العودة   منتديات تجمعنا المحبه > تجمعنا الأدبيه > قصص - روايات - روايات كاملة - روايات طويله - روايات غرام
التسجيل اجعل كافة الأقسام مقروءة

قصص - روايات - روايات كاملة - روايات طويله - روايات غرام روايات - روايات طويلة - روايات - تحميل روايات - روايات سعودية - خليجية - عربية - روايات اجنبية - اجمل الروايات. -قصص غرامية ، قصة قصيرة ، قصة طويلة ، روايات ، قصص واقعية ، قصص طريفة ، قصص من نسج الخيال ، حكايات,قصص اطفال ,

روايه أحببتك بعد ما كنت أريد الإنتقام منك - روايه 2015

روايه أحببتك بعد ما كنت أريد الإنتقام منك - روايه 2015 روايه أحببتك بعد ما كنت أريد الإنتقام منك - ...

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم منذ /16 - 11 - 2014, 7:13 AM   #1

● н σ d σ α غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 706
 تاريخ التسجيل : 4 - 10 - 2008
 المكان : يآلبيــہَ يآاَلَشَرقَيــہَ ♥ ~
 المشاركات : 194,974
 النقاط : ● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute

Er33 روايه أحببتك بعد ما كنت أريد الإنتقام منك - روايه 2015


روايتي الثانية رواية من نسج خيالي ، قمت بإختراعها و اتمنى أن تنال اعجابكم
في روايتي :


- سيكون اسم القبائل بهذا الشكل ( الـ... ) حتى لا اسيء الى اي قبيلة باي شخصية في روايتي .

- ستكون اسماء الشركات من نسج خيالي واذا وجد الاسم في الواقع فهو من قبيل الصدفة لا غير .



في تلك الليلة الممطرة كانت رنيم في غرفتها منسدحة على الاريكة المقابلة لتلفازها (البلازما) تتفرج و تقلب بين محطاتها بحثا عن شيء يسليها لتتخلص من الملل و بينما هي تبحث و تتنقل من محطة الى أخرى وقعت عيناها على فيلم اجنبي اكشن و مغارات اعجبت به من خلال البداية و انسجمت معه
نعرفكم على بطلتنا رنيم
رنيم فتاة تبلغ 19 من العمر تخرجت مؤخرا من الثانوية
رنيم جميلة الى درجة خرافية حتى كل شباب الجامعة معجبين فيها تتمتع بجسم رشيق و دائما تلبس الملابس اللي تبين خصرها المنحوث تتميز بشرة بيضاء ناصعة و عينان زرقاوان صافيتان كلون البحر و غمازتان تظهران جمالها و حاجبان مرسومان بطريقة جميلة و شعر اشقر ذهبي حريري ؛ رنيم فتاة استهواها عالم الأزياء و الموضة حيث تتبع اخر الصيحات و خاصة المركات العالمية ؛ عاشت يتيمة الابوين و الآن ها هيا تعيش مع جدتها من امها التي تحملت مسؤوليتها و عوضتها عن حنان والديها كانت رنيم تعيش مع جدتها حياة الرفاهية والفضل يعود الى زوجها رحمه الله الذي كان اكبر و اشهر سفير بالخليج العربي

نعود الى البطلة
وضعت جهاز التحكم على جنب و فجأة رن هاتفها(الايفون5) المرصع بالألماس الجذابة فألتفت الى الهاتف بانزعاج و كانت تريد ان ترمي به الى بعيد و تحطمه الى اشلاء لتتوقف تلك الرنة التي لا تسمح لها بالانسجام مع الفلم لكنها تراجعت في اللحظات الاخيرة و ردت على الهاتف بعصبية و نرفزة
رنيم بنفاذ صبر و انزعاج : افففف اروى بغيتي شيء
اروى ببراءة : لا بس بدي اطمئن عليك و على حالتك
رنيم وصلت معاها للأخر و بتكبر و تعالي : من جدك تستهبلين انت تتصلين عشان هذا السؤال السخيف (وهي تقلد صوتها) بدي اطمئن على حالك
اروى : لا من عمي انا التافهة لي اتصلت بيك و اخلص وحداتي عشانك
رنيم بعصبية و صراخ : و لا واحد طلب تتصلي و تخلصي وحداتك يلا انقلعي لا اسمع صوتك
و قطعت عليها الاتصال بدون ما تودعها لأنها عصبت
اروى تعودت على طباع صديقتها و تحاول دائما تجاريها
نعرفكم على صديقة رنيم << اروى >>
اروى صديقة رنيم عرفتها من المتوسطة و كانت اروى دائما تجاري عصبية رنيم بطيبتها و هدوءها المعتاد
اروى مهتمة بدراستها و تسعى الى تحقيق اهدافها و طموحاتها يمكنا القول بأنها مقبولة من ناحية الجمال و تبلغ نفس عمر رنيم <<< 19 سنة >>>
تتميز ببشرة مائلة للبياض و عينان بنيتان كبيرتان برموش كثيفة و فم صغير و شعرها البني الطويل الذي يصل الى نصف ظهرها
عند الانهاء من الاتصال
رنيم تخاطب نفسها: انا البلهاء لرديت عليها
عادت رنيم تطالع شاشة التلفاز و انسجمت مع الفلم مرة اخرى و بعد انتهاء الفلم اطفأت التلفاز بملل
رنيم: بفف نهاية مملة مثلهم الحين و لا واحد نجا من تلك الغابة اللعينة و الله ممل
استلقت على سريرها و وضعت
هاتفها امامها محاولتا النوم لكن النوم جفاها فأخذت تعبث بهاتفها بدون هدف
و بعد ملل و ملل
وضعت هاتفها على جنب >> فوق مكتبها و استلقت على الفراش و صارت تتقلب و تتذكر بكل لحظة اللقطات اللي عاشتها مع امها اللي تخلت عنها بدون سبب
اطلقت آآآه طويلة محاولتا اخراج ذلك الحزن و الهم الذي يطغى عليها محاولتا نسيان الماضي التي تدعوه >> ماضي الجحيم
فبعد ذكريات أليمة نامت بطلتنا بعمق محاولتا تجنب عودة الماضي




في يوم جديد استيقظت رنيم على صوت لخادمة و هي تناديها
الخادمة (( madam ranim week up ))
رنيم (( ok ok go out ))
رنيم تخاطب نفسها >> تبا ما يعرفوا يخلوا الواحد ينام مثل الناس ههه نسيت اليوم عندي مقابلة بخصوص تجهيز حفل لعيد ميلادي ال 20 يا سلام راح افلها و اقلب السعودية رأس على عقب و الله ما راح ينسوا الحفل طيلة حياتهم بعدين طلعت للحمام >> الله يكرمكم <<اخذت حمام هادي بعطر الياسمين و لبست روب الحمام و اتجهت نحو غرفة الملابس و بعد مقارنة و قلب الغرفة رأس على عقب اختارت كذا

نزلت لغرفة الطعام سلمت على جدتها و صبحت عليها
رنيم : صباح الخير يا احلى جدة
الجدة بإبتسامة : صباح النور
رنيم جلست امام جدتها و اخذت صحن ملأته ببانك كيك و اضافت عليه شوي شكولاطة و لفتها و ملأت عصير برتقال بالكأس و حطت كل شيء امامها و همت بالأكل ؛ و هي منسجمة مع صحنها
الجدة : طالعة رنيم ؟؟؟
رنيم و هي تناظر جدتها : ايه عشان الحفلة
الجدة : آآآه اوكي ............ و اكملت
الجدة : معليش مرة اخرى نروح نجيب هديتك
رنيم بتعجب : يعني انتي مجهزة الهدية
الجدة بسرور : نعم حبيبتي
رنيم بحماس : طيب بكرا نروح نشوفها او نجيبها ؛ يلا انا بطلع تأمرين على شيء
الجدة :سلامتك حبيبتي بكرا بنجيب الهدية اهتمي بحالك و اختاري الاشياء اللي تبيها و اللي تعجبك لا تحتاري و لا تهتمي بالمبلغ اوكي
رنيم : أوكي حبيبتي بــــاي
و طلعت و هي حاملة هاتفها اللي مزال يرن بأيدها من جهة و من جهة الاخرى حقيبتها السوداء من ماركة شانيل و طلعت من الباب و ردت على صديقتها


رنيم بتكبر <<< hello freind >>>>
صديقتها امل : هاي راني وينك احنا بالمول اللي اتفقنا عليه
رنيم : امم جيد انا طلعت بالبيت و انا جاية مع السواق مين معك
امل : هاه الحين طلعتي من البيت يلا عجلي ؛ هون اروى جهان ريماس رندا و انا طبعا ههه
رنيم بقهر و ملل :اوفف تملليلين انت و خشتك الحين يلا انا جاية >>> و قفلت الاخت كالعادة ههههه
امل و هي تخاطب البنات :الاخت الحين طلعت من البيت
جهان بطفش : اففف يعني صايرة محذرتنا عشان نحضر بكير و بالأخير طلعت الأخت قايمة من النوم
ريماس : هذه طباعها
رندا :رنيم كذا تحب الشيء الافضل لها و هي دائما الاصح و الاهم
اروى : يلا انتوا تعرفوها مثل ما قالت ريماس هذه هيا طباعها حاولوا تجاروها و بالزيادة هي متحمسة لحفلة عيد ميلادها

جهان بعصبية :بس مو تهين صديقاتها و تكابر عليهم
ريماس : تعريفيها هي اشهر وحدا و اغنى وحدا في السعودية و الخليج بعد بس احسدها على أموالها
و بعد التكلم عن رنيم لمدة
رندا : هيهه سكوت وصلت رنيم , و هي تلوح لها بيدها لجهتهم عشان تعرف مكان جلوسهم

رنيم بغرور و تكبر: هاي
البنات :هلا كيفك
رنيم : الحمد الله يلا مشونا عندي شغل كثير
جهان تهمس لريماس : هييه ما سألتنا حتى على حالنا كأنا خدم
ريماس :اشش لا تسمعك مشيها و خلص

دخلت رنيم محل من اكبر و افخم المحلات في السعودية من ماركة شانيل الماركة المتعودة تقتني منها بالكثير
رنيم : يلا بنات عشان اختار لي و لكم فساتين لحفلتي
البنات متعجبين >> هي تختار فساتين لنا >>> فيـــــــــس مصدوم
رنيم ذهلت من سكوتهم التفت لهم شافتهم مصدومات رنيم : هيه شوا فيكم
جهان ما حبت تخربط الحال :لا و لا شيء
ريماس مسكت نفسها : يلا مشينا و اختاري
رندا : ايه يلا
امل :أيــــــش رأيك بذاك ( وهي تأشر لها لفستان بلون البينك حلووو مرا )
رنيم بتكبر : يعععع ذوقك يفشل يلا انا اختار

و بعد ما لفت جميع المحل بطوله و عرضه اختارت لكل من اروى و جهان و ريماس و رنداو امل فساتين و احذية >>>

رنيم : يلا بنات على الكوفي و الله تعبت
البنات بتأييد : يلااا
رنيم و صديقاتها بينما يتمشين في المول متوجهين للكوفي عشان يرتاحوا و يصحصحوا شوي وقعت عين رنيم على جزمه <<< الله يكرمك >> من ماركة عالمية وهي عبارة عن جزمه سبورت أعجبتها كثير
رنيم : بنات اسبقوني انا داخلة المحل ( وهي تأشر عليه بإصبعها ) اشتري شيء و راجعة
البنات بقلة صبر : اوكيي
بعد ما راحوا البنات و رنيم داخلة الى المحل و عينها كلها على الجزمة ما انتبهت على طريقها و على الناس اللي تمر من قدامها انضربت بجسم صلب و قوي فهوت على الارض و طاحت حقيبتها
رنيم بعصبية : هييه انت ما تشوف امامك عما يعميك قل امين
................ : آسفين بس انت ما تعرفي تطالعي امامك
رنيم باستهزاء : الله يلعنك و يلعن امثالك انت اللي ما تعرف تطالع امامك روح اشتري لنفسك نظارات هيههه
.............. بالعصبية : هييه انت ايش شايفة حالك بنت انعدمت فيها الاخلاق
رنيم و الشرار طالع من عينيها : كيف تتجرأ تتكلم معي كذا يا منحط يا قذارة
............... وهو يطالعها باستهزاء : هههه الله ياخذك شوفي لبسك ( و هو يأشر لها على لبسها ) ليش ما تستري حالك احسن لك ومين انت حتى ما اكلمك بنت السلطان مثلا
رنيم وصلت معاها للأخر خاصة ما تحب واحد يعلق على لبسها لانها منفتحة كثير و لبسها تعتبره عادي : يا وقق......... ما امداها تكمل كلامها الا و يجيها كف قوي على خدها
رنيم تطالعه بذهول و الناس جميعها تطالع فيهم
رنيم : كيف تتجرأ و ترفع ايدك الوصخه عليا انا يا المنحط ما في احد في العالم رفع ايده عليا و انت تعطيني كف بس معليش لأر دلك الصاع صاعين و قول رنيم ما قالت لأرجعلك حياتك جحيم تتمنى الموت في كل لحظة

................ باستهزاء : بففف كملتي محاضرتك مو انت اللي تتكلمي مع مشعل كذا و بهذه الطريقة القذرة فاهمة و مين انت حتى ترجعي الكلام و الصاع صاعين و ما اعرف هيههه
رنيم : انا قلت و بتشوف سيد مشعل >> و حملت نفسها و راحت لعند صحباتها حتى الجزمة ما ودها تشتريها هذا مشعل خرب عليها كل شيء الجزمة و الطلعة و الحفلة كل شيء ودها الآن تنتقم من مشعل و تدمره و تردله الكف و تسودلوا عيشتوا

راحت للكوفي اللي قاعدين فيه البنات كل وحدا سرحان بهموا
نسيت اعرفكم على صديقات رنيم
جهان <<< يعني عربجية و ما تقبل احد يذلها خاصة رنيم لهيك هيا حاقدة عليها هذي الايام ؛حلوة بس دائما تخفي حلواتها بعربجيتها تحاول تلبس لبس عادي او بوي و شعرها قاصتوا بوي و مصففتوا بطريقة عشوائية>>>>
ريماس <<<< بنت حلوة ناعمة و كيوت ما تحمل في قلبها حقد لأحد جميلة شعرها بلون احمر ناري عاطيها جمال رائع و جسمها حلو و منحوث بطريقة رائعة و تكون بنت عم أمل>>>
رندا <<<< بنت حلوة طيبة مخطوبة من ولد عمها تحبه و يحبها جميلة تتمتع بالبراءة بشكلها البريء >>
امل <<< ا جميلة وطيبة بس لما تعصب تصير شخص ثاني تتميز بجمالها الرباني و صارت هي المنافسة الاقرب لرنيم من ناحية الجمال لهيك رنيم تغار منها و تحاول دائما انها تصير افضل منها و هي بنت عم ريماس >>>>
و اروى تعرفنا عليها من قبل


دخلت للكوفي بعصبية و الشرار طالع من عينيها سحبت الكرسي اللي جنبها بقوة و جلست و اخذت العصير و صارت تشرب منه بعصبية و نرفزة تعجبوا البنات من رنيم و عصبيتها تجرأت جهان و سألتها >>> البنات ما يحبوا يتكلموا مع رنيم لما تصير معصبة لأنها تصير اكثر من الوحش ههههههه
جهان : رنيم شو صار معاك
رنيم بعصبية: انا بفرجيك يا مشعل ال****
ريماس : شو السالفة يلا قولي رانو
رنيم قالتلهم السالفة بالتفصيل بس صارت تضيف شوي على الكلام تعجبت البنات لأن ما في احد يتجرأ يمد ايديه على رنيم و من يتوجه لها او يقاطعها في شيء ما يلوم ألا حاله
جهان : كيف يتجرأ يمد ايده عليك >> و هي تقول في قلبها تستاهلي الكـــف
ريماس تزيد النار : انت حفيدة السفير يتجرأ واحد مثل ذاك يضربك >> ههه صدقتي حالك تستاهلي
رنيم بنرفزة عمرها ما طلعتها : و الله ثم و الله ما يردني عليك يا مشعل ألا الموت
رندا بهدوء :خلاص رانو هدي
اروى بطيبتها : معليش حاولي تنسي الامر حاجة ما تستاهل تعصبي عليها و تأثري على حفلتك
رنيم : الحفلة بجنب و مشعل بجنب آخر انا اعرف كيف اسوي الامر

و بعد صمت طويل ارتسمت على وجه رنيم ابتسامة ملؤها الخبث ناظرتها الفتيات بتعجب و استغراب >>> الابتسامة الخبيثة من عند رنيم تعني شيء خطير هههه
ريماس بدون نفس : شو ناوية تعملي رنيم
رنيم بنفس الابتسامة : بعد الحفلة انشاء الله
اروى بفضول : يلا خبرينا
رنيم بسرور و هدوء الذي يسبق العاصفة : كل شيء بوقته حلو
رندا : يلا بنات سلام راح ألتقي بفهد (التفت على رنيم ) و شكرا على الفستان رانو
رنيم بتعالي : هاهه لا داعي للشكر
جهان بإستهبال : هوههه روحي استمتعي رندو بوقتك مع حبيب القلب( و هي تغمز لها )
رندا تناظرها باستقحار ثم قالت بصوت كله فخر : انا الحين مخطوبة من فهد يعني هو حليلي و اخرج معاه وقت ما احب ( قالت هذا الكلم و هي تطالع جهان )
ريماس و اروى و امل : خفي علينا يا جوليييت
رندا طالعتهم باحتقار : انذال؛ يلا سلام
امل بإستهبال : تشاو جولييت سلمينا على روميو
رندا رمقتها بنظرة اخافتها و ذهبت >>> رندا تغار كثير على فهد (روميو) هههههههه

و بعد ربع ساعة من السوالف قامت امل و جهان و ريماس لأنهم حضروا كلهم بسيارة واحدة
امل وجهان و ريماس : سلام رنو(رنيم) سلام روي (اروى) احنا رايححين
رنيم و هي تفكر : باي
اروى : سلام لا تنسوا تحضروا الحفلة
جهان و امل و ريماس : ههه اكيد و التفوا على رنيم و شكروها على الفستان و الجزمة >> الله يكرمكم> >>>>
رنيم كانت تتذكر ملامح مشاعل الحلوة و تحاول تدقق و ما سمعت كلام البنات وهم يشكروها
البنات ما حبوا يطولو القعدة و خاصة جهان تنرفزت من رنيم المتكبرة اللي ما ردت حتى
جهان بعصبية : يلا بنات في ناس ما تحملوا قعدتنا
طالعوها البنات ما عدا رنيم اللي ما زالت سرحانة : ما عليك منها
سحبت كل من امل و ريماس جهان عشان لا تكثر كلام و راحوا

اروى صارت تطالع رنيم >>> أأأأف شو فيها هاذي ما تتكلم
أروى : رنو أش فيك سرحانة و هي تأشر لها بيدها
رنيم توها صحت : هااههه كنت ادقق في ملامح مشعل بس طالع واحد حلو مرة
أروى بإبتسامة :ليش ما تتفهمي معاه و تصيرو .... >>> ما امداها تكمل كلامها حتى قاطعتها رنيم بحدة
رنيم بحدة : أروى اذا تكلمت في هذا الموضوع مرا ثانية ما تلومي ألا حالك فاهمة ( و هي تأشر لها بسبابتها و كأنها تهددها )
أروى تعبت من تصرفات صديقتها اللي صارت تتمادى معاها و تهددها لهيك فضلت تقوم و ألا راح تصير هوشة
اروى : يلا باي لازم ارجع للبيت
رنيم بعصبية : يلا حتى انتي انقلعي ما بدي اشوف وجهك
اروى >> وصلت معاها لحد هذا الكلام فقالت بصوت كله حزن : شكرا على الفستان باي
رنيم بتكبر ما لاحظت حزن صديقتها و للا اهتمت بها :العفو
و راحت اروى مكسورة الخاطر صديقة المتوسطة صارت تتكبر و تصرخ و تعصب و تذلها ومن الحزن قفلت هاتفها و انطلقت مع السواق للبيت




رنيم صارت تفكر و تفكر في خطة تخرب بها حياة مشعل و فجأة سمعت صوت شباب بالطاولة الي امامها
............ : مشعل و الله تستاهل الكف اللي عطيتها لها بنت ال *******
مشعل باستهزاء : اعرف البنت صارت تكابر و تتكلم كأنها ملكة العالم و صارت تهددني بأنها راح تردلي الصاع صاعين (قالها و هو يقلد صوتها )
...........: خلينا من سالفاتها يعني شو راح تعمل مثلا ههههههه
مشعل باستهزاء : ما تتجرأ تتكلم معاي ما امداها تردلي الكف ههههههه
و كل الشباب اللي كانوا معاه ضحكوا :هههههههههههههههههههههه

رنيم تسمع في الكلام و النار قاتلتها من جوا وو ودها تقلب عليه الطاولة و الكوفي و المول و بل العالم عليه كل ما تسمع كلمة منه يزيد حقدها ليه و صارت تتوعد فيه ليل نهار تدفعه الثمن الغالي
ملاحظة ( الشباب كانوا خلف طاولة رنيم بشوي يعني ما يقدرون يلمحونها)


انتـــــــــــهى البــــــــــــارت توقعاتــــــكم
* أيش ممكن رنيم تسوي لمشعل ؟؟؟



v,hdi Hpffj; fu] lh ;kj Hvd] hgYkjrhl lk; - 2015 v,hdi Hpffj; fu] lh ;kj Hvd] hgYkjrhl lk; - v,hdi 2015








  رد مع اقتباس
قديم منذ /16 - 11 - 2014, 7:14 AM   #2

● н σ d σ α غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 706
 تاريخ التسجيل : 4 - 10 - 2008
 المكان : يآلبيــہَ يآاَلَشَرقَيــہَ ♥ ~
 المشاركات : 194,974
 النقاط : ● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute

افتراضي رد: روايه أحببتك بعد ما كنت أريد الإنتقام منك - روايه 2015

البـــــــــــــــــــــــــــــارت الثــــــــــاني


(بالمــــــــــول)

مشعـــل : أقـــول يا شبـــاب خلونا نقـــوم
نـــــــواف : و الله طفشـــت
راكان و هو يقف : إذا يلا
فراس و هو يشرب من عصيره : يعنــــي لوين بنروح
مشعل بقلة صبــــر : يا أخـــــي قوموا بعديـــن الله بيسرهـــا
راكان و هو يخاطب نواف : أقول نوافو تعال معي ودي اشتري شيء بالمــــول
نواف تنرفز : نوافو بعينك , و ليـــش اخترتني أنا
راكان بإرتباك : أأأ يـــلا نواف أفا عليـــك بتردني
نواف قــــام :خلـــــص و هذاني قمت (و قـــام من مكانه) سلام شباب
مشعــــل و فراس بإستغراب : ســــلام
راح كل من نواف و راكان للجهة الثانية من المــــول
مشعل و فراس خرجوا من المــــول

و طلعت رنيم من الكوفي بهدوء عشان ما يحسوا عليها بعد ما دفعت جميع الحساب و نزلت من المول و دقت على السواق عشان يحضرها
رنيم : وين انت تعال بسرعة انا في المول اللي نزلتني فيه
السواق : حاضر مدام قريب انا من المول
رنيم : يلا عجل >> و قفلت الهاتف وهي تنتظر السواق يحظر
لمحت مشعل مع واحد طالع من المول , رنيم ~~~ هاه شو اعمل الحين لازم اهرب لا لا ما راح اهرب انا مو جبانة لاهرب و اتخبى خليني هون و اللي يصير بيصير ؛ الحين اللي مع مشعل فراس و الاثنين اللي راحوا نواف و راكان كذا صرت اعرف الشله ................ و ابتسمت بخبث ~~~~

طالعت رنيم وجه مشعل خلسة فلمحت شكله الحلو و هو كاشخ على الآخر رنيم خقت عليه بس ما نست الحقد و الانتقام ~~~~ و الله يجنن هذا المشعل بس و الله ما انسى الكف و اسممح لك بس يا ربي و الله ما يستاهل لازم ارحمه على جماله ههههههههههه ~~~~

مشعل شاف رنيم بس ما حب يقيمها لأنو ما ينحط و يروح لها و يتكلم معاها ~~~ والله اسمها جميل وهي طالعة اجمل بشعرها الذهبي والله تجنن آآآآآه شو قاعد انا اقول الله يأخذها و يبعدها عني قليلة أدب ~~~~~~

مشعل و هو يناظر رنيم بحقد : يلا فراس
فراس و هو يطالع مكان اللي يطالع فيه مشعل : ليش تطالع فيها مشيعل ( قالها و هو يغمز له ) حلوة صح
مشعل لاشعوريا و كنه سرحان و مو منتبه : ايه و الله لو تترك تكبرها تصير احلى
فراس : ليش تكلمت معاها و لا تعرفها
مشعل انتبه ~~~ ايه شقاعد انا اقول الله يأخذني
مشعل : لالا السالفة طويلة يلا في السيارة احكيلك >> و مشوا الى السيارة

دقيقة اعرفكم على الشخصيات الجديدة


مشعل <<< شاب حلو كثير و كل البنات خاقين عليه عمره 24 سنة قامته طويل مره جسمه رياضي شعره اسود كسواد الليل و عيونه نفس لون شعره واسعه بشكل جذاب نظرتها حاده تزيد من رجولته , رموشه مره كثيفه وطويله , خشمه سله سيف , شفته حلوه تخفي اسنان مرتبه وبيضاء؛ مو مهتم بالبنات و مو عاطيهم وجه يتيم الأب و الأمو و ماتت العائلة كلها في حادث مؤلم نجى منه إلا مشعل >>>

فراس <<< صديق مشعل الروح بالروح عمره نفس عمر مشعل >> 24 سنة جميل بجمال مشعل بقامته المملوحة و جسمه الرياضي و بشرته البيضاء و عيونه البنية الواسعة و شعره الأسود يعني خقه طبعه مغازلجي يحب يعبث مع البنات و قلبه بارد من ناحية الحب حيث يعتبر الحب مسخرة >>>

راكان <<< تعرف على مشعل عن طريق صداقته مع نواف حلو يحب الكشخه دائما بشرته ميله لللسمار عيناه رمادية و شعره اسود جسمه عادي معضل شوي همه الوحيد وناسته , و هو يحب وحدة و متردد يعترف لها >>>



نواف <<< شاب خقه شعره اشقر و عيونه خضراء و بشرته بيضاء >> جماله جمال ايطالي لأن امه ايطالية و مأخذ جميع ملامحها و كل البنات يحاولوا يستحوذوا على قلبه بس ابوه منبه انه خاطب له بنت اللي ما يعرف حتى اسمها و لا شكلها >>>> راح نعرفها مع الوقت >>>

الاحداث اللي صارت

مشعل وصل فراس لبيته بعدين رجع للبيت و استلقى على سريره يحاول ينام و يرتاح بس طرا على باله رنيم و شكلها وهي معصبة صار يضحك و هو يتذكر شكلها ~~~~~ آآه و الله البنت خقه و لما تعصب تصير أحلا يا ريت تترك التكبر تصير احلا واحدة يرغب بها الجميع بس انا ايش دخلني فيها الله يأخذها و يبعدها عني التف الى الجه الأخرى و راح في نومة ~~~~

رنيم وصلت للمنزل تحاول تخفي عصبيتها امام جدتها صعدت لغرفتها بعد ما فرجت جدتها ملابسها
رتبت مشترياتها و وقفت امام المرايا و صارت تطالع ~~~ صح انا لبسي مو محتشم و يدل على قلة ادبي بس شو دخل هذا مشعل في لبسي الله يأخذه لبسي اجمل و اغلى من لبسوا بالف مرااا و حلو >>> و الله ما يعرف الموضة و انا وش دخلني في رايه
؛ راحت اخذت حمام تهدي اعصابها اللي راح تنفجر بعدين لبست بيجامة
كذا

فجأة طرأ على عقلها مشعل ملامحه االحلوة ~~~~ و الله هو جميل بس ليش يتكابر عليا انا و يعطيني كف و الله عينيه شعره جسمه خقه >>> قالت هذا و هي تتذكر ملامح وجهه و بعد تخمين نامت رنيم


اروى وصلت للبيت حزينة و مكسورة الخاطر ما سلمت حتى على عائلتها و طلعت لغرفتها و استلقت على سريرها بدون ما تبدل ملابسها و في بالها ألف سؤال تبحث عن حل له ~~~ ليش نيم متكبرا ليش تذلني و تستحقرني و الله مليت من تصرفاتها جهان معها الحق صارت ما تنحمل ~~~ و نامت اروى و هي تحمل كراهية و حقد لرنيم و هو اول حقد تحقده اروى على صديقة عزيزة و هي رنيم

أمل مرت على ريماس ؛ ملاحظة ( بيت ريماس مقابل بيت أمل ) سولفت معاها بخصوص رنيم و تصرفتها و الحفلة و يا ترى ايش ينتظرهم من صديقتتهم المتكبرة ؟؟؟ و حول الكف ألي اخذته من مشعل و اللي تستاهله >>>> صديقات خطيرات هههههه ؛ و بعدين رجعت جهان للبيت و نامت

رندا طلعت مع فهد ( خطيبها) لمدينة الملاهي و استانست و غيرت جو و صارت العلاقة بينها و بين فهد حلوة و في تطور ملحوظ و تفاهم تام بين الطرفين و رجعت للبيت و لا اهتمت برنيم و تكبرها لأنها صارت تعتبر الحين عاقلة و تتفهم طبايع الناس >>> البنت عقلت لما انخطبت و صارت اكبر متفهمة هههههههه

جهــان مو مهتمه بحد همها الوحيد ان الحفلة تمر بسلام خاصة أنها ما تحتمل رنيم

نواف رجع للبيت و هو مستغرب من كلام و حركات ركان الأخيرة التي ملؤها الإرتباك و التأفف صعد لغرفته كان مستلقي يتفرج على التلفاز و لا عقله معه سرح في خطيبته المستقبلية ~~~ كيف شكلها ايش اسمها حلوة شينة هههه معليش الله يجعل اللي فيه خير ~~~~

راكان رجع للبيت بعد محاولة ياءت بالفشل بإخبـــار نواف بموضوع مهم لكن دائما شجاعتـــه تخونه عندما يتكلم في ذلك الموضوع

فراس كان يغازل البنات على تليفونه كالعادة ~~~~ هههه و الله شكلهم يضحك واحدة تتمليح واحدة تغازل واحدة تصدق واحدة تضحك و أخرى تبكي هههه الله يأخذهم مصدقين حالهم ~~~
يـــــــــــــــــــــــــــوم جديــــــــــــــــــد
نهضت بعد ما سمعت تلفونها يرن ما نظرت حتى للشاشة و ردت على المكالمة
رنيم بصوت كله نوم : ألوووو
........... : أنت مدام رنيم ال..

رنيم بدت تصحصح : نعم أنا مين معي ؟؟؟
........... :جدتك اشترتلك هدية و كلمتنا الحين عشان تجي تشوفيها
رنيم خلص لما سمعت طاري الهدية فزت و طار النوم من عينيها : ايه وين العنوان راح اجي الحين
.................... : شارع ال.. راح توجدي محل سيارات ادخليه
رنيم ~~~~ يعني الهدية سيارة يا ربي راح أأأأأأأأأأأأأأجن : خلاص راح احضر >>> و قفلت
رنيم ~~~ جدتي حبيبتي اشترت لي سيارة حماس وناسه و الله أحبها و اموت فيها
تروشت رنيم بسرعة و لبست

و عملت شعرها كذا


و انطلقت بسرعة نحو الباب نادت السواق و اعطته العنوان و هي راح تموت من الحماس و لما وصلت للعنوان نزلت بسرعة نحو المكان وجدت جدتها عند المدخل فسارعت رنيم لمعانقة جدتها
رنيم : شكرا يا أحلا جدة على الهدية
الجدة بتشكيك : ليش شفتي الهدية ؟؟؟
رنيم باستغراب : لا بس على حساب العنوان فهي سيارة
الجدة : أكيد بس يلا ندخل نشوفها و اعطيني رايك في ذوق جدتك و اذا ما عجبتك راح نغيرها ترى عادي لا تترددي
رنيم بحماس و شوي و تنفجر :أوكي يلا ندخل
و دخلت رنيم و بعدها الجدة رنيم حين دخلت اطلقت صرخة هزت جدران مؤسسة السيارات
رنيم <<<< آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآىىه يا ربي انا احلم السيارة اللي كنت احلم بها طيلة حياتي bmw شكرا يا أحلى جدة >>> و راحت تعانق جدتها و تبوسها
الجدة : شو رايك في ذوق جدتك
رنيم : يججننننننن شكرا

كانت سيارة bmw باللون الأبيض يعني سيارة جنان ما في واحد و ما يعرفها

رنيم راحت ركض و فتحتها و دخلتها و كانت تحفه من الداخل و صارت تتخيل انها تسوق السيارة وهي بداخلها >> شعور رائع اتمنى اجربه هههه

الجدة : اذا عاجبتك نأخذها
رنيم بأنفعال :أكييييييييييييييد >>> و ناظرت جدتها بامتنان و الجدة بادلتها النظرة
الجدة : يلا ودك نأخذها الحين أو بكرة
رنيم بتفاخر : بكراا , راح يجنوا عليها
الجدة : أكيد يلا اسبقيني للسيارة ( سيارة السواق) راح ادفع ثمن السيارة و اجيك
رنيم و الابتسامة شاقه حلقها : أوكي
و دفعت الجدة الثمن و عادوا للبيت و فطروا معا و كلهم سوالف و ضحك >> الله يكمل قعدتهم <<<
رنيم :يلا جدتي تأمري على شيء راح اشوف صاحباتي و اكمل اجراءات الحفل و اراقبها
الجدة توها تتذكر: أأأ رنيـــــ..... لا معليــــش خليـــها مفجأة
رنيم ابتسمت لجدتها بإمتنان : يلا سلام
الجدة : ســــلام

و طلعت رنيم دقت على جوال أروى لقته مغلق فقررت تمرها وو وصلت رنيم لبيت اروى و دقت الباب طلع اخوها تركي >>> تركي مغرم برنيم لحد الجنون مسكين ما صدق انها اماموا
تركي : هلاا رانو تفضلي
رنيم بطفش و ملل و بدون ما طالع فيه : ناديلي أروى خبرها اني انتظرها بالسيارة (و هي تأشر للسيارة مع السواق ) >>> و التفت عشان تروح للسيارة بس تركي كان اسرع منها و مسكها من ايدها
تركي : ليش تتجاهليني
رنيم باستغراب : أتجاهلك؟؟؟
تركي : نعم تتجاهليني و تحاولي تتخلصي مني و ما تردي علي و ما تركتي لي المجال اقرب منك و افرجيك حبي الكبير لك (و هو يأشر لقلبه ) هذا القلب الذي احبك بجنون و لا يستطيع العيش بدونك
كان تركي ينتظر ردت فعلها بعد ما اعترف لها بحبهو قد اصابته الصدمة من ردت رنيم اتمنى تنشق الأرض و تبلعوا و لا يشاهد هذا الموقف من اعز انسانة اليه
رنيم : ههههههههههههههههههههههههههههههههه ضحكتني تركي
تركي يطالعها بذهول و اعجاب : أأنا قلت شيء يضحك مثلا ؟؟؟
رنيم و عيناه تدمع من الضحك : هههههههههه ايه و كثير انا رنيم بنت ال .... احب تركي ال..... و الله اكبر و اضحك نكتة في حياتي انت مجنون احب واحد مثلك
هون رنيم دقت على الوتر الحساس و صارت الجملة : أنت مجنون احب واحد مثلك >> تتكرر في أذن تركي مئات و ألاف المرات و التفت رنيم لتصعد الى السيارة

فتكلم تركي بانجراح : رنيم انت ما في قلبك ذرة احساس و ما تقييمي الحب و لا تعطيه اهمية انت كل همك التكبر و التعالي على الناس انت همك المال و الرفاهية تظنين ان الحياة بالمال الناس تشتريها بالمال بس ما تقدري تشتري السعادة و الحب بالمال انا ما كنت اظنك كذا لذلك اتمنى تنسي الكلام اللي قلته الحين و انشاء الله ما راح اصير ازعجك و اتمنى كلامي ما يأثر على علاقتك مع اختي أروى

هذه الكلمات نزلت على رنيم مثل الصاقعة اللي لا توقف ~~~~ أنا ما في قلبي احساس و ما اقيم الحب انا متكبرة همي كله بالمال ؟؟؟؟؟؟ آلاف الاسئلة التي كانت رنيم تطرحها على نفسها
رنيم و هي تطالع تركي و هي تحاول تخفي تأثرها و حزنها من تركي : الله يأخذك انا متكبره ناديلي أروى و لا تطالعني و لا تتكلم حتى معاي اكرهك تركي اكرهك
تركي انصدم من كلماتها ما كان يظن ان رنيم وصلت بها الحقارة الى هذا الحد و صار يناظرها بنظرات كلها برود و قال : و الله ما انتظرتها منك رنيم وصلت معاك الى هذا الحد >> و راح صعد الدرج لينادي أروى بس تفاجأأأأأأ , صدمـــــــــــــــــــــــــــــة
نهــــــــــــــاية البــــــــــــــارت توقعاتكم







  رد مع اقتباس
قديم منذ /16 - 11 - 2014, 7:14 AM   #3

● н σ d σ α غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 706
 تاريخ التسجيل : 4 - 10 - 2008
 المكان : يآلبيــہَ يآاَلَشَرقَيــہَ ♥ ~
 المشاركات : 194,974
 النقاط : ● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute

افتراضي رد: روايه أحببتك بعد ما كنت أريد الإنتقام منك - روايه 2015

البــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــا رت الثالـــــــــــــــث نــــــــــــزل حيــــــاكم

ملاحـــــــــظة ( هذا بيكـــون آخـــر بــارت لهذا الأسبـــوع و انشاء الله موعد البـــارت الرابع بيكون يوم الجمعة أو السبت)


و راح صعد الدرج لينادي أروى بس تفاجأأأأأأ و الصدمــــــة ظاهرة على ملامح وجهه
أروى كانت واقفة في الدرج و باين انها سمعت كل الكلام اللي جرى

أروى و الدمعة عالقة في عينها : آنا آسفة تركي >> و همت بحضنه
تركي ضمها بقوة : يا حبيبتي ليش تتاسفي ترى عادي هذي قلبها مصنوع من الحجر ما عندها احساس لا بالحب و بالسعادة همها كله المال و التكبر
أروى : أنا راح اتكلم معاها و انهي كل شيء بيننا
تركي بترجي : أرجوك روي لا تتركي صديقتك المفضلة بسببـــــــــــــي
أروى : مو سببك الوحيد انا مليت من تصرفاتها اللي صارت ما تنحمل تذل تكابر تفاخر و وصلت معاها و تخاطبك بهذه الطريقة انا اعرف كيف اتفاهم مع خشتها

و طلعت لغرفتها و اخذت الفستان اللي اشترته لها رنيم مع الحذاء تركي و هو يطالعها بتعجب : شو راح تعملي روي
أروى طالعته بيأس ؛ تركي ناظرها بذهول : لا تكوني راح
أروى : أجل راح اتركها و راح ارجع لها فستانها و حذاءها اللي تذلني كل دقيقتين بهم لهون و بس انا راح انفجر منها و نزلت من الدرج بعصبية


تركي متجمد في مكانه و مذهول اول مرا أروى تعصب كذا و تدافع على اخوها اللي دائما تهاوشه ابتسم ابتسامة جانية و حمد ربه انو له اخت و ام و اب يهتمون لأمره و هذا يكفيه و طلع غرفته تاركا خلفه رنيم اللي صارت عبارة عن ماضي
أروى نزلت و كلها عصبية رنيم شافتها من شباك السيارة نازلة معصبة خرجت من السيارة


رنيم باستغراب : شو فيك روي و ليش معصبة ؟؟؟
اروى بنفاذ صبر رمت الكيس الللي فيه فستان و حذاء أروى اللي اشترتهما لها رنيم لحفلة العيد ميلاد و اطلقت كلماتها كالصاروخ

أروى : اسمعيني جيدا اذا كنت تذليلني بقماشتين و حذاء خذيهم عليا ما ابيه طول عمرك شايفه حالك على الناس متكبرة غليظة باردة بدون احساس حتى الحب ما نفذ منك جرحتي كثير ناس بكلامك و تصرفاتك اللي ما تنحمل و بهذي التصرفات و الأخلاق المنعدمة كل الناس راح تتركك و تبعد عنك ومن اليوم و رايح انا ما اعرف وحدا اسمها رنيم بحياتي كانت من الماضي الماضي المظلم و الممل يلا انقلعي

و صفقت الباب بقوة و طلعت لغرفتها معصبة على الآخر و تظن انها تصرفت بحكم و هذا قرار يعود لمصلحتها
رنيم ما زالت متجمدة في مكانها و كلمات تركي و أروى تتكرر في اذنها هي الحين خسرت اقرب صديقة لها صديقة الطفولة راحت و تركتها و لا عادت موجودة حتى في عيد ميلادها ئ~~~ هاه انا باردة و متكبرة و اذل الناس ؟؟؟؟؟ ألهذا الحد تكرهني أروى و أخلاقي منعدمة راحت ركبت في السيارة و طلبت من السائق يوصلها المنزل كل شيء لغي وصلت البيت و مازالت كلامت الاثنان تتكر في أذنها فتحت الباب و صعدت بسرعة لغرفتها حتى ما ردت على جدتها اللي كانت تتكلم معاها و الدموع تسيل على خدها كشلال دخلت غرفتها و صفقت الباب و رمت روحها على السرير و قامت تبكي بانهاير و الكلمات ترن في اذنها ~~~~ مشعل عديمة الاخلاق و منحطة

~~~~~ تركي عديمة الأحساس همها المال و فقط
~~~~~~ أروى الاذلال التكبر التفاخر

رنيم : كل هذي الاخلاق فيني اهئ اهئ اهئ
و زادت في البكاء و سمعت صوت جدتها تدق و تنادي عليها من خلف الباب
الجدة : رنيم بنتي افتحي الباب شو فيك
رنيم : اتركني بحالي
عادت الجدة الى ادراجها بيأس و رنيم دخلت ببكاء هستيري حتى نامت
أروى تداركت الموقف و حست انها تسرعت لكن سرعان ما ايدت قرارها بأنها تستاهل اللي قالته لها و قررت تتصل بالبنات و تخبرهم باللي صار معاها عشان تخليهم ينفروا من رنيم >>> أروى صايرة شريرة ههههه

البنات تعجبوا بس بعد ما حكتلهم أروى كل شيء ايدوها في القرار و اجمعوا انهم يتركوا رنيم لتصرفتها الانانية و راح يروحوا عندها اليوم كل من جهان و ريماس و امل و رندا يرجعوا لها الملابس اللي اشترتها لهم و يتمنوا لها التوفيق و يسحبوا عليها لأن تصرفتها ما عادت تنحمل

رندا مرت على ريماس و جهان بعدين امل و كل واحدة حاملة بأيدها كيس الملابس وو وصلوا لبيت رنيم و بعد مادقوا الباب و فتحت لهم الخدامة الباب و دخلوا و سلموا على الجدة و سؤلوها على الاحوال
امل : كيفك جدة
الجدة : الحمد الله و انتوا ؟؟
البنات : الحمد الله
ريماس : وينها رنيم
الجدة : و الله ما طلعت من غرفتها من ألي جات و هي بغرفتها تبكي
البنات استغربوا : تبكي ؟؟؟ ليش
الجدة : مدري طلعت و بعد مدة رجعت تبكي ما فهمت شيء
البنات فهموا ان موضوع فراق أروى و رنيم هو السبب و ما حبوا يزيدوا يجرحوها لهيك طلبوا من الجدة لما تصحى و تنزل تعطيها هاذو الاكياس و تتشكرها و تبلغ سلامهم لها و طلعوا البنات من البيت و كل واحدة تاسفت للحال الذي وصلن اليه و قررن يجتمعن غدا ليناقشن الموضوع مع أروى

نهضت رنيم ووجها معفوس من البكا طالعت وجهها بالمراية و ضحكت باستهزاء ~~~ أنا بعمل هيك عشان واحدة تركتني معليش في عندي ريماس و امل و جهان و رندا ينسوني همومي و ابتسمت >> المسكينة ما تعرف ؛_؛
تروشت و لبست بجامة ناعمة و نزلت لجدتها و تأسفت منها و حكت لها السالفة بالتفصيل
الجدة : لا تزعلي حبيبتي هيا الخاسرة
رنيم : بس انا خسرت اقرب واحدة لقلبي خسرت اختي اللي ما جابتها امي أمي اللي تركتني >>> و همت بالبكاء الجدة حاولت تهديها و بعد ما هديت لمحت أكياس معروفة و مألوفة لها ~~ أجل أنها الاكياس من محل شانيل اللي اشتري منه الملابس بس شو فيها و مين جابها ~~~~ هكذا سالت رنيم جدتها اللي فرحت و ظنت أن رنيم راح تفرح فقالت لها: حبيبتي جاءت صديقاتك أربعة على ما اظن لا اذكر اسماؤهم جابولك الاكياس و شكروك كثير و تمنوا لك حفلة عيد ميلاد سعيدة
رنيم بدت عينيها تدمع خافت ان اللي يدور براسها حدث حملت الاكياس و هي تحاول مسك دمعتها و صعدت الى غرفتها و غلقتها بهدوء بدون أي كلام و راحت لسريرها و بدت تفتح الاكياس و فعلا وجدت الملابس اللي اشترتها للبنات >> جهان ريماس أمل رندا بدت دموعها تنزل الوحدة تلوى الأخرى حتى عادت الى بكاءها الهستري >>> شعور صعب فقدان اصدقاء العمر و صار تقرأ في الكارت اللي كتبوه البنات وو وضعوه في أحد الاكيا س >>> صديقتنا رنيم نتمنى لك عيد ميلاد سعيد و حياة موفقة ريماس ؛ أمل ؛ رندا ؛ جهان

و صارت رنيم تبكي بحدة : لماذا لماذا اهئ اهئ اهئ تخليتم عني في اهم ليلة لي الله يأخذكم اكرهكم>>> و رمت الفساتين و صارت تقطعها و تصرخ و رمت جميع ملابسها كتبها السديات كل شيء على الأرض >>> الغرفة صارت كارثة
رنيم :انا ما راح ابكي عشان ****ات نذلات و الله لا أدفعكم الثمن غالي >>> و غسلت وجهها و رتبت شكلها و نزلت من الغرفة بعصبية و اتجهت لجدتها
رنيم بعصبية تحاول تكتمها و حزن : جدتي فيني آخذ السيارة اللي اشتريتيها لي ( bmw) اليوم احتاجها
الجدة : بس حبيب ... >> قاطعتها رنيم : جدتي أنا أحتاجها
الجدة : خلاص راح اتصل يجيبوها لك بس خبريني ايش السالفة مماني فاهمة شيء
رنيم بعصبية ما قدرت تكتمها و صرخت على جدتها لأول مرة من القهر : جدددددددددتي السيارة بسرعة >>> الجدة تعجبت بس ما حبت تزيد النار لهيك اتصلت يجيبو ألها السيارة بسرعة و بعد خمس دقائق وصلت السيارة
رنيم أخذت المفاتيح بسرعة و طلعت معصبة ركبتها و شغلتها و دعست بأقصى قوة و انطلقت كالصاروخ و هي تبكي صارت تقطع الاشارات و السيارات بسرعة فائقة و هي تبكي و موحاسه على سرعتها اللي قربت لل 190 و فجأةتضببت عينيها من كثرت البكاء و ما صارت تشوف الطريق بوضوح و ما هي ألا لحظات و اصتدمت بسيارة و خرجت سيارة رنيم عن الطريق و صارت تتقلب عدة المرات >> حوالي 6 مرات حتى اصتدمت بجدار و صارت السيارة الجديدة ( bmw خردة) و بدا الدخان يطلع منها بقوة و الناس متعجبين منها و مذهولين و لا واحد تجرأ يقرب من السيارة لأنو السيارة مبين عليها انها راح تنفجر و فعلا بدى البنزين ينزل منها و الدخان يتزايد و الناس تراقب بذهول

صدمـــــــــــــــــــــة انتــــــــــــــهى البـــــــــــارت
توقعاتــــكم







  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
روايه أحببتك بعد ما كنت أريد الإنتقام منك - روايه 2015

جديد مواضيع القسم قصص - روايات - روايات كاملة - روايات طويله - روايات غرام


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
روايه القرار الصعب - روايه ريما وعبد المحسن روايه سعودية رومنسيه طويله للجوال txt ● н σ d σ α قصص - روايات - روايات كاملة - روايات طويله - روايات غرام 31 25 - 12 - 2014 2:36 AM
روايه أخبروهَا أنّ حروفَ العشقِ لا تليقُ إلا لهاَ و لأجلهاَ روايه 2015 ● н σ d σ α قصص - روايات - روايات كاملة - روايات طويله - روايات غرام 67 16 - 11 - 2014 8:42 AM
روايه احس بخنجر الالم يسولف للضلوع - روايه زياد وولاء - روايه رومنسيه جريئه للجوال txt ● н σ d σ α قصص - روايات - روايات كاملة - روايات طويله - روايات غرام 66 25 - 7 - 2013 5:25 AM
روايه ماذا بعد الالم - روايه خليجيه رومنسيه - روايه مهند وشهد - روايه للجوال txt ● н σ d σ α قصص - روايات - روايات كاملة - روايات طويله - روايات غرام 34 29 - 8 - 2012 8:10 AM
روايه انت غرامي وجنوني - روايه رغد وسعود - روايه رومنسيه طويله - روايات تجمعنا المحبه للجوال txt ● н σ d σ α قصص - روايات - روايات كاملة - روايات طويله - روايات غرام 19 16 - 12 - 2011 6:39 PM


الساعة الآن 6:29 AM



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO TranZ By Almuhajir
ماشاء الله تبارك الله ماشاء الله لاقوة الا بالله , اللهم اني اسالك الهدى والتقى والعفاف والغنى

Security team

Privacy Policy