العودة   منتديات تجمعنا المحبه > تجمعنا العامه > صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ
التسجيل اجعل كافة الأقسام مقروءة

صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ حافز ، Incentive ، hafiz ، برنامج حافز ، حافز للمتزوجات ، حافز للعاطلين ، حافز اكمال البيانات ، حافز للتوظيف ، حافز للسعوديين ، اعانة حافز ، جدارة ، برنامج جدارة ، جدارة للتوظيف ، اخبار جديده ، اخبار منوعه ، جديد الاخبار ، اخبار اليوم ، اخبار الساعه ، اخبار الصحف ، اخبار محليه ، اخبار السعوديه ، اخبار دوليةصحيفه سبق ,عكاظ,المدينه,عاجل,الوئام.الوطن ,صحيفة سبق الإلكترونية

اخبار صحيفه الرياض يوم الجمعه 1435/2/3-اخبار جريده الرياض يوم الجمعه 2013/12/6

محققاً أكبر نسبة نمو بين الدول الخليجية صندوق النقد: الائتمان المصرفي بالمملكة ينمو 15.3% في 2014 المملكة من أولى الدول ...

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم منذ /6 - 12 - 2013, 3:33 AM   #7

● н σ d σ α غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 706
 تاريخ التسجيل : 4 - 10 - 2008
 المكان : يآلبيــہَ يآاَلَشَرقَيــہَ ♥ ~
 المشاركات : 194,974
 النقاط : ● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute

افتراضي رد: اخبار صحيفه الرياض يوم الجمعه 1435/2/3-اخبار جريده الرياض يوم الجمعه 2013/12/6

محققاً أكبر نسبة نمو بين الدول الخليجية
صندوق النقد: الائتمان المصرفي بالمملكة ينمو 15.3% في 2014
المملكة من أولى الدول التي طبقت معايير رأس المال في اتفاقية بازل 2
المملكة من أولى الدول التي طبقت معايير رأس المال في اتفاقية بازل 2
الرياض - فهد الثنيان

توقع صندوق النقد الدولي أن ينمو الائتمان المصرفي في المملكة الموجة للقطاع الخاص بنسبة 15.3% في 2014، بعد نمو بنسبة 15.6% هذا العام كأعلى نسبة نمو بين الدول الخليجية.

في حين تحل قطر في المرتبة الثانية خليجيا من حيث حجم النمو المتوقع بنسبة 14.7% في 2014 ارتفاعا من 12.9% هذا العام، وتأتي البنوك العمانية في المرتبة الثالثة من حيث نمو التسهيلات المصرفية المتوقعة في 2014 عند 12.6%، متراجعة من 14.3% في 2013, أما الإمارات فمن المتوقع أن يرتفع فيها النمو الائتماني من 6% هذا العام إلى 8.4% العام المقبل.

وقال الصندوق "لقد تزايد بطء النمو على مستوى المنطقة هذا العام قبل أن يتعزز في 2014 وفق توقعات الصندوق، لذا فهو يرى أن المملكة والكويت ستشهدان تباطؤا ملحوظا في النشاط الاقتصادي، فقد قام هذان البلدان بتقليص إنتاجهما النفطي في مطلع هذا العام، ورغم ارتفاعه مجددا في الأشهر الأخيرة، من المرجح أن يظل ثابتا إلى حد بعيد على مدار العام ككل".

وأشار تقرير الصندوق إلى أنه ورغم انخفاض أسعار الفائدة الأساسية، هناك تباين في نمو الائتمان المقدم للقطاع الخاص على مستوى المنطقة, أما القطاعات المالية في دول التعاون، فتتسم بسلامة أوضاعها على الرغم من تزايد القروض المتعثرة في البحرين والإمارات العام الماضي.


وقال صندوق النقد الدولي أن أوضاع السياسات الاقتصادية الكلية ملائمة على المدى القصير في معظم البلدان الخليجية، رغم ضرورة ضبط أوضاع المالية العامة بشكل عام على المدى المتوسط.

وذكر أنة عقب توسع سياسة المالية العامة في 2011، أخذ عجز المالية العامة غير النفطي يضيق على نحو ملائم في 2013، في عُمان وقطر والمملكة والامارات.

أما في البحرين والكويت، فيتوقع الصندوق أن يزيد ارتفاع عجز المالية العامة غير النفطي في 2013، وهو ما يمثل مصدر قلق بصفة خاصة في البحرين نظرا لارتفاع دين الحكومة إلى حد كبير.

وباستثناء قطر، تواجه جميع دول المنطقة عجزا غير نفطي في المالية العامة أعلى من المستوى الذي يتسق مع توزيع الإيرادات النفطية على نحو يحقق العدالة بين الأجيال.

وبيّن الصندوق أن الأجهزة المصرفية في هذه الدول لا تزال عموما تتمتع بمستوى جيد من رأس المال، كما أن لديها مخصصات كافية للقروض المتعثرة. ومع ذلك هناك ضعف في الدول الخليجية، حيث لا تزال القروض المتعثرة مرتفعة فضلا على أن احتمال إجراء مزيد من إعادة الهيكلة لديون الكيانات المرتبطة بالحكومة يمكن أن يزيد مستوى ارتفاعها.

وأشاد صندوق النقد بالإجراءات المصرفية التي اتخذتها المملكة والتي تعتبر من أولى الدول التي طبقت معايير رأس المال في اتفاقية بازل 2، بينما تخطط بلدان أخرى لتطبيقها على نحو مرحلي حتى عام 2019.







  رد مع اقتباس
قديم منذ /6 - 12 - 2013, 3:33 AM   #8

● н σ d σ α غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 706
 تاريخ التسجيل : 4 - 10 - 2008
 المكان : يآلبيــہَ يآاَلَشَرقَيــہَ ♥ ~
 المشاركات : 194,974
 النقاط : ● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute

افتراضي رد: اخبار صحيفه الرياض يوم الجمعه 1435/2/3-اخبار جريده الرياض يوم الجمعه 2013/12/6

«أمن الطاقة» أهم عناصر الاستراتيجية الجيوسياسية بعد الحرب العالمية الثانية
د. راشد أبانمي: إدارة الأمير نايف للملف الأمني عززت الثقة العالمية بأمن مصادر الطاقة
أمن الطاقة في دول المجلس ضرورة لحماية أكثر من 5 ملايين برميل يومياً كاحتياطي لهذه الدول
أمن الطاقة في دول المجلس ضرورة لحماية أكثر من 5 ملايين برميل يومياً كاحتياطي لهذه الدول
أبها - عبدالله الفيفي

أكد رئيس مركز السياسات البترولية والتوقعات الاستراتيجية الدكتور راشد أبانمي أهمية تعزيز المحور الأمني لدول مجلس التعاون الخليجي؛ حفظاً لأمن الطاقة وطرق الإمداد واستقرار أسواق النفط العالمية.

وبين خلال حديثه ل"الرياض" ضرورة ترسيخ التعاون فيما بين دول المجلس وتعزيز التنسيق القائم بين وزارات الداخلية فيها، وبحث سُبل أوجه التصدي للمخاطر المحدقة بدول المنطقة من خلال الاستراتيجيات والخطط الأمنية؛ تحقيقاً لمطلب المجتمعات الخليجية وحكوماتها لحماية أمنها واستقرارها واقتصادياتها من كل ما يهددها، بالإضافة إلى أنه مطلب عالمي لضمان سلامة إمدادات النفط واستقرار الأسواق النفطية العالمية، وبأسعار معقولة لا تضر الاقتصاد العالمي نظراً لأن دول مجلس التعاون تملك أكبر احتياطي في العالم وأهم أكبر مصدري النفط بالعالم كونها تمد العالم بأكثر من نصف إنتاج منظمة أوبك، وتمتلك أكبر احتياطي غاز في العالم.

الأمن الداخلي للمملكة مصدر طمأنينة لسوق النفط ويساهم في استقرار الأسعار

وتابع قائلاً من المؤكد أنه خلال اجتماع وزراء الداخلية بدول مجلس التعاون الثاني والثلاثين والذي تبنى إنشاء جهاز للشرطة الخليجية، وأقر الوزراء رفع قيمة جائزة الأمير نايف للبحوث الأمنية من أربع مئة ألف ريال سعودي إلى مليون ريال تكريماً لذكرى الأمير نايف بن عبدالعزيز- رحمه الله-، جاء ذلك تأكيداً لما قام به الأمير نايف طيلة توليه منصب وزير الداخلية ودوره المهم في تعزيز الشعور بالاطمئنان واستتباب الأمن ليس فقط في المملكة بل حتى على مستوى دول الخليج العربي وكذلك الصعيد العربي؛ نظراً لما عُرف عنه من حزم وإدارة فعالة للملف الأمني على مدى 35 عاماً تخللتها أزمات وقلاقل تم التعامل معها بحنكة ودهاء وحزم وإدارة فاعلة للأزمات، وهو ما انعكس على سلامة الإمدادات البترولية الدولية وعزّز التعاون الدولي بين البلدان المنتجة والمستهلكة في توازن العرض والطلب الفعلي على النفط، فاستتباب الأمن في المملكة أعطى دول العالم ثقة أكبر فيها وكذلك بأسواق النفط العالمية، وإعادة الأسعار إلى وضعها الطبيعي لمصلحة المنتجين والمستهلكين في سبيل دعم التعايش السلمي والسلام العالمي وديمومة نمو الاقتصاد العالمي الذي يتجسد في الاهتمام باستقرار الأمن واستتبابه، وكان دور الأمير نايف -رحمه الله- كبيراً في رسم السياسات الأمنية وقيادة الملف الأمني في المملكة والخليج، حيث كان من أولوياته الحرص على سلامة المرافق الحيوية ذات الأهمية القصوى للاقتصاد المحلي والعالمي، وكان وجوده يرحمه الله على رأس الجهاز الأمني منبع ثقة للعالم أجمع في أمن وسلامة مصادر الطاقة، وأكبر شاهد على ثقة العالم بالأمن السعودي وقيادته أن أسواق العالم لم تتأثر مطلقاً بالمحاولة الآثمة للاعتداء على مصفاة بقيق، التي تعالج 70% من الإنتاج السعودي، كون العالم واثقاً من قدرة الأمن السعودي على استيعاب الأمر والسيطرة عليه، لما يملكه جهاز الأمن في المملكة من إجراءات استباقية لاستشعار الحوادث ومنع حدوثها قبل وقوعها، وهو ما أعطى الاقتصاد العالمي ثقة كبيرة، ولم تتسبب المحاولات اليائسة الفاشلة في أي صدمات اقتصادية أو تقلبات في الأسعار ناتجة عن اهتزاز الثقة في المملكة، فلقد كان للسياسة الأمنية الحكيمة التي تبناها الأمير نايف -يرحمه الله- الأيادي الطوال لتجنب حدوث تعطل في إمدادات الطاقة أو الحد منها، لأن أي اضطراب أمني في هذه المنطقة الحيوية، يمكن أن يكون له تأثير مدمر ليس على دول المنطقة بل حتى على الاقتصاد العالمي.

د. راشد أبانمي
د. راشد أبانمي
وذكر أبانمي أن دور المملكة الأمني في حماية الطاقة كان بارزاً من خلال رئاسة المملكة لمجلس وزراء الداخلية العرب والذي عرف بأنه من أنجح المجالس الوزارية العربية محققاً في ذلك إنجازات كبيرة مثل إقرار مشروع الإستراتيجية الأمنية العربية في الدورة الثانية لمجلس وزراء الداخلية العرب المنعقدة في بغداد في ربيع الأول 1404ه وكذا إقرار خطة عربية أمنية وقائية في الدورة الثالثة للمجلس المنعقد في تونس خلال الفترة من 9 إلى 11 ربيع الأول 1405ه، كما تم في الدورة الرابعة للمجلس إقرار الخطة الأمنية العربية، وفي الدورة الحادية عشرة كانت جهود المملكة واضحة في التأكيد على أهمية تحقيق مستوى أفضل للتعاون العربي في مجال الأمن ليساهم في خلق مناخ يساعد الحكومات والشعوب العربية على بلوغ طموحاتها في التطور الذي أصبح شرطاً حتمياً في عالم يتسم بالصراعات والتكتلات ومن أبرز منجزاته في هذا الخصوص إنجاز الاتفاقية العربية لمكافحة الإرهاب الموقعة من قبل وزراء الداخلية والعدل العرب.

وقال رئيس مركز السياسات البترولية والتوقعات الاستراتيجية نرى في تاريخنا المعاصر بأن أي حادثة من الأحداث الجلل المتتالية التي شهدتها منطقة الشرق الأوسط خلال الثلاثين سنة الماضية وما زالت تعانيها المنطقة كافية لإحداث أزمة حقيقية في تأمين إمدادات البترول الذي يعتبر من أولويات الاستراتيجيات السياسية والاقتصادية التي يهتم بها العالم وخصوصاً القوى الكبرى؛ نظراً لأن النفط يعتبر سلعة إستراتيجية تتحكم وتؤثر فيها الأحداث الأمنية بشكل كبير ولاسيما إذا كانت هذه الأحداث قريبة جدا من منابع النفط، فمنذ أن تبوأ النفط جزءا مهما من الإستراتيجية الجيوسياسية العالمية بعد الحرب العالمية الثانية، أصبحت قضية أمن الإمدادات النفطية من القضايا ذات الأسبقية التي توليها جميع دول العالم جل اهتماماتها ومتعلقة بأمنها الاقتصادي والسياسي والعسكري، ويكفي أن نشير هنا إلى أن هاجس أمن الإمدادات النفطية وتوخي الحذر في شأن تأمين الإمدادات النفطية أدى إلى تحالف الدول الكبرى لغزو واحتلال الدول النفطية لتأمين وارداتها النفطية، كما حدث في الغزو الأنجلو- سوفيتي لإيران عام 1941م، واحتلال كامل الأراضي الإيرانية، كل ذلك لغرض تأمين حقول النفط الإيرانية وضمان خط إمداد وتموين آمن ومستمر لقوات الدول الكبرى آنذاك، وبتزايد الطلب العالمي على النفط المطرد، تزداد كذلك درجة خطورة انقطاع الإمداد النفطي لعوامل أمنية داخلية حيث ربطت الدول الكبرى إستراتيجية الموارد الطبيعية مع أهدافها السياسية الإستراتيجية بشكل وثيق، باعتبار أن النفط ليس ثروة قومية فقط بقدر ما هو مورد استراتيجي يتمتع بأبعاد سياسية وأمنية ولما له من تأثيرات سياسية على استقرار وأمن الدول الصناعية الكبرى واقتصاداتها، وبالتالي جعل هذا الدور المهم الذي يلعبه النفط في المجتمعات المعاصرة، مسألة الأمن لمنابع النفط وتأمين إمداداته من إحدى أهم القضايا ذات الأسبقية التي توليها دول العالم اهتماماتها عند دراسة القضايا المتعلقة بأمنها الاقتصادي وأمنها القومي وخاصة الدول الكبرى التي أقحمت نفسها في كل ما يتعلق بتأمين إمدادات النفط وراحت تتنافس لبسط تأثيراتها عليه والسيطرة الأمنية على مصادره في الداخل والخارج، مستخدمة كافة الأساليب السياسية والعسكرية والدبلوماسية والقانونية، وبتحليل الأحداث والوقائع التراكمية للقضايا الاقتصادية النفطية، نجد أنه ليس بقضايا اقتصادية بحتة بمقدار ما هي تشابك من القضايا الأمنية الداخلية والخارجية التي يمكن أن تتعرض، في أي وقت، للعواصف والمخاطر التي تنعكس إيجاباً أو سلباً على استقرار إمدادات الطاقة وأسعارها، فالأمن الداخلي واستقرار الدول النفطية ينعكس إيجاباً على أمن إمدادات الطاقة واستقرار أسعارها، فأمن الطاقة الذي يعرف بأنه توافر الطاقة المستمر بأشكال مختلفة وبكميات كافية وأسعار معقولة للسوق العالمية يتأثر إيجاباً أو سلباً بالأوضاع الأمنية الداخلية للبلدان النفطية وخصوصاً ذات الإنتاج الضخم كحال دول الخليج العربي، التي تمتلك أكبر الاحتياطيات البترولية والأكثر وفرة في العالم ولديهم أكبر فائض احتياطي يتجاوز الخمسة ملايين برميل يومياً.

الاحتياطي الخليجي من النفط يتجاوز 5 ملايين برميل يومياً

«الشرطة الخليجية المشتركة» تعزز أمن إنتاج أوبك

وأوضح أبانمي أن أنظار العالم مسلطة دائماً على أمن دول الخليج العربي ومعنية باستقرارها الأمني الداخلي والإقليمي، لاسيما خلال الثلاثين سنة الماضية وما تعيشه بعض بلدان منطقة الشرق الأوسط التي تمر بظروف أمنية صعبة، فعلى الرغم من التهاب منطقة الشرق الأوسط خلال ال 30 عاماً بدءاً بسقوط الشاه ثم الغزو السوفياتي لأفغانستان والحرب العراقية الإيرانية ومروراً بغزو العراق للكويت والحرب العالمية في الخليج العربي لتحرير الكويت ثم سقوط أقوى دولة إقليمية في الشرق الأوسط أمام الغزو الأمريكي للعراق وما أفرزته تلك الأحداث الجسام في التطرف وتبلور الإرهاب الذي زلزل العالم بأجمعه، وما تسبب في إحداث شروخ في النسق الاجتماعي لبعض الدول وزعزعة في الأنظمة القائمة وسقوط البعض منها، إلا أنه وعلى الرغم من كل هذه النزاعات والقلاقل التي تدور من حولنا بقيت دول الخليج وعلى رأسها المملكة واحات يعمها الأمن والأمان وسط هذا البحر الهائج المتصارع من حولنا، وبفضل من الله ثم بإدارة الملف الأمني السعودي الحكيمة والحازمة التي جعلت النفط وإمداداته في منأى عن هذه الأزمات وتأثيراتها، لاسيما أن التدقيق في خلفيات الكثير مما تشهده العديد من دول المنطقة من اختلالات أمنية يعود في الأصل إلى صراع على مصادر الطاقة.

واختتم أبانمي حديثه قائلاً من هنا نرى أن دور أمن الطاقة واستقرار أمن إمداداتها العالمي هو دور محوري يرتكز على الأمن الداخلي لبلدان الخليج حيث تواجه التحدي الأكثر خطورة لأمن إمدادات الطاقة وتحقيق الأمن الاجتماعي حول منابع النفط في وسط من الأزمات والقلاقل العظيمة التي تمر بها منطقة الشرق الأوسط، والنظرة الأمنية لا يجب أن تقتصر فقط على الشأن المحلي نظراً لتشابك المصالح الأمنية إقليمياً وعالمياً، بل يجب أن تتعداه ليشمل الصعيد العربي والدولي ؛ لضمان تغطية إقليمية أمنية شاملة، حيث إن الأحداث الأمنية حول منابع النفط والاضطرابات السياسية في الشرق الأوسط تثير مخاوف حول أمن إمدادات النفط والغاز من الشرق الأوسط نظراً لقرب البلاد من ثلاث ممرات رئيسية ''قناة السويس ومضيق باب المندب بين البحر الأحمر وخليج عدن'' وممر آخر للطاقة أكثر أهمية وهو مضيق هرمز الذي يمثل المخرج الوحيد من الخليج العربي ودول كالكويت وقطر، وتظل الإدارة الحكيمة والحازمة للأمن الداخلي في المملكة والتي تحتذيه حالياً دول مجلس التعاون الخليجي من أهم عناصر الاستقرار السياسي والاقتصادي وبالخصوص للإمدادات النفطية وعنصراً فعالاً لطمأنينة السوق النفطية العالمية، وتجعل من دول مجلس التعاون جزيرة من الأمن والاستقرار وفي منأى عن هذه الأزمات التي تحيط بمنطقة الشرق الاوسط وما تشهده العديد من دول المنطقة من اختلالات أمنية تعود جلها في الأصل إلى صراع على مصادر الطاقة وتأثيراتها.








  رد مع اقتباس
قديم منذ /6 - 12 - 2013, 3:33 AM   #9

● н σ d σ α غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 706
 تاريخ التسجيل : 4 - 10 - 2008
 المكان : يآلبيــہَ يآاَلَشَرقَيــہَ ♥ ~
 المشاركات : 194,974
 النقاط : ● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute

افتراضي رد: اخبار صحيفه الرياض يوم الجمعه 1435/2/3-اخبار جريده الرياض يوم الجمعه 2013/12/6

قام بزيارة للمشروع.. وتوقعات بزيادة التبادل التجاري بين البلدين
وزارة النقل: طريق المملكة بسلطنة عمان عبر الربع الخالي سينتهي بداية عام 1436ه
د. الصريصري خلال تفقده للمشروع
د. الصريصري خلال تفقده للمشروع
الرياض - أحمد الأحمد

قام وزير النقل الدكتور جبارة بن عيد الصريصري بزيارة لمشروع طريق بطحاء-شيبة-أم الزمول الذي يربط المملكة بسلطنة عمان عبر منطقة الربع الخالي والبالغ طوله 565 كلم، حيث تقوم الوزارة بتنفيذه على مرحلتين تبدأ بالمرحلة الأولى وهي من تقاطع طريق حرض-بطحاء بطول 319 كلم بدايتها من نقطة تبعد حوالي 25 كلم من منفذ بطحاء ويصل حتى حقل شيبة والمرحلة الثانية وهي من حقل شيبة وحتى منفذ أم الزمول على الحدود العمانية وهي بطول 246 كلم.



وتشتمل أعمال التنفيذ على إنشاء أعمال خرسانية للجسور والعبارات وأعمال إنارة ما طوله 34 كلم عند المنفذ الحدودي لسلطنة عمان كما تشتمل على أعمال شبكة نسيج للأرضيات لتقوية الطريق وحمايته من المياه الجوفية وإنشاء سياج على الجانبين بمنطقة أرامكو وإنشاء كيبل رباعي واقٍ في المناطق ذات الردم العالي التي يصل فيها الردم إلى أكثر من 70م.

كما يشتمل نطاق العمل على إنشاء طريق مفرد بحارتي مرور عرض حارة المرور 3.75م وعرض الكتف 2.5م من الجانبين، ليصبح عرض الطريق 12.50م؛ وحارة إضافية في بعض المناطق ذات الميول الرأسية الخاصة مع الأكتاف الأسفلتية.. وبلغت كميات الردم 130 مليون متر مكعب وتضمنت أيضاً أعمال المرور والسلامة.

وقد تم الانتهاء من المرحلة الأولى من المشروع البالغ طولها 319كلم. أما المرحلة الثانية البالغ طولها 246كلم وصلت نسبة الإنجاز فيها 60% وسيتم الانتهاء من كامل المشروع في بداية عام 1436ه -إن شاء الله-، وسيسهم الطريق بعد تنفيذه في زيادة التبادل التجاري من حيث الواردات والصادرات بين البلدين.







  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
اخبار صحيفه الرياض يوم الجمعه 1435/2/3-اخبار جريده الرياض يوم الجمعه 2013/12/6

جديد مواضيع القسم صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
اخبار صحيفه الرياض يوم الجمعه 1435/2/24-اخبار جريده الرياض يوم الجمعه 2013/12/27 ● н σ d σ α صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ 8 27 - 12 - 2013 5:28 AM
اخبار صحيفه الرياض يوم الجمعه 1435/2/10-اخبار جريده الرياض يوم الجمعه 2013/12/13 ● н σ d σ α صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ 8 13 - 12 - 2013 3:34 AM
اخبار صحيفه الرياض يوم الجمعه 1435/1/19- اخبار جريده الرياض يوم الجمعه 2013/11/22 ● н σ d σ α صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ 8 22 - 11 - 2013 5:22 AM
اخبار صحيفه الرياض يوم الجمعه 1435/1/12- اخبار جريده الرياض يوم الجمعه 2013/11/15 ● н σ d σ α صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ 8 15 - 11 - 2013 4:30 AM
اخبار صحيفه الرياض يوم الجمعه 1435/1/5- اخبار جريده الرياض يوم الجمعه 2013/11/8 ● н σ d σ α صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ 8 8 - 11 - 2013 4:27 AM


الساعة الآن 2:19 AM



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO TranZ By Almuhajir
ماشاء الله تبارك الله ماشاء الله لاقوة الا بالله , اللهم اني اسالك الهدى والتقى والعفاف والغنى

Security team

Privacy Policy