العودة   منتديات تجمعنا المحبه > تجمعنا العامه > المنتدى العام
التسجيل اجعل كافة الأقسام مقروءة

المنتدى العام مواضيع عامه ، مواضيع ساخنه ، آراء مختلفة ، مقالات عامه كلمات قيمه ، معلومات هامه ، جرائم ، تغطية مواضيع ، نفل مواضيع مهمه ، بوح القلم ، تعبير عن الخاطر ، عبر عن مشاكلك ، عن خاطرك ، مواضيع عامه

غفوة فوق لهيب الفكر ..!!

..!! , لهجة , الفكر , غفوة غفوة فوق لهيب الفكر ..!! وَقْتَمَا يُصْبَح الوَرْق أَبْيَض .. خَالِي تَمَامًا مِنْ ...

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم منذ /30 - 5 - 2010, 6:53 PM   #1

الهَنوُف غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 3613
 تاريخ التسجيل : 9 - 11 - 2009
 المكان : بيَن حَروف آسِمه الآربِعه
 المشاركات : 91,605
 النقاط : الهَنوُف has a reputation beyond reputeالهَنوُف has a reputation beyond reputeالهَنوُف has a reputation beyond reputeالهَنوُف has a reputation beyond reputeالهَنوُف has a reputation beyond reputeالهَنوُف has a reputation beyond reputeالهَنوُف has a reputation beyond reputeالهَنوُف has a reputation beyond reputeالهَنوُف has a reputation beyond reputeالهَنوُف has a reputation beyond reputeالهَنوُف has a reputation beyond repute

افتراضي غفوة فوق لهيب الفكر ..!!


وَقْتَمَايُصْبَح الوَرْق أَبْيَض .. خَالِي تَمَامًا مِنْالحَبْرِ الأَسْودِ ..
نُدْرَك وَقْتَهَا .. أَنّنَا كَتَبنَا فَلم نُقْرأ وَلَن نُسْمَع .. وَلَكن يَكْفبَيَاض .. ! الأَوْرَاق

- عَنْدَمَا جَاء يَلْهَث وَرَائِي كَ الطَفْلِ الأَهْوَج .. تَركْته يَبْكِي .. لكِي يَعْلَم أَن السّحَاب ..

لَا تَنْظُر للأَسْفَلِ .. فَكَم كُنْت يَا طَفَلِي أَهْوَج .. وَلَكَنك تَشَرّبت الدّرس جَيّدًا .. !

-سَألَنِي أَحَد مُرَقَعِي الحَرْف .. وَالأَتْبَاع الّلاهَسِين .. أَسْفَلخَطُوطِ الضّوءِ ..
مَاذَا تَفْعل عَنْدَمَا تَرَى أحَدَنَا ..
قُلْت : أَبْتَسِم فَيشتَاط غَيْظًا .. وَأزْدَاد أبْتَسَامًا ..
فَلَازَال أَسْفل حَرفِييَخْتَنِق .. !

فَللتَجَاهُلِ رُقَي .. !

-حينَمَا نَبْتَسِم بَشَدّةٍ .. إِذًا هُنّاك غَصّة تَكْمُن بَيْنَ ضلُوعِنَا ..
نُرِيد إِخْفَائِهَا .. ببسَمْةٍ مَرْسُومَةٍ بغَصْةٍ .. حَتّى لَا يَرُوا كَمَا نَحْن ضُعَاف ..
فَهُوَ الكَبْرَيَاءالذِّي يَقْتُل كُلِّ ضَعفٍ .. يُرِيد الخَرُوج مِنّا .. !

فَكَم هُو أَحْمَق وَنْحنُ أَيْضًا .. لَأنّنَا أَعْطينَاهَا فُرصَة لسَرْطَنَةِ النّفْس ..
فَهُو يُفِيدَنَا أَحْيَانًا .. وَيَقْتُلَنَا كَثِيرًا .. أَلّا أَنّه لَا غَنٍ عَنْه .. !



- وَقْتَمَا نَنظُر إِلَى الأَشْيَاءِ بَسَطَحَيّةٍ .. فَأَنّنَا سَنَرَى الأَسَد أَرنَب .. وَالأَرْنَب أَسَد .. !
فَلَا نَلُومَن سَوَىرُؤيَتِنَا .. َ هُنّاك عَيْن ثَالَثَة تَرَى بَوَاطِنالأَشْيَاء ..
وَتَمْتَص حَقِيقَة الأَشْيَاء .. وَلَكْنَهَا لَا تَنْم سَوَى مَع المَنْطقَلْبِين .." المَنْطَقِين + القَلْبِين " ..

فَخَلْف كُلِّ شَيءٍ تَكْمُن الحَقِيقَة .. وَلَكُلّ حَقِيقَةٍزَاوَية رُؤيَة .. !

- حِينَمَا نَعْجَز عَنْ سَبْرِ غَوْرِ الكَلّمَة .. نَدّعِي أَنّهَا غَامََضَةمُبْهَمَة .. خَلْفَهَا ظَلٍأَسْودٍ
وَمَا هِي سَوَىالحَقِيقَةِ.. التَّي لَا تَرَاه .. وَذَلك لضَعْفِالرُؤيَةِ .. ، سُوءِ النّفْس .. وَتَحَجّر الفِكْر ..!

- عَنْدَمَا نُلَمّح بكَلّمَاتٍ أَسْفَل * أَسْفل * أَسْفَل الحَرُوف .. فَمَا هَذَا سَوَى عَجْزٍ .. عَنْ مُجَارَتهَا ..
وَخَيْبَة فِكْر عَن مُلَاحَقتَها .. فَنَلجَأ لَمُوارَةِ الحَرُوف خَلْفِ الرَمُوزِ .. ! ضَعْف فَكْرِي وَجُبْن ثَقَافِي وَأدعَاء للطُهْرِ

- حِينَمَا نُجْزم بجَهْلِ الأَخر .. نَكُون أَكْثَر الجُهَلَاء وَالجَهَلَة مِنه .. !
وَمَا أَكْثَر الجَاهَلِينبَجَهْلِهم .. حِين يَعْتَرَفُوا بَلَا قَصْدٍ ..

- عَنْدَمَا أَرَى شَرْذَمَة مِنْ مُتطَفلِين الفِكْر .. أَبْتَسِم لَهُم .. وَأُعطَيهُم قَطَعَة لَحْم .. نَتَنَة يَتَنَابُوانَهْشَها.. !

-وَقْتَمَا تَنْسَاب مَيَاهِ الحَقِيقَة .. فَوْق شَعَفِ الوَاقعِ .. ، وَقْتَهَا فَقَط سَنَشْعُر حَقًا ..
كُمْ كَانُوا حُقَرَاء .. وَنْحَن أَيْضًا .. لأنّنَا تَركَنَا لَهُم فُرْصَة .. ! للكَذَبِ وَ العَبَث بِنَا

- وَ ..
عَنْدَمَا تُغْتَال الحَقِيقَة فِي كَبِدِهَا .. يَنْبَحُون أُولِي الأَصْوَاتِ الحَنْجُورَيّة ..
قَائلِين :
" نَحْن الفَائِزُون .. نَحْن الفَائِزُون .. " ، " نَحْن مَنْ أَغْتَالنَا الحَقِيقَة .. "

فَهُم لَا يَعْلَمُون أَن الحَقِيقَة لَا تُغْتَال .. سَتَظَل بَاقَيَة .. مَهْمَا رُقّع جِسَدِهَا.. !

- لَكُلّ مَنا زَاوَيَة رُؤيَة .. تَرَى الحَقِيقَة مُعْلنةً .. وَعْند المَصبّ تَخْتَلف الرُؤيَا ..
وَيَظلّ الأَخَر مُتَمسّك بَمَا رَأى .. مَقتَنع أَنّهاالحَقِيقَة الوَحَيدَة .. التّي يَراهَا .. !

-كَثِيرًا مَا نَبنِي جَسُورًا مِن النّقَاءِ .. وَ تُصْبح يَوَمئذ مَثَالًاللأَنْحَدارِ ..

- وَقَف أَمَام جَبلٍ شَامَخٍ .. فَقَال : يَا لَكَ مِنرَمْزٍ للشّمُوخِ .. وَعَلامَة للكَبْريَاءِ ..
فَابْتَسَم الجَبَل .. وَقَال خَلْف الشّمُوخ عَجز لَا يُرَى .. ! نَادرًا مَن يُدْرَكه

- لَاأَعْلَم كَيْفَ أَرَى البَشَر .. وَلَكنِي عَلَى يَقِين تَام .. أَنّنِي لَمأُخْطَيء قَرَاءة أَحَدًا يَوْمًا .. !

-المَرَآة التِّي تَعْجَز عَنْ البَوحِ .. !كَاذَبَة

*- البَحْث عَن أَجَابَةٍ :

أَبْحَثُوا عَنْ الأَجَابَةِ .. فِي دُوالِيب ذاتِكُم العَمِيقَة ..
فَالحُزْن وَاليأس .. يُعَربَدَا بَلَا أَثَار وَبَصَمَات .. !حَقًا أَذْكَيَاء

وَلَكن نَحْن أَذْكَى .. نَبْحَث عَن الترِيَاقِ .. لَنُخدّر الوَجَع .. وَلَن يُخَدّر .. وَلَكننَا سَنَعِيش .. حَتّى وَإنأَبَى ..

هُنّاك سُؤال لَه مَلَايين الأَجوَبَة .. !وَهُوَ يَقْبَع فِي نَفُوسِ البَشَرية أَجْمَع ..
وَسُؤاللَيْسَ لَه سَوَى جَوَاب وَاحَد .. !وَهُو يَقْبَع فِ الصّدُور .. وبَذرَته الإِيمَان..
وَسُؤال لَيْسَ لَه جَوَاب .. حَتَّى الأَن .. !وَهَذا مَا يَجْعَلَنَا نُفَكّر .. هُوَ غَذَاء العَقْل .. وَيَقْبَع فِي مَكَانٍ مَا فِي العَقَلِ ..

-خَلْف رَدَاء اللّيْل الظّلِيم .. يَنْبَثَق عَسِيس نُوْر .. لَا يُرَىوَلكنهُ .. يُدَل العَابَرِين .. !تَمَسّكُوا به

- لَوْ أَصْبَحنَا نَسِير بَلَا هَوَيّة .. !سَنُسْحَق

- المَنْطَق هُو مَنْ يَخْرُج .. مِنْ عَقْلِي .. بِمُعَادَلَةٍ تَسِير .. عَلَىعَقُولِ البَشَر .. فَتَلقَى قَبُولًا .. بَعْض الشّيءِ .. !


- "أَنْتَ تُرِيد مُجَالَسَتِي .. أَنَا نَتَن الرَائحِة فِي أَنْفَك .. لَماذَا تَلتَصق بِي .. إذًا .. "
أَنَا رَائحتِي مِسك فِي آنْفِي .. أَنَا لَم أَطلُب مُجالَستَك .. ! إذًا فَلتَبُعد عَني

- أَتَحَسّس الأَمَل ..حَتَّى لَا أَنْخَدَع .. وَيَسْخَر مَنّي .. !

- أَمْسُكَ الأَلَمبَأَنْيَابِي .. فَيَسْقُط صَرِيعًا .. أَسْفَل قَدَمَيِّ .. !

*-كَهْف التّسَاؤُلات :

نَحنُ نُفَكّر لأنّنا نُرِيد أن نَعرَف .. وَإذَا عَرَفنا لَن نَسأل .. ؟ أم سَيَظَل السّؤال قَائِم للا نَهاية .. ؟
الأدهَى مِن هَذَا أنّ السّؤال يُخرَج لنَا .. سُؤال ولا يُعطينَا إجَابَة سَوى فِي ذِيلَهاسّؤال .. !

إِذًا ..الفِكْر مَرَض لَذِيذ .. فِي بَعْضِ الحَالاتِ .. وَمُضَر جدًّا فِي حَالاتٍأَكْثَر ..

فَهل كُل مَا نَكتُبه فِكَرة أرَادت الخَرُوج أم مُجَرّد حَالة ، هَالَة،مَوقف .. نُرِيد فَقَط تَرجَمتَها .. ؟

وَمَتّى نَقُول أنّ هُنّاك فَكرَة/فَكر بَالكتَابَةِ .. ؟
عَندَما تُعجبنَا وَتِسير وَفقًا لَما نُرِيد أن نَكتُبه وَعجَزنَا ..أَم أن رُؤيَتنَا أَعمَق وَوجدنَا فكرَة لَم تَتطرَأ بعُقولَنا ..
وَوَقتَهَا فَقَط صَنّفنَاهَا كَ فَكرةٍ .. ؟

وَهَل نَكتُب بَلا فِكر .. فِي بَعْضِالأَحَيانِ .. ؟

وَهَل لابُد أَنْ تُلاقِي الفِكَرة صَدى للأَخَر .. ؟
وَهَل شَرْطًا أَن تَحْمَل الكَتَابة فِكْر .. فِي زَمَنٍ بَات فِيه الفِكْر *كُفر.. ؟
وَهَل كُلّعَاقَل مُفَكّر .. ؟
وَهَل كُلّحَامَلِ فَكْرَة مُفَكّر .. ؟
وَهَل كُلّشَاطَحِ فَكْرٍ مُفَكّر .. ؟

- لَوْلاالأَحلام لَمَات الكَثِير .. وَلَولاالأَوْهَام لَعَاش الكَثِير ..
الحُلُم مُخَدّر الوَاقَع الخَشَبي .. نَسْكُن، نَهْرَب مِنه إِليه ..
يَسكُنّا فِي لَحَظاتِ الجنُونِ .. وَلحظَات السّكُونِ ..
لَا غَنٍ عَنه وَلا حَيَاة بَدُونه .. !
رَغم قَسْوَته



مما راق لي غفوة لهيب الفكر ..!! 31.png1:

المصدر: منتديات تجمعنا المحبه - لمشاهدة المزيد المنتدى العام


yt,m t,r gidf hgt;v >>!! gi[m








  رد مع اقتباس
قديم منذ /30 - 5 - 2010, 10:06 PM   #2

● н σ d σ α غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 706
 تاريخ التسجيل : 4 - 10 - 2008
 المكان : يآلبيــہَ يآاَلَشَرقَيــہَ ♥ ~
 المشاركات : 194,974
 النقاط : ● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute

افتراضي رد: غفوة فوق لهيب الفكر ..!!

Hi

• ..................

......

~.. فِعلاً مجهوُد تستحق آلثنآء عليٍه ,~
سلٍمتْ يدآك يآ عسل علىْ طرحٍك آلخَلآبْ
..
~.. لآحَرمنآ كُل مآهوُ جميٍل لديك..
بآقآتْ من الزهور لِ عينآك ..
~


......
• ..................

Bye








  رد مع اقتباس
قديم منذ /30 - 5 - 2010, 10:12 PM   #3

أنا الألماس غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 2
 تاريخ التسجيل : 6 - 6 - 2008
 المكان : vb-4.com/makkah
 المشاركات : 6,855
 النقاط : أنا الألماس has a reputation beyond reputeأنا الألماس has a reputation beyond reputeأنا الألماس has a reputation beyond reputeأنا الألماس has a reputation beyond reputeأنا الألماس has a reputation beyond reputeأنا الألماس has a reputation beyond reputeأنا الألماس has a reputation beyond reputeأنا الألماس has a reputation beyond reputeأنا الألماس has a reputation beyond reputeأنا الألماس has a reputation beyond reputeأنا الألماس has a reputation beyond repute

افتراضي رد: غفوة فوق لهيب الفكر ..!!

×
مشاركه رائعه

يروق لي إنتقائك وحضورك الرائع

:و1:







  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
..!!, لهجة, الفكر, غفوة

جديد مواضيع القسم المنتدى العام


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
كتاب الفكر التربوي العربي الحديث , تحميل كتاب الفكر التربوي العربي الحديث pdf نبضها عتيبي كتب , معلومات عامه , تعليم اللغات , تردد القنوات 2018 5 9 - 12 - 2010 6:16 AM
ديكورات حديثه - غفوة مريحة بغرفة المعيشة ..( أريكة 2010 ) الهَنوُف ديكورات منزلية - ديكورات منازل - ديكورات مطابخ - أحدث ديكورات.Decors 6 6 - 12 - 2010 4:54 AM
مشنقة انثى على عتبات غفوة حلاتي بضحكتي خواطر ونثر - فيض الخواطر 5 18 - 9 - 2010 10:31 PM
يقظة/غفوة .. الضمير [هم] !! ° • Ṃ๓2 • ° مواضيع مكرره - مواضيع محذوفه - مواضيع تالفه 8 24 - 7 - 2010 9:49 AM
يقظة/غفوة .. الضمير [هم] !! ° • Ṃ๓2 • ° المنتدى العام 6 25 - 12 - 2009 8:51 AM


الساعة الآن 11:03 AM



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO TranZ By Almuhajir
ماشاء الله تبارك الله ماشاء الله لاقوة الا بالله , اللهم اني اسالك الهدى والتقى والعفاف والغنى

Security team

Privacy Policy