العودة   منتديات تجمعنا المحبه > إسلامُنـا > المنتدى الأسلامي
التسجيل اجعل كافة الأقسام مقروءة

المنتدى الأسلامي مواضيع اسلامية , منتدى اسلامي , الإسلام , اسلام , فتاوى , أناشيد , فتاوى المرآة , فتاوى شرعية , مواضيع دينية , كتب اسلامية , احكام فقهية , احاديث , مسلم , مسلمة , قرآن , دين , حديث , سنة

أو تسمع لهم ركزا

تسمع , ركزا أو تسمع لهم ركزا الشّتَاء .. الوَحِيدُ الذّي يَجعَلُنِي أكَادُ أبكِي عِندَمَا أتَوضّأ لِصَلَاةِ الفَجر وَأفكّر بِالتّيَمُم ...

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم منذ /10 - 2 - 2010, 5:40 AM   #1

:× عضو مبدع×:

شوق الذهب غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 1498
 تاريخ التسجيل : 4 - 3 - 2009
 المكان : جدة ستي
 المشاركات : 1,018
 النقاط : شوق الذهب is just really niceشوق الذهب is just really niceشوق الذهب is just really niceشوق الذهب is just really niceشوق الذهب is just really nice

أو تسمع لهم ركزا



تسمع ركزا domain-c49223493f.gi



الشّتَاء ..




الوَحِيدُ الذّي يَجعَلُنِي أكَادُ أبكِي عِندَمَا أتَوضّأ لِصَلَاةِ الفَجر وَأفكّر بِالتّيَمُم حِين أسمَعُ تَكَسّرَ يَدَاي تَحتَ بُرُودَةِ المَاء!!..




لَا أدرِي حَقًّا كَم مَرّةً اقتَرَبتُ مِن المِدفَأةِ لِأتَأكّد أنّهَا تَعمَل !!




أعُودُ مُرتَعِدَةً إلَى كَومَةِ المِلَفّات بِخطوَاتٍ مُرتَعِشَةٍ كَأنّمَا أُجلَد بِأسيَاطٍ مِن بَردٍ قَاسٍ ..




اقْتَرَبتُ مِن النّافِذَةِ وَأزَحتُ السّتائِر الثّقِيلَة عَنهَا، النّافِذَة ذَاتُهَا التِي كَانت تُهدِينِي نَسمَاتٍ بَارِدَةٍ صَيفًا عِندَما يُغِيظُنِي جِهازُ التّكِييف المُعطّل ..




وَاستَغرَقتُ فِي التّفكِير!!..




:




لَازَالوا مُتَمَثّلِين أمَام نَاظِريّ كَشَرِيطٍ مُهتَرِئ يَهوَى تِكرَار المَشهَد نفسه ..




لَا زِلتُ أستَغفِرُ الله كُلّما اجتَاحَت تَفَاصِيلُ اللّقَاءَاتِ الحَزِينَة ذَاكِرتِي..




ثُمّ يَسرِي مِنّي دَمعٌ التَحَفَ السّوادَ يَستَصرِخُ وَجَعًا وَيَتَعَلّقُ عَلى خَاصِرَة خَدّي!


تسمع ركزا domain-d34194118a.jp



:




[ 1 ]




لَمَحتهُ عَينَاي المُتَلَاصِقَتَانِ بِزُجَاجِ نَافِذَة سَيّارَةِ الأجرَة.. كَان مُتعَبًا، حَافِيّا، مُنتَكِسًا، يَحفِرُ الحُزنُ فِي مَلَامِحِه ثُقُوبًا صَمّاء مُخَلّفًا وَجهًا مَجرُوحًا كَئِيبًا، دَامِيّ الشّفَتَين، ذَابِل اللّسَان كَأنّمَا قُنِصَت مِنه رُوح الحَيَاة!

لَم تُغَادِرنِي تِلكَ النّظْرَة البَارِدَة الخَرْسَاء فِي عُقرِ عَينَيه، الشّفَاه المُوحِشَة المُحكَمَة بِالصّمت، وَقِطَعةُ ثَوبٍ فَقدَت لَونَها الصّحِي وَدِفئَها المَعنَوِي تَلُف جَسَدًا انسَكَبَت مِنهُ الحَياة وَترَكَته ظِلّا يَسعَى!!




كَان بِعُمرِي أو يَكبُرُنِي بِقَلِيل..

الفَرقُ بَينَنَا أنّ صَفحَات عُمرِي أكثَرُ تَفَانِيّا فِي ذَرفِ الغَيثِ أمَامَ عَطَشِي الذِي لَا يَهدَأ، بَينَمَا هُو رَفَعت عَلَيهِ الحَيَاة قَضِيّة خُلعٍ بِتُهمَةٍ سَاذَجَةٍ تَمحُو فِيهَا نَبضَه وَتُتَابِع فُصُول الأفُول بِإحكَام!!
الفَرقُ بَينَنَا أنّ أمّي تُعِدّ لِي فِنجَان حَلِيبٍ كُلّ صَبَاح ثُمّ أفتَحُ التّلفَاز عَلى قَناةٍ عَرَبِيّة لَا أتَذَكّرهَا لَكِنّي أدرِكُ تَمَامًا أنّها لَا تَأتِي إلّا بأصْوَاتِ الخَيبَة وَأخبَارِ الانتِهَاكَات بِصَوتِ مُذِيعَةٍ شَقرَاء!..
أمّا هُو فَيعِيشُ مَسرَح الحَدث "السكشَن" بِلَا مُونتاجٍ وَلا إخرَاج!!..




وَبَدَأ المَطَرُ يَنقُر النّافِذَة لِتَبكِي السّماء لِحَالِي وَحال هَذا البَائس..

وَتَغَيّر لَون إشَارَةِ المُرُور وَأكمَل السّائِق طَرِيقَه ..




[ 2 ]




وَكَأنّها قُبورٌ تَغُورُ بِأرضِ بُور تُكسِبُهَا الحَياةُ لَحنًا حَزِينًا عَقِيمًا يَكسُو النّفس ألفَ خَيبَةٍ وَخَيبَة!!..

كَان أنِينُها مِن مَقعَدٍ بِآخِرِ المَكانِ بِجَانِبِ الدّورِ فِي الطّابَقِ الثّانِي .. أوّلَ اللّحنِ فِي فِصُول مَسرَحِيّة نَخرَهَا الحُزنُ وَزادَها الوَجَعُ تَفَتّتًا لِصَبِيّة مُعتَلّّة تُجَاوِز العِشرِين سِنًا وَالسّتِين مَسخًا وتَعسًا وَغَمًا !!..




تَدسُ يَدَيهَا المُتشَنّجَتَين اللّتانِ تَملَؤُهُمَا تَفاصِيل التّعب فِي جُيوبِ ثَوبِهَا الأخرَق لَعَلّها تَحضَى بِدِفءٍ يَحمِيهَا مِن بَردٍ بَاتَ يَسكُنُ مَفَاصِلَهَا وَتَسكُنُ هِي أيَامَه.. تَستُرُ ضَعفَهَا المُؤلِم وَتُوارِي دَمعَتَهَا الحَزِينَة وَرَاءَ ابتِسَامَةٍ مَيّتَةٍ مُزَيّفَةٍ وَبِضعَ ضَحكَاتٍ تَملَأ الأفُقَ هَمًا وَتَعاسَة!!..




"الحَمدُ لله عَلى كُلّ حَال" نَطَقَت بِهَا شَفَتاهَا المُتَورّمَتان المُحَمّلَتانِ بِسَوادِ الشّقَاءِ المُلتَحِفَتانِ بِجلبَابِ الخَيبَة!!..

دَعُونِي أنبِئكُم مَا حَلّ بِالمَكانِ الأوّل وَالأخِير فِي التّعاسَة وَالألَمِ وَالوَجَعِ وَالهَم وَالحَزن .. عَن نَوبَاتِ بُكَائِهَا العَمِيق الذِي يَنبُت مِن صَدرِهَا المُحدَودِبِ وَ يَترَدّد صَداهُ بِباطِن الكُرَةِ الأرضِية حِين لَا تَجدِ مَا تُطعِمُ بِه أشِقّاءَهَا الثّلَاث المُعاقِين حَرَكِيًا المُتَأخّرِين عَقلِيًا ..
أو رُبّمَا أخبِرُكُم عَن حَجمِ الرّمَاد الذِي يلَوّن حَيَاتِهَا وَالذِي يَعرِضُه دَافِينشِي فِي لَوحَاتِه الزّيتِيّة، يَقِفُون أمَام ألوَانِهَا الخَالِدَةِ إعجَابًا وَلَا تَملِكُ رَبّة الألوَانِ وَسَيّدَة الخُطُوطِ فِيهَا إلّا أن تَرمُقَهَا بِنَظرَةٍ بَاهِتَةٍ مُكتَضّةٍ بِترُابِ القَبرِ وَصَوتِ الجُوعِ وَأنِينِ الوَجَع وَعينٍ نَاعِسَةٍ تَحلُمُ بِنَومَةٍ أبَدِيّة هَنِيّة!!




[ 3 ]




فِي الطّابَقِ الْأعلَى مِنه ألمًا، يَصِل الوَجَعُ للمَراحِلِ البَشِعَةِ وَالأشَدّ بَشَاعَةً .. أيْنَ يَفِيضُ المَرَضُ بِمَاءٍ مَالِحٍ جِدًا تَشْرَبُه الوِسَادَةُ الخَشِنَةُ وَيُعبّئ صَدرَهَا المُرتَجِف غُبَارٌ يَبْتَلِعُ المَسَافَة بَينَ التّنَفّسِ وَ الإخْتِنَاق وَيَتَعَلّقُ كَقرطٍ بِرئَتِهَا المَثقُوبَة!




هَذِه العَجُوزُ المُسِنّة صَاحِبَةُ دَبِيبِ الأقدَامِ العَرجَاءِ المَنفُوخَةِ انتظَارًا لِمَلِك المَوت تُهدهِدُ ذَاتَهَا المَسكُونَة بِأشبَاحِ الوِحدَةِ بِالتَرانِيمِ الهَادِئَةِ للطّير المُهاجِر ، تُثِيرُهَا الذّكرَيَاتُ القَدِيمَةُ وَصَوتُ أطفَالِ الحَارَةِ، تشعِلُ فِي ضَفائِرهَا تَارِيخ الحِرمَان، تتَآكَلهَا دَعواتٌ مُكتَنَزَةٌ لِأن تُبصِر عَينَاهَا الكَفِيفَتَانِ وَجهَ السّمَاءِ البَاسِم وَمَلَامِح الجَسَدِ الكَسِيح ..




:




أفيقُ مِن غَفوتِي ..




" تَبّــًا !! لَا يَعنِيني !! وَلِم آتِي لِزِيَارَةِ هَذه الأمَاكِن القَبيحَة .. !!"..

وَتَصرخُ فِيّ ذاتِي " صهٍ ! قَبّحك الله .."




:




مُثَوثّبَةٌ بِالوَجَعِ بِسَببهِم .. يَثقُبُون الذَاكِرَة بِثُقُوبٍ تَسَعُ أصَابِعِي العَشَرَة كُلّها لِتَكتُب تَفاصِيل الدّهر عِندَهُم ..

حَقًا مَضيتُ تَلتَحفُ السُرعَةُ وَالخَوفُ خُطواتِي مِن تِلك الأماكِن المَهجُورة .. وَالتَفِتُ لِأجِد أن الأرضَ استَحالَت مَسغَبَةً ..!!




لَا ضَيرَ أنّكَ سَئِمت مِن ذِي الحُروف أو رُبّما إنتَابَتكَ التّخمَةُ جَرَاء تِلَاوَةِ هذِه الْأحَاجِي الكَافِرة ..

لَكِن أرَاوَدَتك نَفسُك يَومًا وَسَألتَها وَلو نِفَاقًا : كَيف يَحيَوون؟ كَيفَ يَتَنفّسون ؟ ..
أتَسمَعُ لَهُم رِكزًا .. أتُدرِكُ مَعنَى الفَقر .. دَمعَةُ الشّمسِ وَحيرَة القَمَر!!
بُكاءُ السّحابِ قَطَرَاتِ مَطَر .. جُوعٌ وَقَدر وَكَثِيرٌ مِن ضَجر ..




:




« إِنَّ اللَّهَ عَزَّ وَجَلَّ يَقُولُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ: يَا ابْنَ آدَمَ اسْتَطْعَمْتُكَ فَلَمْ تُطْعِمْنِي. قَالَ: يَا رَبِّ وَكَيْفَ أُطْعِمُكَ وَأَنْتَ رَبُّ الْعَالَمِينَ. قَالَ: أَمَا عَلِمْتَ أَنَّهُ اسْتَطْعَمَكَ عَبْدِي فُلاَنٌ فَلَمْ تُطْعِمْهُ أَمَا عَلِمْتَ أَنَّكَ لَوْ أَطْعَمْتَهُ لَوَجَدْتَ ذَلِكَ عِنْدِي، يَا ابْنَ آدَمَ اسْتَسْقَيْتُكَ فَلَمْ تَسْقِنِي. قَالَ: يَا رَبِّ كَيْفَ أَسْقِيكَ وَأَنْتَ رَبُّ الْعَالَمِينَ. قَالَ: اسْتَسْقَاكَ عَبْدِي فُلاَنٌ فَلَمْ تَسْقِهِ أَمَا إِنَّكَ لَوْ سَقَيْتَهُ وَجَدْتَ ذَلِكَ عِنْدِي» رواه مسلم.




بِرَبّك هَبنِي عُذرًا أقدّمُه بَينَ يَدَي الله عَلى هَذَا الظُلم المُتوحِش بِإسم المَدَنِيّة، عَن أمِيّتِنَا بِالوَجهِ المُتَوَارِي خَلفَ الفَقرِ وَالجُوع!..

مَا سَنروِي أمَام الجُدرَانِ التِي أحاطَتهُم غَدرًا وَالقُبورِ التِي لَفّتهُم قَهرًا !!..

تسمع ركزا domain-eb14f776b0.jp



إنّ أمثَالَ هَؤُلَاءِ البَاسِطِين أيدِيهِم للسّقِيم، أصحَابُ الرّئاتِ المثقُوبَة وَالأجسَادِ المُلَوّثَةِ كَثِيرٌ تَعجَزُ الأرصِفَةُ عَن احتِوائِهِم وَالأكثَرُ مَاتَ تَحتَ لَسَعاتِ الزّمهَرِير..

يَحتَاجُون مِنّا أنْ نُشَارِكَهُم الهَمسَ المُنكَسِر .. أن نُسَاعِدَهُم عَلى لَملَمة الخَيباتِ الثّمِلَة ..
فَلنَهَبهُم الحَيَاة .. ثُمّ إن الله حَيّ .. حَيٌ لَا يَموت !!..
وَلَا تستحِ تَقدِيم القَلِيل فَالحِرمَان أقَلّ مِنه ..



( مَثَلُ الَّذِينَ يُنْفِقُونَ أَمْوَالَهُمْ فِي سَبِيلِ اللَّهِ كَمَثَلِ حَبَّةٍ أَنْبَتَتْ سَبْعَ سَنَابِلَ فِي كُلِّ سُنْبُلَةٍ مِئَةُ حَبَّةٍ وَاللَّهُ يُضَاعِفُ لِمَنْ يَشَاءُ وَاللَّهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ) [*****ة/261].



:



( وَالَّذِينَ يَكْنِزُونَ الذَّهَبَ وَالْفِضَّةَ وَلَا يُنْفِقُونَهَا فِي سَبِيلِ اللَّهِ فَبَشِّرْهُمْ بِعَذَابٍ أَلِيمٍ * يَوْمَ يُحْمَى عَلَيْهَا فِي نَارِ جَهَنَّمَ فَتُكْوَى بِهَا جِبَاهُهُمْ وَجُنُوبُهُمْ وَظُهُورُهُمْ هَذَا مَا كَنَزْتُمْ لِأَنْفُسِكُمْ فَذُوقُوا مَا كُنْتُمْ تَكْنِزُونَ)- [التوبة/34-35].



فَليَشهَدِ المَكانُ قِصَصَهُم المَبتُورَة وَقَلبي المَفجُوع وَحَرفِي المخْذُول وَجَرائِمنَا الشّنِيعَة بِحقّهِم كَما شَهِدت عَبرَاتُ السّماء وَخُيوطِ الشّمسِ المَحبُوسَة عَلى بَراءَتِهِم !!...


تسمع ركزا wol_error.gifإضغط هنا لتكبير الصورهتسمع ركزا domain-f5fbbb4915.jp

مما راق وأستفادت منه روحي ,,
ودي وحبي ,,
تسمع ركزا domain-88eb4bec17.gi




H, jslu gil v;.h








  رد مع اقتباس
قديم منذ /10 - 2 - 2010, 5:45 AM   #2

× رَجُل شَرقِي ×

عنآدي يهزكـ غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 2509
 تاريخ التسجيل : 22 - 9 - 2009
 المكان : عَلىْ رَصِيفْ الأمَلْ .
 المشاركات : 40,947
 النقاط : عنآدي يهزكـ has a reputation beyond reputeعنآدي يهزكـ has a reputation beyond reputeعنآدي يهزكـ has a reputation beyond reputeعنآدي يهزكـ has a reputation beyond reputeعنآدي يهزكـ has a reputation beyond reputeعنآدي يهزكـ has a reputation beyond reputeعنآدي يهزكـ has a reputation beyond reputeعنآدي يهزكـ has a reputation beyond reputeعنآدي يهزكـ has a reputation beyond reputeعنآدي يهزكـ has a reputation beyond reputeعنآدي يهزكـ has a reputation beyond repute

افتراضي رد: أو تسمع لهم ركزا

يجزآڳ ربي ڳل خير ~
ويعطيڳ ألف ع‘ـآفية







  رد مع اقتباس
قديم منذ /11 - 2 - 2010, 12:52 PM   #3

دانة الدنيا غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 1624
 تاريخ التسجيل : 26 - 4 - 2009
 المكان : Jeddah
 المشاركات : 2,493
 النقاط : دانة الدنيا has a reputation beyond reputeدانة الدنيا has a reputation beyond reputeدانة الدنيا has a reputation beyond reputeدانة الدنيا has a reputation beyond reputeدانة الدنيا has a reputation beyond reputeدانة الدنيا has a reputation beyond reputeدانة الدنيا has a reputation beyond reputeدانة الدنيا has a reputation beyond reputeدانة الدنيا has a reputation beyond reputeدانة الدنيا has a reputation beyond reputeدانة الدنيا has a reputation beyond repute

افتراضي رد: أو تسمع لهم ركزا

الله يعطيكي العافية








  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
تسمع, ركزا

جديد مواضيع القسم المنتدى الأسلامي


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
بريطانية تسمع لأول مرة بعد 40 عاماً (فيديو) ● н σ d σ α صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ 1 30 - 3 - 2014 10:52 PM
عيون ترى.. أُذن تسمع.. عقل لا يفهم .. ؟؟ بوغالب منتديات البنات | منتدى بنات | منتديات عالم حواء| للنساء فقط 11 20 - 1 - 2011 2:05 PM
الناس ما تسمع ولا انا مات صوتي احلاهم واتحداهم توبيكات - توبيكات ماسنجر - توبيك ماسنجر 6 22 - 5 - 2009 4:08 PM
هل تسمع الاغاني أدخل واتعظ ƦįḾὅǾὅ╣♥ المنتدى الأسلامي 4 29 - 12 - 2008 2:31 PM
وش قاعد تسمع الحين ą9ăҰỂĺ مواضيع مكرره - مواضيع محذوفه - مواضيع تالفه 1894 10 - 11 - 2008 7:22 PM


الساعة الآن 9:39 PM



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO TranZ By Almuhajir
ماشاء الله تبارك الله ماشاء الله لاقوة الا بالله , اللهم اني اسالك الهدى والتقى والعفاف والغنى

Security team

Privacy Policy