم المقدمة بعد تخفيف تكدس منطقة الوسط دون فائدة..
3) ارتفاع درجة الحركة في مقدمة الأهلي وزيادة فعالية الأجنحة.. وتمكين (مصطفى) من الانطلاق والحركة بصورة أفضل هو وتيسير الجاسم.. بعد أن كانت حركتهما في الشوط الأول مقيدة.
•• وذلك يعني:
•• أولا: أن أبناء الأهلي.. كانوا أكثر فائدة للفريق من أجانبه.. ولاسيما اللاعب (مارسيلو) الذي لم يستطع فهم لماذا اختاروه.. وكيف أقحمه المدرب في هذه المباراة.. وفي منطقة حساسة؟ وتلك مشكلة يجب أن تتنبه لها الأندية تماما.. إذ أن الاحتراف الذي لا يحقق للفريق إضافة حقيقية لا مبرر له.. وبالتالي فإنه لابد أن تكون هناك معايير فنية دقيقة يتم بموجبها اختيار اللاعب الأجنبي وفي مقدمتها سد حاجة الفريق السعودي في خانة من الخانات بكفاءة عالية المهارة وافرة الخبرة.. بحيث تشكل إضافة حقيقية.. لأنه لا يكفي أن يكون من تختاره برازيليا.. أو إسبانيا.. أو ألمانيا.. أو بريطانيا.. وإنما المهم هو أن يملأ مركزا لدي فيه ضعف شديد.
•• ثانيا: إن على مدرب الفريق الإهلاوي أن يحافظ على تيسير في مركزه كمحور مهاجم ليظل خلف مهاجم المقدمة بدلا من أن يعطل قدراته في أحد الطرفين ويفتقد خبرته كحزام وسط مهم.. وإلى جواره اللاعب سيزار.. الذي لا أعرف لماذا أخرجه المدرب من الملعب.. مع أنه هو الذي عطل فعاليته في الشوط الأول واستنزفه للقيام بأدوار يغطي من خلالها حالة توهان اللاعب البرازيلي (مارسيلو) ويساعد وليد باخشوين بين وقت وآخر..
ولو حدث هذا من البداية.. ودفع بمصطفى إلى المقدمة كمهاجم ثان إلى جانب الكوري (سوك) لحقق الفريق نتيجة مبكرة.. ولحقق الفوز بالمباراة وليس التعادل..
• ثالثا: إن المدرب الأهلاوي لم يدرس الفريق الكوري بصورة جيدة وإلا لعرف مفاتيح اللعب فيه.. ولوضع الخطة على أساس ذلك.. وعطل حركة الكوريين المحدودة وأحرز الفوز مضاعفا.. ولما وجد اللاعب (ديان فيتش) نفسه وحيدا أمام مرمى الأهلي المكشوف دون رقابة.
• رابعا: إن غياب هجوم المقدمة في الأهلي (فيكتور) و(الحوسني) - الذي ألغي عقده - وعدم تجهيز بدائل جيدة تجعلان فرص منافسة الأهلي في الآسيوية أو المنافسات المحلية محفوفة بالمخاطرة.. وذلك يرتب على المدرب:
1) أن يركز على تحقيق تجانس أكبر بين المهاجم الكوري (سوك) وبين أقرب محور إليه.. لأن اللاعب جيد ولديه إمكانات جيدة لكي يكون مهاجم غزو مباشر لمرمى الخصم.. شريطة أن يكون خلفه مباشرة (سيزار) وعلى الأطراف كل من (مصطفى) و(سلطان) ويكون تيسير غير بعيد عن منطقة التمويل المركزية للظهيرين بالكرات الجانبية.


2) إن على الأهلي أن يحسن مستوى أداء الظهيرين ويسمح لهما بالحركة أماما.. ولا يكون حذرا في تحريكهما أماما.. وأن يخلق درجة من التكامل بين الظهير والمحور حتى يتراجع اللاعب المحور إلى الخلف ليغطي الظهير في حالة تقدمه.. وحتى تكون هجمات الأهلي متنوعة بين الرفعات الجانبية وبين الغزو المباشر.. وإن كان على المدرب أن يتعب ويعمل أكثر لإيجاد مستوى أفضل من المهارة للتعامل مع الكرات العالية باستمرار.
3) إن على المدرب أن يستخدم التمريرات العرضية كثيرا.. لإرباك دفاعات الخصم.. وذلك يتطلب مرانا أكثر للاعبي الوسط المساندين للهجوم.. وذلك ما افتقدناه في هذه المباراة تماما.. تماما.
4) إن على المدرب أن يعالج فراغات هائلة في خط الظهر لديه.. ولاسيما في متوسط الدفاع.. لأنه مازال يعاني في هذه المنطقة كثيرا.. وعليه أن يوجد مدافعا آخر يتكامل مع (أسامة هوساوي) ويريحه.. ويمكنه من التركيز بصورة أفضل.
كما أن خط دفاع الأهلي يعاني من الناحية اليمنى كثيرا.. وعليه أن يعالج هذين الخللين وإلا فإن أي هجوم يمتلك مستوى من المهارة.. أو يلجأ إلى الكرات البينية يستطيع أن يصل إلى مرمى الأهلي بسهولة.. والدليل على ذلك.. تلك المساحة الكافية التي وجدها المهاجم الكوري (ديان فيتش) وسجل منها هدف فريقه الوحيد دون مشقة.
•• ذلك أن كامل الموسى يحضر ويغيب.. تجده متألقا كل التألق في مباراة.. ثم يرتكب أخطاء سخيفة في أوقات قاتلة.. وكذلك الظهير الأيمن (الزبيدي) الذي قيده المدرب وحرمه من التقدم أماما.. لأنه إذا تقدم مع الهجمة نسي نفسه وإذا عاد تكون عودته متأخرة.. وبذلك يشكل عبئا مستديما على المحور المدافع ويشل دوره في مساعدة الهجمة من الأطراف.
•• وإذا أراد مدرب الفريق أن يحسن أداء الفريق فإن عليه أن يجيد قراءة الفرق الأخرى جيدا وأن يضع لفريقه بوصلة واضحة تتناسب مع كل مباراة.. وأن يخرج عن طريقته التقليدية في «رص» النجوم إلى جوار بعضهم البعض حتى وإن ضاع الفريق (هداه الله).
•• وأخيرا.. فإن «الهوية» الضائعة للفريق الأهلاوي في هذه المباراة لم تكن بسبب أخطاء التشكيلة فحسب.. ولكنها أيضا بسبب غياب التمركز الجيد وعدم انضباط خط الظهر.. وبطء التحضير.. ولعب الكرة للخلف كثيرا على الطريقة البرتغالية.. وهي طريقة لعب عقيمة.. وبالية.. ولا وجود لها حتى في كرة أمريكا الجنوبية.. ويبدو أن مدرب الأهلي لا يتابع الكرة الإنجليزية أو الكرة الإيطالية ليرى حرارة اللعب وسرعة الكرة.. وتصريفها من لمسة واحدة.. ولعبها أماما.. وتنويعها بين تمريرات وتسديدات مباشرة.. مع دقة في التمرير والتصويب وهما الصفتان اللتان افتقدناهما في مباراة فريقه أمام الكوريين..
•• وباختصار شديد.. فإن الكوريين لم يلعبوا بطريقتهم الخاصة.. وإنما لعبوا المباراة بحذر شديد وتحفظ أشد.. وسوف يختلف أداؤهم في كوريا تماما.. ولن يستطيع الأهلي الفوز عليهم إذا استمر يلعب الكرة الباردة.. حتى في ظل الهزيمة وفي أصعب الأوقات وأكثرها احتياجا إلى الروح والحماسة والتركيز وهي ثلاث مزايا افتقدناها تماما في هذه المباراة.

•• شيء آخر لابد من تنبيه الأهلي إليه هو أن خطة اللعب لابد أن تتغير وفقا لقراءة الجهاز الفني الجيدة لخارطة الفريق الآخر وتحديد مصادر القوة والضعف وليس لمجرد أننا نريد أن نختار اللاعب الفلاني أو أن نجرب اللاعب الآخر في مركز معين لأن وقت المباريات الجادة ليس مجالا للتجارب والاختبارات.
كما أن تصميم خارطة الفريق النهائية وإن كان هو نتاج تمارين الفريق ومستوى أداء اللاعبين إلا أنه يتوقف على مدى اختيار اللاعب المناسب للمركز المناسب أمام الفريق الآخر.
فقد نلعب اليوم بمهاجمين في المقدمة ومحور واحد فقط مع تحريك الأطراف وتمركز محور آخر خلفهما لقطع الكرات المرتدة، وقد نلعب غدا بثلاثة مدافعين مع تحريك الظهيرين على الأطراف لتحقيق المزيد من الضغوط على منطقة دفاع الخصم بهدف إحداث الإرباك اللازم لها والضغط عليها.. لاسيما إذا توفر لدينا مهاجمون يحسنون استقبال الكرات العالية وإيداعها مرمى الخصم.
•• وقد نلعب بمحورين متأخرين ومهاجم خلف مهاجم هدفه تفكيك دفاع الخصم إذا توفر المهاجم المهاري الجيد ومن خلفه اللاعب القادر على إرسال تمريرات قاتلة بين المدافعين..
لكن اللعب بطريقة واحدة مع جميع الفرق.. وبتكتيك واحد في كل مباراة وبأسلوب بارد كما فعل الأهلي في الشوط الأول فإن ذلك يؤدي إلى العجز التام وربما الهزيمة.
•• وملاحظة أخيرة أهمس بها في أذن حارس الأهلي (عبدالله المعيوف) وأنبهه إلى خطأ تقدمه المستمر ولاسيما عندما يكون فريقه في حالة هجمة.. لأن الكرة قد ترتد في أي لحظة وتجد مهاجما ذكيا في الفريق الآخر ويرسل الكرة من خلفه ويحقق ما عجز عنه مهاجموه طوال المباراة.. وعليه أن يتحرك أماما.. أو خلفا.. في الوقت المناسب.. ولاينسى نفسه.
•• وملاحظة أخرى أقولها للمدرب هي: إن اكتشاف الخطأ مبكرا.. لابد أن يصحبه تغيير.. بدلا من الانتظار إلى الوقت المتأخر.. وإن سوء أداء وسط الأهلي أمس الأول كان بسبب الإصرار على إنزال اللاعب «مارسيلو» واستمراره إلى ما بعد بدء الشوط الثاني.. وإن تعطيل قدرات الظهيرين طوال المباراة مع عدم توفير حلول مباشرة بإعطاء لاعبي الوسط المتكدسين في منطقة النصف فرصة الحركة على الأطراف أو الحلول محل الظهيرين في حالة تقدمهما.. ساهم في الفوضى.. وكذلك في اختلاط الأدوار.
•• كما أقول له.. إن الفريق الأهلاوي.. تعود على الهجوم والتواجد في المقدمة وإن إلغاء هذه الميزة يدفعه إلى لعب الكرة المملة.. وسوء التحضير.. كما حدث في الشوط الأول.. ولحسن حظ الأهلي أن لديه شبابا جيدين يجيدون الحركة والانفلات وحسن التمركز مثل «سلطان» و«صالح الشهري.» اللذين دفع بهما في الشوط الثاني وغيرا في طريقة اللعب.. ولو كان أمام الفريق وقت كافٍ لتحقق الفوز بعد أن وجد مصطفى نفسه حرا طليقا ومتجانسا معهما.. ووجد تيسير نفسه في منطقة الإمداد المناسبة وراءهم فمكنهم من إرباك دفاع الخصم وغزو مرماه.
•• وباختصار شديد فإن لدى الأهلي كل الإمكانات لتحقيق التفوق.. شريطة أن يجد مدربا يفهم لاعبيه ويحسن قراءة الفريق الآخر.. ولا يتردد في التغيير في الوقت المناسب.
فيتور بيريرا
اسم الشهرة: فيتور بيريرا
العمر : 44 سنة
مكان الميلاد: إسبينهو - البرتغال
ال***ية: برتغالي
الطول: 176 سم
الأندية التي دربها
2002–2003
بادروينسي (درجة شباب)
2003–2004
بورتو (درجة شباب)
2004–2005
سانيونيسي
2005–2007
إسبينهو
2007–2008
بورتو (درجة شباب)
2008–2010
سانتا كلارا
2010–2011
بورتو (مساعد مدرب)
2011–2013
بورتو






البطولات التي حققها


الدوري البرتغالي 2011-2012م.
الدوري البرتغالي 2012-2013م.
السوبر البرتغالي 2011-2012.
السوبر البرتغالي 2012-2013م.







  رد مع اقتباس
قديم منذ /23 - 8 - 2013, 6:25 AM   #12

● н σ d σ α غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 706
 تاريخ التسجيل : 4 - 10 - 2008
 المكان : يآلبيــہَ يآاَلَشَرقَيــہَ ♥ ~
 المشاركات : 194,975
 النقاط : ● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute

افتراضي رد: اخبار صحيفه عكاظ يوم الجمعه 1434/10/16- اخبار جريده عكاظ يوم الجمعه 2013/8/23

الأهالي يتسلقون الجبال لالتقاط إشارة الجوال
«غزلان» تغرد خارج الزمن




مهل العوفي «المدينة المنورة»


يتسلق عدد من كبار السن في هجرة «الغزلان» الواقعة على طريق الهجرة المتجه لمكة المكرمة قمم الجبال في سعيهم للحصول على الإشارة الخاصة بشبكة المحمول، للتواصل مع أبنائهم في المدن المختلفة التي انتقلوا إليها طلبا للرزق وتأمين مستقبل أفضل.
وعندما يحين موعد الاتصال المحدد والمتفق عليه مسبقا مع الأبناء في المدن القريبة والبعيدة، يستعين بعض كبار السن بأقربائهم أو أحفادهم لتسلق الجبال ذات الارتفاعات العالية والمتوسطة، حيث يتوفر مبتغاهم أحيانا، وأحيانا أخرى لا تسعفهم هواتفهم النقالة القديمة نسبيا من التقاط الإشارة فيعودون قلقين على أبنائهم البعيدين عن ناظريهم ولسان حالهم يقول «يبدوا أننا نعيش خارج الزمن».
في مكان قصي وبسيط التقينا بالمواطن فرج الله المطرفي (80 عاما) وبالرغم من سنه المتقدم إلا أنه هب واقفا عندما مشاهدته لنا ورحب بنا، وبعد أن عاد إلى مكانه وجلس قال «منذ أن ولدت لا أعرف مكانا غير هذه الهجرة التي توسعت مع مرور الأيام، وكغيري من كبار السن تعلقت بها أكثر، ولا أقدر على مفارقتها، فهنا أبصرنا النور وهنا ربينا أولادنا حتى أصبحوا في أعلى المراكز».
ويستطرد فرج الله المطرفي بالقول «نواجه بعض الصعوبات ولا تتوفر لدينا أبسط الخدمات بالرغم من أن هجرة الغزلان لا تبعد عن منطقة الإرسال سوى 7 كيلومترات أو أقل، وتقع بالقرب من طريق الهجرة السريع المتجه لمكة المكرمة، ومع هذا لا نسمع رنات الهاتف المحمول ولا الهاتف الثابت»، ويضيف «من أراد منا إجراء مكالمة هاتفية فعليه تكبد مشاق الانتقال إلى المرتفعات أو بعض الجبال التي ربما يحصل من خلالها على إشارة للجوال تطمئنه على أبنائه الذين انتقلوا إلى مختلف المدن للالتحاق بوظائف تمكنهم من توفير لقمة العيش لهم ولأسرهم». وتابع «أولادنا لا يستطيعون الحضور لبعد المسافة ولكنهم يحرصون على الاطمئنان علينا من خلال الاتصال بنا في موعد محدد من قبلهم نقوم قبله بالبحث عن أفضل الأماكن التي يمكنها استقبال الإشارة وأحيانا لا نحصل على مبتغانا لضعف شبكة الاتصال أو تعطلها وخاصة في أوقات الذروة وأيضا في الأعياد».
وختم المطرفي بالقول «طالبنا الجهات المختصة أكثر من مرة، لتزودينا بشبكة اتصالات تريحنا من عناء تسلق الأماكن المرتفعة ولكن دون جدوى».
حزين الفؤاد
أما عساف لويفي الحسيني من سكان هجرة «الغزلان» والبالغ من العمر (83 عاما)، والذي تصادف وجوده خلال جولة «عكاظ» على الهجرة أمام منزله يتأهب لشرب الماء من خزان مياه متواضع، فروى لنا حكايته مع إشارة الجوال وقال «حصلت على هاتف محمول من الطراز القديم للتواصل مع أبنائي خارج الهجرة والاطمئنان عليهم، ولكن في كل مرة أريد فيها إجراء المكالمات أضطر للذهاب مع أحفادي أو بعض أفراد أسرتي إلى أقرب جبل أو مرتفع ومن ثم أمد جهاز الجوال باتجاه السماء لعل الجوال يلتقط إشارات إرسال لإجراء المكالمة، وقد تنجح المحاولة أو أرجع بخفي حنين»، ويضيف «كثيرا ما أقطع مسافات ومرتفعات كي أحصل على الإشارة في رأس جبل أو مرتفع وفي النهاية أرجع حزين الفؤاد، خاصة أن أبنائي يغيبون بالأشهر ولا أسطيع سماع صوتهم، فيتولد الشك في قلبي بأن مكروها حدث لهم فأظل أنتقل بين الجبال حتى أسمع صوتهم وأطمئن عليهم»، مبينا حاجة الهجرة الماسة لأبراج الاتصالات وقال «أصبح العالم قرية صغيرة إلا هجرة غزلان التي تعيش خارج الزمن».
استحداث برج
من جهته، أكد جود الله الحربي صعوبة خروج الأسر في الليل إلى قمم الجبال والمرتفعات لإجراء الاتصالات الضرورية، في ظل الظلام الدامس الذي يشكل خطورة كبيرة على حياة الأهالي، في حال التعرض للانزلاق في المرتفعات الصخرية الحادة، وقال «قد تكلفنا الإشارة حياة غالية، ونأمل من الجهات المعنية استحداث برج اتصالات يقينا مشقة التنقل بين قمم الجبال للحصول على إشارة نطمئن من خلالها على أخبار أبنائنا في أماكن تواجدهم».
من جانبه، ذكر المواطن مصلح الحربي أن الهجرة في حاجة ماسة لأبراج الاتصالات، خصوصا أن التقديم للوظائف والقطاعات العسكرية والأهلية والجامعات وغالبية الدوائر الحكومية والخدمية أصبحت مرتبطة كليا بشبكة الإنترنت، ومن يريد الالتحاق بأي وظيفة عليه قطع المسافات وصعود المرتفعات للتواصل عبر المواقع الإلكترونية».


غياب الخدمات
وبالإضافة إلى حرمان الهجرة من خدمة الاتصالات، يشكو كذلك الأهالي من حرمانهم من الخدمات الصحية وخدمة الكهرباء، فمرضى المركز يقصدون مركز صحي «الراغية» على بعد 12 كلم عن القرية، وبينهم كبار السن والأطفال، أما النساء الحوامل فيقطعن مسافة 75 كلم نحو المدينة المنورة يتعرضن خلالها إلى مضاعفات خاصة في ظل انعدام السيارات المجهزة وهو ما يضاعف من معاناتهن.
ضغط مضاعف
ولعل العم رغيان مفضي المطرفي ليس بأحسن حالا من سابقيه، ويعاني هو الآخر من عناء التقاط الإشارة في الأماكن المرتفعة، وقال المطرفي والحسرة بادية على محياه: «تعد الاتصالات في عالم اليوم أسلوب حياة لا غنى عنه، خاصة وأن معظم شؤونا نقضيها بالتواصل عن بعد سواء عبر خدمة الجوال أو غيره من الوسائل الحديثة التي تتطلب توفر شبكة استقبال قوية تتسع لجميع الاستخدامات من مكالمات هاتفية وإنترنت».
وأضاف: «ضعف شبكة الجوال من العوائق التي تؤثر سلبا على إنجاز معاملاتنا وتقطع أواصر التواصل فيما بيننا في المدن التي لا نستطيع السفر لها، لذلك نرتقي الجبال من أجل التقاط الإشارة، وبعد صعودنا قمة الجبل أو فوق صخرة عملاقة نفاجأ بانقطاع الإرسال نتيجة لشدة الرياح أو لأسباب أخرى مثل الضغط المضاعف على الشبكة أو لأعطال أخرى في الوقت الذي نكون فيه في حاجة ماسة لهذه الخدمة الحيوية، وقد يحث الانقطاع خلال إجراء مكالمة ضرورية مع مستشفى أو جهة حكومية خدمية أو متابعة طلب تقديم على وظيفة ولا يستطيع الشخص الذهاب للمدينة لمراجعة الجهة التي أعلنت عن الوظيفة لبعد المسافة أو لأسباب أخرى، لذلك يحاول إنجاز المعاملة عبر الإنترنت أو الاتصال الهاتفي لمعرفة مصير طلبه».
وأضاف: «كم من فرصة عمل فقدها شباب الهجرة لعدم توفر خدمة الجوال في منازلهم وليس من المعقول أن يكونوا على رؤوس الجبال حين الإعلان عن الوظائف، الذي قد يصل عبر رسالة هاتفية التي تتطلب تواجد المستفيد على قمة جبل أو مرتفع، فإذا كان هذا حال الأصحاء، فتصور وضع المعوقين والمرضى الذين لا تساعدهم ظروفهم الصحية على الوصول إلى المرتفعات لالتقاط الإشارة، علما بأن هذه الفئة قد يكون لديها مواعيد وحجوزات في المستشفيات المختلفة، ويتم متابعتها عبر الجوال أو مواقع المستشفيات وبحرمانهم من خدمة وجود أبراج الجوال سيكون ذلك معوقا في متابعة مواعيدهم التي حجزوها بشق الأنفس وعليهم متابعتها عبر الخدمات الإلكترونية التي يفتقدها الأهالي».
وقال: «أهالي الهجرة يعانون مشكلة مزمنة منذ سنوات دون أن يجدوا لها حلولا ناجعة، علما بأننا تواصلنا أكثر من مرة مع شركات الاتصالات على اختلاف أنواعها، دون أن تأتي هذه المساعي بأي جديد، فشركات الاتصالات كما يبدو مصرة على حرماننا من خدمة العصر ولم تجد مطالباتنا المتكررة آذانا صاغية، بالرغم من قرب أبراج الجوال من منازلنا».

وزاد المطرفي بالقول: «لا تقتصر معاناة أهالي هجرة غزلان، على حرمانهم من خدمة الاتصال فحسب، بل هناك فصل آخر من المعاناة والمتمثل في انقطاع التيار الكهربائي المفاجئ عن منازل الهجرة لساعات طويلة قد تصل أحيانا لثلاث ساعات متواصلة، ولا يعود التيار إلا بشق الأنفس، وعندما نستفسر يأتي الرد دائما أن سبب العطل زيادة الأحمال».
وأردف المطرفي: «هذا الانقطاع يتسبب في تلف الأدوات الكهربائية من أجهزة تكييف، ثلاجات، أدوات منزلية، كما يعاني المرضى الذين يستعينون بأجهزة علاج تعمل على الكهرباء، وإن توقفها يزيد من معاناة المريض، كما لا ننسى الأطفال حديثي الولادة الذين يتأثرون بشدة بالأجواء الحارة خلال فترة انقطاع التيار خاصة في فصل الصيف الذي يتسم بالأجواء شديدة الحرارة».







  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
اخبارصحيفه اليوم يوم الجمعه 1434/10/16- اخبار جريده اليوم يوم الجمعه 2013/8/23

جديد مواضيع القسم صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
اخبار صحيفه عكاظ اليوم الجمعه 17-5- 1434، اخبار جريده عكاظ الجمعه 29-3-2013 ● н σ d σ α صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ 8 29 - 3 - 2013 1:57 PM
اخبار صحيفه عكاظ اليوم الجمعه 3-5- 1434، اخبار جريده عكاظ الجمعه 15-3-2013 ● н σ d σ α صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ 10 15 - 3 - 2013 2:18 PM
اخبار صحيفه عكاظ اليوم الجمعه 26-4- 1434، اخبار جريده عكاظ الجمعه 8-3-2013 ● н σ d σ α صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ 10 8 - 3 - 2013 2:22 PM
اخبار صحيفه عكاظ اليوم الجمعه 27-3- 1434 ، اخبار جريده عكاظ الجمعه 8-2- 2013 ● н σ d σ α صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ 14 8 - 2 - 2013 8:34 AM
اخبار جريده عكاظ اليوم الجمعه 13-3- 1434 ،اخبار صحيفه عكاظ u;h/الجمعه 25-1-2013 ♥ •ӎ صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ 20 25 - 1 - 2013 3:57 PM


الساعة الآن 7:41 PM



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO TranZ By Almuhajir
ماشاء الله تبارك الله ماشاء الله لاقوة الا بالله , اللهم اني اسالك الهدى والتقى والعفاف والغنى

Security team

Privacy Policy