العودة   منتديات تجمعنا المحبه > تجمعنا العامه > صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ
التسجيل اجعل كافة الأقسام مقروءة

صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ حافز ، Incentive ، hafiz ، برنامج حافز ، حافز للمتزوجات ، حافز للعاطلين ، حافز اكمال البيانات ، حافز للتوظيف ، حافز للسعوديين ، اعانة حافز ، جدارة ، برنامج جدارة ، جدارة للتوظيف ، اخبار جديده ، اخبار منوعه ، جديد الاخبار ، اخبار اليوم ، اخبار الساعه ، اخبار الصحف ، اخبار محليه ، اخبار السعوديه ، اخبار دوليةصحيفه سبق ,عكاظ,المدينه,عاجل,الوئام.الوطن ,صحيفة سبق الإلكترونية

اخبار صحيفه عكاظ يوم السبت 1434/11/29- اخبار جريده عكاظ يوم السبت 2013/10/5

احتفالية العلاقات أظهرت الصورة المشرقة للتعاون بين البلدين .. القنصل الإيطالي لـ«عكاظ»: مشاريع المملكة الضخمة جذبت الشركات وتسهيلات للحصول على ...

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم منذ /5 - 10 - 2013, 7:18 AM   #7

● н σ d σ α غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 706
 تاريخ التسجيل : 4 - 10 - 2008
 المكان : يآلبيــہَ يآاَلَشَرقَيــہَ ♥ ~
 المشاركات : 194,975
 النقاط : ● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute

افتراضي رد: اخبار صحيفه عكاظ يوم السبت 1434/11/29- اخبار جريده عكاظ يوم السبت 2013/10/5

احتفالية العلاقات أظهرت الصورة المشرقة للتعاون بين البلدين .. القنصل الإيطالي لـ«عكاظ»:
مشاريع المملكة الضخمة جذبت الشركات وتسهيلات للحصول على «شنجن» في يومين



أوضح القنصل العام للجمهورية الإيطالية في جدة سيموني بتروني، أن العلاقات السعودية الإيطالية بنيت على أسس متينة وساهمت بذلك في تطور أواصر الروابط بين البلدين على جميع الأصعدة والمستويات سياسيا واقتصاديا واجتماعيا وثقافيا.
وأكد القنصل في حوار لـ«عكاظ» أن الاحتفالية بمناسبة مرور أكثر من 80 عاما على العلاقات السعودية الإيطالية أظهرت قدر وحجم العلاقات المتميزة والقوية بين البلدين، الأمر الذي ينعكس بكل تأكيد على الصورة المشرقة للتعاون البناء، إذ تخللت الاحتفالية فعاليات ثقافية وتراثية لها دور هام في توثيق تاريخ العلاقات بين البلدين، وإلى تفاصيل الحوار:


• ما تصوركم العام عن الاحتفالية الخاصة بمناسبة مرور 80 عاما على العلاقات بين المملكة وإيطاليا؟
هذه الاحتفالية بالتأكيد حدث كبير واحتفاء بالعلاقات التاريخية المميزة، التي استمرت بصورة إيجابية وبناءة، منذ انطلاقتها مطلع شهر شوال عام 1350هـ، الموافق فبراير 1932م، بعد توقيع معاهدة الصداقة بين البلدين، وأنا شخصيا توقعت نجاح تنظيمها، خاصة أن الجهات القائمة على هذه المناسبة حظيت بوقت كافٍ للتحضير، إلى جانب أن الاحتفالية كانت ستقام العام الماضي، ولكنها أجلت للعام الميلادي الحالي لبعض الظروف التنظيمية.

وهذه المناسبة حضرها العديد من الشخصيات القيادية رفيعة المستوى من كلا الطرفين، كما أنها عقدت حوارات دبلوماسية واقتصادية وثقافية خلال فعاليات المنتدى السعودي الإيطالي، وتخللها أيضا العديد من الفعاليات الثقافية والاجتماعية والمحاضرات والعروض الفلكلورية، التي تهدف إلى التعريف بثقافة البلدين وتقارب الشعبين، ونظرا لذلك فإن برنامج المناسبة مكثف ومحاوره مميزة بلا شك وبحجم الحدث.
• على الرغم من أن حجم التبادل التجاري بين البلدين بلغ مؤخرا قرابة 40 مليار ريال، إلا أنه لا يزال على غير المستوى المأمول لدى الكثير من المستثمرين، كيف ترى هذا الأمر؟
حجم التبادل التجاري يزداد سنويا لكلا الطرفين، وحتى خلال الأزمة المالية العالمية في السنوات الثلاث الماضية، ولكن نسبة الزيادة في التبادل مازالت غير مرضية، وهذا الأمر يعود إلى محدودية التنوع والتوسع في أنواع الصادرات من كلا الطرفين، فصادرات المملكة إلى إيطاليا ترتكز على ما يتعلق بالمنتجات النفطية بشكل كبير، ومن جانبنا نقوم بتصدير ماركات الأزياء والتصميم الداخلي والمعماري والمنتجات الشهيرة، لكن في الآونة الأخيرة، ومع انطلاق مشاريع ضخمة في المملكة أصبح هناك مجالات استثمارية جديدة جذبت عددا كبيرا من الشركات الإيطالية بأحجامها المتعددة في قطاعات مختلفة، مثل الصناعة والتعمير والإنشاء والتقنية، بدأت في الدخول في شراكات استثمارية في المملكة لأول مرة، وهو ما سينعكس إيجابيا على اقتصادات البلدين قريبا، ويوسع من حجم الاستثمارات وتنوعها.

• خلال الستينات وحتى منتصف الثمانينات الميلادية من القرن الماضي بلغت أعداد المقيمين الإيطاليين في المملكة قرابة المائة ألف، ولكن في السنوات الأخيرة انخفضت إلى قرابة الألف مقيم فقط، ما السبب في ذلك؟
نعم هذا الكلام صحيح، ولكن في الماضي وخلال الفترات التي ذكرتها، كانت هناك أعداد كبيرة من العمالة الإيطالية في مجالات الإنشاء والتعمير، وهذه العمالة استبدلت في السنوات الماضية في المجالات الذكورة بالعمالة الآسيوية؛ بسبب ارتفاع تكلفة الأيدي العاملة الأوروبية بشكل عام، والمقيمون الحاليون غالبيتهم يعملون في مناصب استشارية مرموقة وخبراء ومستثمرون، وهو ما يفسر انخفاض أعدد الجالية الإيطالية.
• الكثير من السياح ورجال الأعمال يتذمرون من كثرة الاشتراطات، وطول الإجراءات الخاصة بإصدار تأشيرة «شنجن»، هل من خطوات اتخذت لتسهيل الإجراءات؟ وما فرص الحصول على تسهيلات أكثر للدخول إلى أوروبا من دون هذه التعقيدات؟
مؤخرا بدأنا في تقديم تسهيلات كثيرة من حيث الإسراع في إصدار التأشيرات، ولم تعد تستغرق اليومين، بل وفي حالات عدة استلم البعض تأشيرة «شنجن» في نفس اليوم، ولكن يجب أن نوضح أن الإجراءات ليست مقتصرة فقط على السفارات والقنصليات الأوروبية، بل هناك إجراءات تتم مع مكاتب الخارجية في الدول الأوروبية، وبالتالي يحدث تأخير في بعض الحالات.
أما بالنسبة لاشتراطات تأشيرة الدخول فهي مبنية على معاهدات مفروضة من جميع الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي، ومن الصعب إلغاء التأشيرة أو إعطاء امتيازات خاصة لرجال الأعمال على سبيل المثال، إلا في حدود الدولة المانحة لهذا الامتياز، وبالتالي إن حصل البعض على تسهيلات وامتيازات بدخول إحدى الدول الأوروبية دون تأشيرة فلن يستطيع التنقل داخل الاتحاد الأوروبي إلا داخل حدود الدولة، التي صرحت له بدخولها دون تأشيرة، إن كان الأمر كذلك، وسيحتاج موافقة كل دولة يريد زيارتها.
• نعود إلى الاحتفالية التي انطلقت أمس الأول بمناسبة مرور 80 عاما على العلاقات بين البلدين، ما الذي تأمل تحقيقه من خلالها؟
العلاقات التاريخية بين البلدين بنيت على أسس متينة، كما أوضحنا سلفا، وبالتالي ستظل في تطور دائم، ونحن في هذا المحفل الكبير نحتفي بمنجزات العلاقة، وفي حدث كبير مثل هذه الاحتفالية أتمنى أن تساهم محاور الفعاليات سواء في صعيد الحوار الدبلوماسي أو الاقتصادي والثقافي، وما يتخللها من محاضرات وندوات في التقريب بين المجتمعات، وإعطاء الصورة الحقيقية الزاهية عن ثقافة المجتمعات الشرقية والغربية على السواء.







  رد مع اقتباس
قديم منذ /5 - 10 - 2013, 7:18 AM   #8

● н σ d σ α غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 706
 تاريخ التسجيل : 4 - 10 - 2008
 المكان : يآلبيــہَ يآاَلَشَرقَيــہَ ♥ ~
 المشاركات : 194,975
 النقاط : ● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute

افتراضي رد: اخبار صحيفه عكاظ يوم السبت 1434/11/29- اخبار جريده عكاظ يوم السبت 2013/10/5

إطلاق آلية التسجيل اليوم والتشديد على منع الاعتذارات .. وكيل وزارة الحج لـ «عكاظ»:
منح صلاحية الحج المخفض لـ23 شركة


منحت وزارة الحج 23 شركة حج الصلاحية في خدمة حجاج الداخل بأسعار مخفضة تتراوح بين 2500 ريال وخمسة آلاف ريال للحاج الواحد وفق مقر المخيم في المشاعر المقدسة، وذلك في خطوة تحاول من خلالها الوزارة كبح المغالاة في أسعار حملات الحج. وأقرت الإدارة العامة لشؤون حجاج الداخل في وزارة الحج، تخصيص مخيمات لتلك الشركات ضمن برنامج الحج المخفض الذي طرحته الوزارة قبل أربعة أيام، فيما ستتاح إمكانية التسجيل للمواطنين في هذه الحملات من اليوم حتى يوم نهاية الأسبوع، فيما عالجت الوزارة مع وزارة الداخلية الخلل الذي وقع في التسجيل للبيانات قبل يومين الذي كان ينفي وجود معلومات عن الشركة، حيث يعمل النظام العام حاليا بشكل طبيعي بعد توقف دام نحو 48 ساعة.
وكشف لـ «عكاظ» أمس وكيل وزارة الحج المساعد لشؤون الحج عبدالرحمن النفيعي، أن المتقدمين النظاميين للحج من الداخل وفق التصاريح التي صدرت حتى أمس لامست سقف 30 ألف حاج نظامي، فيما سيبدأ تفعيل خدمات شركات حجاج الحج المخفض اليوم، نافيا في الوقت ذاته اعتذار أي شركات عن الخدمة سوى شركتين في بداية الموسم، حيث أغلقت الوزارة أمس موعد الاعتذار الرسمي عن تقديم الخدمة دون تقدم أحد بطلب جديد حيث ستدخل 204 شركات هذا الموسم الخدمة. وقال النفيعي بأنه تقدم للوزارة نحو 31 شركة من شركات حجاج الداخل لطلب تقديم الخدمة ضمن برنامج الحج المخفض، حيث تمت الموافقة على منح هذه الخدمة لعدد 24 شركة حج وفق المساحات المتاحة من المخيمات؛ منها 19 شركة حج وعمرة وأربع شركات حملات خيرية، مبينا أنه يمكن للراغبين في الحج البدء في تقديم الطلبات والتواصل مع هذه الحملات عبر التواصل المباشر معها. وأوضح الدكتور النفيعي أن وزارة الحج تدخلت لكبح مغالاة شركات حجاج الداخل في رفع الأسعار، بعد أن لامست بعض الأسعار 20 ألفا للحاج الواحد، حيث شرعت في تطبيق نظام الحج المخفض الذي يستمر حتى مساء اليوم. وأشار الدكتور النفيعي إلى أن الوزارة فتحت باب الالتحاق في برنامج الحج المخفض، حيث منحت فرصة للالتحاق لكافة الشركات، حيث تضمن القرار فتح المجال لدخول شركات حجاج الداخل في المضاعفة في أعداد الحجاج ولكن بالنظام الجديد (الحج المخفض)، الذي تتراوح أسعاره للحاج الواحد من 2500 حتى خمسة آلاف والذي يفسح المجال أمام ضيوف الرحمن من حجاج الداخل إلى أداء مناسك الحج بعيدا عن المغالاة التي تنافست عليها شركات حجاج الداخل. وقال الدكتور النفيعي«جاء هذا القرار تجاوبا مع راغبي الحج من مواطنين ومقيمين، حيث تم تطبيق هذا البرنامج قبل موسمين وبعد النظر إلى النتائج التي حققها تقرر تطبيقه هذا العام مع منح بعض المزايا للشركات المتعاونة في تطبيق القرار والتماشي معه، حيث يسمح للشركات المرخص لها خدمة ألف حاج بالالتحاق في البرنامج»، مشيرا إلى أن المزايا تتمثل في أحقية خدمة نسبة حجاج تصل إلى 100 في المئة من العدد المصرح للشركة وفتح المجال أمام شركات الحج بالانضمام أو التخلي بالخيار، وتكريم الشركة الملتحقة في البرنامج شرط التقيد بالتعليمات وعدم الوقوع في أخطاء تمس الحجاج.


وأكد الدكتور النفيعي أن الوزارة فرضت عقوبات ضد الشركات المخالفة والزمتها جميعا بضرورة التقيد بالأسعار المخفضة. ويمكن الحصول على معلومات واسعة لهذه الحملات عن طريق موقع الوزارة الإلكتروني.
يذكر أن المغالاة في الأسعار تسببت في تقليص العدد في الأعوام الماضية حيث وصل سعر الشخص الواحد إلى 20 ألف ريال وتعاني عدة شركات من عدم اكتمال النصاب المحدد لها على الرغم من تخفيض نصاب كل شركة بنسبة 50 في المئة.







  رد مع اقتباس
قديم منذ /5 - 10 - 2013, 7:19 AM   #9

● н σ d σ α غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 706
 تاريخ التسجيل : 4 - 10 - 2008
 المكان : يآلبيــہَ يآاَلَشَرقَيــہَ ♥ ~
 المشاركات : 194,975
 النقاط : ● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute

افتراضي رد: اخبار صحيفه عكاظ يوم السبت 1434/11/29- اخبار جريده عكاظ يوم السبت 2013/10/5

(2-1)
أكد أن التقارب مع المملكة يزداد عمقًا ونضجًا.. رئيس الوزراء المصري في حوار شامل لـ «عكاظ»:
قطعنا الطريق الأصعب في مشوار الاستقرار.. والدولة بدأت تستعيد هيبتها


كان المشهد دالا وموحيا، في مبنى هيئة الاستثمار، التي يتخذها الدكتور حازم الببلاوي رئيس الوزراء المصري مقرا مؤقتا لحكومته، بدلا من المقر القديم بشارع القصر العيني بوسط القاهرة، الطابق المخصص للدكتور الببلاوي، يتحول في وجود هذا الرجل السبعيني، إلى ما يشبه خلية النحل، ملفات تذهب وتجيء، في أيدي كبار المسؤولين، وزراء يتوافدون على المبنى يلتقون بزملائهم المغادرين للمكان.
في أثناء انتظار «عكاظ» في أحد الصالونات المخصصة لضيوف رئيس الوزراء، مر علينا الدكتور حازم، وهو في طريقه إلى مكتبه، بعدما قطع اجتماعا مع المهندس إبراهيم محلب وزير الإسكان، والمهندس إبراهيم الدميري وزير النقل والمواصلات، لمناقشة مشروع تنمية قناة السويس، رحب بنا الدكتور حازم قائلا: أهلا بكم.. ولكن لا يوجد لدينا شعر أو نثر لنقوله في «سوق عكاظ».. دقائق وسأكون معكم وعاد إلى اجتماعه مرة أخرى.


يعرف ويقدر الدكتور الببلاوي، حجم المسؤوليات الملقاة على عاتق حكومة ثورة 03 يونيو، وهو بطبيعته الشخصية مفكر أكثر منه متحدثا، زاهد في الظهور على قنوات التلفزيون، لا يتحدث للصحف إلا قليلا، ربما كان هذا السر، وراء تحديد موعدنا معه بنصف ساعة فقط، ولكن بمعاونة صادقة من مستشاره الإعلامي الدكتور شريف شوقي، نجحنا في الحصول على ساعة ونصف الساعة من الحوار.
المفكر الاقتصادي الدكتور حازم الببلاوي، لا يفضل أن يخوض في الموضوعات السياسية، وإذا تطرق لها سرعان ما يعود إلى قضاياه المفضلة الأوضاع الاقتصادية، تخصصه الأصيل، ومجال كتاباته ومؤلفاته، وإذا تحدثت معه في هذا الشأن كن حذرا لأنه سوف يرد عليك بالمثل الشعبي المصري «لا تبيع المياه في حارة السقايين».. لا يخشى رئيس الوزراء الخوض في السياسية مع الصحافة، إلا من باب الخوف من التأويل فقط، ويعتب على من يدعي أن حكومته «مرتعشة الأيدي» ويشعر بعدم الإنصاف والغبن، كلما سمع من يزعم غياب قضية العدالة الاجتماعية عن جدول أعمال حكومته.
يعرف رئيس وزراء مصر، أنه يعمل في أجواء صعبة وظروف غير مواتية للنجاح، ولكنه يرى أنه ووزراءه، قادرون على التحدي وتجاوز الصعاب، من خلال رؤية اقتصادية واضحة ومتكاملة تسير عليها حكومته، وتهتدي بها الحكومات المقبلة، ويرى أيضا أن الحكومة.. أي حكومة تستمد قوتها من ثقة الناس فيها وبها.
العديد من المحاور والمساحات الشائكة، تناولتها «عكاظ» في حوارها الشامل مع رئيس وزراء مصر، الذي لم يقل شعرا أو نثرا، وإنما كانت حقائق وأرقاما وإجابات واضحة لا مجال للمراوغات، مع رجل يقدر قيمة الأرقام والقانون، وهو ما تجلى لنا في اتصالين هاتفيين، تلقاهما الدكتور حازم الببلاوي، أثناء حواره مع «عكاظ» أحدهما على هاتفه المحمول، والآخر على هاتف المكتب الخاص الذي يربطه بكبار المسؤولين في الدولة، وكان يتعلق بـ «الحكم الصادر بحظر جماعة الإخوان».. وإلى تفاصيل الجزء الاول من الحوار:



• دولة رئيس الوزراء، كيف تنظرون إلى زيارة الرئيس للمملكة؟ وما هي دلالات أن تكون هي الدولة الأولى في أول جولة خليجية في أول تحرك خارجي للرئيس؟
سوف تكون تعبيرا عن الشكر لما قدمته المملكة وتقديرا للقيادة وللشعب السعودي على موقفه الداعم لمصر، ومصر لن تنسى أبدا دور دول الخليج الداعم في هذه الأوقات الحساسة والدقيقة، وهو شكر موجه إلى الصديق والأخ الذي وقف معنا في وقت الشدة.
• ماذا تتوقعون من نتائج هذه الزيارة على صعيد تعزيز العلاقات الثنائية؟ وفيما يتعلق بتفعيل التنسيق المصري السعودي لصالح العمل العربي المشترك؟
أتوقع أنها ستساهم في تعزيز التقارب المصري السعودي والخليجي بصفة عامة، والذي أرى أنه يزداد عمقا ويتجه إلى النضج والتطور، وهو ما حدث في الجهود التي بذلت على الصعيد الخارجي، بما أسهم في فهم الدول الغربية لحقيقة 30 يونيو.

مصر بخير
• نود أن نطمئن على مصر، أين تقف الآن وما الخطوة التالية؟
مصر بخير، على الرغم من أنها تمر بفترة عصيبة منذ 25 يناير 2011، نعم كانت هذه الفترة قلقة ومضطربة، وطبعا ازدادت الأمور صعوبة في السنة الأخيرة، وحتى بعد ثورة 30 يونيو، ولكن في الوقت الراهن هناك العديد من الأشياء التي تدعو إلى الاطمئنان، بالرغم أنه مر على الثورة عامان ونصف، اختلت فيها كثير من الموازين، منها الانفلات الأمني، والتراجع الاقتصادي، والاضطربات السياسية، ومع ذلك وإلى حد كبير البلد «متماسكة»، الناس كانت تعرف من قبل أن الاقتصاد المصري يعاني من أوجه ضعف كثيرة، ولكن مر على البلد عامان، في ظل ظروف خروج بعض رؤوس الأموال، وانخفاض معدلات الإشغالات السياحية، وتوقف ضخ الاستثمارات المحلية والأجنبية، وانخافض الاحتياطي النقدي في البنك المركزي، واعتقاد بعض المستثمرين أن الأوضاع ستكون أسوأ من ذلك، وبالرغم من هذه الصعوبات مجتمعة، أثبت الاقتصاد المصري، أنه يمتلك درجة من المناعة، لم يكن أحد يتصورها من الاقتصاديين، سواء في الداخل والخارج.
في الفترة الأخيرة، بعد 30 يونيو، شهدت البلاد أشياء أخرى مع التغيرات السياسية، تجاوزات أمنية، بل تطورت الأمور إلى ما هو أصعب، عمليات تخريبية وإرهابية منظمة، وعمليات ترويع للمواطنين، كل ذلك زاد من ضبابية المشهد السياسي، وفي الإجمال كل هذه الأمور تجعل الإنسان غير سعيد.
ولكن في الفترة القصيرة الماضية، التي لا تتجاوز شهرين ونصف الشهر، شهدت البلاد مناخا مختلفا، يدعو إلى الاطمئنان، والأمور بدأت تأخذ طريقها إلى الاستقرار، الدولة بدأت تستعيد هيبتها، الناس في الشارع بدأت تشعر بأن الدولة قادرة وحازمة، هذا على الصعيد الأمني، أما على المسار السياسي الدولة ماضية قدما في تنفيذ خارطة الطريق، تشكلت لجنة الخمسين وتمارس عملها بشكل جيد وتناقش مواد الدستور بكل شفافية، الحكومة بدأت تصنع أشياء جيدة للناس، واستقرت الأمور وبدأت تعمل بشكل سليم، وعلى الرغم من أن الوضع يحتاج إلى كثير من الانضباط المالي في أوجه الإنفاق في ظروف العجز الكبير، إلا أنها لم تلتزم بسياسية تقشفية، بدأنا في ضخ استثمارات جديدة في عدد من المشروعات، التي تم اختيارها بعناية، وخاصة المشروعات كثيفة العمالة، لتنشيط الوضع ولتحجيم البطالة، وهذا كله لرفع نبرة التفاؤل لدى المواطن.
وفي الحقيقة من أهم العناصر التي ساعدت على ذلك الدعم الخليجي، الذي جاء إلى مصر، من السعودية والكويت والإمارات والبحرين، وهو دعم حقيقى وجاد وواضح وصادق، هذا الدعم جاء منه جزء عاجل، وهناك أيضا أفكار للعديد من المشروعات العاجلة وهناك رؤية لمشروعات مستقبلية، ترتب على ذلك مؤشرات تعطي دلائل تفاؤل، منها الاحتياطي النقدي، بعدما انخفض إلى ما يقل عن 13 مليار دولار اقترب الآن من 20 مليارا، وميزان المدفوعات يحقق فائضا لأول مرة، وسعر الصرف «مش مستقر فقط ولكنه يتحسن»، والبورصة في ارتفاع مستمر، والسياحة بدأت تعود مرة أخرى، والسياحة أهميتها ليست قاصرة على ما يأتي منها في شكل عوائد مالية، وإنما تمثل رؤية الآخر لك. هل فيه أمن أم لا، وبدأت الدول تخفف من حظر السفر إلى مصر وترفعه عن مواطنيها.

مؤشرات ودلالات
• هل يعني ذلك أن الأمور استقرت بشكل نهائي؟
لا، هناك العديد من الخطوات، وما ذكرته سابقا يندرج تحت صورة المؤشرات التي تعطى دلالات، ومن الخطوات المطلوبة، الأمن ما زال بحاجة لمزيد من الانضباط، وهناك مخاوف من جماعات من الواضح أنها غير متعاونة، وتحاول أن تزيد من الارتباك في البلد، لكن الأكيد حتى الآن أن الدولة تكسب يوميا مزيدا من استعادة هيبتها، وتسير بخطى ثابتة وتثبت أقدامها بحزم، أنا شخصيا أرى أننا مررنا بفترة مخاض صعبة.

تجاوز مرحلة الخاض
• وبعد فترة المخاض الصعب.. هل تجاوزت مصر مرحلة الارتباك؟
لم نتجاوز بالمعنى الكامل، ولكن قطعنا الطريق الأطول والأصعب، في مشوار الاستقرار، الأمور ميسرة حتى الآن، ولكن مظاهرات الطرف الآخر موجودة، صحيح أنها تقل والناس في الشارع تقابلها بعدم رضا شديد، والتعاطف مع الجماعة الداعية لتلك المظاهرات يتناقص ويتآكل.
أما على الجانب العملي، الحكومة مهتمة بخطط برامج طويلة الأجل، وزيادة الاستثمارات وتحسين المناخ الاقتصادي لتعيد لمصر لمكانها الطبيعي، ومع ذلك نولي جانبا من تركيزنا على احتياجات الناس، ومطالبهم الضرورية التي تشغلنا، وبصفة خاصة الناس الأكثر احتياجا، وسعينا بكل جهد لتطبيق الحد الأدنى من الأجور.

لن أستقيل
• هل نفهم من ذلك أنك لن تستقيل مثلما فعلت حين كنت نائبا لرئيس الوزراء في حكومة عصام شرف؟
في المرة الأولى كنت عضوا في حكومة الدكتور عصام شرف، وقدمت استقالتي، وطلب مني الاستمرار، حتى استقالت الحكومة، وكان دافعي للاستقالة هو أن الناس بدأت تفقد ثقتها في الحكومة، وأي حكومة تستمد قوتها من ثقة الناس فيها، أما عند تشكيل الحكومة الحالية، فقد طلب مني تشكيل الحكومة، ووافقت لأن البلد في حاجة لجهود كل أبنائها.

المسألة ليست سهلة
• البعض يتساءل عن دور وزارة العدالة الانتقالية بالتحديد؟
أرجو أن يكون الناس أكثر صبرا على وزارة العدالة الانتقالية، لأننا في مرحلة وضع أطر لهذه الوزارة التي تشكلت لأول مرة، ومن الممكن أنت كمسؤول جدا تصنع ضوضاء ولكن دون أي نتيجة، ووزارة العدالة الانتقالية عنصر ودورها مرتبط بأجهزة أخرى في الدولة بأكملها مثل وزارة الداخلية والتضامن الاجتماعي والمجلس القومي لحقوق الإنسان وغيرها من الجهات.
العدالة الانتقالية مسألة ليست سهلة، بل هي عملية تحتاج إلى مراحل، وإلى تعاون أكثر من جهاز في الدولة، وإذا تكلمنا عن التصالح والمصالحة، ستجد هناك كثيرين يقولون لك لا نقبل التصالح، المسألة تحتاج المضي قدما بخطوات ثابتة ومتروية، وأن نقدم أيدينا إلى الجميع، بلا إقصاء، لكن أيضا بما يظهر أننا لا نريد أن نتعاون مع من تلوثت أيديهم بالدماء، ومن يفرقون بين الأديان، ولا يريدون التعايش مع الآخرين، والحكومة مدركة تماما أنه في ظل هذه الصعوبات الجمة، الحل لن يكون أمنيا فقط، ولكن من الضروري أن يكون معه مسار سياسي وهذا المسار لن يتسنى السير فيه برغبة الحكومة فقط، ولكن برغبة الشعب أيضا.

المشكلة مع الإخوان
• هل المشكلة في إنكار الطرف الآخر «جماعة الإخوان» للواقع؟
أنا أرى أن الجانب الآخر في مأزق، والمأزق يزداد صعوبة، لأنه في الوقت الذي كاد فيه يشعر بأنه كسب كل شيء، فقد أو خسر كل شيء، من المؤكد أنهم في حالة عدم توازن، وأي اعتراف بالواقع بالنسبة لهم يمثل تنازلا، مما يضطرهم للتشدد والبعد أكثر عن الواقعية، أفهم ردود فعلهم التي تحتوي على قدر كبير من إنكار الواقع، القيادات لا تستطيع التراجع بسهولة، والقاعدة تريد من يوجهها، نحن أمام طرف في حالة أقرب إلى اليأس، واليائس لا يتمتع بأي درجة من العقلانية ومستعد أن يفعل أي شىء.
• ولكن إلى متى يا دولة الرئيس سوف يستمر هذا الوضع، المشكلة الآن أصبحت مشكلة وطن؟
المشكلة تتطلب أن يكون الجميع صدره متسعا، الحكومة ومعارضوها، وأنا عندما أقول إن الدولة يجب أن تكون أكثر تسامحا، لأنها الطرف الأقوى، والتسامح ليس معناه التفريط، مع من خرب أو دمر.

لجنة للمسار الديمقراطي
• معالي رئيس الوزراء، قدم نائبكم الدكتور زياد بهاء الدين مبادرة للمصالحة وتم تغييرها لتصبح برنامج الحكومة للمسار الديمقراطي.. أين المبادرة الآن؟
أولا أنا فهمي الشخصي للمصالحة، أنها ليست حديثا عن الماضي بقدر ما هي حديث عن المستقبل، ونحن نريد بناء مجتمع ديمقراطي مدني، نريد أن يشارك الكل فيه، ولا يشعر أحد بالإقصاء، طالما أنه لم يرتكب جرائم، ومن خالف القانون لابد أن يعاقب، ولكن المصالحة تعني مشاركة الجميع في البناء الديمقراطي، ولذلك فإن مجلس الوزراء حينما عرض برنامجا كان تحت عنوان برنامج الحكومة لحماية المسار الديمقراطي، وتضمن هذا البرنامج 11 محورا يشارك فيه الجميع، بشرط الموافقة على جميع البنود التي تنص على عدم الإقصاء من الحياة السياسية، وشرط التوافق على مجموعة من المبادئ، واستكمال خارطة الطريق المعلنة، وتوفير الأمن، ومكافحة العنف والإرهاب، وبناء المؤسسات اللازمة لإقامة الديمقراطية، ومنها إعادة تشكيل المجلس القومي لحقوق الإنسان والمجلس القومي للمرأة والمجلس القومي للعدالة والمساواة، وإلغاء حالة الطوارئ في الوقت المناسب، وحرية التظاهر، وتنظيم الانتخابات، والإشراف الدولي عليها، واحترام الحقوق والحريات، والتصدي لأشكال التعرض لدور العبادة وغيرها من المحاور التي أعلنت عنها الحكومة، وشكلنا مجموعة عمل من الحكومة والرئاسة وبعض الشخصيات العامة، لحماية المسار الديمقراطي، والحديث عن المصالحة لا يعني العفو عن شخص ما، ومن يلتزم بكل المبادئ السابقة فهو مرحب به في العملية السياسية، بشرط أن الجميع يتسع صدره وهذا يشمل الدولة ومعارضيها، الدولة أكثر تسامحا بما لا يعني التساهل، لكن ليس مع يخرب أو يدمر أو يسفك الدماء، ونحن شكلنا لجنة مكونة من 6 أعضاء، عضوان يمثلان مؤسة الرئاسة، وعضوان يمثلان الحكومة، وعضوان من الشخصيات العامة، واللجنة شكلت قريبا والشخصيات العامة بدأت تجري اتصالاتها .







  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
اخبار صحيفه عكاظ يوم السبت 1434/11/29- اخبار جريده عكاظ يوم السبت 2013/10/5

جديد مواضيع القسم صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
اخبار صحيفه عكاظ اليوم السبت 25-5- 1434، اخبار جريده عكاظ السبت 6-4-2013 ♥ •ӎ صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ 14 6 - 4 - 2013 6:51 AM
اخبار صحيفه عكاظ اليوم السبت 4-5- 1434، اخبار جريده عكاظ السبت 16-3-2013 ● н σ d σ α صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ 9 16 - 3 - 2013 11:56 AM
اخبار صحيفه عكاظ اليوم السبت 20-4- 1434، اخبار جريده عكاظ السبت 2-3-2013 ♥ •ӎ صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ 8 2 - 3 - 2013 2:19 PM
اخبار صحيفه عكاظ اليوم السبت 13-4- 1434، اخبار جريده عكاظ السبت 23-2-2013 ♥ •ӎ صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ 13 23 - 2 - 2013 11:02 AM
اخبار صحيفه عكاظ اليوم السبت 6-4- 1434 ، اخبار جريده عكاظ السبت 16-2-2013 ♥ •ӎ صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ 10 16 - 2 - 2013 7:20 AM


الساعة الآن 11:33 PM



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO TranZ By Almuhajir
ماشاء الله تبارك الله ماشاء الله لاقوة الا بالله , اللهم اني اسالك الهدى والتقى والعفاف والغنى

Security team

Privacy Policy