العودة   منتديات تجمعنا المحبه > تجمعنا الأدبيه > خواطر ونثر - فيض الخواطر
التسجيل اجعل كافة الأقسام مقروءة

خواطر ونثر - فيض الخواطر فيض الخواطر كل مايخص الخواطر تجده هنا , رومانسية , الخواطر , خواطر قصيرة , خواطر شعريه , عتاب , خاطره , خاطره حزينه

ذِكْريَات لاتَقْبَل النِّسْيَان ..!

لاتَقْبَل , النِّسْيَان , ذِكْريَات ذِكْريَات لاتَقْبَل النِّسْيَان ..! . هِيَ ذِكْريَات ، وَأنا عَاجِزَة عَن التَعْبيِر عَمّا بِداخْلِي ، ...

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم منذ /12 - 12 - 2009, 11:52 PM   #1

الهَنوُف غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 3613
 تاريخ التسجيل : 9 - 11 - 2009
 المكان : بيَن حَروف آسِمه الآربِعه
 المشاركات : 91,605
 النقاط : الهَنوُف has a reputation beyond reputeالهَنوُف has a reputation beyond reputeالهَنوُف has a reputation beyond reputeالهَنوُف has a reputation beyond reputeالهَنوُف has a reputation beyond reputeالهَنوُف has a reputation beyond reputeالهَنوُف has a reputation beyond reputeالهَنوُف has a reputation beyond reputeالهَنوُف has a reputation beyond reputeالهَنوُف has a reputation beyond reputeالهَنوُف has a reputation beyond repute

ذِكْريَات لاتَقْبَل النِّسْيَان ..!





ذِكْريَات لاتَقْبَل النِّسْيَان 011yhdmr17.png



.


هِيَ ذِكْريَات ، وَأنا عَاجِزَة عَن التَعْبيِر عَمّا بِداخْلِي ، لِمَ..!
فَ حَتّى المَاء يستطيِع التعبير عما بِداخله وذلكَ بِالغليان ، فلِمَ لا أُعطى أنا فُرصة كَهذه أثور فيها وأغلي كيفما أشاء
أصرخ ، أبكِي أنتحِب المُهم أن أعبّر عن آلامِي وأرمِي بِما يفوق مِنها تصورًا
أووه ، يبدو أننِي فقدتُ عقلِي

لا أعلم ماذا أفعل ، أأفتح عينيّ الآن وأعانق كل الخيبات ..!
لحظة ..!
أخشى أن فتحتهما أن تواجها مصاعب أكثر مِن ذي قل فأضطر آسِفة لِكسر النظرة وتوجيهها للأسفل ، أخشى أن أرى مالا يسرني
هل أيقيهما مغلقتين ، أم أكسر حاجر الحُلم..! ، أن ليت ، ليت الذي ما أعطاني سوى زفرة تأوّه يرحل بِبقايا حُطامه
هل أفتحهما الآن..!
حسنًا ، سأفعل ولكن قبلها سأخلق البرد بِعزّ صيفِي وُأذْبِل كُلّ نظارة بِعالمي ،أحتاج أن أكون ذابِلة أو كُلّ ماحولي ذابِل
نعم فأنا حتى الآن لازلتُ أحتفظ لهم مني بِالشئ الكثير مِن الذكرى
وعصيُّ علَيَّ نِسيانها ، هل هِي ذكريات لاتقبل النسيان ..؟ أم ماذا ياتُرى..! ، هل هِيَ إختِناق كُتِب على لحظاتي بك ، تِلكَ اللحظات التي
كنتُ سأعترف بعدها أن كُلّ شئ دونكَ لاطعم له ولا لون وكأنني فقدتُ حاسّة التذوق خاصتِي أو حتى عينيّ
وسألومنِي ساعتها كثيرًا لأننِي لم أستطِع الحِفاظ عليك ، هل سأحتمِلُ منِي أي لوم ، عِقاب بعد ذلك..!
مَن يدري حينها ، قد أُجيِد وقد لا أُجيد دَوُر الحاكِم الذي يُصدر حُكمًا عَلى لحظات حنينه ..!


مممم
أن أكتبُ عنك وأحشُرك بِزاوية قلمِي فهذا يعنِي أنّك مُختلِف عن جميع بنِي البشر
أن أسطِرّكَ بِحرفِي وأجعلك قابِع بين الأٍسطر فهذا يعنِي أن لاشئ يُشبِهُكََ أبدًا
حقًا ، أنْتَ مَختَلِف
أن تأتِي وتستوطِن عالمِي وتُجبرنِي بِرفع دقنِي بِسبابتك بعد ضمّها لإبهامك لِلنظر لِعينيك فهذا يعنِي أن أتخلّى عن النظر لِكُلّ ماحولي والسِباحة بِهَا
وأغرق بِعينيكَ وحدك
وأستفردُ بها أحضانك ولا أتنفس سِوى عبقك ، أن أراك بِكُلّ الزوايا وتخنقنِي بِكِ الحكايا وتومض لِي بِذاكرتك الحنايا ، هذا يعنِي شئ وحٍِيد..!
أن أتجاوز كُلّ العتبات وابتِسم لِها الصغيرة عينيك ، هذا يعنِي أن أتمرّد أكثر وأكثر وأكون طفلة وأعبثُ بِشعرك وأُِشْعِِثُه
لا بأس ، حينها أفعلها ، أي حِينَ أُطالِبُك بِاللحّاق بِي أجري خلفِي لأجري بِدوري إلَيِك وأعودُ شاهِقة
صدّقنِي ، حِين تأتِي لَن يمنعنِي أحد مِن فعلها ، أعِدًك : )



`A;XvdQhj ghjQrXfQg hgk~AsXdQhk >>!









التعديل الأخير تم بواسطة الهَنوُف ; 12 - 12 - 2009 الساعة 11:55 PM
  رد مع اقتباس
قديم منذ /13 - 12 - 2009, 2:06 AM   #2

:× عضو متألق×:

مجروحه والجروح مجروحه غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 4167
 تاريخ التسجيل : 2 - 12 - 2009
 المكان : مالقيت لي مكان
 المشاركات : 298
 النقاط : مجروحه والجروح مجروحه has much to be proud ofمجروحه والجروح مجروحه has much to be proud ofمجروحه والجروح مجروحه has much to be proud ofمجروحه والجروح مجروحه has much to be proud ofمجروحه والجروح مجروحه has much to be proud ofمجروحه والجروح مجروحه has much to be proud ofمجروحه والجروح مجروحه has much to be proud ofمجروحه والجروح مجروحه has much to be proud ofمجروحه والجروح مجروحه has much to be proud of

افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة طنخـة سدير مشاهدة المشاركة






.


هِيَ ذِكْريَات ، وَأنا عَاجِزَة عَن التَعْبيِر عَمّا بِداخْلِي ، لِمَ..!
فَ حَتّى المَاء يستطيِع التعبير عما بِداخله وذلكَ بِالغليان ، فلِمَ لا أُعطى أنا فُرصة كَهذه أثور فيها وأغلي كيفما أشاء
أصرخ ، أبكِي أنتحِب المُهم أن أعبّر عن آلامِي وأرمِي بِما يفوق مِنها تصورًا
أووه ، يبدو أننِي فقدتُ عقلِي
لا أعلم ماذا أفعل ، أأفتح عينيّ الآن وأعانق كل الخيبات ..!
لحظة ..!
أخشى أن فتحتهما أن تواجها مصاعب أكثر مِن ذي قل فأضطر آسِفة لِكسر النظرة وتوجيهها للأسفل ، أخشى أن أرى مالا يسرني
هل أيقيهما مغلقتين ، أم أكسر حاجر الحُلم..! ، أن ليت ، ليت الذي ما أعطاني سوى زفرة تأوّه يرحل بِبقايا حُطامه
هل أفتحهما الآن..!
حسنًا ، سأفعل ولكن قبلها سأخلق البرد بِعزّ صيفِي وُأذْبِل كُلّ نظارة بِعالمي ،أحتاج أن أكون ذابِلة أو كُلّ ماحولي ذابِل
نعم فأنا حتى الآن لازلتُ أحتفظ لهم مني بِالشئ الكثير مِن الذكرى
وعصيُّ علَيَّ نِسيانها ، هل هِي ذكريات لاتقبل النسيان ..؟ أم ماذا ياتُرى..! ، هل هِيَ إختِناق كُتِب على لحظاتي بك ، تِلكَ اللحظات التي
كنتُ سأعترف بعدها أن كُلّ شئ دونكَ لاطعم له ولا لون وكأنني فقدتُ حاسّة التذوق خاصتِي أو حتى عينيّ
وسألومنِي ساعتها كثيرًا لأننِي لم أستطِع الحِفاظ عليك ، هل سأحتمِلُ منِي أي لوم ، عِقاب بعد ذلك..!
مَن يدري حينها ، قد أُجيِد وقد لا أُجيد دَوُر الحاكِم الذي يُصدر حُكمًا عَلى لحظات حنينه ..!


مممم
أن أكتبُ عنك وأحشُرك بِزاوية قلمِي فهذا يعنِي أنّك مُختلِف عن جميع بنِي البشر
أن أسطِرّكَ بِحرفِي وأجعلك قابِع بين الأٍسطر فهذا يعنِي أن لاشئ يُشبِهُكََ أبدًا
حقًا ، أنْتَ مَختَلِف
أن تأتِي وتستوطِن عالمِي وتُجبرنِي بِرفع دقنِي بِسبابتك بعد ضمّها لإبهامك لِلنظر لِعينيك فهذا يعنِي أن أتخلّى عن النظر لِكُلّ ماحولي والسِباحة بِهَا
وأغرق بِعينيكَ وحدك
وأستفردُ بها أحضانك ولا أتنفس سِوى عبقك ، أن أراك بِكُلّ الزوايا وتخنقنِي بِكِ الحكايا وتومض لِي بِذاكرتك الحنايا ، هذا يعنِي شئ وحٍِيد..!
أن أتجاوز كُلّ العتبات وابتِسم لِها الصغيرة عينيك ، هذا يعنِي أن أتمرّد أكثر وأكثر وأكون طفلة وأعبثُ بِشعرك وأُِشْعِِثُه
لا بأس ، حينها أفعلها ، أي حِينَ أُطالِبُك بِاللحّاق بِي أجري خلفِي لأجري بِدوري إلَيِك وأعودُ شاهِقة
صدّقنِي ، حِين تأتِي لَن يمنعنِي أحد مِن فعلها ، أعِدًك : )


تذبذبت بين حروفك وروائع كلماتك
فأنت في البدايه غارقة في الحزن
ثائرة على ماحولك
على الدنيا بأسرها
وتاره أنت مشتاقه


وأخيرا
أنت عاشقه

بين تذبذبك في المشاعر وإبداعك بالإحساس
فهاأنت تعبرين عن ماتحسين به عن ماتشعرين به
بروائع طرحك
وصدق معانيك
وإبداع إحساسك
ورقة حروفك
وقوتك فيما تطرحين وتصفين
رائعه دوما وأبدا

مودتي







  رد مع اقتباس
قديم منذ /13 - 12 - 2009, 11:04 AM   #3

. آنتآ آص .

N.O غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 3
 تاريخ التسجيل : 6 - 6 - 2008
 المكان : MaKKaH
 المشاركات : 70,298
 النقاط : N.O has a reputation beyond reputeN.O has a reputation beyond reputeN.O has a reputation beyond reputeN.O has a reputation beyond reputeN.O has a reputation beyond reputeN.O has a reputation beyond reputeN.O has a reputation beyond reputeN.O has a reputation beyond reputeN.O has a reputation beyond reputeN.O has a reputation beyond reputeN.O has a reputation beyond repute

افتراضي

ربي يعآفيكـ ع جهدكـ
موفقه دومآ
دمتي بخير


⊰⊱







ܡܩܨܓܢܚܛ







  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
لاتَقْبَل, النِّسْيَان, ذِكْريَات

جديد مواضيع القسم خواطر ونثر - فيض الخواطر


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 10:36 AM



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO TranZ By Almuhajir
ماشاء الله تبارك الله ماشاء الله لاقوة الا بالله , اللهم اني اسالك الهدى والتقى والعفاف والغنى

Security team

Privacy Policy