العودة   منتديات تجمعنا المحبه > تجمعنا العامه > صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ
التسجيل اجعل كافة الأقسام مقروءة

صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ حافز ، Incentive ، hafiz ، برنامج حافز ، حافز للمتزوجات ، حافز للعاطلين ، حافز اكمال البيانات ، حافز للتوظيف ، حافز للسعوديين ، اعانة حافز ، جدارة ، برنامج جدارة ، جدارة للتوظيف ، اخبار جديده ، اخبار منوعه ، جديد الاخبار ، اخبار اليوم ، اخبار الساعه ، اخبار الصحف ، اخبار محليه ، اخبار السعوديه ، اخبار دوليةصحيفه سبق ,عكاظ,المدينه,عاجل,الوئام.الوطن ,صحيفة سبق الإلكترونية

اخبار صحيفه عكاظ يوم السبت 1435/2/11- اخبار جريده عكاظ يوم السبت 2013/12/14

معتبراً انتخابه رئيسا لمنظمة التحلية العالمية دليلاً على مكانة المملكة .. آل الشيخ لـ «عكاظ»: نواجه شح مصادر المياه بالخبرات ...

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم منذ /14 - 12 - 2013, 4:01 AM   #7

● н σ d σ α غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 706
 تاريخ التسجيل : 4 - 10 - 2008
 المكان : يآلبيــہَ يآاَلَشَرقَيــہَ ♥ ~
 المشاركات : 194,975
 النقاط : ● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute

افتراضي رد: اخبار صحيفه عكاظ يوم السبت 1435/2/11- اخبار جريده عكاظ يوم السبت 2013/12/14

معتبراً انتخابه رئيسا لمنظمة التحلية العالمية دليلاً على مكانة المملكة .. آل الشيخ لـ «عكاظ»:
نواجه شح مصادر المياه بالخبرات السعودية




أكد الدكتور عبدالله آل الشيخ رئيس المنظمة العالمية لتحلية المياه بأن رئاسته للمنظمة تعد بالنسبة له طموحا مزدوجا في تحقيق رؤيته الوطنية والشخصية؛ مؤكدا خلال حديثه لعكاظ أن الجميع عقدوا العزم على السير في تحقيق رؤية المملكة المستقبلية بتبوؤ مزيد من المراكز المتقدمة في سلم التنافس العالمي وفي مختلف المجالات التخصصية، مشيرا الى ان المنظمة تعمل على مواجهة شح مصادر المياه على مستوى دول العالم العربي عموما والخليجي بشكل خاص وكذلك مواجهة ازمة شح مصادر المياه والطلب المتزايد عليها وفقا لتقارير الدراسات الإكتوارية والمؤشرات الاقتصادية ذات العلاقة. وقال ان هذه المهمة تحقق جانباً من الحلم الذاتي بإتاحة الفرصة له لتمثيل المؤسسة العامة لتحلية المياه، حيث يتوافق هذا المنصب مع رؤية المؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة ألا وهي «الريادة والتميز في صناعة تحلية مياه البحر وانتاج الكهرباء»، مما يعزز الاتجاه الاستراتيجي المستقبلي الذي يسعون جميعا أفرادا وفرق عمل لتحقيقه بالمؤسسة. مؤكدا ان دعم وزير المياه والكهرباء و محافظ المؤسسة كان له الاثر الكبير في توليه هذا المنصب. آل الشيخ كشف عن العديد من الامور في ثنايا هذا الحوار الذي بدأناه بسؤالنا التالي:


• نريد إعطاءنا نبذة عن منظمة تحلية المياه العالمية ida وعن مجلس إدارتها؟
يضم مجلس إدارة المنظمة 21 عضواً منتخبًا يمثلون أوروبا وأمريكا اللاتينية والشرق الأوسط وإفريقيا، وأمريكا الشمالية، بالإضافة إلى دول الباسيفيك. وتتخذ المنظمة من مدينة بوسطن بالولايات المتحدة الأمريكية مقرا لها، وتعتبر المنظمة الرائدة على المستوى العالمي المتخصصة في مجال تكنولوجيا تحلية المياه وتضم أكثر من 5 آلاف عضو يمثلون 58 بلدًا من شتى أنحاء العالم. وللمنظمة دور رئيس في تقدم وتطور صناعة التحلية، وتعتبر مركزاً للخبرات والأخبار والمعلومات والتطوير المهني لصناعة تحلية المياه في جميع أنحاء العالم ولها إسهامات وأدوار فاعلة في الاستراتيجيات بعيدة المدى في مجال صناعة وتقنية التحلية، هذا بالإضافة إلى أن الدراسات التي تقوم بها المنظمة في هذا المجال تستفيد منها جميع دول العالم.
كما تقوم المنظمة بأدوار أخرى في مجال تحلية المياه منها تطوير وتعزيز الاستخدام المناسب والتكنولوجيا المناسبة لتحلية المياه على نطاق العالم، وإعادة استخدام المياه المستعملة، ومكافحة تلوث المياه، وتنقيتها ومعالجتها، بالإضافة إلى علوم المياه والتكنولوجيا.
• ما هي رؤية منظمة تحلية المياه العالمية؟
رؤية المنظمة هي تطوير وتعزيز الاستخدام المناسب لتكنولوجيا تحلية المياه والمياه المحلاة في جميع أنحاء العالم وذلك في مجالات إمدادات المياه، وإعادة استخدامها، ومراقبة تلوث المياه وتنقيتها ومعالجتها، بالإضافة إلى العلوم والتكنولوجيا المائية الأخرى.
7 أهداف
• هل للمنظمة أهداف عامة ؟ وما هي؟
نعم للمنظمة اكثر من 7 أهداف تعمل دوماً على تحقيقها ومن أهمها:
تشجيع البحث والتطوير في مجال تحلية ماء البحر. تبادل وتعزيز التواصل ونشر المعلومات. بحيث أن تكون المنظمة المرجع الأول عالمياً لتقديم كافة المعلومات المتعلقة بتقنيات تحلية المياه واستخداماتها. وتشجيع وتعزيز وضع المعايير والمواصفات والإجراءات المتعلقة بتقنيات تحلية المياه واستخداماتها. والتعاون والتواصل مع الوكالات الوطنية والدولية الحكومية والمؤسسية، وخاصة في المسائل المتعلقة بالبحث والتطوير. وكذلك التدريب ومنح الشهادات للمصنعين والمشغلين. و تشجيع وتعزيز كفاءة استخدام الطاقة في عملية تحلية المياه.
تعزيز صناعة التحلية
• ما هي أهم مسؤوليات ونشاطات المنظمة؟
للمنظمة العديد من المسؤوليات والنشاطات ومن أهمها تنسيق الاجتماعات ذات العلاقة على المستوى الدولي و الرعاية و المشاركة في المؤتمرات الدولية والاقليمية الرئيسة. تعزيز و تشجيع إنشاء منظمات تابعة لها. و نقل العلوم والمعارف المتعلقة بتقنيات تحلية المياه بالإضافة إلى تنظيم وتنفيذ الدورات التدريبية وورش العمل وذلك على المستوى الدولي، وطباعة ونشر الرسائل الإخبارية والمطبوعات والمجلات الفنية ذات العلاقة بتقنيات تحلية المياه، و إنشاء المعاهد والمؤسسات البحثية ومراكز البحوث والاختبارات ذات العلاقة.، ومساعدة الجامعات في تطوير المناهج الدراسية على المستوى الدولي، و عمل الدراسات اللازمة لتطوير وتعزيز صناعة تحلية المياه بشكل عام بالإضافة إلى مساعدة مشاريع تحلية المياه القائمة.
• ما هو الهيكل التنظيمي للمنظمة؟
للمنظمة رئيس ونائبان أول وثان، بالإضافة إلى أمين عام وفريق إداري وفريق مالي وبعض وحدات السكرتارية. كما أن رئيس المنظمة هو رئيس لمجلس إدارتها الذي يضم ( 35 ) عضوا منهم ( 21 ) عضواً منتخباً لهم حق التصويت، و ( 9 ) أعضاء يمثلون فروع المنظمة حول العالم أيضا لهم حق التصويت، بالإضافة إلى ( 5 ) أعضاء يمثلون بعض الجهات المتعاونة مع المنظمة لا يملكون حق التصويت في المجلس، كما ينبثق من المنظمة ( 17 ) لجنة.
الأداء الاستراتيجي
• انتخابكم بالإجماع من قبل المشاركين يسجل بادرة نوعية في منظمة تحلية المياه العالمية كيف يتوافق ذلك مع تطلعات المملكة، وما انعكاس ذلك على مكانتها؟
بالنسبة للإجماع على تسميتي رئيسا لمنظمة التحلية العالمية فإن ذلك يحمل مضامين عدة اتفق عليها الممثلون في المنظمة كالدور التنافسي المختص والريادة العالمية في صناعة التحلية التي تعززها نتائج أداء المؤسسة الكمية والنوعية، كذلك التمثيل الفاعل والحضور العلمي المميز للمؤسسة في المحافل الدولية والمؤتمرات العلمية التي يظهر فيها نشاط المؤسسة حيث تمثل تلك اللقاءات اهمية بارزة في اطلاع العالم على ما وصلت اليه المؤسسة من مستويات رفيعة في تحقيق أدائها الاستراتيجي، والترويج لإنجازاتنا عالميا ونقل التجارب وتبادلها مع كافة المعنيين، اضافة إلى ذلك تزامن الادوار الريادية والقيادية لدور المملكة النشط عالميا.
مواجهة شح مصادر المياه
• تعاني المنطقة العربية من أزمة تتعلق بشح المياه في معظم دولها ؟ فما هو دوركم في ذلك؟
لقد علمتنا سير العمل التعاوني للمملكة وقيادتها على دعم العمل العربي المشترك عموما والعمل الخليجي بشكل خاص، وعليه فإننا على استعداد لتقديم الدعم الفني لأشقائنا العرب الطامحين إلى تبني مشاريع انتاج المياه بكل ما لدينا من خبرات في مجال تحلية المياه المالحة وانتاج الكهرباء لامتلاكنا الخبرات العلمية والفنية والعملية المتخصصة. ونخطط بمشيئة الله للعمل على تفعيل لجان العمل على مستوى دول مجلس التعاون الخليجي القائم على التبادل المعرفي ونقل التجارب والخبرات في مجال العمل الفني والاداري تحقيقا لبرامج العمل المشتركة في مواجهة شح مصادر المياه على مستوى دول العالم العربي عموما والخليجي بشكل خاص ومواجهة ازمة شح مصادر المياه والطلب المتزايد عليها وفقا لتقارير الدراسات الإكتوارية والمؤشرات الاقتصادية ذات العلاقة.
الانتقال من المحلية إلى العالمية
• ما انعكاس اختياركم رئيسا لمنظمة التحلية العالمية على عمل المؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة مستقبليا؟ وما الذي سيضيفه انتخابكم لرئاسة منظمة التحلية العالمية على المؤسسة وانطلاقتها العالمية الجديدة؟
إن انتخاب احد ابناء المؤسسة رئيسا لمجلس إدارة منظمة تحلية المياه العالمية يضيف الى سجل انجازات المؤسسة بعدا جديدا يتجلى بتفعيل الشراكات بين المملكة والعالم واطلاق وتبني المشاريع والمبادرات الدولية التي نطمح بأن تتبناها المؤسسة وترعاها بقيادة المملكة مثل المؤتمرات العلمية العالمية المتخصصة، واطلاق جوائز التميز الخاصة بالعمل المؤسسي الجاذب للتميز، والجوائز الخاصة بالاستدامة البيئية والمسؤولية المجتمعية، تلك الفعاليات التي نسعى ونخطط لإطلاقها والتي من شأنها ترسيخ دور المملكة والمؤسسة عالميا في القيادة وتدفع بالسير قدما لتسطير سجلات من النجاح تضاف إلى مسيرة عملنا المؤسسي والانتقال من المحلية الى العالمية.
كما ندرك جميعاً بأن المؤسسة في طبيعة عملها تشبه أي كائن عضوي ينمو ويتأثر بما حوله من بيئة فإما أن تؤثر ايجابا في عملنا وتحقيق تطلعاتنا أو تؤثر سلباً على أدائنا وتضعف قدراتنا التنافسية بهذا المجال، ونحن نخطط لأن نعمل في بيئة منفتحة على التطورات العالمية ومواكبة التقدم العلمي المختص تقنياً وعلمياً بترجمة مبادرات ومشاريع المؤسسة القائمة والمأمولة وتنفيذها على أكمل وجه للإيفاء بمسؤولياتنا المناطة بعمل المؤسسة وتنفيذا المهام والاعمال الموكلة الينا، أما إدارياً فإننا نمارس دور الداعم والميسر للنجاح من جانب آخر، وهذان الجانبان سيعززان من خلال هذا المنصب تخطيطا وتنفيذا بكل قدراتنا الداعمة لدور المؤسسة والمنظمة في تحقيق اهدافهما المقرة.

• عقد مجلس إدارة المنظمة اجتماعه الاول عقب مرحلة الانتخابات والذي عقد مؤخرا بالصين، فما أبرز ما جاء في أجندة هذا الاجتماع الافتتاحي؟
بالنسبة لاجتماعنا الذي عقد على هامش اجتماع المنظمة فقد كان لقاء افتتاحيا لتسيير أمور عمل المنظمة التشغيلي وذلك بتوزيع مهام العمل على الاعضاء، وتسمية وتشكيل اللجان المنبثقة عن مجلس إدارة المنظمة، كما تم الاتفاق على أجندة عمل مجلس الادارة التي تبين جدول اجتماعات المجلس مؤكداً على أنه قد تم التحضير الجيد لذلك الاجتماع منذ لحظة انتخابي رئيسا لمجلس إدارة منظمة تحلية المياه العالمية وباشراك المعنيين كافة.
استدامة الموارد
• هناك مهام داخلية بصفتكم نائب المحافظ لقطاع التخطيط والتطوير في مؤسسة تحلية المياه، ومهام اضيفت كرئيس لمجلس ادارة منظمة تحلية المياه العالمية، هل يتطلب ذلك مجهودا خاصا من شخصكم لتحقيق التميز والنجاح في تأدية تلك المهام؟
إن متطلبات العمل القيادي بالنسبة لي تسير بخطين متوازيين احدهما يوجه لمواصلة المساهمة مع فريق عمل قيادة المؤسسة في بناء وتطوير بيئة العمل الداخلي للمؤسسة التي يشكل فيها العامل الركيزة الاساسية للنمو والارتقاء بالعمل المؤسسي بصفتي نائب المحافظ لقطاع التخطيط والتطوير بالمؤسسة ولكي نضمن النجاح الخارجي لا بد لنا من تأكيد وتعزيز وادامة عوامل نجاحنا الداخلية والتي ترتكز على البعد النظامي في بيئة العمل مثل تأكيد تفويض الصلاحيات وإعداد جيل من قيادات الصف الثاني في المؤسسة والأهم من ذلك العمل بفرق العمل التي تنمي قيمة العمل الجماعي في مؤسستنا. أما خارجيا وتنفيذاً لما تحمله خططنا المستقبلية المبنية على تحقيق تطلعات المملكة 2040م، والنجاح في التحديات المحلية والاقليمية والعالمية التي تواجهنا في بيئة العمل الخارجي كالتعاون الخليجي وتحقيق اشتراطات ومتطلبات المواثيق الدولية التي تختص في صناعة تحلية المياه وعلى رأسها متطلبات الصناعة الخضراء -الصديقة بالبيئة- واستدامة الموارد التي قد بنيت على أسسها خطة المؤسسة الاستراتيجية، كما تحتل أجندة عملنا المستقبلية التي نتشارك الرأي في ترجمة محتواها على إدامة الدور الريادي العالمي لمؤسستنا عالميا وإداريا بأن نواصل العمل على تحقيق مستوى تميزنا في هذا المجال واضعين نصب أعيننا تطلعات المملكة قيادة وحكومة وشعبا في التصميم على تحقيق الدور التنافسي العالمي الذي نصبو إليه ونعمل جميعا من اجل تحقيقه.
الإنتاج المعرفي
• بلوغ الأهداف الإنمائية للألفية وغيرها من الأهداف الدولية والوطنية يعتمد على مراجعة وتقييم قدرات العاملين خصوصا وأداء المنظمات بشكل عام، كيف ستعملون على إعادة قراءة وتحسين أداء لجان عمل المنظمة لكسب نتائج ايجابية من أجل بلوغ ما تصبون اليه من أهداف؟
القدرة على إدارة التغيير، ودراسة عوامل نجاح بيئة العمل، وتعبئة وتنمية القدرات البشرية والمؤسسية واحدة من أهم القضايا التي تعظم فرص النجاح بقيادة المؤسسات، فإن كانت الموارد بمختلف انواعها تعد ركيزة من ركائز نجاح اداء الاعمال إلا أنها غير كافية لاستدامة النجاح في قيادة عمل المنظمات بظل المتطلبات المتغيرة والمتسارعة على المستويات الوطنية والاقليمية والدولية. ولكي نحقق خطوة نحو النجاح المأمول لا بد لنا من التركيز على جملة من عوامل نجاح العمل بالمنظمة كتوسيع العضوية، وتجديد ومراجعة خطة المنظمة الاستراتيجية ( 2008 – 2013 )، والتأمل المشترك في السياسات والأنظمة والإجراءات والأطر الداخلية التي تتيح للمنظمة ممارسة نشاطها بهدف تحسينها وتطويرها، وتحديد أولويات القضايا التي تدافع عنها وتتبناها وعلى رأسها الانتاج المعرفي المختص في قضايا تحلية المياه المالحة وقضايا الاستدامة، والاهتمام بالتقويم الكمي والكيفي لنتائج اداء المنظمة السابق ولجان عملها بهدف المراجعة بمعناها الشمولي وتحقيق بصمة وقيمة مضافة للإنجاز بشقيها الوطني والشخصي في سجل انجازات المنظمة.

• هل لديكم ما تودون اضافته في نهاية هذا الحوار؟
أخيراً إن ثمرة النجاح تتحقق بعد التخطيط ووضع الاهداف مع القدرة على قياسها ومراجعتها وتحسينها لضمان السير على درب التميز مؤكداً على أنه لا بد من أن يكون لدينا حلم لكي ننجح، ولكي نحقق الحلم لا بد لنا من العمل الجاد لتحقيق الهدف، ولا يكفي أن نمتلك هدفا عاديا لكي نتميز بل علينا ان نرتقي بهدفنا.

تبادل الخبرات

لقد علمتنا سير العمل التعاوني للمملكة وقيادتها على دعم العمل العربي المشترك عموما والعمل الخليجي بشكل خاص، وعليه فإننا على استعداد لتقديم الدعم الفني لأشقائنا العرب الطامحين إلى تبني مشاريع انتاج المياه بكل ما لدينا من خبرات في مجال تحلية المياه المالحة وانتاج الكهرباء لامتلاكنا الخبرات العلمية والفنية والعملية المتخصصة. ونخطط بمشيئة الله للعمل على تفعيل لجان العمل على مستوى دول مجلس التعاون الخليجي القائم على التبادل المعرفي ونقل التجارب والخبرات في مجال العمل الفني والاداري تحقيقا لبرامج العمل المشتركة في مواجهة شح مصادر المياه على مستوى دول العالم العربي عموما والخليجي بشكل خاص ومواجهة ازمة شح مصادر المياه والطلب المتزايد عليها وفقا لتقارير الدراسات الإكتوارية والمؤشرات الاقتصادية ذات العلاقة.







  رد مع اقتباس
قديم منذ /14 - 12 - 2013, 4:01 AM   #8

● н σ d σ α غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 706
 تاريخ التسجيل : 4 - 10 - 2008
 المكان : يآلبيــہَ يآاَلَشَرقَيــہَ ♥ ~
 المشاركات : 194,975
 النقاط : ● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute

افتراضي رد: اخبار صحيفه عكاظ يوم السبت 1435/2/11- اخبار جريده عكاظ يوم السبت 2013/12/14

الانتهاء من ربط مدينة الملك عبدالله الرياضية بالطرق الرئيسية نهاية صفر الجاري



أعلنت إدارة الطرق بمنطقة مكة المكرمة، بأن التقاطعات والجسور التي تربط مدينة الملك عبدالله الرياضية مع الخطوط الرئيسية لطرق الحرمين، عسفان، المدينة المنورة السريع، سيتم الانتهاء منها نهاية شهر صفر الجاري.
واوضح لـ«عكاظ» مدير عام إدارة الطرق بمنطقة مكة المكرمة المهندس محمد توفيق مدني، ان العمل متواصل بتلك الجسور على مدار الساعة وذلك بمتابعة من وزير النقل الدكتور جبارة الصريصري، مشيرا إلى أن الوزارة تنفذ حاليا شبكة من الطرق والتقاطعات لربط مدينة الملك عبدالله الرياضية بمحافظة جدة شملت إنشاء وتطوير خمسة تقاطعات رئيسية على كل من طريق المدينة السريع وطريق الحرمين.


وبين المهندس مدني، بأن الوزارة تنفذ حاليًا عددا من التقاطعات وهي (تقاطع أبحر، صالة الحجاج، الصالة الشمالية) على طريق المدينة المنورة وكذلك (تقاطع مدينة الملك عبدالله الرياضية وتقاطع عسفان) على طريق الحرمين، حيث بلغ عدد الجسور التي تشملها تلك التقاطعات 14 جسرًا خرسانيًا إضافة الى أربعة جسور أودية حيث تجاوزت كميات الأعمال الخرسانية المسلحة لهذه الجسور وما يلزمها من أعمال تكميلية (185,000 م3).
وأكد مدير ادارة الطرق، أن المشروع سيحقق الربط المباشر لمدينة الملك عبدالله الرياضية على طريق المدينة المنورة وطريق الحرمين دخولًا وخروجًا، إضافة إلى خدمة المشاريع التي تقع شمال وغرب وجنوب مطار الملك عبدالعزيز الدولي لمركز الأمير سلطان الحضاري ومشروع وزارة الإسكان ومشروع مستشفى الملك فيصل التخصصي والمشروع الإسكاني لمؤسسة للتقاعد، إضافة الى الربط المباشر للمناطق العمرانية شرق طريق الحرمين مع طريق الحرمين وطريق المدينة المنورة، مما يعود بالنفع المباشر في تسهيل الحركة المرورية لجميع الأحياء العمرانية الواقعة شمال وغرب مطار الملك عبدالعزيز الدولي وشرق طريق الحرمين وجنوب تقاطع عسفان.







  رد مع اقتباس
قديم منذ /14 - 12 - 2013, 4:03 AM   #9

● н σ d σ α غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 706
 تاريخ التسجيل : 4 - 10 - 2008
 المكان : يآلبيــہَ يآاَلَشَرقَيــہَ ♥ ~
 المشاركات : 194,975
 النقاط : ● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute

افتراضي رد: اخبار صحيفه عكاظ يوم السبت 1435/2/11- اخبار جريده عكاظ يوم السبت 2013/12/14

إثر انتهاء أعمال القمة الـ34 في الكويت.. الشارع السعودي يعبّر عن تطلعه لإعلان الوحدة الخليجية بأسرع وقت ممكن
خليجنا واحد.. مصيرنا واحد.. والاتحاد الخليجي مرتبط بوجودنا



تصاعد الحديث في الشارع السعودي عن القمة الخليجية بعد انتهاء أعمال القمة الخليجية الرابعة والثلاثين والتي اختتمت في دولة الكويت يوم الأربعاء الماضي، حيث كانت تطلعاتهم وآمالهم بتطبيق القرارات في أسرع وقت في ظل التغييرات والأحداث في دول الشرق الاوسط، وفي ظل التقارب الغربي الإيراني، وغير ذلك من التداعيات التي تحدق بدول منطقة الخليج العربي.
كان حماسا منقطع النظير في شأن الحديث عن موضوع الانتقال بدول المجلس من مرحلة التعاون إلى مرحلة الاتحاد، وترددت أصداء الأغنية الشهيرة «خليجنا واحد، مصيرنا واحد» على مسامعنا، وتجسدت في كلمات المواطنين من مختلف مناطق المملكة، ذلك أنهم كانوا متحمسين جدا للحديث عن هذا الشأن الخليجي المهم جدا بالنسبة لشأن الوحدة الخليجية، التي ستصنع تاريخا جديدا لهذه المنطقة المهمة للعالم، هذه المنطقة التي تضم شعوبا تآلفت قلوبهم، وتوحدت مصائرهم، فالوحدة الخليجية في نظرهم متحققة أساسا وضمنا في قلوبهم وأذهانهم، ورأو أن القرار السياسي بإعلان هذه الوحدة ما هو إلا استجابة لرغبات شعوب الخليج، وماهو إلا تجسيد للحاجة الفعلية لقيام هذا التحالف وهذه الوحدة، مستذكرين في ذلك، دعوة خادم الحرمين الشريفين التي أكد فيها ضرورة الانتقال من مرحلة التعاون إلى مرحلة الاتحاد، كونه يحفظه الله مدرك للمجريات المتسارعة والظروف المحيطة بالمنطقة، ومدرك أيضا لتطلعات شعوب الخليج عامة لتتويج علاقاتهم واتحادهم الشعبي بإعلان الوحدة الخليجية.الشارع السعودي تحدث بتأكيد على أن الاتحاد بين دول الخليج أمر مسلم به، وأمر مطلوب جدا، ويرونه ضروريا خصوصا في هذه المرحلة الحرجة التي تمر بها دول المنطقة من حولنا.
هذه الآراء أجمعت على ضرورة إعلان هذا الحدث التاريخي، ليصب في مصلحة شعوب المنطقة وأهلها:

ثوابت أساسية
«دعوة الملك عبدالله في حينها للاتحاد، ركزت على ثوابت أساسية هي الحاجة إلى تلبية رغبات الشعوب ومتطلباتهم، وأن الوقت لن ينتظر، وقطار التنمية سيمضي، وأن من الواجب اللحاق به، وأن هناك مخاطر وتهديدات في المنطقة، ناهيك عن الترحيب الكبير والتطلع والأمل على المستوى الخليجي لتحقيق الاتحاد، ومجلس التعاون قام لدوافع وأسباب أمنية وسياسية، ولكن بقاءه واستمراره أصبح حقا من حقوق أبنائه لا يجب التفريط فيه لأي سبب من الأسباب؛ لأن هناك مكتسبات اكتسبها أبناء مجلس التعاون، ونحن لو أخذنا أدناها على المستوى الاقتصادي وأعلاها على المستوى الأمني والحماية التي وفرتها لنا السياسة الحكيمة التي اتبعتها دول المجلس من الحروب والأزمات التي عصفت بالمنطقة مثل الثورة الإيرانية والحرب العراقية الإيرانية وغزو العراق للكويت وقلاقل الربيع العربي وتداعياته وما حدث فيه».

عمر غالب
مدير فرع وزارة الثقافة والإعلام بجازان

ضرورة قصوى
«لا شك أن ما يدور في المنطقة من أخطار يؤكد على أن الدعوة إلى اتحاد خليجي هي ضرورة لا يمكن تجاهلها أو تأجيلها، والشعوب الخليجية تواقة إلى تحقق هذا الاتحاد، وكل ما نرجوه هو أن تتحقق هذه الأمنية، لأن قيام اتحاد خليجي حقيقي وليس لفظيا فقط بات ضرورة قصوى لأنها تصب في مصلحة دول الخليج وشعوبها عامة، ويتوجب على دول الخليج اتخاذ سياسات واضحة في اتجاه تحقيق هذا الهدف السامي، والابتعاد عن الشكليات والاتجاه إلى سياسة شفافة تحقق أمن واستقرار ومقدرات المنطقة».

على الحربي
مدير مكتب العمل بجازان

دم واحد
«أتصور أن مجلس التعاون الخليجي هو من أنجح التكتلات في المنطقة وأرى أن زيادة التعاون مع الدول شيء إيجابي لتوسيع الفائدة الاقتصادية بين دول المجلس مما يحقق الفائدة الكبيرة التي تعود بالنفع على أبناء دول مجلس التعاون الخليج، والاتحاد فيما بين هذه الدول التي يجري في عروقها دم واحد أصبح مسألة مهمة للغاية في ظل الظروف التي يعيشها العالم حاليا».

ياسين القاسم
مدير الشؤون الإعلامية في إمارة منطقة جازان

الاتحاد قوة
«الاتحاد قوة، ومن هذا المنطلق يجب أن تتحد دول مجلس الخليج، والسبب أن كل دولة منها أصبحت تحتاج لشقيقتها في كافة النواحي، ووجود اتحاد قوي بين هذه الدول سيكون حتما في مصلحة هذه الدول وشعوبها».

محمد السيف

إيجابيات جيدة
«نطالب قادة الدول الخليجية بتغيير آلية المجلس الى اتحاد عاجلا لما في ذلك من إيجابيات جيدة جدا، سواء كانت على الصعيد السياسي أو غيره من الصعد الأخرى، وعندما تتحول الدول الخليجية إلى كيان متحد فذلك يعني ارتفاع سقف القوة العسكرية والاقتصادية والسياسية».

علي القيضي

مهم للغاية
«أخشى على دولنا أن تتأخر في الاتحاد فيما بينها، ومن ثم تتمنى ذلك الاتحاد مستقبلا ولا يمكنها تحقيقه، وما يحدث في سوريا حاليا، والتعاون الإيراني مع نظام الأسد، وغير ذلك من الأحداث والتداعيات التي تشهدها المنطقة دلائل واضحة على أن الاتحاد الخليجي مطلب عاجل جدا بل ومهم للغاية، وهو أهم من أية خطوة أخرى، ولو تحقق هذا الاتحاد منذ أن دعا إليه خادم الحرمين الشريفين لما بقينا ننظر إلى الآخرين بتوجس وريبة».

ــ منيرة - عاملة في محل تجاري ببريدة

أكثر ترابطا
«من وجهة نظري، فإن الاتحاد بين الدول الخليجية بات يمثل ضرورة قصوى في ظل التغييرات الجارية والأوضاع العالمية على كافة المستويات، وإن تم ذلك فإننا سنصبح قوة ضاربة بشكل مؤثر داخليا وخارجيا، بالإضافة إلى أننا سنكون أكثر ترابطا ثقافيا واجتماعيا واقتصاديا، ونكون قوة عسكرية وتجارية وسياسية، هذا حلم كل مواطن خليجي، والذي نرجو أن لا يطول الوقت أو تطول الإجراءات لتحقيق هذا الأمل الذي يتطلع إليه كل مواطن في أية دولة من دول الخليج».



ــ صالح الراجحي

تكوين التكتلات
«الاتحاد في كل مناحي الحياة مطلوب، فما بالك عندما يكون اتحادا بين دول الخليج، والدول المتقدمة في أنحاء العالم تسعى إلى التوحد وتكوين التكتلات لخدمة مصالحها وبناء قوتها من خلال كيانات مندمجة، ومطلبنا أن يتم تسريع حل العوائق التي تقف أمام إعلان الاتحاد الخليجي، هذا الأمل الذي أرجو أن أعيش لأراه متحققا على أرض الواقع».

ــ علي الحماد
أخصائي علم نفس

توحيد العملة
«قيام الاتحاد الخليجي يصب في مصلحة شعوب المنطقة، من حيث الاقتصاد والتجارة والنواحي الثقافية والاجتماعية، مثلا سينعكس ذلك على زيادة وتضاعف الفرص الوظيفية لأبناء دول الخليج وشبابها، كما أنني أتطلع كغيري إلى توحيد العملة الخليجية، وأوروبا لم تتحد إلا بعد أن أدركت وتأكدت أن اتحادها هو طريقها لمستقبل أفضل».

ــ سلطان الرشيدي

ثبات المجتمع
«نحتاج إلى توحدنا شرط أن لا تكون هذه الوحدة سببا في تغير منظومة المجتمع وثباته وتواصله، وهناك من ينظر للاتحاد كونه فقط عبارة عن فتح الحدود، وهذا خطأ؛ لأن الاتحاد يعني قوة ترابط ودفاع واقتصاد مشترك».

ــ محمد القاضي

كسب المصالح
«الهم الأول بالنسبة لي، هو أن يكون لدينا قوة عسكرية موحدة وأن يفتح المجال لأبناء الوطن ودول مجلس التعاون للانخراط في هذه القوة، فالعالم من حولنا بدأ يتجه نحو كسب مصالحه بالقوة، فيما لانزال نحن نناقش كيفية تحويل مجلس التعاون إلى اتحاد!».

ــ فيصل الرشيدي

أمر حتمي
«دول مجلس التعاون وشعوبها ترى ضرورة قيام الاتحاد، فالوحدة أمر حتمي لمواجهة التحديات التي تحيط بدول مجلس التعاون، ولهذا فإن الاتحاد بات ضرورة ملحة وخيارا استراتيجيا لا مناص عنه، والانتقال إلى هذه المرحلة سيلعب دورا مهما في النواحي الاقتصادية والاجتماعية والسياسية، وهو قرار لابد من اتخاذه عاجلا وعدم التأخر في تحقيقه، فالعالم من حلونا لا ينتظر».

ــ المواطن محمد نجم

صيغة جديدة
«الاتحاد الخليجي بات أمرا واقعا بين دول المجلس، وحافزا لها لتبني صيغ جديدة لمواجهة التهديدات التي تتعرض لها دول مجلس التعاون، وأرى أن الدعوة إلى انتقال مجلس التعاون من مرحلة التنسيق والتعاون إلى مرحلة التكامل والوحدة الكاملة مسألة في غاية الأهمية تحقق لشعوب مجلس التعاون التقارب والتوحد بشكل كامل».

ــ المواطن ناصر الحميدي

قوة ضاربة
«يعتبر الاتحاد الخليجي حال قيامه قوة ضاربة في المنطقة، لما لدى دول التعاون من إمكانات تؤهلها للعب دور كبير في مواجهة ما يتعرض له الأمن الخليجي، ونحن على ثقة كبيرة بقادة الخليج في العمل على ضرورة هذا الانتقال الذي يترقبه كل مواطن خليجي، وكان خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز حفظه الله أطلق عام 2011 دعوة إلى انتقال دول مجلس التعاون الخليجي الست من مرحلة التعاون إلى مرحلة الاتحاد، الأمر الذي سيحدث نقلة نوعية شاملة، وهو المطلب الذي أصبح الآن أكثر إلحاحا وواجبا تحتمه هذه المخاطر المحيطة».

ــ المواطن عيد العطوي

مراحل تدريجية
«الاتحاد ضرورة ملحة تستوجب النظر فيه والتعجيل بإقراره وإعلانه في ظل ظروف موضوعية واستراتيجية وأمنية وسياسية في منطقة الخليج التي وبحكم تجانس شعوبها تواجه مخاطر متعددة الأشكال، وقادة دول المجلس بحكمتهم وبعد نظرهم، انتهجوا مراحل تدريجية لتعميق المواطنة الاقتصادية الخليجية الموحدة، حيث تم إقرار عدة خطوات أسهمت بفعالية للوصول إلى ما نحن عليه من ترابط وتكامل، منها السماح لمواطني دول المجلس بممارسة تجارة التجزئة وتجارة الجملة، والاستثمار في القطاع الصناعي ومساواتهم بمواطني الدولة العضو، والسماح للمستثمرين من مواطني دول المجلس بالحصول على قروض من بنوك وصناديق التنمية الصناعية بالدول الأعضاء ومساواتهم بالمستثمر الوطني مع إلغاء الرسوم الجمركية على المنتجات الوطنية للدول الأعضاء، وإمكانية القيام بعمليات الاستيراد والتصدير من وإلى دول المجلس دونما الحاجة إلى وكيل محلي، ومنح التسهيلات للبواخر والسفن والقوارب المملوكة لمواطني دول المجلس، كل هذه المميزات التي يتمتع بها مواطنو دول التعاون دليل على أن الاتحاد بات ضرورة قصوى».

ــ وليد الفرحان

مطلب شعبي
«نحن في مرحلة تاريخية للتحول من مجرد رؤية قيادية إلى واقع ومتطلب شعبي، تدعمه القاعدة الوطنية والشباب، خصوصا أن العالم يعيش اليوم عصر الشعوب والشباب، متعهدين بأن يكونوا سفراء في بلدانهم وأمام العالم لهذه الفكرة العظيمة، ومسألة الاتحاد لم تعد خيارا استراتيجيا فحسب، بل هي حالة كانت قائمة وتم التخلي عنها ويجب العودة إليها، والدعوة لتأسيس اتحاد خليجي باتت اليوم مرتبطة أكثر بمسألة الوجود، يجب أن تتجاوز عملية الانتقال من التعاون إلى الاتحاد إطار ردود الأفعال المؤقتة، وأن يبنى الكيان الاتحادي كإطار مؤسسي جامع معبر عن المصالح السياسية والاقتصادية والاجتماعية والفكرية طويلة الأمد لمواطني دول الخليج العربية».

ــ عبد العزيز الهديرس

الجبهة الداخلية
«أدعوا شباب الخليج إلى تعزيز الجبهة الداخلية للاتحاد عن طريق تفعيل المشاركة السياسية وتطوير آلياتها ضمن المؤسسات الوطنية والاتحادية، واعتماد مبدأ التدرج في الانتقال من حالة التعاون إلى حالة الاتحاد، والعمل على تحقيق التكامل الاقتصادي بين دول الخليج العربية بشكل يستهدف تنويع قواعدها الاقتصادية ومصادر دخلها بما يحقق رفاهية شعوبها ويقوي مكانتها الاقتصادية الدولية، إلى جانب أهمية أن يعكس الاتحاد دور دول الخليج العربية كمصدر رئيس موثوق للطاقة عالميا بما يدعم مكانة دول الخليج العربية على المشهدين السياسي والاقتصادي الدولي».

ــ أحمد السالم

تحديات متعددة
«يشهد الخليج العربي العديد من التحديات في الكثير من المجالات المختلفة، واتحاد دول الخليج وتوحيد الصف بينها سيسهم في النهوض بكافة دول الخليج العربي من خلال زيادة اللحمة الخليجية والوقوف في وجه كل من يحاول المساس بالأمن والاستقرار، وكذلك النهوض بالمجتمع الخليجي سياسيا وقتصاديا واجتماعيا، وهذا ما سيكون له صدى وقبول كبير في كافة أوساط المجتمع الخليجي بشكل عام».

ــ الدكتور صالح الغامدي

تطلع للتطبيق
«إن انتقال دول المجلس من التعاون للاتحاد سينعكس إيجابا من خلال النهوض بكافة المستويات المختلفة وسيساهم في إيجاد قوة تضع لها الكثير من الدول حسابا مختلفا، وفي هذا الاتجاه نجد أن المملكة هي المبادرة دائما في كافة القضايا العربية وليست الخليجية فقط، فالدعوة أطلقها خادم الحرمين الشريفين وجميع مواطني دول التعاون يتطلعون لتطبيق هذه الدعوة على أرض الواقع».

ــ الدكتور غالب المشيخي
المشرف على كرسي الأمير خالد الفيصل للنظام

موجة عارمة
«من وجهة نظري الشخصية، أعتقد أن الاتحاد الخليجي الآن أصبح ضرورة أمام الموجة العارمة التي نلحظها في العالم من حولنا من اضطرابات وتداعيات، والاتحاد الفعلي لا يبدأ إلا بتوحيد العملة بيننا، مثل توحيد العملة الأوروبية، أما من النواحي الثقافية والسياسية فإننا ولله الحمد أسرة واحدة، ونحن الخليجيون مترابطون اجتماعيا لتقارب عادتنا وتقاليدنا وثقافاتنا وتطابقها».

ــ رقية نعيم فتيحي
محاضرة بجامعة الملك عبدالعزيز

أسرة واحدة
«من الضروري جدا تحقيق هذه الوحدة الخليجية، أصبحنا الآن نتنقل بين بلداننا الخليجية بالهوية الشخصية، ونعد أسرة واحدة ولله الحمد، فما الذي يمنع تحقيق الوحدة التي أصبحت مطلبا ضروريا ومهما لكافة مواطني دول مجلس التعاون».

ــ ليلى الغامدي - سيدة أعمال

في الداخل والخارج
«الاتحاد الخليجي بات ضروريا في ظل التحديات الكبيرة التي تشهدها المنطقة، نعم أصبح كذلك نظرا للتحديات الكبيرة والمختلفة التي تواجه دول المجلس سواء في الداخل أو في الخارج في ظل التغيرات المتسارعة التي تمر بها منطقة الشرق الأوسط، وأنا متأكد من أن مواطني دول مجلس التعاون يتأملون التعجيل في إعلان قيام الاتحاد الخليجي، وذلك نظرا للمتغيرات الحاصلة من حولنا، وكذلك الظروف والتحديات والمخاطر المحدقة بدول مجلس التعاون والتي تحتم على دول المجلس التعجيل في إعلان قيام هذا الاتحاد؛ لأن التأخير ليس في مصلحة دول التعاون أو شعوبها في كافة المجالات خصوصا على الصعيدين الأمني والاقتصادي».

ـــ المواطن عبدالعزيز بن عبدالرحمن

أمنية غالية
«نعم، في ظل الأحداث الراهنة والتي تعصف بالمنطقة أصبح من الضروري الانتقال من التعاون الخليجي إلى الاتحاد الخليجي خصوصا في ظل التقارب الثقافي والقبلي بين شعوب دول الخليج ما يسهل قيام هذا الاتحاد والذي سيزيد من قدرة دول الخليج على مواجهة أي أطماع أو محاولات تستهدف زعزعة أمنه، كنا نتمنى إعلان قيام الاتحاد في القمة الأخيرة، ولكن ربما أراد القادة ضمانات كاملة لإنجاح قيام الاتحاد الخليجي، ولذلك تم تأجيل الإعلان عنه، نحن ننتظر اليوم الذي ستتحقق فيه هذه الأمنية الغالية لدى كل مواطن في دول الخليج».

ــ المواطن سعد السرحان

تعزيز القوة
«أصبح قيام الاتحاد الخليجي ضروريا، لتعزيز القوة والكلمة الواحدة لأن التفرق سيبقينا في حالة ضعف خصوصا تجاه أقرب قريب يهددنا، والأوان قد آن لأن نكون يدا واحدة مثل الاتحاد الأوروبي».

ــ المواطن بدر علي

مواجهة التحديات
«الاتحاد الخليجي سوف يواجه التحديات السياسية بصلابة، حيث إن الاتحاد سيوحد الرأي والخطاب السياسي لدول الخليج في مواجهة المستجدات الحالية في المنطقة، ومواجهة التحديات الاقتصادية من جهة أخرى، حيث إن دول الخليج تتميز بوفرة الإنتاج للنفط بنسب تعتبر الأعلى على مستوى العالم، كما سيسهم الاتحاد في توظيف هذه الميزة الاقتصادية لدفع عجلة التنمية في دول الخليج».

ــ المواطن رائد عبدالله

العمل الخليجي
«إن إنشاء قيادة عسكرية موحدة لدول مجلس التعاون الخليجي جاء في الوقت المناسب نظرا لما تمر به المنطقة من ظروف استثنائية وتهديدات من المتربصين بأمن الخليج، وهذا القرار سيصب في استقرار أمن الخليج وكذلك استقرار الأمن الاقتصادي لهم، ونتطلع إلى تحقق الوحدة لاستكمال كافة العناصر التي تعزز مسيرة العمل الخليجي المشترك».

ــ المواطن محمد السعيد

فوائد عديدة
«قيام اتحاد الخليج العربي أمر ملح في ظل تكتلات دولية تعصف بالعالم، وأرى أن قيام الاتحاد سيحقق العديد من الفوائد لأبناء دول مجلس التعاون الخليجي ومنها القوة السياسية حيث ستتحد الكلمة في وجه أي متغيرات أو أحداث خاصة مع ما يشهده العالم اليوم من اضطرابات، وأتمنى أن يجد الاتحاد النور قريبا وأن يتم تفعيل بنوده، وأعتقد أن تحقيقه ليس بالأمر الصعب لأن الهدف واحد ومشترك بين أبناء الخليج، وما ينفعنا في المملكة سينفع غيرنا وما سيضرنا سيضرهم».

ــــ بندر الشايع

إرادة حقيقية
«يتحقق الاتحاد الخليجي بالإرادة الحقيقية لدول مجلس التعاون وتذليل كل الصعاب عن طريق قرار سياسي مشترك من قادة الدول؛ لأن الأحداث والتحديات والظروف الإقليمية والدولية تحتم على دول الخليج الإسراع بالتحول إلى اتحاد للوقوف في وجه أي خطر قد تتعرض له الدول الخليجية من خلال توحيد مواقفها الخارجية وتدعيم قواتها العسكرية، وكذلك تعاونها في جوانب الأمن الداخلي لمواجهة أي تنظيمات تستهدف أمنها الداخلي، بالإضافة إلى تذليل الصعاب أمام التجارة المتبادلة بين دول المجلس، ولذلك أرى أن التعجيل بقيام الاتحاد بات مطلبا لأبناء الخليج حتى لو تأسس على أربع دول ومن ثم تلحق بها الشقيقات الأخرى».

ــــ تركي العنزي

كلمة مؤثرة
«أعتقد أنه بات من الضروري قيام اتحاد دول الخليج العربي، وهذا الاتحاد تتأكد ضرورته وتتزايد يوما بعد يوم في هذا البحر المتلاطم من عدم الاستقرار في العالم العربي، وخصوصا أن دول الخليج إذا ما اتحدث فإنه سيكون لها ثقل اقتصادي أكثر، ويجعل كلمتها مسموعة ومؤثرة عالميا ما سيسهم في الوقوف إلى جانب قضايا الحق والعدل، كما أن من أبرز المميزات الوحدة الاقتصادية وإعلان عملة موحدة ما سيحقق استقرارا اقتصاديا وقوة شرائية قوية في دول مجلس التعاون».

ـــ أحمد العبيسي

خير كثير
«إن قيام اتحاد الخليج ضرورة حتمية في ظل الأحداث الحالية التي تشهدها عدد من الدول العربية، كما أنه يعد قوة سياسية واقتصادية واجتماعية وسيجد المواطن الخليجي من هذا الاتحاد الخير الكثير من خلال القوة العسكرية المشتركة والاقتصادية والاجتماعية».

ــ محمد شراحيلي

قوة وتكامل
«أوصى الله عز وجل بالقوة للمسلمين، والوحدة بين أبناء الخليج في الرؤى والتوجهات والمصير هي قوة للمسلمين كافة، وهذا يصب في المصلحة العامة وفيه الخير للأمة الخليجية، وهذا لا شك مطلب وأمنية لأبناء الخليج، كما لا شك أن الرؤية لخادم الحرمين الشريفين كانت ثاقبة بها حكمة وحرص على أبناء الوطن الخليجي، ولذلك كان اقتراحه حفظه الله بالعمل على جعل دول الخليج متحدة في كيان واحد، ونحن نرى أن اتحاد دول الخليج هو قوة من نواح عدة، العسكرية والاقتصادية وحتى من ناحية الانصهار فيما بين أبناء دول الخليج خاصة إذا عرفنا ما بين أبنائه من أواصر قربى وعادات وتقاليد متشابهة وتواصل مستمر، لذلك فإنني أرى أن الاتحاد مطلب مهم للمواطنين في دول التعاون، وننتظر اللحظة التي نرى دولنا الخليجية وقد اتحدت جميعها في كل شيء».

ــــ الشيخ الدكتور محمد بن عمر العتين
قاضٍ وعضو هيئة التمييز السابق والمستشار القضائي

توق وتمنٍ
«الاتحاد الخليجي سيعود بالكثير من الفوائد على أبناء الوطن الخليجي فنحن في دول الخليج بيننا علاقات ضاربة جذورها منذ قديم الزمان، والعلاقات بين أبناء الخليج حكاما وشعوبا هي علاقات أخوة وتطابق في العادات والتقاليد، ولا شك أن أبناء الخليج المخلصين يتوقون ويتمنون هذا الاتحاد الذي سيجعل من دول الخليج قوة يحسب لها ألف حساب من كل النواحي».


ــــ مناحي بن عبيد العجمي
رئيس المجلس البلدي في مليجة

المنظومة العالمية
«دول العالم أصبحت الآن تبحث عن التكتلات والتجمعات والاتحاد فيما بينها لتكون في موقع أقوى وتتحدث من منطق قوة من نواح سياسية واقتصادية، ونحن في دول الخليج سبقناهم فمجلس التعاون للتو عقد اجتماعه الرابع والثلاثين في دولة الكويت ولذلك فإن مجلس التعاون ككيان واحد موجود منذ عشرات السنين ويحتاج فقط إلى تفعيل الاتحاد لتصبح دول الخليج العربي متحدة بالكامل في كافة الشؤون، ونحن نعرف أن دول مجلس التعاون الخليجي لها وزنها في المنظومة العالمية، وعند اتحادها سيكون لها تأثيرها البالغ على العالم».

ـــ عبدالهادي بن محمد عتين
المستشار القانوني في الهيئة الملكية

علاقات متينة
«الاتحاد لدولنا الخليجية هو ما نتمناه وننتظره منذ سنوات، فليس هناك أية عوائق تعيقه من أي ناحية لا عادات ولا تقاليد ولا سواها، فدول الخليج بين شعوبها وحكامها علاقات لا تقاس بغيرها من الدول».







  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
اخبار صحيفه عكاظ يوم السبت 1435/2/11- اخبار جريده عكاظ يوم السبت 2013/12/14

جديد مواضيع القسم صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
اخبار صحيفه عكاظ يوم السبت 1435/2/25- اخبار جريده عكاظ يوم السبت 2013/12/28 ● н σ d σ α صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ 0 26 - 12 - 2013 5:58 PM
اخبار صحيفه عكاظ يوم السبت 1435/2/18- اخبار جريده عكاظ يوم السبت 2013/12/21 ● н σ d σ α صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ 8 21 - 12 - 2013 5:57 AM
اخبار صحيفه عكاظ يوم السبت 1435/1/27- اخبار جريده عكاظ يوم السبت 2013/11/30 ● н σ d σ α صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ 8 30 - 11 - 2013 5:26 AM
اخبار صحيفه عكاظ يوم السبت 1435/1/20- اخبار جريده عكاظ يوم السبت 2013/11/23 ● н σ d σ α صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ 8 23 - 11 - 2013 5:14 AM
اخبار صحيفه عكاظ يوم السبت 1435/1/13- اخبار جريده عكاظ يوم السبت 2013/11/16 ● н σ d σ α صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ 8 16 - 11 - 2013 5:48 AM


الساعة الآن 1:02 PM



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO TranZ By Almuhajir
ماشاء الله تبارك الله ماشاء الله لاقوة الا بالله , اللهم اني اسالك الهدى والتقى والعفاف والغنى

Security team

Privacy Policy