العودة   منتديات تجمعنا المحبه > تجمعنا الأدبيه > خواطر ونثر - فيض الخواطر
التسجيل اجعل كافة الأقسام مقروءة

خواطر ونثر - فيض الخواطر فيض الخواطر كل مايخص الخواطر تجده هنا , رومانسية , الخواطر , خواطر قصيرة , خواطر شعريه , عتاب , خاطره , خاطره حزينه

تُــرى من ســـيخبر الأحباب أنــّا مانسيناهم !!

أني خيرتك أنى خيرتك .. فاختاري مابين الموت على صدري أو فوق دفاتر أشعاري اختاري الحب .. أو اللاحب فجبن ...

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم منذ /6 - 10 - 2008, 11:24 PM   #4

Al-Say3D

سَـحَ ـابْ غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 8
 تاريخ التسجيل : 7 - 6 - 2008
 المكان : حَيْث سَمَاء ثَامِنَة ..!
 المشاركات : 4,659
 النقاط : سَـحَ ـابْ has a reputation beyond reputeسَـحَ ـابْ has a reputation beyond reputeسَـحَ ـابْ has a reputation beyond reputeسَـحَ ـابْ has a reputation beyond reputeسَـحَ ـابْ has a reputation beyond reputeسَـحَ ـابْ has a reputation beyond reputeسَـحَ ـابْ has a reputation beyond reputeسَـحَ ـابْ has a reputation beyond reputeسَـحَ ـابْ has a reputation beyond reputeسَـحَ ـابْ has a reputation beyond reputeسَـحَ ـابْ has a reputation beyond repute

أني خيرتك //

أني خيرتك
أنى خيرتك .. فاختاري
مابين الموت على صدري
أو فوق دفاتر أشعاري
اختاري الحب .. أو اللاحب
فجبن أن لا تختاري
لا توجد منطقه وسطى
مابين الجنة والنار
ارمي أوراقك كاملة وسأرضى عن أي قرار
انفعلي
انفجري
لا تفعلي مثل المسمار
لا يمكن أن أبقى أبدا
كالقشه تحت الأمطار
مرهقة أنتي .. وخائفة
وطويل جداً .. مشواري
غوصي في البحر .. أو ابتعدي
لا بحر من غير دوار
الحب .. مواجهه كبرى
إبحار ضد التيار
صلب بين الأقمار
يقتلني جبنك .. يا امرأة
تتسلى من خلف ستار
أني لا أؤمن في حب
لا يحمل نزق الثوار
لا يكسر كل الأسوار
لا يضرب مثل الإعصار
أهـ لو حبك يبلعني
يقلعني .. مثل الإعصار
أني خيرتك فاختاري
مابين الموت على صدري
أو فوق دفاتر أشعاري
لا توجد منطقة وسطى
ما بين الجنة والنار

لــ / نزار قباني



ღღ كبريــاء أنثـى ღღ




real love







  رد مع اقتباس
قديم منذ /6 - 10 - 2008, 11:57 PM   #5

Al-Say3D

سَـحَ ـابْ غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 8
 تاريخ التسجيل : 7 - 6 - 2008
 المكان : حَيْث سَمَاء ثَامِنَة ..!
 المشاركات : 4,659
 النقاط : سَـحَ ـابْ has a reputation beyond reputeسَـحَ ـابْ has a reputation beyond reputeسَـحَ ـابْ has a reputation beyond reputeسَـحَ ـابْ has a reputation beyond reputeسَـحَ ـابْ has a reputation beyond reputeسَـحَ ـابْ has a reputation beyond reputeسَـحَ ـابْ has a reputation beyond reputeسَـحَ ـابْ has a reputation beyond reputeسَـحَ ـابْ has a reputation beyond reputeسَـحَ ـابْ has a reputation beyond reputeسَـحَ ـابْ has a reputation beyond repute

افتراضي

أحمل وجهي وأمشي
إلى حيث يجتمع المدمنون على قتل أوقاتِهم
قلت أمشي إليهم، أشاركهم قتلَها
قلت أمشي مشيتُ
حذائي يطالعني في الزجاج النظيفِ
وهذي الوجوهُ تطالعني في الهواء المشوبِ
بين الهواء وبين الزجاجِ
تذكرتُ ناراً تباعد، عرضَ السواعدِ
والوهجَ المتصاعد من أعين البدوِ
أشعارَهم في النساءِ، المساءَ
السيوفَ التي كُسِرتْ في وجوهِ الرمالْ
النساءَ اللواتي احترفنَ انتظارَ الرجالْ
تذكرتُ.. أغفلتُ.. قلتُ
سيعرفني القادمون من الخِيَم المخمليّةِ
من حاضر الحيّ، لكنني
كنت أحبو على بعد قرنٍ
من الحيّ كنتُ
أنا الحوتُ ما ضمّني البحرُ
أرقص في الرملِ
والرقص موتْ.
أنا النورسُ
أنا الصوتُ في الفجرِ
أولُ صوتٍ
وآخرُ صوتْ:
(صباحٌ له لونُ خدّيكِ حاملةَ الشهدِ
أيَّ الشوارع أسلك حين يطاردني الخوفُ؟
لا. قلتُ لا حين سألني حاكمُ العشقِ
- حاملةَ السِرّ -
أيَّ الشوارع أرتاد حين أغادر رمسَ التوجّدِ؟
لا ضمّني البحرُ، لا ضمّني قاربٌ لابن ماجدَ
عاريةٌ أنتِ، خارجةٌ أنتِ
زاويتي أنتِ
أنّى وكيف أغادرُ؟
زاويتي أنتِ، أين ينام جوادي التَّعِبْ؟)
يا حبيبةَ هذا الشقيّ

حبيبةَ هذا التعبْ.
حين يتكىء المتعبون على صدرك الطهرِ
أيُّ المناديلِ يمسح دمعكِ؟
أيُّ القناديلِ يستلّ نوراً كوجهكِ؟
أيُّ الشفاه تكون السعيدةَ بالنطق: إني أحبّكِ؟
إني أُحبّكِ. لكنني ريشةٌ لا تريد الكتابةَ
إن الكآبةَ مرتصّةٌ مثلُ سورٍ
وبابٍ قديم على جبل في «المدائنِ»
يومَ استدار البشرْ.
أحبّكِ
يهتزّ سورُ المدينةِ
يهتزّ قلبي
ويهتزّ هذا الذي يحرس القبرَ
مرتدياً جبّةً من ذهبْ.
مغلّلةٌ بالقيودِ
معلّلة بالندى
مسافرة بالوعودِ
محلّلة للردى.
أيُّ النياقِ ستحمل وشمي؟
أيّ التوابيت يبتاعني في المساءِ
ويُسلمني في الصباح لغير احتضاركِ؟
أيّ اشتهاءٍ يظلّلني في ذراعيكِ حيناً
ويمنعني أن أكونَ الأخيرَ الرديءْ؟
ذا زمانٌ رديءْ
ذا زمان غدا فيه حبّكِ كفرا
وحفظُ التواريخ كفرا
وقولُ الحقيقة كفرا
وذا السندسيّ يموتُ
ولا يقبل العشق قسراً، فمَنْ؟
- تباركتِ - مَنْ؟
- يا حبيبةُ - منْ؟
للمدار، ومنْ؟
للثمار، ومنْ؟
يحتوي نهرَنا عندما يحتوينا الدوارْ؟
أَلَيْلٌ ومتّكأٌ للغناءْ؟
وصبحٌ كما الأمسِ نحبو إليهْ؟
تباركت كيف اتّكأنا عليهْ؟
وكيف بكينا على مقلتيهْ؟
وكيف أتانا
يلملم أكفانََه في يديهْ؟
صباحٌ له لونُ خديّكِ
متعبةٌ أنتِ
- بل متعبٌ.. كلانا
ولكنه صاحبي
كنتُ أُُخفيه دوماً لأبكي عليهِ
- سلامٌ عليهْ
- سلام عليهْ



لــ // محمد جبر الحربي

,
,
,



ღღ كبريــاء أنثـى ღღ

real love








  رد مع اقتباس
قديم منذ /7 - 10 - 2008, 6:12 AM   #6

"اِن نزلت لغيري صٌـعبِ ترقَى لِي "

آحْ ـٍتٍآجٍكٌٍ غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 544
 تاريخ التسجيل : 16 - 8 - 2008
 المكان : بـُين أهـلى..}
 المشاركات : 2,962
 النقاط : آحْ ـٍتٍآجٍكٌٍ is a splendid one to beholdآحْ ـٍتٍآجٍكٌٍ is a splendid one to beholdآحْ ـٍتٍآجٍكٌٍ is a splendid one to beholdآحْ ـٍتٍآجٍكٌٍ is a splendid one to beholdآحْ ـٍتٍآجٍكٌٍ is a splendid one to beholdآحْ ـٍتٍآجٍكٌٍ is a splendid one to behold

افتراضي

أع ـتذر عن الغآء التثبيت ..
ولكن المتصفح ملك لك ..
وتأكدي بأنتظآرك دومآ ..


ودي..

اختك ..








  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
مانسيناهم, أنــّا, الأحباب, تُــرى, ســـيخبر

جديد مواضيع القسم خواطر ونثر - فيض الخواطر


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
يوتيوب انشودة توديع الأحباب فهد مطر ● н σ d σ α تسجيلات اسلاميه-الصوتيات والمرئيات الإسلامية 1 5 - 2 - 2014 7:44 AM
تٍــرى كٌـــل هَـــذآإ يٍـــٍآإ رٍوٍحٍي ...... { دٍلـــعّ بٍنـإآت ~ عنآدي يهزكـ فساتين 2018, فساتين سهره 2018, فساتين زفاف 2018 5 22 - 2 - 2010 3:01 AM
على الأحباب تتغلّى .. ولا تسأل ولا تشتاق ● н σ d σ α تسجيلات اسلاميه-الصوتيات والمرئيات الإسلامية 4 9 - 8 - 2009 7:37 PM
كم جرح خذْته من الأحباب.. ضمّيتـهـ نبضها عتيبي قصائد - قصايد - همس القوافي - قصيده - شعر - قصائد شعريه - قصائد منقوله 5 2 - 6 - 2009 1:13 AM
موعـــد الأحباب .... Naif abn sultan قصائد - قصايد - همس القوافي - قصيده - شعر - قصائد شعريه - قصائد منقوله 9 17 - 10 - 2008 3:03 PM


الساعة الآن 5:23 AM



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO TranZ By Almuhajir
ماشاء الله تبارك الله ماشاء الله لاقوة الا بالله , اللهم اني اسالك الهدى والتقى والعفاف والغنى

Security team

Privacy Policy