العودة   منتديات تجمعنا المحبه > تجمعنا العامه > صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ
التسجيل اجعل كافة الأقسام مقروءة

صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ حافز ، Incentive ، hafiz ، برنامج حافز ، حافز للمتزوجات ، حافز للعاطلين ، حافز اكمال البيانات ، حافز للتوظيف ، حافز للسعوديين ، اعانة حافز ، جدارة ، برنامج جدارة ، جدارة للتوظيف ، اخبار جديده ، اخبار منوعه ، جديد الاخبار ، اخبار اليوم ، اخبار الساعه ، اخبار الصحف ، اخبار محليه ، اخبار السعوديه ، اخبار دوليةصحيفه سبق ,عكاظ,المدينه,عاجل,الوئام.الوطن ,صحيفة سبق الإلكترونية

أخبار السودان ليوم الاحد 7-9-2014 ، أخبار السودان ليوم الاحد 7 سبتمبر 2014

أخبار السودان ليوم الاحد 7-9-2014 ، أخبار السودان ليوم الاحد 7 سبتمبر 2014 أخبار السودان ليوم الاحد 7-9-2014 ، أخبار ...

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم منذ /7 - 9 - 2014, 12:38 AM   #1

♥ •ӎ غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 1
 تاريخ التسجيل : 5 - 6 - 2008
 المكان : ♥ {..دَآخِلِ قَلْب طِفْلَه، مَآكِبَرْ لُوْ كِبَرْتـْ ~ ||
 المشاركات : 84,757
 النقاط : ♥ •ӎ has a reputation beyond repute♥ •ӎ has a reputation beyond repute♥ •ӎ has a reputation beyond repute♥ •ӎ has a reputation beyond repute♥ •ӎ has a reputation beyond repute♥ •ӎ has a reputation beyond repute♥ •ӎ has a reputation beyond repute♥ •ӎ has a reputation beyond repute♥ •ӎ has a reputation beyond repute♥ •ӎ has a reputation beyond repute♥ •ӎ has a reputation beyond repute

افتراضي أخبار السودان ليوم الاحد 7-9-2014 ، أخبار السودان ليوم الاحد 7 سبتمبر 2014


أسلحة من السودان لميليشيات ليبيا

أثار خبر هبوط طائرة عسكرية سودانية محملة بالأسلحة في مطار الكفرة، جنوب شرقي ليبيا، موجة من التصريحات والأنباء المتضاربة حول أسلحة تأتي من السودان للميليشيات المتقاتلة في ليبيا، واتهمت قيادات الجيش الوطني الليبي السودان وغيرها من الدول "الإخوانية" بدعم الإرهاب في ليبيا.


وأكد العقيد محمد حجازي، المتحدث باسم الجيش الوطني الليبي، في مقابلة هاتفية مع سكاي نيوز عربية أنه كانت هناك طائرات سودانية في السابق، مضيفا أن الحادثة الأخيرة يتم التحقيق فيها.

وقال: " ليست هذه أول مرة .. لكن الحادثة الأخيرة في طور التحقيق والاستدلال ..هناك حرب مخابراتية خرجت من تحت عباءة الإخوان".

وأشار كذلك إلى أن مخابرات دول مؤيدة للإخوان " تورطت بتمويل الجماعات المتطرفة".

وكانت أنباء قوية ترددت الأسبوع الماضي عن هبوط طائرة سودانية محملة بالأسلحة في مطار معيتيقة بالجهة الشرقية من العاصمة الليبية طرابلس.

وتزامن ذلك مع أنباء عن استقبال الخرطوم نوري أبو سهمين، رئيس المجلس الوطني المنتهية ولايته الشرعية والذي كان الإسلاميون يسيطرون عليه ويتمرد الآن على شرعية البرلمان المنتخب.

واستهجن كثير من الليبيين استقبال السودان لبوسهمين، باعتباره لا يحمل أي صفة رسمية ليبية حاليا سوى ادعاءات الميليشيات المسلحة المصنفة إرهابية من قبل البرلمان المنتخب وبعض كتائب مصراته المتحالفة معها.

تصريحات

ونقلت صحيفة العرب اليوم اللندنية اليوم عن آمر سلاح الجو في الجيش الوطني الليبي، العميد الركن صقر الجروشي، تحذيره من "مخطط وصفه بـ"الجهنمي"، تُشارك فيه السودان بالأفراد والسلاح، يستهدف تمكين جماعة الإخوان والميليشيات التكفيرية الموالية لها من السيطرة على مدينة بنغازي شرقي ليبيا".

وحسب الصحيفة، قال الجروشي إن "هذا المُخطط اقترب من مراحله النهائية، حيث كثفت جماعة الإخوان من تحركاتها لدعم ميليشياتها المُسلحة بالأفراد والعتاد الحربي من السودان"، مستفيدة من علاقاتها الوطيدة مع الحكومة السودانية التي وصفها بأنها "إخوانية بامتياز".

وأضاف أن معلومات مؤكدة لدى الجيش الليبي تُفيد بأن "الإخواني من الكُفرة، أحمد الزوي، الذي له علاقات قبلية في السودان، هو الذي يقوم بجلب السلاح والأفراد من السودان إلى الكفرة، بالسيارات والشاحنات".

وتابع أن "عملية نقل السلاح والبشر من السودان إلى ليبيا اتخذت في الفترة الماضية تطوراً لافتاً، حيث تم رصد طائرات في سماء الصحراء الكبرى، آتية من السودان، وذلك في مسعى لإسقاط مدينة بنغازي التي يتدفق نحوها حالياً المئات من التكفيريين من مصراتة ودرنة، في مسعى للسيطرة عليها".

وتضاربت الأنباء حول الطائرة السودانية إلى مطار الكفرة الخميس.

فخرج تصريح أولي يقول إنها هبطت للتزود بالوقود، وهو ما تم نفيه لاحقاً من قبل القائد العسكري في الكفرة، قائلا إن الطائرة وهي من طراز أنتينوف وقادمة من السودان مستحيل أن تهبط للتزود بالوقود في الكفرة لأنها قادرة على الطيران لساعات طويلة.

وأضاف أن الطائرة كان مجدول أن تهبط في هذا الموعد قادمة من السودان لتقديم الدعم للقوة السودانية الليبية المشتركة في منطقة العوينات، وهي المثلث الحدودي بين السودان و ليبيا و تشاد، وأن حمولتها من الأسلحة و الذخائر قد تم إفراغها بشكل عادي.

وهذا ما نقلته فضائية ليبيا أولا عن رئيس المجلس العسكري بالكفرة وآمر القوات الليبية السودانية المشتركة العقيد سليمان حامد حسن.


Hofhv hgs,]hk gd,l hghp] 7-9-2014 K 7 sfjlfv 2014 Hofhv hgs,]hk gd,l hghp] 7-9-2014 K Hofhv hgs,]hk gd,l hghp] 7 sfjlfv 2014








  رد مع اقتباس
قديم منذ /7 - 9 - 2014, 12:38 AM   #2

♥ •ӎ غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 1
 تاريخ التسجيل : 5 - 6 - 2008
 المكان : ♥ {..دَآخِلِ قَلْب طِفْلَه، مَآكِبَرْ لُوْ كِبَرْتـْ ~ ||
 المشاركات : 84,757
 النقاط : ♥ •ӎ has a reputation beyond repute♥ •ӎ has a reputation beyond repute♥ •ӎ has a reputation beyond repute♥ •ӎ has a reputation beyond repute♥ •ӎ has a reputation beyond repute♥ •ӎ has a reputation beyond repute♥ •ӎ has a reputation beyond repute♥ •ӎ has a reputation beyond repute♥ •ӎ has a reputation beyond repute♥ •ӎ has a reputation beyond repute♥ •ӎ has a reputation beyond repute

افتراضي رد: أخبار السودان ليوم الاحد 7-9-2014 ، أخبار السودان ليوم الاحد 7 سبتمبر 2014

السودان يخطو نحو حوار لحل أزماته

تطور لافت شهدته الساحة السودانية قد يعطي أملاً بحل الأزمة السياسية التي تمرّ بها البلاد، عبر وضع أسس لحوار وطني تشارك فيه كل القوى السودانية، إذ وقّعت آلية الـ"7+6" الخاصة بالحوار الوطني السوداني، والجبهة الثورية، كل على حدة، اتفاق مبادئ مع الوساطة الأفريقية التي يقودها رئيس جنوب أفريقيا السابق ثامبو أمبيكي. ونصّ الاتفاق على ثماني نقاط مثّلت شروطاً أساسية لانطلاق الحوار الشامل الذي دعا إليه الرئيس السوداني عمر البشير في شهر يناير/كانون الثاني الماضي.
و"الجبهة الثورية" هي تحالف جرى تشكيله في نوفمبر/تشرين الثاني 2011، ويضم "الحركة الشعبية ـ قطاع الشمال"، التي تحارب الحكومة في ولايتي جنوب كردفان والنيل الأزرق المتاخمتين لدولة جنوب السودان، فضلاً عن ثلاث حركات متمردة مسلحة في إقليم دارفور غربي السودان، أقواها حركة "العدل والمساواة".


وفي تفاصيل التوقيع على الوثيقتين عقب وصول فريق من لجنة الـ"7+6" إلى أديس ابابا، والتي تضم الحكومة والمعارضة السودانية ومنها حزب "المؤتمر الشعبي" بقيادة حسن الترابي وحركة "الاصلاح الآن" برئاسة غازي صلاح الدين، أعلن فصيل مهم داخل الجبهة الثورية بقيادة عبد الواحد محمد نور رفضه لقاء الفريق المرسل من قِبل آلية الحوار الداخلي مع إعلان تمسّكه بالحوار الشامل الذي يقود إلى تفكيك النظام الحالي في الخرطوم.
وعقد فريق الحوار الداخلي برئاسة غازي صلاح الدين اجتماعاً مطولاً مع قادة الجبهة الثورية بحضور الوسيط الافريقي ثامبو أمبيكي، ناقشوا خلاله رؤية كل طرف لقضية الحوار في ظل الوثيقتين المطروحتين؛ خريطة الطريق التي تتبناها آلية الـ"7+6" وإعلان باريس الذي تتبناه الجبهة الثورية، إضافة إلى حزب "الأمة" المعارض بقيادة الصادق المهدي.
"
الجبهة الثورية رهنت دخولها إلى الحوار بالتزام الحكومة بتهيئة المناخ قبل البدء فيه عبر حزمة قرارات متعلّقة بإطلاق المعتقلين ووقف إطلاق النار

"
وعلم "العربي الجديد" أن الجبهة الثورية عبّرت خلال الاجتماع عن رسالة واضحة رهنت فيها الدخول في الحوار بالتزام الحكومة بتهيئة المناخ قبل البدء في أي حوار عبر اتخاذها حزمة قرارات متعلّقة بوقف إطلاق النار وإطلاق الحريات العامة وإطلاق سراح كافة المعتقلين والمحكومين سياسياً، إضافة إلى القبول بوضع انتقالي كامل.
وأكدت مصادر أن الجبهة الثورية رفضت التوقيع على أي ورقة مع فريق آلية حوار الداخل، الأمر الذي قاد الوساطة الى اقتراح وثيقتي مبادئ، قام كل طرف بتوقيع إحداهما بشكل منفصل، رغم أن الوثيقتين تلتقيان عند النقاط ذاتها التي تضع ثوابت محددة لانطلاق الحوار وضمان مشاركة كافة القوى السياسية فيه.
وحملت المبادئ التي وقّعت عليها الجبهة الثورية والصادق المهدي مع الوساطة الأفريقية، تأكيدات على أن الحل السياسي الشامل هو الخيار الأمثل لحل مشاكل البلاد، وطالبت بوقف الحرب وإطلاق النار، إضافة الى معالجة الاوضاع الإنسانية. وشددت الوثيقة أيضاً على ضمان الحريات وحقوق الانسان الأساسية إضافة إلى إطلاق سراح المعتقلين والمحكومين سياسياً كأولوية لبناء الثقة.
وربط الاتفاق بدء الحوار والعملية الدستورية بالاتفاق على القواعد والاجراءات التي سيجرى بموجبها الحوار وفقاً لجداول زمنية محددة وبمشاركة جميع الأطراف مع ضمان توافر الضمانات لتنفيذ مخرجات الحوار.
هذا الاتفاق لم يأتِ بجديد بل حمل المبادئ ذاتها التي قام عليها إعلان باريس الذي وقّعته الجبهة الثورية مع رئيس حزب "الأمة" المعارض الصادق المهدي في السادس من أغسطس/آب الماضي، إلا أن توقيع الوساطة على تلك المبادئ بمثابة تأييد ضمني من قِبلها لإعلان باريس الذي رفضته الحكومة في الخرطوم بشكل قاطع، وعبّرت عن ذلك باعتقال نائب رئيس حزب "الأمة" مريم الصادق عقب وصولها الى البلاد بعد مشاركتها في مراسم التوقيع على الاعلان في الحادي عشر من الشهر الماضي، وهي لا تزال معتقلة حتى الآن مع إعلان الحكومة أنها ستُحاكمها بتهمة تقويض النظام والعمل ضد الدولة.
واتفاق أمس الجمعة، يضع الكرة مرة أخرى في ملعب الحكومة باعتبارها المعنية بإظهار جدية أكبر بشأن قضية الحوار عبر الاستجابة الى مطالبات تلك القوى والدفع بعجلة الحوار الى الأمام. لكن الماثل على الأرض أن الحزب الحاكم الذي يعيش حالة انقسام حادة في داخله بين مؤيد ورافض للحوار، يخشى أن يقود هذا الحوار الى تفكيك سلطته وتقليص صلاحياته.
"
الحزب الحاكم يعيش حالة انقسام حادة في داخله بين مؤيد ورافض للحوار

"
وتوجد قوى نافذة داخل الحزب تعرقل العملية بقوة، وهذا ما يفسر منع السلطات الأمنية المتحدث الرسمي باسم تحالف قوى المعارضة والقيادي في الحزب الشيوعي صديق يوسف، من السفر إلى أديس أبابا يوم الأربعاء الماضي للمشاركة في العملية التشاورية مع الجبهة الثورية بشأن الحوار، رغم أن التحالف حتى الآن لا يزال متمسكاً بقرار رفضه المشاركة في الحوار الجاري حالياً.

أما من جهة المعارضة، فقد رأى رئيس حركة "الاصلاح الآن" غازي صلاح الدين، أن توقيع الجبهة على الاتفاق بمثابة إعلان استعدادها للمشاركة في الحوار بمقتضى تلك المبادئ الثمانية المذكورة في الاتفاق "مما يفتح الباب على مصراعيه ويضع الأسس المبدئية للحوار".
وقال صلاح الدين في بيان إن الاتفاق الذي وقّعه الطرفان مع الوساطة الأفريقية كل على حدة لم يخرج عن الأدبيات السياسية العامة، بما فيها خريطة الطريق التي أصدرتها لجنة الـ"7+6".
وأكد أن "الخطوة المنطقية التالية يجب أن تكون تكثيف التواصل مع القوى السياسية الأخرى للمشاركة في الحوار بنفس المبادئ والأسس التي وافقت عليها المجموعات المسلّحة بطريقة غير مباشرة، حتى ينطلق حوار سياسي وشامل يعيد تأسيس البنية السياسية وينشئ وطناً موحّداً ومستقراً لنظام عادل وفاعل".







  رد مع اقتباس
قديم منذ /7 - 9 - 2014, 1:40 PM   #3

● н σ d σ α غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 706
 تاريخ التسجيل : 4 - 10 - 2008
 المكان : يآلبيــہَ يآاَلَشَرقَيــہَ ♥ ~
 المشاركات : 194,974
 النقاط : ● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute

افتراضي رد: أخبار السودان ليوم الاحد 7-9-2014 ، أخبار السودان ليوم الاحد 7 سبتمبر 2014

سلمت يمناك ي ذوق ع جمال طرحك








  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
أخبار السودان ليوم الاحد 7-9-2014 ، أخبار السودان ليوم الاحد 7 سبتمبر 2014

جديد مواضيع القسم صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
أخبار السودان ليوم الاثنين 28-4-2014 ، أخبار السودان ليوم الاثنين 28 أبريل 2014 ♥ •ӎ صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ 4 28 - 4 - 2014 6:03 AM
أخبار السودان ليوم الثلاثاء 8-4-2014 ، أخبار السودان ليوم الثلاثاء 8 ابريل 2014 ♥ •ӎ صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ 2 8 - 4 - 2014 1:46 AM
أخبار السودان ليوم الجمعة 27-9-2013 ، أخبار السودان ليوم الجمعة 27 سبتمبر 2013 ♥ •ӎ صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ 0 26 - 9 - 2013 8:56 PM
أخبار السودان ليوم الجمعة 20-9-2013 ، أخبار السودان ليوم الجمعة 20 سبتمبر 2013 ♥ •ӎ صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ 2 20 - 9 - 2013 12:15 AM
أخبار السودان ليوم الجمعة 6-9-2013 ، أخبار السودان ليوم الجمعة 6 سبتمبر 2013 ♥ •ӎ صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ 1 6 - 9 - 2013 5:57 PM


الساعة الآن 12:16 PM



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO TranZ By Almuhajir
ماشاء الله تبارك الله ماشاء الله لاقوة الا بالله , اللهم اني اسالك الهدى والتقى والعفاف والغنى

Security team

Privacy Policy