العودة   منتديات تجمعنا المحبه > إسلامُنـا > المنتدى الأسلامي
التسجيل اجعل كافة الأقسام مقروءة

المنتدى الأسلامي مواضيع اسلامية , منتدى اسلامي , الإسلام , اسلام , فتاوى , أناشيد , فتاوى المرآة , فتاوى شرعية , مواضيع دينية , كتب اسلامية , احكام فقهية , احاديث , مسلم , مسلمة , قرآن , دين , حديث , سنة

مَهــانَةُ ((نَفْسٍ ))...::

((نَفْسٍ , ))...:: , مَهــانَةُ مَهــانَةُ ((نَفْسٍ ))...:: حينما تَسْـ ـمُو الـنَّفْس البشرية فإنّها تَرتَقِى مَطالِع الجوزاء ! ويَتْعب الجِسْم ...

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم منذ /8 - 9 - 2008, 5:58 PM   #1

كبار الشخصيات

نوف بنت سلطان غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 525
 تاريخ التسجيل : 8 - 8 - 2008
 المكان : لبى قلب الرياض
 المشاركات : 12,490
 النقاط : نوف بنت سلطان has a brilliant futureنوف بنت سلطان has a brilliant futureنوف بنت سلطان has a brilliant futureنوف بنت سلطان has a brilliant futureنوف بنت سلطان has a brilliant futureنوف بنت سلطان has a brilliant futureنوف بنت سلطان has a brilliant futureنوف بنت سلطان has a brilliant futureنوف بنت سلطان has a brilliant futureنوف بنت سلطان has a brilliant futureنوف بنت سلطان has a brilliant future

افتراضي مَهــانَةُ ((نَفْسٍ ))...::


مَهــانَةُ ((نَفْسٍ ))...:: 4479.imgcache.gif

حينما تَسْـ ـمُو الـنَّفْس البشرية فإنّها تَرتَقِى مَطالِع الجوزاء !
ويَتْعب الجِسْم في تحقيق غاياتها ومطالِبها ..

وإذا كانت النّفوسُ كِباراً ... تعِبت في مُرادها الأجسامُ

ومَن تَكُن العلياءُ هِمّة نَفْسِه... فَكُلّ الذي يَلقاهُ فيها مُحَـبَّبُ

وحِين تعلو هِمّة الـنَّفْس يَزدادُ قَدْرُها .. ويَرتفِعُ ثمنًُها !

ها هُنا؛

هُديتُمُ الخير أبداً -

مَهــانَةُ ((نَفْسٍ ))...:: 4480.imgcache.gif

- بحَولِ ومنّ ربّنا؛ جلّ وعلا -

حَديثٌ؛ لبعث همـ ــّةٍ؛
وإذكاءِ - للخيرِ - عَزماً.
وجَميلٍ عَودةٍ؛ لله جلّ وعلا؛
بِ تَحريرِ الأنفُسِ من ( عُبوديّةِ ) أهوائها.



( مَـهَـانَـةُ نَـفْـس !



يقولُ الإمامُ الشّافعيّ :

علَيَّ ثياب لو يُباعُ جَميعها ... بِفَلْسٍ لكان الفَلْس منهن ( أكثرا)
وفيهنّ نَفْسٌ لو يُقاسُ بمثلها ... نفوسُ الوَرَى كانت أجَلّ وأخطرا
وما ضَرّ نَصْل السّّيفَ إخلاق غِمده ... إذا كان عَضْبا حيث أنفذته بَرى
فإن تكنِ الأيّامُ أزْرَتْ بِبَزّتِي ...فَكَم مِن حُسام في غِلافٍ مُكَسّرا

أمّا حين تَهُون الـنَّفْس على صاحِبها .. فإنّه يَهونُ هو في أعْين النّاسِ.

مَن يَهُن يَسْهُل الهوانُ عليه = ما لِجُرْح بِمَيّتٍ إيـلامُ

. فإنّ النّاس تَضَع الإنسان حيث يَضَع نَفْسَه

. كما قال الجَرجانيّ :

أرى الناّس مَن دَاناهم هَان عندهم ... ومَن أكْرَمَتْه عِزّة الـنَّفْسِ أُكْرِمَا

ومَتى هانَتِ الـنَّفْس عند صاحِبها دَسّاها وحقّرها بِكل خُلُق ( مَرذولٍ) !

وصَغّرها بما يَشِينها!

وتَخَلّق بِكل خُلُق ( دنيء) .

ولا يَرْضى بِالدُّون إلا دنيء !

قال ابنُ القيّمُ :

فلو كانت النّفسُ شَريفةً كَبيرةً؛ لم تَرْضََ بال ( دُّونِ ) ،
فأصْلُ الخير كلّه بِ توفيق الله ومَشيئته ،
وشَرَف الـنَّفْس ونُبْلها وكبرها . وأصْلُ الشّر خستها ودناءتها وصغرها .
قال تعالى : " قَدْ أَفْلَحَ مَنْ زَكَّاهَا (9) وَقَدْ خَابَ مَنْ دَسَّاهَا"،

أي : أفْلَح مَن كَبّرها وكَثّرها ونَمّاها بِ ( طاعَةِ) الله ، وخَابَ مَن صَغّرها وحَقّرها بِِ ( مَعَاصِي ) الله ،
فَ الـنُّفُوسُ الشّريفةُ؛ لا تَرْضَى من الأشياء إلاّ بِ أعلاها وأفضلها وأحْمَدها عاقبةً ،
و ( الـنُّفُوس الدنيئة ) تَحُومُ حَول ال ( دَّنَاءات) وتَقَع عليها ، كما يَقَعُ الذُّبَاب على ( الأقْذَار



. فَ الـنَّفْس الشَّرِيفة الْعَلِيّة لا تَرْضَى بالظُّلْم ولا بالفَواحِش ولا بالسرقة والخيانة ،
لأنها أكبر من ذلك وأجَلّ ،
. والنّفْس الْمَهِينة الْحَقِيرة والْخَسِيسة بالضِّدّ مِن ذلك ؛
فَكُلّ نَفْسٍ تَمِيل إلى ما يُناسبها ويُشاكلها . اهـ .

وقال في ذِكْر عقوبات الذّنُوب :
ومِن عُقُوبَاتها : أنها تُصَغّر الـنَّفْس وتَقْمَعَها وتُدَسّيها وتُحَقّرها حتى تصير أصْغَر كل شيء وأحْقَره ، كما أن الطاعة تُنَمِّها وتُزَكّيها وتُكَبّرها . قال تعالى : (قَدْ أَفْلَحَ مَنْ زَكَّاهَا (9) وَقَدْ خَابَ مَنْ دَسَّاهَا) ،

والمَعنى : قد أفْلَح مَن كَبّرها وأعلاها بِطاعة الله وأظْهَرها ،
وقَد خَسِرَ مَن أخْفَاها وحَقّرها وصَغّرَها بِِِ ( مَعْصِيةِ ) الله ،
فَ الطاعة والْبِرّ تُكَبّر الـنَّفْس وتُعِزّها وتُعْلِيها؛
حتى تصير أشرف شيء وأكْبَره وأزْكَاه وأعْلاه ،



ومع ذلك فهي أذلّ شيء و أحْقَره وأصْغَره لله تعالى ،
وبِهَذا الذّل حَصَلَ لها هذا العِزّ والشَّرَف والـنّمُو ؛ فما صَغّر النفس مثل مَعْصِية الله ،
ومَا كَبّرها وشَرّفها ورَفعها مثل طاعة الله . اهـ .



وإنّ ممّا تَهُون بِه الـنَّفْس أن يَعتَاد الإنسانُ خُلُقا مِن أخلاق المُنافِقين .
بل قد يَسْتَسِيغ ما غَصّ به عُـبّاد الأوثان !
أو يَسْتَحْسِنُ ما اسْتَقْبَحهُ أهل الجاهليّة الأولى !

وكَفَى بِذَنْبٍ قُـبْحًا أن يَتَبرّأ مِنه أهل الجاهلية !
فيَخْشَى أحدُهم أن يُعيَّرَ بِه !

وحَسْبُك مِن خُلُق رَذَالَة أن يَعِيبَـه من كان يَعبد الأصنام والأوثان !



ذلكم هو " الْكَذِب " الذي عُيِّر بِه " مُسَيلِمة " فاقْتَرَن اسمه بِوصْفِ الْكَذِب !
فلا يُذكَر إلاّ ويُعَرّف بـ " الكَذّاب " !

والكَذِبُ خُلُق من أخلاق المنافِقين ، ففي خِصال الـنِّفاق : " إذا حَدّث ( كَذَبَ) " ،


كما في الصّحيحين .
قال منصور الفقيه :

الصِّـدق أوْلَى مَا بِهِ ... دَانَ امرؤ فاجْعَلْه دِينا
وَدَعِ النّفاق فما رَأيْـ ... ـتُ مُنافِقًا إلاَّ مَهينا

وإنما يَكذِب الكَذّاب مِن ( دناءةٍ ) نَفْسِّةٍ .



lQiJJhkQmE ((kQtXsS ))>>>::








  رد مع اقتباس
قديم منذ /8 - 9 - 2008, 8:43 PM   #2

.. مفــتــآحُ السعّـآدةسجــدة }-●

منآلي غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 560
 تاريخ التسجيل : 22 - 8 - 2008
 المكان : في سكون الليل
 المشاركات : 3,045
 النقاط : منآلي has much to be proud ofمنآلي has much to be proud ofمنآلي has much to be proud ofمنآلي has much to be proud ofمنآلي has much to be proud ofمنآلي has much to be proud ofمنآلي has much to be proud ofمنآلي has much to be proud ofمنآلي has much to be proud of

افتراضي

جزاك الله خير

ولا تحرمينا من جديدك

مودتي







  رد مع اقتباس
قديم منذ /9 - 9 - 2008, 1:15 AM   #3

كبار الشخصيات

نوف بنت سلطان غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 525
 تاريخ التسجيل : 8 - 8 - 2008
 المكان : لبى قلب الرياض
 المشاركات : 12,490
 النقاط : نوف بنت سلطان has a brilliant futureنوف بنت سلطان has a brilliant futureنوف بنت سلطان has a brilliant futureنوف بنت سلطان has a brilliant futureنوف بنت سلطان has a brilliant futureنوف بنت سلطان has a brilliant futureنوف بنت سلطان has a brilliant futureنوف بنت سلطان has a brilliant futureنوف بنت سلطان has a brilliant futureنوف بنت سلطان has a brilliant futureنوف بنت سلطان has a brilliant future

افتراضي

بلانكا
نورتي بتواجدك غنآتي








  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
((نَفْسٍ, ))...::, مَهــانَةُ

جديد مواضيع القسم المنتدى الأسلامي


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 10:24 PM



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO TranZ By Almuhajir
ماشاء الله تبارك الله ماشاء الله لاقوة الا بالله , اللهم اني اسالك الهدى والتقى والعفاف والغنى

Security team

Privacy Policy