العودة   منتديات تجمعنا المحبه > تجمعنا العامه > صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ
التسجيل اجعل كافة الأقسام مقروءة

صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ حافز ، Incentive ، hafiz ، برنامج حافز ، حافز للمتزوجات ، حافز للعاطلين ، حافز اكمال البيانات ، حافز للتوظيف ، حافز للسعوديين ، اعانة حافز ، جدارة ، برنامج جدارة ، جدارة للتوظيف ، اخبار جديده ، اخبار منوعه ، جديد الاخبار ، اخبار اليوم ، اخبار الساعه ، اخبار الصحف ، اخبار محليه ، اخبار السعوديه ، اخبار دوليةصحيفه سبق ,عكاظ,المدينه,عاجل,الوئام.الوطن ,صحيفة سبق الإلكترونية

اخبار صحيفه الرياض يوم الخميس 1434/12/5- اخبار جريده الرياض يوم الخميس 2013/10/10

في كلمتها أمام اجتماع جنيف: المملكة تدعو إلى تجريم استخدام النظام السوري الأسلحة الكيميائية ومتابعة محاسبته قانونياً جنيف - واس ...

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم منذ /10 - 10 - 2013, 5:40 AM   #7

● н σ d σ α غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 706
 تاريخ التسجيل : 4 - 10 - 2008
 المكان : يآلبيــہَ يآاَلَشَرقَيــہَ ♥ ~
 المشاركات : 194,975
 النقاط : ● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute

افتراضي رد: اخبار صحيفه الرياض يوم الخميس 1434/12/5- اخبار جريده الرياض يوم الخميس 2013/10/10

في كلمتها أمام اجتماع جنيف:
المملكة تدعو إلى تجريم استخدام النظام السوري الأسلحة الكيميائية ومتابعة محاسبته قانونياً
جنيف - واس

أكد نائب رئيس مجلس الشورى الدكتور محمد بن أمين الجفري أن المملكة العربية السعودية تتبنى في جميع المحافل الدولية القرارات الداعية إلى حظر استخدام وإنتاج وتخزين واستعمال الأسلحة الكيميائية وتدمير تلك الأسلحة، لافتاً الانتباه إلى أن استخدام مثل هذه الأسلحة وتحت أي ظرف هو أمر لا يمكن التسامح معه، وقال في كلمة ألقاها امس خلال مشاركة وفد المجلس في أعمال الجمعية العمومية التاسعة والعشرين بعد المائة للاتحاد البرلماني الدولي المنعقد في جنيف "إن المملكة تجدد استنكارها وإدانتها استعمال الأسلحة الكيمائية لتعارضه مع المعايير الأخلاقية والقانونية للمجتمع الدولي." وأشار إلى أن المملكة تتخذ سياساتها ومواقفها من منطلق مسؤوليتها النابعة من تعاليم الدين الإسلامي الهادفة لحفظ الحقوق والكرامات وحماية الإنسان أياً كان دينه و***ه، وأشاد نائب رئيس مجلس الشورى بدور الوفود المشاركة في أعمال الجمعية التي صوتت بالأغلبية لصالح إقرار بند تجريم استخدام الأسلحة الكيميائية على جدول أعمال الاجتماع، داعياً إلى وجوب أن يتخذ قرار يتضمن التأكيد على تجريم استخدام هذه الأسلحة من قبل الدول عامة وكذلك استخدامها ضد شعوبها وأن لا ينتهي الأمر فقط بتدمير تلك الأسلحة دون مساءلة بل يجب أن تكون هناك متابعة قانونية لذلك الاستخدام الذي أودى بحياة ما يزيد على 1000 شخص في سوريا منهم أطفال ونساء.







  رد مع اقتباس
قديم منذ /10 - 10 - 2013, 5:40 AM   #8

● н σ d σ α غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 706
 تاريخ التسجيل : 4 - 10 - 2008
 المكان : يآلبيــہَ يآاَلَشَرقَيــہَ ♥ ~
 المشاركات : 194,975
 النقاط : ● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute

افتراضي رد: اخبار صحيفه الرياض يوم الخميس 1434/12/5- اخبار جريده الرياض يوم الخميس 2013/10/10

أعدت خطة متكاملة بالتنسيق مع الجهات المعنية
«التجارة» تستعد للحج بمتابعة توفر السلع الغذائية والرقابة على الأسواق
فرق رقابية ميدانية لمراقبة المحلات والمباسط التجـارية
فرق رقابية ميدانية لمراقبة المحلات والمباسط التجـارية
الرياض - الرياض

أوضحت وزارة التجارة والصناعة أنها أكملت استعداداتها لموسم حج هذا العام 1434ه وذلك من خلال العمل وفق خطة متكاملة تضمنت عدداً من الأهداف تمثلت في متابعة توفر السلع الغذائية والتموينية، وتكثيف أعمال الرقابة على المحال والمباسط التجارية في منطقة مكة المكرمة، والمدينة المنورة، والمشاعر المقدسة، للتأكد من جودة السلع الغذائية المعروضة وصلاحيتها للاستهلاك، وعدم المغالاة في أسعارها، وتوفر مخزون كاف من السلع الغذائية لتلبية أي زيادة محتملة في الطلب.



ولتحقيق أهداف الخطة وضعت الوزارة عدداً من برامج العمل لتنفيذها والتي يأتي في مقدمتها القيام بجولات ميدانية مكثفة لمتابعة توفر السلع الغذائية والتموينية وذلك بتحديد المستهدف إدخاله من البرادات المحملة بالسلع الغذائية والتموينية في المشاعر المقدسة، ومراقبة محطات الوقود ومحلات بيع وتغيير إطارات السيارات، إضافة إلى محال بيع المجوهرات والمعادن الثمينة.

وتابعت وزارة التجارة والصناعة توفر السلع الغذائية والتموينية من خلال التنسيق مع كل من الأمن العام، وأمانة العاصمة المقدسة، ولجنة السقاية والرفادة، حيث تم تحديد العدد المطلوب من الوحدات المبردة سعة 40 قدما المحملة بالسلع الغذائية، وأماكن وقوفها في المشاعر المقدسة، وسيتم على ضوء الطلبات الواردة للوزارة الترخيص لهذه البرادات ومنحها تصاريح الدخول للمشاعر المقدسة.

وبلغ إجمالي عدد البرادات المستهدف إدخالها للمشاعر المقدسة ضمن خطة الوزارة خلال موسم حج هذا العام 141 برادة منها 51 برادة في مشعر منى، و80 برادة في مشعر عرفات، و 10برادات في مشعر مزدلفة، إضافة إلى تحديد المستهدف من المحال والمباسط التجارية لتقديم الوجبات الغذائية في المشاعر المقدسة ب 430 محلا ومبسطا منها 260 محلا ومبسطا في مشعر منى، و100محل ومبسط في عرفات، و70 محلا ومبسطا في مزدلفة.

وعقد المختصون في الوزارة خلال الفترة الماضية عدة اجتماعات مع أصحاب الشركات والمؤسسات التي تقدم خدماتها الغذائية والتموينية في المشاعر المقدسة خلال موسم الحج، وتم تقدير عدد الوجبات الجاهزة المطهية وغير المطهية المستهدف تقديمها خلال موسم حج هذا العام من قبل الشركات والمؤسسات المتخصصة في مجال الإعاشة والتموين أكثر من 6 ملايين وجبة مطهية وغير مطهية ما بين ساخنة وباردة.

كما تم تحديد العدد المستهدف الترخيص له من السيارات المتجولة المحملة بالسلع الغذائية والتموينية في المشاعر المقدسة بنحو 2000 سيارة متجولة.

واهتمت خطة وزارة التجارة والصناعة لموسم حج هذا العام بتهيئة كافة السبل اللازمة لخدمة ضيوف الرحمن في مكة المكرمة والمدينة المنورة والمشاعر المقدسة منذ بدء وصولهم لأداء فريضة الحج، وذلك في إطار برنامج أعمال الرقابة الميدانية لمتابعة السلع الغذائية حيث تضمن قيام المجموعات الرقابية المكلفة من موظفي الوزارة وفروعها بمتابعة السلع الغذائية بالتأكد من صلاحية السلع الغذائية للاستهلاك في كل من مكة المكرمة والمدينة المنورة وجدة والطائف والمشاعر المقدسة ومصادرة السلع غير الصالحة وإتلافها وإعداد محاضر الضبط بشأنها.

ومن أبرز المهام والصلاحيات للفرق الرقابية الميدانية مراقبة المحلات والمباسط التجارية والبرادات، وسيارات نقل المواد الغذائية الواقعة في النطاق المكاني لكل مجموعة، والتأكد من صلاحية السلع المعروضة للاستهلاك إضافة إلى التأكيد من عدم المغالاة في أسعار السلع المعروضة. وتشمل مهام الفرق الرقابية للوزارة أيضاً متابعة توفر السلع الغذائية والوجبات المطهية وغير المطهية والسلع الأخرى المعروضة لدى المحال والمباسط والبرادات والسيارات المتجولة والمخابز، والعمل على تسهيل الإمداد التمويني للمحلات والمباسط والبرادات من خلال التنسيق مع لجنة متابعة الوضع التمويني، إضافة إلى سرعة معالجة أي نقص قد يحصل في المعروض من السلع الغذائية والتموينية.


كما عملت الوزارة على إعداد برنامج لمتابعة محلات المجوهرات والمعادن الثمينة تضمن قيام المجموعات المكلفة بتنفيذ جولات ميدانية على هذه المحلات والمشاغل للتأكد من مدى معايرة أوزانها، وعدم عرض سلع أو تصاميم مخالفة لتقاليد الشريعة الإسلامية.

فيما ستعمل وزارة التجارة من خلال برنامج متابعة محطات الوقود على تنفيذ جولات ميدانية على محطات الوقود وخصوصاً الواقعة في الطرق بين المدن التي يسلكها حجاج بيت الله الحرام للتأكد من مدى معايرة مضخاتها وعدم خلط الوقود لديها، إضافة إلى متابعة محال بيع وتغيير إطارات السيارات حيث تقوم الفرق المكلفة بتنفيذ جولات ميدانية على محال بيع وتغيير إطارات السيارات للتأكد من جودتها وصلاحيتها للاستعمال ومصادرة الإطارات المستعملة والمنتهية الصلاحية.

وأكدت وزارة التجارة والصناعة في ختام بيانها المتضمن استعداداتها لموسم حج هذا العام على مواجهة أي حالات طارئة – لا قدر الله – حيث أعدت الوزارة خطة بديلة للحالات الطارئة إضافة إلى خطتها الشاملة لموسم الحج، وتم توجيه كافة المسئولين عن تنفيذ هذه الخطط ببذل أقصى الجهد والحرص على تقديم أفضل الخدمات وتسخير كافة الإمكانيات وحشد كافة الطاقات والتعاون مع الجهات الأخرى ذات العلاقة بما يمكن من تقديم أفضل الخدمات لضيوف الرحمن.







  رد مع اقتباس
قديم منذ /10 - 10 - 2013, 5:41 AM   #9

● н σ d σ α غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 706
 تاريخ التسجيل : 4 - 10 - 2008
 المكان : يآلبيــہَ يآاَلَشَرقَيــہَ ♥ ~
 المشاركات : 194,975
 النقاط : ● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute

افتراضي رد: اخبار صحيفه الرياض يوم الخميس 1434/12/5- اخبار جريده الرياض يوم الخميس 2013/10/10

«نسوق وإلا نهوّن»..!
سيدة تتعلّم القيادة في مدرسة الشارقة منتظرة قرار السماح في المملكة «أرشيف الرياض»
سيدة تتعلّم القيادة في مدرسة الشارقة منتظرة قرار السماح في المملكة «أرشيف الرياض»
جدة، تحقيق - منى الحيدري

يأتي الحديث عن قيادة المرأة للسيارة في كل مرة بطرح جديد وآراء متغيّرة واقتراحات تهدف للخروج بقرار السماح من المنعطف الخطر إلى المسار الآمن بأسلوب عصري، وبعيداً عن التعصب الأعمى، أو إثارة الرأي العام، أو حتى تحويل الموضوع إلى متناقضات بين طرفي الصراع الرافضين والمؤيدين.

والمرأة عندما تطالب بحقها في القيادة لا تبحث عن ظهور اجتماعي حققته بتميزها وحضورها الأنيق، ولا إثارة الجلوس أمام المقود، ولكنها تبحث عن ما يمنع هذا الحق دينياً واجتماعياً وقانونياً، وهو ما أثبتته دراسة عضوات مجلس الشورى المنشورة يوم أمس من عدم وجود ما يمنع ذلك، بل إن الضرر من عدم قيادتها للسيارة أكبر، وتحديداً الخلوة بالسائق، والتحرش بالأطفال والنساء، والهدر الاقتصادي؛ ليبقى السؤال الأهم على لسان معظم السيدات: "نسوق والا نهون".

تأخرنا كثيراً

في البداية أوضحت الأستاذة "حليمة مظفر" -كاتبة- أن النساء السعوديات هن أكثر من يمتلكن السيارات، حيث تشتري لابنها أو زوجها، مشيرة إلى أن قرار قيادة المرأة للسيارة ليس بحاجة لأي نوع من المحفزات حتى يرى النور؛ فكل شيء مهيأ لذلك.

وقالت: "إذا كان المجتمع يرفض الموافقة بحجة أن الشوارع بحاجة لتهيئة؛ فكيف تُعطي السيارات للمراهقين وصغار السن يجولون الطرق وبسرعة جنونية معرّضين حياة الآخرين للخطر"، مبينة أنه حان الوقت لصدور القرار السياسي الذي سيعالج الأزمات التي نعيشها منذ زمن؛ فالقيادة أصبحت متطلبا من متطلبات الحياة المدنية المعاصرة، ونحن نسكن في مدن داخل مدينة تبعد آلاف الأمتار عن بعضها، متسائلة من يملك الطاقة المادية والزمنية لإنجاز المشاوير اليومية؟

واضافت أن الأسرة لا يقل عدد أفرادها عن ثلاث بنات بالجامعة وثلاثة أولاد بالمدرسة وزوجة موظفة وزوج لديه دوام؛ فكيف سيستطيع رب الأسرة توصيلهم في وقت واحد دون تأخير، مؤكدة على أن ذلك إهدار للوقت ولكرامة المرأة التي تهان بوقوفها في الشارع من أجل مرور سيارة أجرة، ولذا كفانا تأخرا في حياتنا المدنية، ونحن بانتظار صدور القرار الذي يضع النقاط على الحروف.. فقد تأخر بما يكفي.

تطبيق تدريجي

وأشارت الأستاذة "صباح ياسين" -رئيسة العلاقات العامة بالجمعية النسائية الخيرية الأولى- إلى أن الوقت قد حان لأن تجلس المرأة السعودية أمام مقود السيارة كسائقة، ولكن المشكلة أن المناخ العام لقيادتها لا يزال مقيّدا بعدم التهيئة، بل إثارة التساؤلات والمخاوف المحبطة، مثلا إذا تعرضت المرأة لحادث بغض النظر عن نسبة تحملها للخطأ لحدوث الاصطدام كيف سيتم التعامل معه؟ أو إذا تعرضت سيارتها لعطل ما بمن تستنجد لمساعدتها؟

وقالت: "المجتمع لم يتهيأ لرؤية المرأة تسير بسيارتها، رغم أن الموضوع مطروح إعلامياً منذ زمن طويل، ولكن الوعي لا يزال محدوداً جداً بأهمية وضرورة قيادتها"، معتقدة أن القرار يجب أن يكون تدريجياً في بدايته، ويكون مع السيدات الدبلوماسيات في مرحلته الأولى إلى أن يعتاد المجتمع على ذلك، وعندما تبدأ المواطنة بالقيادة يصبح الأمر في غاية البساطة، وعندها لن تجد سوى الدعم من أطياف المجتمع.

مطلب حتمي

وأكدت "مضاوي الحسون" -سيدة أعمال وعضوة مجلس الغرف السعودية- على أن المرأة السعودية تقود مجتمعها إلى مصاف الدول الحضارية بعلمها ونجاحها ودخولها التاريخي إلى مجلس الشورى والمجلس البلدي، وهذا يعني أنها تقود أمتها؛ مما يعني أن قيادتها لسيارتها مطلب حتمي في الوقت الحالي، وهو مؤشر لاهتمام المجتمع بها إذا ساعدها لتحقيقه وتقبله لمطالبها، وهي تحرص على أن تقدم طلبها من خلال القنوات الشرعية دون الاصطدام مع المجتمع بعد أن توسعت مساهماتها في التنمية الاقتصادية؛ لتنال ثقة الدولة بها التي أهلتها لتبوّء مناصب قيادية عليا وسط زخم من النجاحات المتتالية لها عالمياً ومحلياً.



وقالت إن ممانعة هذا القرار من المؤشرات التي تحد من قدرتها؛ نظراً لأن خطوة المرأة أصبحت أكثر سرعة لتشارك في مجالات العمل؛ فهي اليوم طالبة مبتعثة خارجياً وتحقق نجاحات وتشرّف بلادها بإنجازاتها وسلوكياتها واعترف العالم بتميزها، وهي متفهمة لأولوياتها ومتصالحة مع مجتمعها وتحاول أن تقنعه بهدوء وحكمة أن القيادة أصبحت ضرورة ملحة وليست من باب الوجاهة الاجتماعية، متسائلة هل الأفضل أن تقود سيارتها وتعتمد على نفسها أم ترافق سائق السيارة الذي أتى من بيئة مختلفة عن عاداتنا وتقاليدنا الاجتماعية ولساعات طويلة، مؤكدة على أن من يمانع هذا القرار فهو يخدم مصالحه الشخصية القاصرة تجاه المرأة التي نجدها أمامنا في جميع مرافق الحياة موظفة وتتحمل العبء الأكبر من مسؤولياتها تجاه أسرتها.

تهيئة مرورية

وأضافت "عائشة العقاد" -مترجمة طبية بالمستشفى العسكري- إننا ننتظر بفارغ الصبر قيادة سيارتنا التي ندفع لها أقساطا شهرية مضافا لها راتب السائق الذي يتساوى مع قيمة القسط، ولكننا بحاجة لتهيئة كاملة لمشروع القيادة، مثل المرور الذي سيتعامل مع حوداث السير التي تقع بين المرأة والرجل والذي لن يتقبله المجتمع في الطريق، وتحديداً مع القيادة كمفهوم اختلاط، ونجده متأقلما معه في المستشفيات والأسواق، داعية إلى أن يسبق القرار تهيئة مرورية للطرق بحيث يتطور نظام المرور ليشمل معاقبة المتحرشين والمزعجين.

وأشارت إلى أن القيادة النسائية من الطبيعي أن تواجه الكثير من المعارضة المجتمعية التي عادة ما ترافق الكثير من التطورات المستجدة علينا في الحياة، مثل معارضة "الدشوش الفضائية"، وكاميرات الهواتف المحمولة، والانترنت، لافتة إلى أن المرأة بحاجة لأن تشعر بالطمأنينة في الشارع حتى تستطيع أن تسير بأمان، وهي ملتزمة بحجابها الشرعي.

الوقوف على الطريق

وقالت "أحلام عوام" -إدارية في تخصصي جدة- إن قرار القيادة أخذ الكثير من الوقت للنقاش وطرح المرئيات، ورغم ذلك ما زال يقبع هادئاً دون حراك، منتظراً التأييد المجتمعي الذي سيجعله واقعاً جميلاً تعيشه المرأة، ويبدد معها معاناتها اليومية مع السائقين ممن يستغلون حاجتها، مشيرة إلى أن من أهم المحفزات التي ستجعل القيادة أمراً سهلاً على المرأة والمجتمع هي التهيئة القبلية، ثم إصدار العقوبات للمخالفين.

وتؤيدها زميلتها "أم جود" أن القيادة أصبحت من متطلبات الحياة اليومية، معتبرة أن المعارضة التي ستصاحبه متوقعة لأن العادات لم تألف مشاهدة المرأة سائقها، وألفت على رؤيتها تقف على طرف الطريق تحت أشعة الشمس منتظرة سيارة الليموزين التي لا تأبه أحياناً لندائها، وقد تظل منتظرة لوقت طويل؛ لأنها لم تستطع الوصول لتسوية مناسبة مع السائق لقيمة مشوارها، لافتة إلى أنها غير متفائلة كثيراً لتحقيق هذا الحلم.

ابتزاز السائقين

وطالبت "عهود باروم" -محللة مشتريات بجامعة كاوست- بضرورة إصدار الموافقة للقيادة النسائية؛ للتغلب على مصاعب السائقين وابتزازهم الذي تعيشه المرأة العاملة بشكل يومي، مشيرة إلى أن السائق وأقساط السيارة تلتهم حصة كبيرة من الراتب، كما تعيش قلقاً يومياً حتى تطمئن لوصول أبنائها للمدرسة وعودتهم منها.

وتؤيدها "ندى حامد صعيدي" الرأي، قائلة: "الوقت ملائم جداً لقرار السماح بقيادة المرأة للسيارة مع تنوع تعليمها، وزيادة وعيها، ونجاح عملها، وتحملها للمسؤولية، والمشاركة في صناعة القرار تحت قبة مجلس الشورى"، مؤكدة على أن الجميع ينتظر ويترقب ذلك القرار التاريخي، متوقعة أنه لن يتأخر كثيراً، حيث أن جميع المؤشرات تظهر أغلبية المؤيدين.







  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
اخبار صحيفه الرياض يوم الخميس 1434/12/5- اخبار جريده الرياض يوم الخميس 2013/10/10

جديد مواضيع القسم صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
اخبار صحيفه الرياض اليوم الخميس 16-5- 1434، اخبار جريده الرياض الخميس 28-3-2013 ● н σ d σ α صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ 2 28 - 3 - 2013 4:14 AM
اخبار صحيفه الرياض اليوم الخميس 9-5- 1434، اخبار جريده الرياض الخميس 21-3-2013 ● н σ d σ α صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ 0 20 - 3 - 2013 6:45 PM
اخبار صحيفه الرياض اليوم الخميس 25-4- 1434، اخبار جريده الرياض الخميس 7-3-2013 ● н σ d σ α صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ 0 6 - 3 - 2013 5:46 PM
اخبار صحيفه الرياض اليوم الخميس 18-4- 1434، اخبار جريده الرياض الخميس 28-2-2013 ● н σ d σ α صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ 8 28 - 2 - 2013 7:07 AM
اخبار صحيفه الرياض اليوم الخميس 4-4- 1434 ، اخبار جريده الرياض الخميس 14-2-2013 ‏ ♥ •ӎ صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ 6 14 - 2 - 2013 4:17 PM


الساعة الآن 12:15 PM



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO TranZ By Almuhajir
ماشاء الله تبارك الله ماشاء الله لاقوة الا بالله , اللهم اني اسالك الهدى والتقى والعفاف والغنى

Security team

Privacy Policy