العودة   منتديات تجمعنا المحبه > تجمعنا الأدبيه > قصص - روايات - روايات كاملة - روايات طويله - روايات غرام
التسجيل اجعل كافة الأقسام مقروءة

قصص - روايات - روايات كاملة - روايات طويله - روايات غرام روايات - روايات طويلة - روايات - تحميل روايات - روايات سعودية - خليجية - عربية - روايات اجنبية - اجمل الروايات. -قصص غرامية ، قصة قصيرة ، قصة طويلة ، روايات ، قصص واقعية ، قصص طريفة ، قصص من نسج الخيال ، حكايات,قصص اطفال ,

رواية جرحني وصار معشوقي

شهقت برعب لماحست نفسها باحضان الشاب اللي قدامها الشاب:هلا والله بالحلا هلا حبيبتي حاولت تبعده عنها وصوتها إختفى :توليــــــــــــــــــن إرتعبت ...

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم منذ /3 - 1 - 2011, 12:05 AM   #34

حروف مبعثره غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 27
 تاريخ التسجيل : 8 - 6 - 2008
 المشاركات : 6,058
 النقاط : حروف مبعثره has a reputation beyond reputeحروف مبعثره has a reputation beyond reputeحروف مبعثره has a reputation beyond reputeحروف مبعثره has a reputation beyond reputeحروف مبعثره has a reputation beyond reputeحروف مبعثره has a reputation beyond reputeحروف مبعثره has a reputation beyond reputeحروف مبعثره has a reputation beyond reputeحروف مبعثره has a reputation beyond reputeحروف مبعثره has a reputation beyond reputeحروف مبعثره has a reputation beyond repute

افتراضي رد: رواية جرحني وصار معشوقي


شهقت برعب لماحست نفسها باحضان الشاب اللي قدامها
الشاب:هلا والله بالحلا هلا حبيبتي
حاولت تبعده عنها وصوتها إختفى
:توليــــــــــــــــــن

إرتعبت وهي تشوف عمتها واقفه عند الباب وجنبها مرام اللي تناظرها بابتسامة خبث ونظره غريبه
أبعدها عنه الشاب وطلع من الباب الثاني منحاش
ماكانت مستوعبه شئ من اللي صار..غيرحرارة الكف من عمتها
:أيا الحقيـــــــــره يالواطيــــه
تواعدين شباب وتدخلينهم في بيت أخوي..
مسكتها من شعرها تضربها :أنا قايله إنك بلوه ابتلينا فيها..طبعا ماجيت ع أحد غريب ع أمك النجسه
كانت تولين تبكي بألم وتترجاها تتركها:آ آ آ آه والله ماأعرفه والله
رمتها ع الأرض وحركت إيدها لمرام
شهقت برعب لماشافت السكين الحمرا الملتهبه حراره
بإيد عمتها
رجعت ع ورى برعب وقلبها بيطلع من مكانه ولصقت في الجدار:لا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا
الله يخليـــــــــك لا ا ا ا ا ا ا ا
قربت منها عمتها :والله لأحرقك حرق علشان المره الثاني ماتدنسي إسم أخوي بأفعالك ال****ه
ضمت نفسها بقوها وغمضت عيونها وبكاها يعلى
فتحت عيونها فجأه لماحست نفسها بأحضان شخص وتشبثت فيه بقوه تدور الأمان بعيد عن السكين
:يمـــــــــه تكفيـــــــــن لا لا
إنصدمت مرام لماشافت اللي جالس وحاضن تولين يحميها من أمه.....
**************
إبتسم لماشافها داخله عرفها لأنها تطالعه
وقفت عنده بعبايتها المزينه ولثمتها وعطرها اللي إنتشر حولها>>أعوذ بالله
وقف وصافحها وهو منجن ع عيونها العسليه الواسعه المزينه بكحل أسود وشادوا وردي
جلست قدامها وجطت رجل ع رجل
بندر يناظرها باستهزاءداخله"والله وعرفت تربي يامشاري"
ناظرته بدلع:بتظل تطالع فيني كذا
بندر:ماني مصدق إنك قدامي وأخيرا يارنو
ضحكت بدلع : لا صدق أنا رنو ياقلبي
إبتسم بخبث:طيب إكشفي خليني أشوف القمر
فتحت لثمتهابلا ترد وطالعته تشوف تعابير وجهه..
إبتسمت برضى لماشافت صدمته ونظراته اللي شوي تاكلها
بندر"العن وجهك يافيصلوه عندك إختك مثل هذي"
كان مصدوم ماتوقعها بالجمال هذا..خفق قلبه بشده قدام هالجمال
رنا بغرور:شفيك ساكت
صحى لنفسه لماسمع صوتها اللي رجعه للواقع اللي هو الإنتقام وبس ...أبعد المشاعر والأحاسيس اللي حسها لماشافها وحط قدامه هدفه وبس الإنتقام..
بندر:ماأصدق إن هذا الجمال كله قدامي ولي أنا بس
إبتسمت بغرور ودلع وهي تسمعه يتغزل فيها وفي جمالها..رجعت لها ثقتها بجمالها اللي اهتزت لماشافت لميس أقوى من قبل..
فجـــــــــأه
إختفت إبتسامتها بصدمه وهي تناظراللي قدامها ....
*************
إختفت إبتسامتها بصدمه وهي تناظر اللي قدامها....
خــــــــــــــــــالـــــــــد
تغطت بسرعه لماشافته مومنتبه لها وجالس مع أصحابه...
إستغرب بندر لماشافها تغطت..
وزاد إستغرابه لماقامت..
بندر:وين ياقلبي
رنا وعيونها ع خالد ولد عمها تخاف يعرفها:لازم أمشي اللحين حبيبي.
بندر:أيوه بس لسى تونا جالسين ماشبعت منك
أخذت شنطتها :سوري قلبي ماقدر أتأخر باي
وقفهابسرعه:لحظه لحظه
ناظرته وهو يرفع الكيس وباقة الورد وقدمها لها:تفضلي ياأحلى
وأجمل رنو
لمعت عيونهابسعاده وأخذتها:يسلمو حياتي
صافحته وطلعت
**************
ريـــــــــان
ماصدقت مرام اللي تشوفه ريان حاضن تولين ويحميها من أمه مستحيـــــــــل
تولين تجمدت في حضنه لماسمعت صوته
العمه:أبعد ياريان عن وجهي خلني أأدبها الواطيه هذي
ضم تولين له:لا يمه خلاص إلا الحرق علشاني يمه
دخل للبيت وسمع أصوات جايه من المجلس
دخل وإنصدم من اللي يشوفه
توليـــــــــن في حضن أخوه ريان..
حس بالنار تشتعل داخله وسحب ريان بقوه عنها ودفه بعيد:إبعـــــــــد عنهـــــــــا
سحب تولين لحضنه وعيونه مصدومه تطالع السكين اللي بإيد أمه..
شهقت تولين لماصارت في حضنه مصدومه..
ناظرأمه:يمــه إنتي إيش قاعده تسوين
العمه مقهور وداخلهابراكين بتتفجر داخلها بغضب لماشافت عيالها يحمون تولين منها...
أما مرام تحس راسها بينفجر موقادره تستوعب..
ريـــــــــان وزيـــــــــاد
كلهم يحموا توليـــــــــن ..
إنصدمت لما فكرت إنهم ممكن يحبوها كلهم..
يعني خســـــــــرت الإثنيـــــــــن..
أخذتهم منها توليـــــــــن كلهم..
حقدت ع تولين حقد وقهر وكره
راحت وسحبت تولين من زياد بقوه وإيدها الثانيه سحبت السكين ..
كان اللي يحركها قهرها وكرهها وحقدها أعماها..
كانت بتحط السكين ع وجهه تولين..لكن صدمتها كبرت لماحالت إيد زياد عن وجه تولين واستقرت السكين ع إيده
صرخ متألم وهو يدف مرام بعيد
طاحت ع الأرض والصدمه ألجمتها ....
ركضت العمه لولدها:زيـــــــــاد
ريان كان يطالع اللي يصير منصدم..زياد يحب تولين
تولين تناظر إيد زياد المحروقه ودموعها تنزل والصدمه ضيعت الحروف عن فمها ولاقدرت تنطق بحرف...قلبها للحين تحس بضرباته السريعه..
ناظرتها عمتها بحقد:كلـــه من تحت راسك يالحيوانه
إرتجفت بخوف لماشافت عمتها ترفع السكينه عن الأرض..
وماحست إلا بإيد ريان تسحبها وتطلعها من المجلس..
تركت إيده برعب وركضت داخل لغرفتها..دخلت وسكرت الباب قفلته مرتين وهي ترتجف
*****************
دخلت للبيت وقابلت فيصل واقف عند الدرج ومتكي ع الدرابزين ومعاه جواله...
أول ماشافها طاحت نظراته ع اللي في إيدها..
تقدم ناحيتها وهويسكر جواله ويدخله في جيب بنطلونه الزيتي:ووووووووو ..ورد وهدايا من وين جايه..
طاح قلبها من نظراته وخافت..لايكون خالد شافني وقاله لا لا لا أكيد لوإنه شايفني كان ماسكت وطربقها ع راسي..
إنتبة ع إيده اللي سحبت منها الورد..وحمدت ربها إنها شايله البطاقه اللي فيها..
قالت بعصبيه:خير..إيش هاللقافه جيب الباقه

ناظرالباقه ثم رفع عيونه لها:من وين لك هالباقه والهديه..
ناظرته بقهر:وإنت شعليك ..
سحبت منه الباقه ومشت تاركته

طاحت منها العلبه من الربكه وانحنت بترفعها إلا شافت جزم فيصل البيض قريب منها وإيدها ترفع الهديه..
ناظرته وهو يطالع الهديه:يعني مانتي قايله من وين لك
خافت من صوته وهي خلقه قلبها يضرب قالت وهي تاخذ الهديه منه:شاريتهالدلال علشان ملكتها إرتحت اللحين أففففف..
تأففت وهي تصعد الدرج بس فاجأها صوته العالي:إن شفتك طالعه بهالشكل وريحة عطرك واصله قبلك قصيت رقبتك سامعه..
تجاهلته وراحت لغرفتها دخلت وسكرت الباب بقوه:اففففف تخلللللف
جلست وفتحت الهديه ناظرت العلبه الحمرا وفتحتها..
توسعت عيونها بانبهار وهي ترفع الساعه:وا ا ا ا ا او تجنن
ضمتها لصدرها بتنهيده:فديتك بس
سمعت صوت جوالها وأخذته من شنطتها بسرعه وردت:هلا حبيبي
جاها صوته الهامس:عجبتك الهديه قلبي
قالت بدلع:تسلم حبيبي مرره ذوق
وقضت ساعات وهي تسمع لغزله وحكيه المزيف ودلعها وغنجها في حكيها اللي ذوبته فيه..ومتناسيه إن فوقها رب يشوفها ويسمع كل شئ ..ومحاسبه ع كل كلمه وكل حرف تسمعه منه وتقوله له..والله يمهل ولايهمل..
*************
دخلت للقصر مستعجله وكانت بتفسخ عبايتها بس فاجأها صوت فيصل اللي وقف قلبها:ياهلاوالله وغلا ببنت العم
تلعثمت وارتبكت وحالتها حالها لمارجع لها شعورها اللي لخبطها...
بلعت ريقها وهي تشوفه واقف قدامه بقميص أبيض عليه حروف من عند الكتف زيتيه وبنطلون زيتي..
قالت بصوت ثابت:هلا فيصل
رفع حاجبه باستغراب من أدبها المفاجأ..
إنقهرت من حركته وقالت:وين ريم
دخل إيده في جيبه كأنه يدور شئ وناظره:للأسف موموجوده..
ناظرته باستخفاف وقهر:ياخف دمك مرره خفيف
فيصل:عارف ودك دمك الثقيل يصير مثله بخفته بس للأسف لاتحاولي
ناظرته مقهور ومشت:أنا ليه مضيعه وقتي وواقفه مع بزر
صعدت فوق بسرعه وهي تسمع ضحكته اللي رفعت ضغطها..
دخلت ع البنات في غرفة لميس:سلام
:وعليكم السلام
حطت عباتها ع الكرسي:صدق اللي سمعته..حددتوا الملكه
ريم:أيوه
أمل حطت إيدها ع قلبها:ياعمري ياولد عمي حددوا موعد شقاك والله إني حزينه عليه..أروح أذبحها وأفكه منها
ضحكوا البنات:ههههههههههههههه
جلست أمل قدامهم:والله إني لماعرفت لبست عباتي وجيت ماشوف طريقي
ناظرت رجولها:أشوه إني ماجيت حفيانه وإلا علي نعال الخدامه
لميس:ههههههههههه
ريم:والله مقهوووره..
أمل:إيش نسوي كلنا مقهورين موبس إنتي..بس يالله عساها تحترق بفستان عرسها
ماتت ضحك لميس وريم بضحكه:آمين ههههه
*****************
سميه:واللـــــه
سديم:يب قبل شوي أمي قالتلي
سميه:ياعمري ياريم تلقينها اللحين مطرطعه من القهر
رفعت راسها شهد اللي كانت جالسه تلعب بعروستها:مين اللي يبي يعرس
سديم:خالك رعد
شهد :هذاك المزيون..يارب إن شاء الله ياخذ ذيك ام عيون زرق
ضحكت سميه:لا مو لميس بياخذ دلال
عقدت حواجبهاتفكر:منهي دلال.........(توسعت عيونهابشهقه)عساها ذيك اللي جايه بقميص النوم حق أمها ياحول شكلها مالقت شئ تلبسه ولبسته أم كشه صففففرا مادري ذهبيه...ياكافي وراه كذا صابغتن شوشته قضن الصبغات مالقت إلا هذي
البنات متسدحين ضحك موقادرين يوقفوا ضحك..
سميه تمسح دموعها وتتنهد:آ آ آ آ آه ياربي..ودك لوتسمعك اللحين والله إن تنتحر
شهد بلامبالاه:أحسن خليه تسمعن علشان ماتغلط وتلبس هالبس عصاقيله طالعه وظهره فرحانه إنها بيضا هي وكشتها
أنا أبيض منها ولا طلعت عصاقيلي شوفي(وهي ترفع طرف بيجامتها)
سديم ماسكه بطنها اللي آلمها من الضحك:شهـــــــــد خلا ا ا ا ا ا ا ا ا اص آ آ آه بطنيي
شهد كشرت:وشوله تضحكين علي أحسن خلي مصارينك تمزع
سميه:وووع
دخل ماجد:خير شفيكم
سديم تأشر عليها بضحكه:تكفى شيلها عني بمووووت
ماجد:الحمدلله..قومي إعتدلي في جلستك وبطلي ضحك
عدلت جلستها وتحاول تمسك ضحكتها لين هدت من نوبت الضحك
قامت شهد عن الأرض وجلست جنب ماجد وهي مطيره عيونها عليه
ناظرها:بسم الله..خير شعندك
شهد:جبت لي مالتيزر
ناظرها:لاصرت سواقك قولي ماجبت لك
تخصرت وهي توقف:وليه ماجبت لي عماني إذا قلتلهم جابوا لي إلا إنك ليييييش
ماجد وكأن يحاكي نفسه:أيوه أكيد ماكلتهم بلسانك لين جابوا لك
شهد لوت فمها بقهر:خير
دفها ع خفيف:يالله هناك
وطت رجله وإنحاشت لأمها
ماجد:ووجع ..بعد تعرف المالتيزر هالنتفه
**************
طلعوا يتمشوا في الحديقه..
ودخلوا قسم رعد ..
أمل تناظرالحديقه:والله ماتستاهله هالدلالوه
ريم :صادقه..أقطع إيدي إذا ماتزوجته علشان هالقصروفلوسه
أمل:لاتقطعينه ولاشئ ..واضح أصلا
:شو تســـــوووون هنا
لفو وشافوا دلال واقفه تناظرهم
ريم:إنتي اللي شو تسوين هنا ومين أذن لك تدخلي
دلال تمشي بغرور:مو محتاجه إذن علشان أدخل بيتي
أمل باستهزاء:بيتك
دلال تناظرلميس:طبعابيتي إنتي ناسيه إنو خلاص أنا زوجة رعد وهذا بيتي..ويالله برى لوسمحتوا
ريم بقهر من وقاحتها تقدمت لين صارت في وجهها ورفعت إيد دلال:إذا لبسك رعد الخاتم ..وأخذك من بيت أهلك صا ا ا ار بيتك..
تركت إيدها بقرف:ويالله برى بسكر البوابه
ناظرتها دلال وهي تفور قهر وغضب :بنشوف ياريم مين اللي يدخله أنا وإلا إنتي..
وقريب إن شاءالله
طلعت مقهوره لماسمعت ضحكهم الساخر...
***************
مرت الأيام والكل إستعد للملكه
ودلال طايره من الفرحه وتعد الأيام
أمارعد فكان با ا ا ا ارد وها ا ا ادي ولا كأن ملكته قربت كأنها ملكت واحد غيره والكل مستغرب منه

في الليل دقت هند ع لميس وقالت لها إن أخوها راح يوصل أغراض لها
طلعت لميس في الحديقه وقالت لميري تجيبهم ..دخلت ميري ومعاها الكيس إلا رعد ماخذ منها الكيس راحت لميس بسرعه وسحبته منه:لاتتدخل في شئ مايخصك
ناظرها نظرات حاده:وهدايا بعد..مايفهم هذا وإنتي فرحانه..
جيبي الكيس
إنقهرت منه وهي حاطه الكيس خلف ظهرها:إنت معطي نفسك أكثر من حجمك ع فكره
ولفت ماشيه بسرعه..حست بإيده تسحب منها الكيس وترميه بعيد...
شهقت لماسمعت اللي داخله يتحطم وصرخت في وجهه:إيـــــــــش سويـــــــــت
مسك إيدهابقوه:لاتصرخي لا أقص لسانك..أناسكت عن تصرفاتك كثير وأنا للأسف اللي بحط حد لها
ترك إيدها وقال بسخريه:بعوضك عنها في زواجنا
شهقت مصدومه لمااستوعبت اللي قاله:ز..زوا..جنا
رعد نظرته غير بصوته الساخر:جهزي نفسك ياحلوه
ومشى وتركها بحالة ذهول وصدمه....أي زواج ..ودلال ..دلال خطيبته و...أنا أتزوج من أكره مخلوق شفته بحياتي مستحيـــــــــل
صرخت فيه:yoouu Dreeeaaming‏ مستحـيـــــــل مستحيـــــــــل أوافق عليك
ماتدري كيف وصل لهابالسرعه بس الأكيد إنها تحس بانفاسه الحاره قريب منها وصوته اللي أرعبها:غصـــــــــب عنك بتوافقي ولاتظنين إني ميت عليك..لا ا ا هذي إرادة أبوي
وإنتي عارفه إني لايمكن أقول له لا لأنك للأسف بنت عمي وفي وجهي
لميس:إنت غلطان الظاهر إنك تفكرني دلال خطيبتك واللي ملكتك عليها الأسبوع الجاي
شافت وجهه تغير وإبتسامه بارده إرتسمت ع وجهه:عادي يجوز عروسين في يوم واحد
صرخت:مستحيـــــــــل إنت كفوك دلال وبس أما أنا لا وألف لا
غرس أظافره في كتفها بشكل مؤلم :ماخذك ماخذك طال الزمن أو قصر سامعه ..وملكتنا الاسبوووووع الجا ا ا اي نفس موعده سامعه
تركها وناظرها بثقه واحتقار:وكانك بترفضين طلب عمك اللي حافظ عليك ولمك في بيته وعيشك أحسن عيشه إرفضي ولده
أصـــــــــاب هدفه ونقطة ضعفها...
تمردت ع عقلها وقلبها وقالت بضعف وقهر:برفض برفض لو إنت آخر رجال في الدنيا لو أعيش في الشارع ماأخذتك
عصب منها كان عارف إنها ماتقدر تقول لا وترفض بعد اللي سواه أبوه علشانها وبعد ماأصاب اللي يبيه...لكن قهره إستحقاره ورفضه له :وإنتي لو ماحطيتك في راسي وبغيت أربيك من جديد وألم فضايحك كان ماأخذتك لو آخروحده في العالم..لأني مايشرفني آخذ وحده ممكن وأكيد تكون مستعملــــه
كانت تناظره بصدمه والحروف ضاعت وتبخرت..دموعها أحرقتها حرق وغصاتها تحسها جمر حارق في حلقها ..رجولها تحسها إنشلت وكلمته تضرب في راسها...
تركها ومشى داخل...
تفجرت دموعها بألم وذل ..طاحت ع الأرض وهي تشاهق :را ا ا امي وينــــك..إختك..حبيبتك تمووت إنهانت إنذلت آ آ آ آ آه رعد ذبحنـــــــــي...أكرهـــــــــه
****************

نزلت بسرعه ع الدرج ودخلت للصاله:يمـــــــــه
أم عبدالله:بسم الله شفيك
دلال معصبه:صدق اللي سمعته
أم عبدالله:وش سمعتي
دلال جلست مقهوره:الملكه بيحطونها في قصرهم
أم عبدالله:وليه معصبه
دلال:مو ع كيفهم يقررون ولا يشاوروني
رشا دخلت:وإنتي وين تبغيها حضرت جنابك
دلال بغرور:أبغاها في ال
التفت لأمها باصرار:دقي ع خالتي وقولي لها دلال ماتبغاها في القصر تبغاها في ال
رشا إبتسمت بسخريه:واثقه إنهم بيوافقوا
دلال بغرور:غصب بيوافقوا








  رد مع اقتباس
قديم منذ /3 - 1 - 2011, 12:07 AM   #35

حروف مبعثره غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 27
 تاريخ التسجيل : 8 - 6 - 2008
 المشاركات : 6,058
 النقاط : حروف مبعثره has a reputation beyond reputeحروف مبعثره has a reputation beyond reputeحروف مبعثره has a reputation beyond reputeحروف مبعثره has a reputation beyond reputeحروف مبعثره has a reputation beyond reputeحروف مبعثره has a reputation beyond reputeحروف مبعثره has a reputation beyond reputeحروف مبعثره has a reputation beyond reputeحروف مبعثره has a reputation beyond reputeحروف مبعثره has a reputation beyond reputeحروف مبعثره has a reputation beyond repute

افتراضي رد: رواية جرحني وصار معشوقي


جالسه في الصاله وتاكل في أظافيرها وعيونهامافارقت باب غرفة تولين...
الأفكار مزدحمه في راسها بخباثه وحقد..
من ذاك اليوم اللي ألهب شرارة الحقد والكره داخلها وهي بزحمة أفكارها تدور ع فكره تنتقم فيها وتشيل تولين من طريقها وحياتها..
قامت وقربت من الباب ..قربت إذنهامن الباب ماسمعت صوت..
حاولت تفتحه مانفتح..كانت تسب وتلعن الخدامه اللي أعطت المفتاح لزياد وهي تجهل السبب اللي خلاه يعطيها المفتاح علشان تقفل عليها الباب..
إبتسمت باستهزاء والدم يغلي في راسها من راودتها فكرة إنه بيحميها منها وشدت قبضتها ع الباب..
ضربت الباب بقبضة إيدها عدة مرات وهي تنادي تولين وتهددها إذا مافتحت الباب...
داخل الغرفه وفي زاويتها بالتحديد ..
كانت جالسه ع الأرض وضامه رجولها لصدرها وإيديها تغطي أذانها علشان ماتسمع صوت الضرب ع الباب وصراخ إختها بخوف وهي ترتجف وتدعي ربها يبعد شرها عنها ..
غمضت عيونها بقوه ودموعها تنزل برعب لماحست إن الباب بينكسر من قوة الضرب..
تبددت قوتها وأبعدت عن الباب وهي تتوعدها ...
****************
من قالت لها ريم إن عمها يبغاها وهي عايشه برعب وخوف وقلبها يضرب بقوه .خوف من أن يكون حكي رعد صحيح..
قررت في قرارة نفسها إنها ترفض ومستحيل ترضى حتى لوكان عمها مستحيل راح تضيع حياتها معاه وتعيش العذاب مره ثانيه لأن الحياة مع رعد هي الذل والعذاب بحد ذاته..
وعمها مستحيل راح يجبرها عليه..
بس أنا ليه مستعجله يمكن يبغاني في موضوع ثاني مايتعلق برعد يمكن يكون يكذب..
وقفت عند باب مكتبه وزفرت بهدوء وإصرارها يزيد ويبعث فيها الطمأنينه..
دقت الباب ولماسمعت صوته فتحته ودخلت...
**************
دخل غرفة إخته بعد مادق الباب وشافها جالسه ع سريرها وتحكي في الجوال
بسام رفع حاجبه:سكري بحاكيك
ناظرته وأشرت له بلا ..
ناظرها بتهديد..وغمزت له وهي تضحك..
مافهم عليها وناظرها مستغرب:إيش
قالت بعمد:أيوه ريم كملي
إبتسم بفرحه وقرب منها وهمس:كيفها
البندري بخبث:أقول ريمو..بسام يقول كيفك
ريم إنفجعت:ها....
البندري:ههههههه شفيك
ريم إرتبكت :وشو
البندري ناظرت بسام وهي تضحك:هههههه ضف وجهك البنت بلعت لسانها وصارت تتلعثم..
ريم تمنت تطب في بطن البندري وتحوسها
همست بغيض:بندري
بسام إبتسم:فديتها
ريم سمعته وماتت من الحيا وبنفس الوقت فرحانه
البندري:تراي عطيتك وجه يالله برى
ضحك وطلع وقلبه وعقله عند ريم..
************
دلال:والله
هدى:أيوه بس أنا رفضت
دلال تلعب ع هدى بأفكارها:صدق ماعندك سالفه ليه رفضتي
هدى:أخاف
دلال:إيش تخافي منه مارح ياكلك
هدى بتردد:لاماقدر
دلال بخبث:إنتي تحبيه
هدى:أموووت فيه
دلال بضحكه شيطانيه:خلاص اطلعي معاه ..إذا رفضتي إنك تطلعي معاه راح يحسك ماتحبيه وماتثقي فيه ويتركك..ساعتها بتعضي أصابع الندم
هدى بخوف:لا إن شاءالله لاتخوفيني
دلال:كيفك أنا قلتلك وإنتي الخسرانه
هدى:خلاص بطلع معاه بس مكان عام
دلال إبتسمت:براحتك..بس أهم شئ ماتطيريه من إيدك
سكرت من دلال وقررت تنصاع لدلال وافكارها اللي بتوديها لطريق الهلاك...
**************
لها أكثر من دقيقه عايشه بترقب وخوف من سكوت عمها..
رفعت راسها وناظرته..ذاب قلبها لماشافت نظراته الحنونه
وسمعت صوته الحنون المحب..
أبورعد:إنتي بنت أخوي الغالي وغلاتك من غلات بناتي أنا يابنتي..
نزلت راسها لماسمعت كلمته (بنتي)..ودموعها غرقت عيونها من نبرة الحنان في صوته وعيونه..
أبو رعد:أبيك تكوني قربي وحوالي ..وماأبيك تكوني بعيده عني ..(سكت شوي وكمل)ولدي رعد خطبك مني..
رفعت راسها بصدمه وكل أمل داخلها تبخر..
أبورعد حط إيدها ع كتفها بحنان:ورعد ولدي وتربيتي وبيحافظ عليك وبيظل قلبي متطمن عليك معاه ومرتاح ..
ناظرها:ها لميس إيش قلتي
فتحت فمها بتقول لا بس ماقدرت ..نزلت راسها وغمضت عيونهابقهر..
كل إصرارها وقرارها ورفضها تبخر من شافت وجه عمها والفرحه بعيونه..
إبتسم عمها بفرحه لماشاف سكوتها وفسره ع إنه خجل ..
ضمها لصدره وهو يمسح ع شعرها:مبروك يالميس..مبروك يابنتي
غمضت عيونها تداري دموعها
ماقدرت ترفض..ماقدرت تكسر فرحته في ولده وفيها ..وهواللي كان يفرحها ..
ماحد حافظ عليها ولمها في بيته وعاملها مثل بنتها غيره..
ماحد انتشلها من بيت زوجة أبوها وأخذ حقها غيره..
مستحيـــــل تكافئه برفض ولده وكسر فرحته مستحيل..
دخلت غرفتها وإرتمت في سريرها تبكي..
تبكي أحلامها..تبكي ضعفها..تبكي حياتها...
دخلت عليهاريم مفجوعه:لميــــس شفيـــــك
كانت محتاجه لحضن تفضفض له يخفف عنها
رمت نفسها في حضن ريم تبكي بقوه..
ريم ارتعبت:لميس شفيك..خوفتيني تكفين قولي لي
لميس بين شهقاتها:بـ ـتزوج.....رعـ ـد...
شهقت بصدمه:إيـــش
شقلتي بتتزوجي رعد ودلال ..
ضمت لميس لها تهديها..وداخلها بتطير من الفرحه..يعني رعد ماراح ياخذ دلال..وا ا ا ا ا ا او الحمد لله يارب ..بياخذ لموس..
إختفت إبتسامتها لماإستوعبت طبيعة العلاقه السيئه بين رعد ولميس..
بس مع ذلك ماقدرت تخفي فرحتها ودها تشوف وجه دلال لماتعرف..
**************
:إيـــــــــش
ريم بفرحه:والله العظيم
أمل:إنتي متأكده
ريم:أيوه..متأكده أبوي حكى مع لميس اليوم
أمل تدور في الغرفه وهي ترقص:وا ا ا ا ا ا او ونا ا ا اسه
آ آ آه ياشماتتي فيك يادلالووه
ضحكت ريم:تصدقين نفسي أشوف وجهها ههههه
أمل:تصدقين للحين مانسيت شماتتها بسميه ربي ردلها اللي سوته في سوسو
ضحكت ريم:أيوه صح
*************
صحت لميس وتحس راسها مصدع ..أخذت لها شور..وهي تحت المويه تذكرت إنهاراح تكون زوجة رعد..
نزلت دموعها واختلطت بالمويه..
تذكرت نظرات رعد اللي كانت
كـــــره...إحتقـــار...حقــد...سخريـــه..

غمضت عيونها وكل كلمه قالها لها من شافته تتردد في راسها..
ليــــه رعد اللي تكره تشوفه نظراته أو تسمع حكيه اللي يسمها ...يصير زوجها..
**************
أم رعد بعصبيه:يعني كيف
أبورعد:اللي سمعتيه رعد بيتزوج لميس
أم رعد:ودلال إحنا خاطبين دلال
أبورعد عصب:مابقى إلا أزوج ولدي لهذي اللي لاتعرف الحيا ولا المستحا
أم رعد :مستحيل..إحنا خلاص حددنا الملكه وجهزنا لها بعد ثلاث أيام وعزمنا الناس كيف اللحين كل شئ ينتهي
أبورعد بعصبيه:وإنتي تحددي ولا تشاوري..ماحد قالك تتصرفي بدون إذني هذا زواج ولدي يعني كل شئ يتم برضاي أنا..وإذا ع الموعد والناس أوك مايتغير ويكون موعد ملكة رعد ع لميس
أم رعد:أنا شاورتك وإنت سكت يعني موافق
ناظرها بقهر:لا موموافق ..بس قلت اللحين ترجعي لعقلك وتعرفي إنك غلطانه دلال ماتصلح له
أم رعد:يعني كيف إيش أسوي ماقدر أقول لأختي إننا خلاص مانبغى بنتك ..موحلوه بحقها
أبورعد:إنتي اللي تصرفتي وسويتي اللي في راسك خلاص تصرفي وقولي لها
ناظرته بأمل:طيب يتزوجهم كلهم ياخذ دلال ولميس ..ولدي رجال ومايعيبه شئ ياخذهم..ولا أكسر بخاطر إختي وبنتها
ناظرها بغصب:بنت أخوي ماتصير ع ضره سامعه ..مستحيل فاهمه ..دقي ع أختك وتفاهمي معاها..ورعد ماياخذ غير لميس ..
طلع من عندها وأم رعد مصدومه وثايره داخلها ع لميس وماتدري كيف تقول لأختها.....
**************
وقفت بشهقه:إيـــــــــش
مستحيـــــــــل
أم عبدالله بقهر وعدم تصديق:هذا اللي صار
دلال الدنياتدورفيها..ضربات قلبها زادت..أحلامهاتلاشت موقادره تصدق..
صرخت ودموعها تنساب:شلو و و و و ون يعني..ر رعد مـ مارح آخذه...وملكتي وفستاني ..كيـــــــــف
كانت عيونهامفجوعه لفت ع أمها الجالسه تسمي ع بنتها اللي شكلها صاريخوف وصرخت وهي تأشرع اللا مكان:الحقيـــــــــره لميس بتا ا ا اخذه مني...مستحيـــــــــل..
رفعت عيونهالرشا الواقفه عندالباب وإيدها ع فمها تناظرإختها المنهاره وكأنهاتذكرت شئ:والقصر..وبيتي ..مارح يكون لي..لا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا
طاحت ع الكنبه منهاره ورشا ركضت لها وضمتها تهديها:خلاص ياقلبي اللي مايبيك لاتبينه..
دلال بانهيار:لا لا لا لا شلون ماأبيه...حرا ا ام هو يحبني يحبني كيف يتركني..كيـــــــــف
شهقت وهي تبعد عن حضن إختها:أنا بانيه كل أحلامي وحياتي معاه كيف يطيرمن يدي كذا كيـــــف...
قامت واقفه والشياطين فوق راسها وبعصبيه:سوتهـــــــــا ال****ه وأخذته مني أخذت كل شئ مني..أكرههـــــــــا ماراح أسمح لها تاخذه...لا ا ا ا ا أنا مخطوبه له شلون يخطبها ويتركني ليـــــــــش
والله لانتقـــــــــم منها والله لأخليها تندم وماتتهنى..والله لأخليه يرجع لي أنا..
بكت وهي تتوعد وتهدد إنها بتنتقم وترجع رعد لها لو يكون آخر شئ تسويه في حياتها...
******************
رنا بصدمه:مستحيل
أم رعد جلست ع الكنبه مقهوره:أبوك راح يزوجه لميس...ياويلي ع بنت أختي دلال تلاقينها منهاره أدري فيها تحب رعد..
رنا:معقوله دلال ماراح تاخذ رعد.....يمه دلال تحبه وتمووت فيه...كيف أبوي يسوي فيها كذا ..
ويزوجه لميس..
أم رعد:أكيد هي اللي رسمت ع أخوك لين خلت أبوك يزوجها له..أكيد موهذي بنت أمها...
زاد كرههم للميس وحقدهم..
**************
دخلت أمل لغرفة لميس:كلللللللللللللللللللللللللللللللللللووووو وووش
ريم:ههههههههه
ضمت لميس:ألف ألف مبروك ياميسو هذا أحسن خبر سمعته في حياتي
لميس بابتسامه باهته:الله يبارك فيك
أمل:آخيـــــــــرا إنكسر غرورك يادلالوه..آآخ بس لو أشوف شكلك وإنتي تسمعي الخبر
ضحكوا إلا لميس ساكته
أمل:متى الملكه
ريم:يوم الخميس
انصدمت لميس وماقدرت تحكي يعني باقي يومين بس وتصير له وتحت رحمته
***********
خبرخطوبة لميس ورعد انتشرت بسرعه ..البنات مره انبسطوا مع إنهم ماصدقوا بالأول لأنهم كانوا يعرفوا إن دلال مخطوبه لرعد قبل..
بس بالأخير فرحوا للميس وانكسار غرور وتكبر دلال..
أم عبدالله مقهوره وشالت بخاطرها ع إختها أم رعد وزعلت عليها...
************
هند:والله..وإنتي
لميس بغصه:أنا أكرهه ياهند
بكت لميس وهند عورها قلبها ع صاحبتها:طيب ليه ماقلتي لعمك انك موموافقه
لميس ببكا:‎I Can‎'t I Can‎'t tell him..هذا ولده...وهوماقصرمعاي بشئ...يعاملني مثل بنته وأكثر..ماأقدرأرفضه...إنتي ماشفتي كيف يحاكيني ..ماقدرت أكسرفرحته وأنسى اللي سواه علشاني ...
هند:خلاص لموس...إرحمي نفسك
لميس بين شهقاتها:I can‎'‎t...I can‎'t imagine my self with him after what he did to me‏ واللي راح يسويه...تخيلي ياهند..طعن في شرفي
هند انصدمت وماقدرت تقول شئ
إنتظرت لين تهدى وقالت بهدوء:حاولي تنسي كل شئ بينك وبينه وتحاولي تبدين حياتي جديده معاه..ولا تتعبي نفسك
لميس:ماقدر ياهند...I haaate him ‎..أكرهه..
هند:أنا جايتك اللحين..
سكرت منها وراحت لغرفة أخوها دخلت عنده:بدر
بدر رفع عيونه وإنصدم من شكلها ووقف:هند شفيك كنتي تبكين

هند:أبغاك توصلني للميس اللحين
بدر خاف لميس فيها شئ:شفيها...لميس فيهاشئ
نزلت راسها ماتبي تقول عن خطبت لميس مومتعوده تكذب عليه:لا مافيها شئ بس أنا أبي أروح لها
بدربشك:إنتي متأكده..أجل ليه كنتي تبكين
هند:متضايقه وأبي أروح لها
بدر شاف عيون هند كلهادموع وخاف إذا ضغط عليها تبكي وقال:أوك أنتظرك في السياره
******************
ريم:رعد بيتزوج لميس
رعد ركز ع ملامح فيصل اللي تفاجأ بالخبر
فيصل بدهشه:والله
عادل بفرحه:مبروك
رعد وعيون ع فيصل:الله يبارك فيك
فيصل من الدهشه نسى يبارك
ريم:فصول وين مبروك حق رعد
فيصل:ها...مبروك
رعد:الله يبارك فيك
فيصل:طيب ودلال مو إنت خاطبها
رعد :أنا ماخطبتها أمي خطبتها وأنا مابغيتها
عادل:بس إنت وافقت
رعد وقف:كنت مشغول بدراستي وعلطول وافقت ولا فكرت
وطلع من الصاله
رعد طلع وتفاجأ ببنت قدامه
أبعد عن طريقها علشان تدخل بس إستغرب من نظراتها الحاقده
لكن لماطلع شاف سيارة بدر وابتسم باستهزاء
***************
ضمت لميس اللي بكت لماشافت هند ...
هند:لميس خلاص اهدي موحلوه في حق ريم تدخل وتشوفك تبكي ترا مهماكان هذا أخوها
مسحت دموعها وأبعدت عن هند
دخلت ريم معاها الخدامه شايله صينية عصير وشافت وجه لميس وعرفت إنهاباكيه وتضايقت بس مابينت:ياهلا والله بهند
جلست عندهم والخدامه قدمت العصير وطلعت
باركت لها هند ع خطوبتهم وقالت بتخفف الجو:والله مومصدقه ميسو راح تتزوج قبلي لا لا لا مايصير أنا بكره بدور لي ع عريس
ريم ولميس:هههههههه
وقضوا الوقت سوالف وضحك محاوله في تحسين نفسية لميس
***********
دلال بغصه:إحلفي أحلفي يارنا إن رعد خاطب لميس
رنا حزنانه ع صاحبتها:والله
دلال بكت:بس أنا مخطوبه له كيف يخطبها ويتركني
رنا متفشله منها:والله هذا اللي صار حتى أنا انصدمت مثلك
دلال بحقد:والعقربه مبسوطه الله ياخذها
رنا:للحين ماشفتها جالسه بغرفتها ولابعد صاحبتهاعندها وضحكهم واصل عندي
دلال بقهر:رعد يبيها
رنا:ماأعتقد أبوي شكله غاصبه
دلال:ماني مصدقه اللي يصير
رنا:حتى أنا وأمي بعد ماتبغى هالزواج
دلال بأمل:طيب ليه ماتسوي شئ وترفض
رنا:ماتقدر أبوي خلاص قرر ولاتقدر تعارضه
دلال:طيب تحكي مع رعد وتحاول
رنا:والله ماتقدر حتى رعد مايقدر يرفض أمرابوي
دلال حقدت ع أبورعد وبكت من قلبها لماتسكرت الأبواب في وجهها وهي تتوعد...
**********
طلعوا رغد وريم لحفله ولميس مارضت تطلع وجلست في غرفتها..وأم رعد طلعت من البيت
رنا إتصلت ع دلال وطلبت منها تجي عندها لأن البيت خالي إلا من لميس وهذي فرصتها تنتقم
**********
رشا:لازم تشوفي رعد وتطلبي منه يتزوجك ومايتركك
دلال تلبس عباتها:بروح بس علشان أشوف العله وأنتقم منها
رشا:إيش بتسوي
دلال بحقد والانتقام يكبر في راسها:بتشوفين بخليها تندم إنها أخذت شئ لي
**********
في بيت أبوماجد
البنات جالسين في الصاله مع داليا
دخلت عليهم شهد تركض:بنا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ات
سديم:شفيك
شهد:تمطر برى
شهقت سميه وفتحت الستاير:وا ا ا ا ا او مطر
سميه راحت لباب:أبي أطلع
سديم:تعالي إنتي تبغين تمرضي
سميه فتحت الباب:مارح أمرض
طلعت برى وشهد معاها وسديم قامت تشوف أمها اللي تناديها
داليا قامت للمطبخ وفتحت الثلاجه وطلعت المويه وصبت لها في كاسه
دخل للمطبخ وشاف داليا معطيته ظهرها ..
كان يظنها إخته سديم لأن شعر داليا مثل طول شعرسديم وقصته ونفس اللون بني مايل للأحمر
ابتسم بخبث لماشافها ماانتبهت له ومسكها من خصرها بحركه سريعه:بـــــــــو و و و و و و و
داليا فزعت وطاح الكاس من إيدها ع الأرض وتكسر
وتجمدت مكانها لما سمعت صوته وضحكته:هههههههه رديتها لك








  رد مع اقتباس
قديم منذ /3 - 1 - 2011, 12:07 AM   #36

حروف مبعثره غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 27
 تاريخ التسجيل : 8 - 6 - 2008
 المشاركات : 6,058
 النقاط : حروف مبعثره has a reputation beyond reputeحروف مبعثره has a reputation beyond reputeحروف مبعثره has a reputation beyond reputeحروف مبعثره has a reputation beyond reputeحروف مبعثره has a reputation beyond reputeحروف مبعثره has a reputation beyond reputeحروف مبعثره has a reputation beyond reputeحروف مبعثره has a reputation beyond reputeحروف مبعثره has a reputation beyond reputeحروف مبعثره has a reputation beyond reputeحروف مبعثره has a reputation beyond repute

افتراضي رد: رواية جرحني وصار معشوقي


كان لازم تلف علشان يعرف إنها مو إخته لأن صوتها موراضي يطلع و لودخل أحد بيفهم غلط
لفت بخوف وقلبها يضرب....
***********
صحت من النوم وغسلت وجهها
فتحت الستاير وشافت المطرينزل ..
إبتسمت وحست بجوع فظيع ماأكلت شئ أبدا...
طلعت من غرفتها وشافت غرفة ريم وتذكرت إنها طالعه مع رغد
التفت لغرفة رنا وشافت أنوارها مسكره توقعتها طلعت معاهم

نزلت تحت سمعت صوت في الصاله واستغربت...معقوله رجعوا دخلت وانصدمت لماشافت رنا ودلال.....
*************
إنصدم لماشاف إنها مو إخته وإنحرج
أما داليا دموعها مغرقه عيونها وقلبها تحسه وصل حلقها من الخوف والربكه
نزل راسه ولف وقال بحرج:سوري ماقصدت...ظنيتك سديم
طلع من المطبخ بعد ماعاد إعتذاره وهو منحرج من الموقف ....والله إني متسرع علطول فزعتها بس أنا ظنيتهاسديم أففف أناكيف مانتبة هذي أنحف منها ...بس والله تروعت البنت بس والله البنت حلوه ..
شاف سميه وشهد عند باب المدخل وحب يسألها عنها بس مايدري كيف:إيش مطلعكم في هالمطر
سميه:نبغى نشوف الجو..وإنت وش مطلعك
ماجد:عندي موعد مع واحد من الشباب...إلا صح أنتوعندكم أحد
سميه:أيوه
ماجد:مين
شهد بسرعه:داليا
سميه ناظرتهابغيض:وش هالقافه
شهد طلعت لسانها ودخلت
ماجد عاقد حواجبه:مين داليا
سميه:بنت عبدالرحمن ال
ماجد بدهشه:إخت محمد
سميه:أيو تعرفه
ماجد:طبعا أعرفه
سميه:بس إنت ليه تسأل
ماجد:سمعت أصواتكم في الصاله وقلت يمكن أحد لأني صوت غريب معاكم..باي
طلع وسميه دخلت وشافت داليا وسديم جالسين في الصاله..
سديم:كاني سمعت صوت ماجد
سميه:أيوه طلع
داليا حمدت ربها إنه ماقال لسميه شئ
***************
إنصدمت واقفه مكانها لماشافت رنا ودلال
دلال قامت والنيران داخلها تفجرت:شرفتي ياخطافة الرجال
رفعت حاجبها لميس ببرود:نعم
قربت منها وهي تصارخ:اللـــــــــه ياخذك...ليه خربتي علي حياتي وأخذت رعد مني..طبعا موأكيد إنتي ساحرته زيك زي أمك لماسحرت أبوك وأخذته ياساحره يا#### إنتي مثل أمك وحده كافره و#####وماتخاف ربها
لميس ماقدرت تتحمل حكيها وصفعتها كف حست إنه طفى النار اللي داخلها...
دلال مصدومه:تمدي إيدك علي يا....
قاطعتها لميس :أنا أشرف منك
دلال ثاربراكين الحقد داخلها ومسكت شعر لميس وشدته بكل قوتها:أنا ذابحتك ذابحتـــــك
صرخت لميس تحاول تبعدها عنها:إتركيني يامجنووونه ..آآه شعري
غرزت أظافرها في كتف لميس:والله ماتركك تاخذيه وتتهني فيه والله لأوريك كيف تاخذي شئ مو لك ياحيوا ا انه
سحبتها بمساعدت رنا ورموها بقوه برى وسكروا الباب وقفلوه...
قامت لميس لماتبللت مويه والجو كان با ا ا ارد ..ضربت الباب وهي تبكي :افتحـــــي البا ا اب حرا ا ا ام عليكم ..
لفت وراها ورجعت ع ورى لماشافت المكان مظلم وموحش وشهقت لماروعها صوت البرق والرعد وضربت الباب وهي تبكي بشكل هستيري كانت تمووت من الخوف في الظلام وتكره صوت الرعد والبرق لأنه يرعبها:pleeeaaaase open the doooor ‎... i‎'‎m scaaaared ‎
راحت تركض للمجالس تحاول تفتحها بس كانت مقفله..
رجعت تركض ناحيه الباب وزلقت وطاحت ع الأرض اللي غرقتها مويه قامت وهي تتألم وضربت بقوه وبرجلها وهي تسمع ضحكاتهم من خلف الباب:دلا ا ا ا ا ا ال رنا ا ا ا افتحووووا
الخدم تجمعوا بيفتحوا الباب ومنعتهم دلال وطردتهم وهي تسمع بكا لميس بتشفي وإبتسامه حست إنها حققت جزء من انتقامها ...
جلست ع الأرض وضمت نفسها وترتجف من البرد عيونها تدور في الظلام..تبغى تروح تدور لها مكان تحتمي فيه بس الرعب والخوف مانعها...
صرخت وهي تغطي أذانها وتغمض عيونها لمادوى صوت الرعد والبرق كأنها انفجار

فتحت عيونها بخوف ماتدري هي تتخيل الأصوات أو إنها حقيقه
ضمت نفسها بخوف ودموعها ماوقفت
نزلت راسها ودفنته بي رجولها وبكاها يزيد سمعت صوت ورفعت راسها تناظر في السواد اللي قدامها واللي مايخترقه إلا ضوء البرق
شافت خيال أمها وأبوها ورامي اللي رسمه لها خوفها ورعبها وبحثها عن الأمان وصرخت:تعالـــوا ا ا ا...ما ا ا ا ا ا اما ا ا ا
را ا ا ا ا ا ا امي تعالوا با ا ابا ا ا
Dooon't leeeeaaave meee...را ا ا ا ا امي
اختفوا من قدامها ودفنت وجهها بين يديها المرتجفه تبكي
حست بخطوات تقرب منها رفعت راسها وشافت رامي قدامها صرخت:را ا ا ا ا امي
رمت نقسها في حضنه وتمسكت فيه:لا تتركني را ا امي خذني معاك لا تتركني
**************
دخلت غرفته وفتحت الأنوار وسكرت التكييف ..
قربت منه :رائد..رودي اصحى
ماشافت منه حركه قربت من راسه وصرخت:را ا ا ا ا ا ا ا ئد
إنتفض في مكانه بروعه وناظرها
إبتسمت:يالله اصحى
مسكها من بلوزتها وسحبها له وشد شعرها بقهر:إنتي صاحيه وإلا مجنونه ..ها..كذا تصحين طيحتي قلبي
مسكت إيده تحاول تبعدها:صحيتك بطريقه ناعمه مانفع معاك..وش اسويلك يعني
مقهوورمنها مايدري وش يسوي يصكها كف يطير عقلها مثل ماطيرت قلبه وإلا إيش..
سحبها من شعرها وطلع من الغرفه ونزل تحت وهولازال شادها من شعرها..
دخل للصاله وشهقت أمه:وش تسوي
رماها في حضن أمه:بنتك هذي لاعاد تصحيني وإلا والله لأنحرها قبل لاتموتني بلسانها
أمل ماسكه شعرها اللي آلمها:آآآه يمه شعري...
طلع من عندهم معصب وقابل خالد نازل..
خالد إستغرب لماشافه بيبجامته:شفيك
مارد عليه وكمل طريقه
دخل خالد وشاف أمل تلم شعرها وتربطه وهي مكشره:شفيكم
أم خالد شافت ولدها لابس بيطلع:وين يمه تطلع في هالمطر والبرد
خالد:مارح أطول يمه
طلع وأمل قامت معصبه:أففف إيش هالملل والطفش..ماحد يشجع ..ساره ماكله الكتب أكل مادري من وين جتها هالثقافه الزايده ..وأنا ماغير جالسه لوحدي ولورحت بيت عمي قعدوا يهاوشوا ..ليه تروحين
رنيم وفي إيدهابيالة شاهي:وإنتي لازم تسوي شئ ماتجلسين ساكته
أمل:أيوه ماقدر
أم خالد:روحي صلي لك ركعتين وإدعيلك..الدعوه تستجاب في وقت المطروانفعي روحك
.*********
دخل للبيت وإنصدم لماشاف لميس جالسه عند الباب وتبكي وجسمها يرتجف ....راح لها يركض ولمانزل لمستواها بفاجأه فيها ترمي نفسها في حضنه وتتمسك فيه وتردد نفس الاسم(رامي)
ارتبك مايدري وش يسوي خصوصا إنها ضامته
سمع صوت رعد المصدوم:فيصـــــــــل
رفع راسه وشاف رعد قدامه...
رعد انصدم لماشاف لميس في حضن فيصل والدم وصل لراسه
فيصل ارتبك لماشاف نظرات رعد الحاده..من حقه يغضب لميس خطيبته وفي حضني بعد
أبعدها عنه وطاحت ع الأرض مغمى عليها
رعد نسى غضبه نسى كل شئ في هالحظه
رعد صرخ وهو يرفعها عن الأرض:لميـــــس
صرخ بفيصل:مين اللي مطلعها كذا بالمطر
فيصل إرتبك ومستغرب من شكل رعد:ما..مادري
قام رعد وحاول يفتح الباب لقاه مقفل طلع مفتاحه وهو يسب ويلعن ومادخل مفتاحه لأن المفتاح عالق من داخل
ضرب الباب برجله وهو يصارخ ويسب
الخدم جوا يركضوا وفتحوا الباب وانصدموا لماشافوا رعد بشكله المرعب بنظراته وهوشايل لميس
صعد فوق بسرعه ومالقى في وجهه إلاغرفته دف الباب برجله وحطها ع السرير
نادى الخدامه وطلعوا من الغرفه
بدلت ملابسها وطلعت
دخل رعد وفيصل فضل إنه يبقى برى
إتصل ع الدكتوره لماتحسس حرارتها ولقاها مرتفعه
وصلت الدكتوره وفحصتها وخفضت حرارتها...
طلعت الدكتوره وطمنتهم عليها وطلعت
***************
دلال بخوف:لايكون رعد وفيصل عرفوا إنا احنا الله طلعناها
رنا بنفس خوفها:والله أبوي يذبحني ورعد بيدفني برجله ياويلي إنتي ماسمعتي صراخه هووفيصل أكيدصارلهاشئ
دلال بتشفي:أحسن تستاهل ليتها تموت وتفكنا
رنا انقهرت منها:أقول اسكتي إنتي بعد..إنتي ماتعرفي رعد إذا عصب مايعرف أمه من أبوه
دلال:مايقدر يسوي شئ....وبعدين ليه يسوي لايكون يحبهابعد
رنا بطفش:أوووووه إنتي وين وأنا وين
***************
صحت وفتحت عيونهابتعب ناظرت حولها واستوعبت المكان..أنا إيش جابني هنا
التفت للباب اللي انفتح ودخلت منه ريم:لموس صحيتي

تعدلت لميس بجلستها وتذكرت اللي صار وناظرت ريم:أنا إيش جابني هنا
ناظرتها ريم:رعدوفيصل شافوك برى وجابوا لك الدكتوره بس الحمدلله إنتي بخير
لميس سكتت تطالع ريم
ريم بقهر:والله لوكنت موجوده ذاك الوقت كان دفنت هالدلالوه وفكيت البشريه من شرها
ضحكت لميس وسكتت لماحست بدوخه
ريم مسكتها:شفيك ياقلبي تعبانه
لميس وإيدها ع راسها:مادري حاسه بدوخه
ريم رفعت السماعه:بطلبلك فطور وتاكليه يمكن من الجوع إنتي ماأكلتي شئ من أمس
طلبت لها فطور وخلتها تاكله كله بزنها
******************
طلعت من غرفتها ونزلت تحت أول ماقالت لها الخدامه إن ريان تحت علطول فكرت إنهاتتأكد من شكوكها وتعلقه فيها هو وزياد وماتخليهم يلتفتوا لتولين..
لبست فستان قصير مره أسود حطت ميك أب ورشت من عطرها القوي..
ناظرت في شكلها وأول ماحست إنه مغري وحلو..
نزلت تحت تتمخطر بمشيتها بدلع
شافت ريان قدامها واقف ..قالت بنفسها مستحيل أخلي هالوسامه لتولين
إبتسمت بدلع وقربت منه باست خده وضمته:إشتقت لك
ريان عجبه شكلها:وأنا أكثر
أبعدت عنه ومسكته من إيده وسحبته معاها للمجلس..
جلست جنبه وملاصقه له
وهوياكلهابنظراته:قمروالله قمر
إبتسمت بفرحه ومسكت إيده:عيونك الحلوه
ناظرت في عيونه:تحبني
إبتسم بخبث:طبعا أحبك وأعشقك
حست بالراحه لماسمعت حكيه وقالت بعتب وغيره:لوتحبني كان ماتصرفت تصرفك وحميت تولين بهالطريقه(كانت تقصد ضمته)
تفاجأ من هالسيره وقال بسرعه:كنت خايف أمي تحرقها
ناظرته بقهر:وليه خايف
خايف عليها
ريان بفطنه:طبعا لا ..بس أمي اللي بتروح فيها إذا دخلت للمستشفى إنتي عارفه المستشفيات لازم تسأل كيف حصل الحرق وأمي اللي بتنسجن فهمتي ياقلبي
إبتسمت براحه اللي خايفه منه تأكدت منه....بس باقي زياد ومستحيل راح تعرف منه..
لف إيده ع خصرها وقربها منه وهي ماعترضت ولا احتجت......!!!
****************
دخلت سديم لغرفة مي لماسمعت هواشها مع بنتها:خير شفيكم
مي:تعالي انقذيني من هالبنت
سديم ناظرت شهد:شفيك
شهد بعنادوإصرار:برووووح بكره معكم للملكه ما ا ا ا الي دخل
سديم:ممنوع الأطفال مافيه روحه
شهد تخصرت:لا ا ا ا والله أناموب بزر تعيون علي بروح يعني بروح غصب عنكم بروح
مي:علشان يطردونك
شهد عقدحواجبهاباستنكار:موووب ع كيفهم والله..وبعدييين هذي ملكة خالي غصب بدخلوني ورجلينهم فوق روسهم بعد بعد
ناظرت سديم مي بعدم تصديق:بنت هذي داهيه
مي سكتت تناظربنتهابقلة حيله
دخلت سميه:خلاص خليهاتروح ماراح يقولوا شئ هذا خالها ولا تدوخي راسك معاها
شهد ناظرت أمها:شفتي
مي:كيفكم أنا خلاص مالي دخل راسي مصدع من هالبنت
شهد باستنكار:والله عاد ماحد قالك تصارخين وتهوشين إنتي اللي موجعه راسك بالصراخ ماقول كلمه إلا قبيتي بوجهي
سديم:بنت عيب تحاكي أمك كذا
شهد كشرت:أمي موب أمتس كيفي أفف تدخل عصه بشئ مايخصه
طلعت والبنات يناظروا بعض باستنكارمن لسانها
***************
طلعت لميس من غرفة ريم مكتئبه ..يعني خلاص بكره ملكتها...
قابلت أم رعد في طريقها لغرفتها ووقفهاصوتها
ام رعد:أخيرا أخذتي اللي تنيه
ناظرتهامستغربه:وش اللي أبيه
قربت منهابعصبيه:لاتسوي نفسك بريئه وضعيفه ماتعرفي شئ....كنتي مخططه تعيشي عندنا وتنعمي بالفلوس وحققتيه وعشتي عندنا واللحين الجرء الثاني من خطتك وأمنيتك بيتحقق
لميس ببرود وهي قرفانه من هالحاله:أي أمنيه
ناظرتهاباستحقار:حطيتي عينك ع ولدي رعد وحصلتي عليه لكن احلمي يبقى لك وتاخدي ثروته فاهمه
وكملت باستهتار:طالعه ع أمك خبيثه ولا بعد أخبث منها قدرتي تسيطري ع عمك وعياله وبتاخذين واحد منهم وتحسبي نفسك قدرتي تاخذي كل شئ
بس احلمي ايدك تنمد ع ثروة ولدي وفلوسه أو ع أحد من أخوانه..إياك تفكري إنك الكل بالكل لأني أقدر أرميك برى وأفك ولدي منك بس أنا ساكته للمهزله هذي علشان أبورعد فاهمه
راح وتركتها واقفه حابسه دموعها وبالعه غصاتها وجروحها إلى متى بتتحمل جروحها والذل...
دخلت غرفتها وانسدحت ع سريرها وغمضت عيونها تتمنى تصحى بكره تلقى كل شئ حلم
***********
يوم الملكـــــــــه**
رشا تناظر إختها اللي ذابحه نفسها بكي وصراخ..وقلبها يعورها عليها..
دخلت أم عبدالله متكدره:خلاص يمه ارحمي حالك
دلال ببكا:كيف تبغيني أسكت..اليوم المفروض يكون ملكتي يوم فرحتي أنا آآآآه يمه أخذته مني أخذته مني ..أكثرمن سنه وأنا مخطوبه له وآخرتها تاخذه مني بهالسهوله آآه يمه بمووت يمه ليه ليـــــــــه
أم عبدالله راحت لها تهديها:خلاص يمه عساها ماتتوفق جعلها ماتشوف سعادتها اللي كسرت قلبك
قامت دلال وفتحت دولابها وسحبت فستانها:والله ماأتركها تتهنى لا أطربق هالليله ع راسها ولا أعديها ع خير.....
**************
لبست فستانها وحطت ميك أب ثقيل ...كانت تحط الميك أب وعيونها مليانه حقد وإصرار ع الفكره الخبيثه اللي تدور في راسها..
دخلت عليها رشا وشافتها لابسه:يعني خلاص مصممه تروحي
طنشت سؤالها وقالت:شكلي حلو
ناظرتها رشا بفستانها الكوكتيل القصير ومكياجها اللي محليها أكثر:كلك ع بعضك قمر

تقدمت منها:بس إيش راح تسوي
دلال بثقه وخبث:بوريك إيش بسوي..(ناظرت شكلها في المرايا) بخلي هالليله ليلة ملكتي أنا موملكتها
ناظرتها رشا بدهشه:كيف
دلال مشت لشنطتها وطلعت منه مقص وأرواج وكحل:بهذا
فتحت عيونها بصدمه:بتذبحيها
دلال:لا طبعا
رشا:أجل ليه المقص
دلال رجعت الأغراض لشنطتها:بعدين تعرفي
**************
في قصرأبورعد
كل شئ جاهز والقصرانقلب شكله فوق تحت..علشان يناسب المناسبه..
الحديقه مليانه كراسي إستقبال وللضيوف وطاولات البوفيه مرتبه بشكل حلو..
كل شئ خيالي الأنوار بكل مكان باحجام وأشكال مختلفه والورد موزع في كل مكان بشكل جذاب وساحر...
وكل شئ يدل ع الفرح والبهجه في هالمناسبه ...
لكن في غرفة لميس الوضع غير..
كانت ميته من البكا...خلاص اليوم بنكتب له بصير تحت رحمته ..آآآه يابابا آآآه يارامي لو كنتوا هنا ماكان هذا حالي...ماكان تجرأ رعد يفكريملكني أو حتى يهيني ...
سمعت دق ع الباب وصوت ريم:ميسو يالله افتحي الكوفير وصلت
شدت قبضتها ع اللحاف وهي مغمضه عيونها ودموعها تسيل ..ماكانت تبغى ملكه أو حفله ماتبغى شئ..حاولت تحاكي عمها لكن رعد هددها وتوعدها لو فتحت فمها وقالت شئ لأبوه ..كان يفرض سيطرته وتحكمه فيها من اللحين..
فتحت عيونها وناظرت في فستانها الناري بذهبي الفخم ..حتى الفستان هو اللي جابه لها وأصر إنهاتلبسه تذكر إنها رفضت وهددها وأرعبها لين وافقت تلبسه..كان يبغى يقيدها ويعلمها إن رفضها للحفله مو نافعها واللي يبغاه هو يصير ..
كتمت شهقاتها وبلعت غصاتها اللي تحرقها وقامت أخذت شور ولبست بنطلون وقميص أبيض وفتحت الباب لقت قدامها ريم ومعاها ثنتين ماسكين شنط وأغراض عرفت إنهم الكوفيرات
ناظرتها ريم وعرفت من عيونها إنهاكانت ذابحه نفسها بالبكا وضاق صدرها مرره ماكانت تبغى تكون علاقة أخوها بلميس بهالسوء مع إنها من زمان تتمنى لميس لرعد..
ضمت لميس :مبروك ياأحلى عروسه
حست بارتجاف لميس وأبعدت عنها وناظرتها تواسيها








  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
معشوقي, جرحني, رواية, نزار

جديد مواضيع القسم قصص - روايات - روايات كاملة - روايات طويله - روايات غرام


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
تحميل رواية طعنة حب -رواية سعودية طعنة حب لتحميل رواية كامله !•» راھﭜه اڸحس قصص - روايات - روايات كاملة - روايات طويله - روايات غرام 28 15 - 1 - 2012 10:03 PM
بنات الي عندها الجزء الاخير من رواية جرحني وصار معشوقي بليززززز ضروري شوقا قصص - روايات - روايات كاملة - روايات طويله - روايات غرام 2 28 - 5 - 2011 8:51 PM
رواية جرحني وصار معشوقي 2011 كامله بـ صيغة txt و Word..!! ĀāпĐ €ђśāśί مواضيع مكرره - مواضيع محذوفه - مواضيع تالفه 1 18 - 4 - 2011 2:55 PM
أحبك.. أحبك.. والبقية تأتي لشاعر نزار القباني-قصيدة نزار القباني احبك-قصيدة رومنسيه !•» راھﭜه اڸحس قصائد - قصايد - همس القوافي - قصيده - شعر - قصائد شعريه - قصائد منقوله 7 14 - 8 - 2010 4:53 AM
وسائط نزار قباني - mms نزار قباني -●î[ḾїṦสή]î●- مسجات رومنسية - وسائط حب - رسايل جوال- وسائط mms - موبايلي - sms 5 19 - 3 - 2010 5:11 PM


الساعة الآن 10:44 PM



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO TranZ By Almuhajir
ماشاء الله تبارك الله ماشاء الله لاقوة الا بالله , اللهم اني اسالك الهدى والتقى والعفاف والغنى

Security team

Privacy Policy