العودة   منتديات تجمعنا المحبه > تجمعنا الأدبيه > قصص - روايات - روايات كاملة - روايات طويله - روايات غرام
التسجيل اجعل كافة الأقسام مقروءة

قصص - روايات - روايات كاملة - روايات طويله - روايات غرام روايات - روايات طويلة - روايات - تحميل روايات - روايات سعودية - خليجية - عربية - روايات اجنبية - اجمل الروايات. -قصص غرامية ، قصة قصيرة ، قصة طويلة ، روايات ، قصص واقعية ، قصص طريفة ، قصص من نسج الخيال ، حكايات,قصص اطفال ,

رواية جرحني وصار معشوقي

ريم:رعــــد رفع عيونه لها:هلا والله لميس متجاهلته باحتقار واقف معاها وهي متفسخه كذا ريم ناظرت دلال باحتقار ممزوج بعصبيه:هــــي إنتــــي ...

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم منذ /2 - 1 - 2011, 11:43 PM   #22

حروف مبعثره غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 27
 تاريخ التسجيل : 8 - 6 - 2008
 المشاركات : 6,058
 النقاط : حروف مبعثره has a reputation beyond reputeحروف مبعثره has a reputation beyond reputeحروف مبعثره has a reputation beyond reputeحروف مبعثره has a reputation beyond reputeحروف مبعثره has a reputation beyond reputeحروف مبعثره has a reputation beyond reputeحروف مبعثره has a reputation beyond reputeحروف مبعثره has a reputation beyond reputeحروف مبعثره has a reputation beyond reputeحروف مبعثره has a reputation beyond reputeحروف مبعثره has a reputation beyond repute

افتراضي رد: رواية جرحني وصار معشوقي


ريم:رعــــد
رفع عيونه لها:هلا والله
لميس متجاهلته باحتقار واقف معاها وهي متفسخه كذا
ريم ناظرت دلال باحتقار ممزوج بعصبيه:هــــي إنتــــي
إستحــــي ع وجهك واستــــري نفسك ترى رعد ولد عممك مو زوجك متفسخه كدا قدامه
دلال إنقلب وجهها وإنقهرت من ريم ودها تذبحها وتقطعها تكرهها مووت
لفت وراحت عنهم مقهوره
رعد كبح إبتسامته من أخته اللي ماهمها أحد ترمي الكلام وتدوسه
رنا بعصبيه لأنهاسمعت كلامها:هــــي إنتــــي ليــــه تحرجــــي دلال كذا
إنتي ما ا الك دخل فيها هي حره
ريم كشرت:والله عاد خليهاتحشم نفسها وإلا تضرب راسها بالطوفه
رنا :شوفي الله جنبك بعدين تكلمي
تركتهم تلحق دلال ولميس إنقهرت من رعد اللي ناظرها وهو رافع حاجبه
صدت عنه ببرود ورجعت للصاله
**************

دلال مقهوره:الحمــــاره ريم فشلتني عند أخوك الزففته
رنا:المهم إنك خلتيه يشوفك وتعجبيه
ردت بقهر:أي شافني أخوك مشغول يطالع الحقيــــره
وشكله ميت عليها
رنا:أصلا رعد شكله ماهمته مايطيقها لأنه دايم طقاق معاها
دلال تذكرت إبتسامة رعد لها وإبتسمت بخبث:أنا بخليه يمووووت فيني لأنه لي أنا بس
*************
كانت حاطه إيدها ع فمها بصدمه وفجأه حست بقرف وغثيان من اللي تشوفه قدامها
إختها جالسه بحضن ولد عمتها ريان بوضع مثير للإشمئزاز

وبالحديقه وماهمهم أحد ولاهامها أبوها يدخل للبيت ويشوفهم كذا
شهقت وهي تبعد عن الشباك لماشافت ريان رفع راسه للشباك وإبتسم لأنه شافها
ركضت للسرير وجلست وضمت لحافها بخوف وهلع خافت يقول لإختها تدفنها في مكانها
زاد رعبها لماتذكرت ضربها الهمجي لها لما شافتهم في المجلس مع بعض
غمضت عيونها بخوف وهي تحس بجسمها يآلمها كل ماتذكرت ضربها لها ووحشيتها
سمعت باب غرفتها ينفتح غمضت عيونها بخوف وجسمها يرتجف
حست بخطوات إختها تقرب منها
غمضت عيونها بقوه منتظره إيد إختها تبدا بالضرب والسب
بس جمدت مكانها لما حست بإيد خشنه تتخل شعرها والإيد الثانيه تبعد اللحاف عنها
رفعت راسها بخوف وشهقت وهي تبعد إيده عنها بهلع وتبعد عنه
قرب منها وسحبها لصدره وأنفاسه القذره تلفح وجهها
ناظر جسمها بوقاحه:والله قمر وغزال بعد شويه عليك
حاولت تبعده عنها وكل خليه من جسمها ترتجف ولسانها صار ثقيل من الخوف وماقدرت تصرخ
طلع صوتها بصعوبه وإيدها الصغيره تدف صدره عنها:بــ ـ ـ ـ ـعــد عنــ ـ ـي
ضحك وإيده تتلمس خدها الناعم:لا لا لا ترى كذا أزعل منك
توليـــن وإنتي تدرين إني مابي أزعل منك ياقمر خليك معاي كووول
علشــ....
دفته عنها وهي تصرخ فيه بصوت مرتجف:ريــ ــ ــ ـان إتر ر ـكنـــي الله يخلـ ـ يـك
مسكها من كتفها ورماها ع السرير بقوه
وعيونه مركزه ع جسمها بوقاحه
قرب منها بس تراجع بسرعه
لماسمع صوت مرام تناديه بدلع
طلع من الغرفه بسرعه قبل تشوفه
وراح لها
أما تولين ماقدرت تتحرك من مكانها
ترتجف برعب ووقلبها يرتجف
دموعها سالت ع خدها بلا توقف
كان شرفها بيضيع ع إيده
وحياتها كلها تتدمر نهائي زياده ع دمارها
سحبت نفسها سحب للباب وقفلته أكثر من قفل
إنهارت ع الأرض تبكي بقوه وصوتها يعلى
كانت مرعووووبه ومو مصدقه إنها فلتت من إيده
***************

في الكورنيــــــــش
كانوا جالسين قدام البحر ومبسوطين
أمل عجبتها هند مره وحبتها
لأن هند حبوبه وتنحب
شافوه من بعيد جاي لهم لابس بنطلون جينز فاتح وبلوزه بيضا نص كم
إبتسمت لميس والتفت لأمل اللي تطالع البحر بشرود
لميس تحرك إيدها بشكل دائري قدام وجهها:أمــــو و ول
انتبة لها:أيوه
همست لها:هذا رائد وصل
وقف قدامهم بابتسامه:السلام عليكم
قاموا واقفين:وعليكم السلام
رائد:كيفكم
:تمام وإنت
أمل:يالله رودي نمشي
رائد باستهبال:يالله أمولي
إبتسموا البنات وراحوا
هند دق جوالها وردت
بعد ماسكرت:هذا بدر جاي
بدر:السلام عليكم
همسوا:وعليكم السلام
بدر وعيونه ع لميس عرفها من عيونها الزرقا الذباحه:كيفكم
همسوا:تمام
بدر إبتسم والتفت لهند:سوري هنوده تأخرت عليك
ريم همست للميس وفيها الضحكه:شعندهم اليوم الشباب يدلعون في إخواتهم
مسكت لميس ضحكتها بس إختفت فجأه لما شافته جاي لهم وعيونه مضيقها بعصبيه ......
فتحت عيونها ببطئ تحس بصداع في راسها
ناظرت الساعه اللي ع الكومدينه
وقامت بكسل:أفففف أكيد بصدع وأنا مطوله في النوم
قامت وأخذت لها شور ينشطها ولبست ملابسها ونزلت
دخلت للصاله شافت امها جالسه
وقدامها قهوه وشاهي ع الطاوله
وطبعا أمها ماتركتها هزأتها لأنها نامت النهار كله وعطتها محاضره طويله
صبت لها من القهوه وهي تقول:خلاص يمه مارح أعيدها أصلا راسي صدع من النوم
ردت عليها بعصبيه:شفتي كيف أنا مادري شلون بتتزوجين وهذا نومك
قطع حكيهم دخوله :السلام
وكمل بتريقه لماشافها صاحيه:أو و و و و و و و و وه خيش النوم صحى
أعوذ بالله وش هالنوم تكككفين عطيني نصه شوي
ردت امه باستنكار:وه بسم الله عليك وش تبي فيه مو كفايه إختك
باس راس أمه وطالع إخته اللي تطالعه مقهوره من تريقته
:صبي لي فنجال
حطت الدله قدامه:إخدم نفسك وإلا موشاطر إلا بالتريقه
حرك حواجبه لها بيغيضها وعلى فمه بابتسامه
أخذت أمه الدله وصبت له
أخذها من إيدها:مايحرمنيش منك ياعسل
دخلت معاها لعبتها وفتحت عيونها بفجعه:صحيتـــي يانوامــــه
تأففت بملل:كملت
ضحك ومد إيد لها:ههههه تعالي تعالي
طالعته بنص عين وكملت طريقها لجدتها وجلست بحضنها
ضمتها أمه لها:هلا بشهــــوده الحلوه
شهد بدلع:أدري إني حلوه
كشر:ياشين البزارين
ناظرته أمه بنظره:ماجد
كشر بوجه شهد ولف للتلفزيون
:إلا وين مي ماشفتها من جت من السفر
شهد :أمي عند أبوي بالمجلس
ماجد قام:أجل بروح أشوفه
طلع من عندهم وراح للمجلس
(مي أختهم الكبيره بعد ماجد متزوجه واحد من القصيم (صالح) وكانوا ساكنين فيها بعدها نقلوا للرياض واستقروا فيها )
دخلت سميه معها كاس عصير:هــــاي
شهد كشرت:وشي هاي ذي قولي السلام عليكم
سميه ضحكت:مابقى إلا بزارين يعلمون الحكي
شهد تخصرت:البزر خشتس والله
جلست سميه وطلعت لسانها تقهرها ولفت

كشت عليها شهد:و و و و وع عليتس يادوبيه أنتي ولسانتس يا وسخه
كانت بتقوم عليها سميه بس شهد إنحاشت برى
أم ماجد:إتركيها لاتحطين عقلك بعقل بزر
سميه:تقهر هذا صغرها ولسانها هالطول
*************
إختفت إبتسامتها لماشافته جاي لهم ومضيق عيونه بعصبيه
وقف عندهم:السلام
:وعليكم السلام
لميس:هذا بدر أخو صاحبتي
هذا رعد ولد عمي
مد إيده بدر ببتسامه:هلا رعد
مد إيده وصافحه ببرود:هلا
بدر حس من صوته إنه ماتقبله فانسحب :يالله فرصه سعيده
هند تحاكي لميس:لميس لاتنسي لازم تزوريني مع ريم
إبتسمت:إن شاءالله
راحوا ورعد لف يمشي وبدون نفس:يالله بوصلكم للبيت
مشت لميس مكرهه ماتبغى تروح معاه
في السياره
كان الهـــــدوء يعم الجو الكل ساكت وغارق في تفكيره
لميس تفكر في رعد ليه شكله معصب أسلوبه البارد والجاف مع بدر ماعجبها وقاهرها
إبتسمت لماتذكرت بدر ماتدري ليه تذكرت نظراته لها وصوته الحنون مع هند
قطعت تفكيرها لما حست إن الهدوء غريب في السياره
ناظرت ريم مستغربه ليه ساكته ماتحكي غريبه معروف إنها تحب تحكي مع رعد وتسولف وتستغل أي فرصه يكون موجود لأنه يكون مشغول كل وقته ولا يجلس مع أهله
غصب عنها لفت نظرها لرعد بس ماكانت تشوفه زين لأن لابس نظاره سودا(ديور) مغطيه نص ملامح وجه لمحت إيديه اللي شاده ع الدركسون بقوه وعروق إيده واضحه من قوة شدته
إستغربت تحس إنه معصب بس ليه ماتدري
كشرت فجأه ولفت نظرها للشباك"وأنا إيش دخلي فيه إن شاءالله يحترق "
*************
طلعت من الحمام بعد ماأخذت لها شور كانت لابسه قميص حرير وردي بأكمام قصيره ولنص الساق وشعرها الكستائي المبلول منثور ع
أكتافها كان شكلها مره كيوت
تفاجأت لما شافت ريم جالسه ع طرف سريرها وعليها بجامتها الحرير الحمرا
إبتسمت لماعرفت إنها أكيد بتنام عندها وبتصر إصرار
لكن إختفـــت إبتسامتها لماسمعتها تتنهد بضيق وشكلها متضايقه
خافت وقربت منها :‎ Reem Are you Ok
تنهدت ريم وواضح إنهاتفكر:أيوه
جلست جنبها لميس تناظرها بتفحص:Then Whay you are Look Sad
همست ريم بضيق:رعــــــد
رفعت لميس حاجبها:رعـــد إيش فيه
رفعت نظراتها ريم بضيق:مادري أحسه متغير كثير
يعني دايما أشوفه متضايق معصب سرحان ساكت مايحكي إلا إذا حاكيته
متغير مره
قامت لميس بلا مبالاه وراحت للتسريحه تمشط شعرها:عادي your brother ‎راجع من بلد غريب وعايش فيه لوحده سنوات of Course he will change
وبعدين أنامن جيت ماشوفه إلا معصب
حركت ريم راسها بنفي:لا هو كثير يسافر ويطول ويرجع مثل ماهو زي العسل صحيح إنه مو مثل فيصل وعادل يمزح معانا يضحك يعني مره ثقيل بس يسولف يضحك معانا ولامره شفته متضايق كذا وعارفه إنه عصبي مره ويعصب أحيانا بس موكذا دايم يامتضايق يامعصب ياساكت
تركت لميس اللي بإيدها وسرحت تطالع نفسها في المرايه هي من جت تعيش هنا وهي ماتشوفه إلا معصب ومتضايق ساكت وإن حكى جرحها بحكيه ونغزاته ونظرات الإحتقار منه معقول تكون هي السبب
قطعت أفكارها ريم لماقامت :لموس بنام عندك الليله بصراحه أطفش وأنا نايمه لوحدي
إبتسمت لميس غصب عنها:كيف تطفشين وإنتي نايمه(وكملت بمزح)لايكون تلعبي وإنتي نايمه
ضحكت ريم ورمتها بالمخده بس لميس تفادتها قبل تضرب وجهها وهي تضحك ع ريم
***********
علــــــت صرختهــــــا الحاده وهـــــزت أركــان البيــــت:شهــهــهــهــهــهـــــدو و و و و و و و و و و و و و و و و و و و و و و و و و و و ه
تلتها أصوات صريخ وركض ع الدرج
قامت من الكنب مفزوعه:إيش فيهم
إندفعــــت شهد داخله بسرعه البرق ع الصاله وهي تصرخ وتتخبى خلف أمها:مــــــا مــــــا شوفــــــي إختك بتضربنــــــي
دخلـــت للصاله بنفس إندفاع شهد وبإيدها جزمه كعب ووجهها محمر غضب:وينهــــــا ذابحتهــــــا ذابحتهــــــا الحمــــــاا ا ا ا ا ا اره
مي مدت إيديها خلفها تحمي بنتها منها وفاتحه عيونهابصدمه:مجنونــــــه بتضربيها بالكعب بتخرمي راسها إنتي إبعـــدي عن بنتـــي أحســـن لك
لوحت بالجزمه بإيدها وهي تتقدم لهم قاصده شهد بغضب:لا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا أجل أخليها تخرب لابــــي وأسكت لها
أم ماجد مدت إيدها لها بتهديد:واللـــه ياسميه إذا مديتي إيدك عليها لاني أمك ولاتعرفيني








  رد مع اقتباس
قديم منذ /2 - 1 - 2011, 11:44 PM   #23

حروف مبعثره غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 27
 تاريخ التسجيل : 8 - 6 - 2008
 المشاركات : 6,058
 النقاط : حروف مبعثره has a reputation beyond reputeحروف مبعثره has a reputation beyond reputeحروف مبعثره has a reputation beyond reputeحروف مبعثره has a reputation beyond reputeحروف مبعثره has a reputation beyond reputeحروف مبعثره has a reputation beyond reputeحروف مبعثره has a reputation beyond reputeحروف مبعثره has a reputation beyond reputeحروف مبعثره has a reputation beyond reputeحروف مبعثره has a reputation beyond reputeحروف مبعثره has a reputation beyond repute

افتراضي رد: رواية جرحني وصار معشوقي


شهقت سميه وهي شوي تبكي من القهر:حرا ا ا ا ام عليكم يعني أخليهاتسرح وتمرح في غرفتــــــي وتتعبــــــث في أغراضــــــي وأجلــــــس أطالعهــــــا.....
أم ماجد بعصبيه:لا إكسري ظهرها وإلا إخرمي راسها بالكعب اللي في يدك
(وعلت صوتها تكمل)ماحد قال لك إتركي غرفتك مفتوحه وإرمي الاب توب في كل مكان فيها وتعالي
صرخت سميه والقهر ذابحها بشهد اللي تطالعهابقوة عين بانتصار ولا كأنهاسوت شئ
:واللــــــــــــه يا زفتــــــــــــه لو أشوفــــــك معتبه باب غرفتي لا أكســــــر راســــــك كســــــر يا حمــــــاا ا ا ا ا ا ا ره
رمت الجزمه بقوه بغضب وطلعت من الصاله مثل البرق
مالت مي بجسمها وابعدت بنتها بسرعه عن الجزمه اللي ضربت في الجدار جنبها وكانت بتضرب في وجهها
أم ماجد لفت لشهد:وإنتي إيش دخلك بغرفتها
قامت شهد وحطت إيدها ع خصرها وإصبعها بجانب راسها وهي تمط كلماتها:كيـيـيـيـيـيـيـفـي أسسسسووووي الللللي أبييييه مااااااااحد قالهاتتطنزز علي وتطردني من الغرفه
شهقت أمها:بنــــــت تكلمي مع جدتك كويس وعدلي وقفتك
تأفففت شهد ولفت طالعه من الصاله تتحرطم
أم ماجد:الله يهديها بس
******************
طلعت من غرفتها بعد مابدلت بجامتها ولبست بنطلون جينز أسود عليه بلوزه رمادي فاتح ساده وحزام متوسط أسود ع الخصر
لمت نص شعرها بشباصه
وحطت قلوس شفاف
طلعت من غرفتها ومرت غرفة ريم إستغربت لماحست بالبروده من تحت الباب وعرفت إنهاللحين نايمه
فتحت الباب ودخلت إرتعش جسمها من البروده وفتحت الأنوار شافت ريم نايمه ع بطنها وضامه اللحاف وغارقه في النوم للدرجة أنهاماحست بالنور والصوت
دورت بعيونهاع ريموت التكييف ولقته مرمي ع الأرض جنب السرير رفعته وسكرت التكييف
حطته ع الكومدينه وهي تنادي ع ريم:ريم....ريــــــم
هزتها لماماشافت منها إستجابه وهي تعلي صوتها:رييـيـيـيـيـيـيـيـيـيــيـم
Waaaaaaaaaaaaaaaaeeeeeeke Uuuuuuup
إنقلبت للجهه الثانيه معطيه لميس ظهرها بعد مافتحت عين وحده وقالت بصوت كسول :ها وشو
هزتهالميس أقوى :إصحــــــي
غطت وجهها وتلحفت زين:إنقلعـيـيـيـيـيـي
إبتسمت لميس لأنهاعارفه إن ريم تشين أخلاقهالماأحد يصحيهامن النوم
أبعدت اللحاف عن وجههاوسحبته شوي وهي تصرخ فيها:رييييييييييييييييييييييم إصحييييييييييييي يا Laaaaaaaaazy
عقدت حواجبها بضيق وتسحب اللحاف لها وهي مطنننننشه
راحت لميس للبلكونه وفتحت الستاير وبابها ودخلت أشعةالشمس داخل الغرفه وضايقت ريم
فتحت عيونها ورجعت غمضتها وهي تغطيها بإيدها عن الشمس بضيق :خلا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا اص سكري البلكونه صحييييييت
إبتسمت بنصر لأنها طيرت النوم من عيونها و طلعت من الغرفه مطنشه ريم ونزلت تحت
‏*‏************
دخلت الصاله وابتسمت لماشافته جالس ع الكنبه وشكله توه صاحي من النوم ومسترخي بجلسته
:السلام عليكم..صباح الخير
إبتسم وهويعدل جلسته:وعليكم السلام..صباح الورد
جلست ع كنبه مفرده وبادرها بسؤاله:ريم ماصحت
إبتسمت:إلا صحيتها
تذكرت فجأه وهي مفتشله إنها نست تشكره:OOOOOOOOOH
Thanks fore the Book
إبتسم:you welcome‏ عجبك
لميس:أيوه حلو بس لسى ماخلصته
دخلت ونصها نوم ورمت نفسها ع الكنبه
رفع حاجبه:وعليكم السلام
ناظرته بطرف عينها وطنشته
لميس ماسكه ضحكتها ع شكلها:للحين ماشبعتي نوم
ناظرتها بحقد:فيه أحد ينام وإنتي فوق راسه.ترا إنتي مو في بريطانيا تحسبين الناس يقوم من صباح الله
إبتسمت لميس بدلع:وأهون عليك أصحى لوحدي وافطرلوحدي من غيرك
إبتسمت وعدلت جلستها:طبعا ماتقدرين تستغني عني عارفه
كشر من غرورها:ياواثقه تراها تمزح معاك لاتاخذي بنفسك مقلب
طنشته بعد مارمته بنظره حاده
وهي ترفع التلفون وتكلم المطبخ:آلو جيبي ثلاثه كابتشينوا وثلاثه كروسان بسرعه
فتح عيونه يمثل الصدمه:بتاكلينهــــــا كلها
تأففت:عدول ترا مالي خلقك
إنطم أحسن لك
عادل:نعم ست ريم إيش قلتي
ريم:إحمد ربك اللي طلبت لك معانا ماطنشتك
عادل رفع حاجبه:غريييييييبه
بالعاده ماتذكري غيرنفسك وبس
كشرت مالها خلقه كانت عارفه إنه يبغى يرفع ضغطها كالعاده لماتصحى من النوم وطنشته
ردت ع التلفون بعد مارن وطلعت خالتها تخبرهم عن وصول مي من القصيم
وتعزمهم عندها
سكرت منها ولفت ع لميس وعادل اللي يسولفوا
دخلت الخدامه وحطت الفطور وطلعت
ريم بفرحه:مي بنت خالتي أم ماجد رجعت من القصيم
عادل لف لها:والله
لميس بحيره:مين مي هي عندها بنت غير سميه وسديم
ريم:أيوه بس كانت ساكنه في القصيم علشان شغل زوجها وماتجي كثير هنا بس اللحين رجعت وبتستقر هنا
لميس:آها ماقالوا لي إن عندهم إختك متزوجة
ريم:بحطون لها عزيمه الخميس
لميس:وناسه يعني البنات بيجتمعوا
ريم:أيوه

حاسه بالطفش والملل بيقتلها وهي توزع نظراتها في الغرفه بملل
لماأستقرت ع الباب فكرت تطلع من الغرفة دام إختها أكيد موموجوده طالعه مع ريان
طلعت من الغرفه تمشي ببطئ وخوف وكل شوي تلتف تخاف تكون إختهاموجوده وتشوفهافرصه تهاوشها وتضربها
تراجعت لغرفتها ووقفت لماشافت وحده من الخدم ماتذكر إسمها نادتها وجت لها وهي مكشره كانت عارفه إن مافيه أحد طايقها حتى الخدم
سألتها بتردد:مرام موجوده وإلا طالعه
عقدت حواجبهاالخدامه بتكشيره:what
حاولت تتذكر كيف تقولها بلإنجليزيه :آ آ آis maram here or she‎'s out
ردت الخدامه بدون نفس:she‎'s out
مشت وتركتها تأففت من أسلوب الخدامه وزفرت براحه لما عرفت إن إختها موفي البيت
نزلت وطلعت للحديقه أخذت نفس طويل وزفرت براحه كانت محتاجه تغير جو الغرفه اللي خنقها
تمشت في الحديقه اللي حستها تغيرت كثير فيها أشياءماكانت موجوده لأنها ماكانت تنزل للحديقه إلا نادرا وبالخفيه وأحيانا تمرشهور ماتنزل لها
لأن الخوف من إختها وأبوها مخليهاماتقدر تخطي برى الغرفه خطوه وحده
شافت حوض كبير مليان ورد جوري بألوان مختلفه راحت له بسرعه وقطفت وحده كبيره وشمت ريحتها تمووت بالورد تعشقه كثير كانت لماتنزل للحديقه تقطف لها أكثرمن ورده وتاخذهامعاها للغرفه أحيانا تجلس تشتكي لها كل شئ تحسهاتسمعها تحس بمعاناتها خصوصا لماتشوفها ذبلانه وميته تحسها تذبلت حزن ع حالها كان كذا تفكيرها
حست بحركة خلفها تجمدت مكانها من الخوف
رصت ساق الورده بقوه وهي تغمض عيونها بخوف لماحست بأنفاس خلفها
شهقت لماقبضت يد بقوه ع ذراها ولفتها بقوه
فتحت عيونها بوسعها وشهقت لماشافت اللي قدامها
***************
جالسين حول طاولة الطعام يتغدون هدوء تام ومايقطعه إلاصوت الملاعق والشوك

ريم:يمه ترا البنات بيجون اليوم
أم رعد:الله يحييهم
رنا:قلتي لدلال تجي بعد
ناظرتهاريم من طرف عينها بقرف:وأناإيش دخلي فيها إنتي قولي لها
أم رعد بصرامه:ريــــــم عيب هذي خطيبة أخوك اللي تحكين عنها
ريم ناظرت رعد اللي قام من مكانه بهدوء:الحمدلله
أم رعد :وين يمه كمل أكلك
رعد ناظرساعته:عندي موعد اللحين وماأبي أتأخر
ناظرت أم رعد ريم بعد ماطلع رعد بحده:عاجبك اللحين زعلتي أخوك وضايقتيه
ريم:وليش إن شاءالله
رنا باحتقار:يعني تحكي عن خطيبته بهالطريقه وماتبينه يتضايق
ريم قامت :يو و و و وه عاد اللي يموت فيها
أم رعد بعصبيه:ريــــــم
طلعت ريم من الغرفه تتحرطم
فيصل بيغيرالموضوع:الشباب بيجتمعون اليوم عندنا
رنا باحتقار:وليه إن شاءالله
فيصل بنظرات حاده:مالك دخل

لاتتليقفي
أم رعد:خلاص عاد شمتو فينا الغريب
رفعت راسها لميس مصدومه وقامت بهدوء وطلعت
دخلت ع ريم في غرفتها ولقتهاجالسه ومعها جوالها
لميس:مين تحاكين
ريم بابتسامه:البندري عزمتها تجي بعد
ضحكت لميس:إيه عاد اللحين صارت العمده
رمتها ريم بالمخده وهي تضحك
*************
شهقت برعب:عـ....عمتي
بعصبيه:عمــــــت عينــــــك إن شاءالله أنا لاعمتك ولايشرفني
حاولت تسحب إيدها من إيدعمتهااللي ضاغطه عليهابقوه آلمتها وهي منزله راسها
العمه بعصبيه:وش مطلعك من غرفتك هــا أناموقلت ماأبغى أشوف خلقتك طالعه من الغرفه
تولين بضعف:الله يخليك إيدي تآلمني فكيها
العمه:فكــــــوا رقبتك إن شاءالله عاجلا غيرآجل
سمعيني زين إن شفتك طالعه من الغرفه حشيت رجولك حش سامعه
رمتهاع الأرض:إنقلعــــــي عن وجهي
قامت تولين بسرعه وهي تحارب دموعها ودخلت داخل صدمت في جسم عريض وكانت بتطيح بس إيدين قويه التفت حولينها ورفعتها
رفعت راسها بصدمه لماسمعت صوت رجولي:بسم الله مرام شفيك مطيــ.....
إتسعت عيونه بصدمه لماشاف وجههاالطفولي وهمس:تولين
شهقت وبعدت عنه ومرت من جنبه تركض بس إيده وقفتها وسحبها له رفع راسها بهمس‎ ‎وعيونه تتأمل وجهها:تولين إنتي تولين
مدإيده ومسح دموعهابحنان:ليه الدموع
إتسعت عيونهابخوف لماحست بأصابعه الدافيه ع خدهابعدت عنه:إتركني
وراحت تركض بخوف
طلع للحديقه وفكره عندها
العمه:زياد تعال يمه
شكل خالك موموجود
مشى لعندها فتح فمه بيتكلم إلا مرام وريان داخلين
ريان:أوووو الدكتور زياد هنا
***********
واقفه عند شباك غرفتها وتناظره وهو واقف مع أخوه وأمه وإختها في الحديقه
كان لابس بنطلون جينزفاتح وتيشيرت أخضر بكتابات بيضاء عريضه
نفس الطول ونفس الجسم العريض اللي كان يعطيها الأمان لماتشوفه
تذكره لماكانت طفله تذكر ملامحه الخشنه وكان فيها وسامه تجذبها
تذكر إيده السمرا الخشنه اللي كانت تمسح دموعها لمايشوفها تبكي ويحاول يهديها
تذكر صوته الخشن المبحوح لمايعاتب أمه ع تعذيبها لها
ولما يصارخ ع إختها إذاشافها تضربها ويدافع عنها







  رد مع اقتباس
قديم منذ /2 - 1 - 2011, 11:47 PM   #24

حروف مبعثره غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 27
 تاريخ التسجيل : 8 - 6 - 2008
 المشاركات : 6,058
 النقاط : حروف مبعثره has a reputation beyond reputeحروف مبعثره has a reputation beyond reputeحروف مبعثره has a reputation beyond reputeحروف مبعثره has a reputation beyond reputeحروف مبعثره has a reputation beyond reputeحروف مبعثره has a reputation beyond reputeحروف مبعثره has a reputation beyond reputeحروف مبعثره has a reputation beyond reputeحروف مبعثره has a reputation beyond reputeحروف مبعثره has a reputation beyond reputeحروف مبعثره has a reputation beyond repute

افتراضي رد: رواية جرحني وصار معشوقي


وهذا اللي زاد كره إختها لها لأنها كانت تحبه وتبغاه وتحاول تجذبه لها بس ماكان يعطيها وجه وهذا اللي يقهرها لماتشوفه يوقف مع تولين ويدافع عنها
تنهدت بحزن وهي تتذكر لماجا يودعها لأنه بيسافر يدرس طب في الخارج
كانت تذكر إنهاتعلقت فيه وهي تبكي مايتركها ويروح
ولماراح زاد عذابها لأن إختها كانت مقهوره لأنه جا يودعها ولا ودعها
حبستها في غرفتها ولا رضت تطلعها منها
ومرت السنين والشهور لين كبرت وهي تتمنى تشوفه
أحياناتحس بكره له لأنه تركها
ولاسأل فيها وأحيانا ماتلومه لأن
مومسئول عنها
سكرت الستاير بسرعه وقلبها يرتجف لماشافت إختهارفعت راسها وطالعتها بتهديد وتوعد
**************
لبست بنطلون جينز أزرق وبلوزه فوشي لنص فخذها أنيقه
ممسوكه من تحت وفضفاضه شوي لبست صندل فوشي
فكت شعرها ولبست طوق فوشي ونزلت خصل ع وجهها
حطت كحل وقلوس
طالعت شكلها في المرايا وإبتسمت
أخذت جوالها بتعليقاته الفوشيه ورفعت محفظتها بتحطها في درجها طاحت من يدها وإنفتحت طاحت نظرتها ع صورته غمضت عيونهابقوه لماحست بقلبهايرتجف تمنع دموعها تنزل
رفعت المحفظه وإبتسمت بحزن لماشافت إبتسامته إشتاقت له كثير كتمت شهقتها
ومسحت دموعها اللي نزلت غصب عنها باست الصوره وضمتها بقوه وهي تاخذ نفس تهدي نفسها فيه
رجعت المحفظه لدرجها ونزلت
شافت ريم داخله ومعاها الخدامات شايلين أكياس
ريم تحاكي الخدم:دخلوها المطبخ وأبغى كل شئ جاهز
لميس إبتسمت:إيش جايبه
ريم وهي تمشي ناحيتها بابتسامه:فطاير وحلى ...الله إيش هالكشخه
إبتسمت لميس:يسلمو
صعدت الدرج بسرعه :يالله عن إذنك بروح ألبس
دخلت لميس للصاله وجلست تطالع التلفزيون
سمعت صوت التلفون وقامت ترد:هالو
جاها صوت رجالي :مرحبا
لميس:هلا
:مين معي
لميس باستغراب(وش هالغبي هواللي داق):إنت اللي مين
ضحك:أوووو إنتي لموس علشان كذا ماعرفتيني أنا رودي
مسكت ضحكتها:أهلا رائد
رائد:كيفك
لميس:تمام وإنت
رائد:تمام ..الله يعافيك نادي لي فيصل أدق ع جواله مايرد
لميس:أوك
طلعت فوق ودقت باب غرفته
ماجاها رد دقت مره ثاني وثالثه وفتح لها الباب
كان حاط منشفه ع راسه ينشفه توه ماخذ شوره وعليه بنطلون جينز زيتي غامق وتيشرت أبيض برسمه خريطه زيتي عليها كتابات بالأسود
إبتسم:هلا
ماتدري ليه حست بحرج ونزلت راسها:آ رائد يبغاك ع التلفون
فيصل:أوووه شكله داق ع جوالي الله يعيني ع لسانه
ضحكت:طيب روح رد عليه
طلع فيصل وهو يضحك
إلا رعد طالع من غرفته طالع لميس وفيصل اللي ينزل الدرج
وإنتبه إنها واقفه عند باب غرفته
شافته لميس يطالعها بعصبيه وحقد (أففف الله يعيني إيش يفكني من لسانه)
ناظرته ببرود ومشت لغرفة ريم
وقفها صوته الخشن:شعندك واقفه عند غرفة فيصل وإلا.....
قاطعته مقهوره من نبرة صوته:مالك دخل
ودخلت الغرفة وسكرت الباب
ريم:أسمع صوت رعد وش يبغى
لميس تجلس:يحاكي الخدامه
رعد فار دمه لماطنشته وهو يتكلم
*********
وصلوا البنات وجلسوا في الحديقه عند المسبح لأن الجو كان حلو
أمل:رهف بتجي
رنابوقاحه:ماشاءالله تعرف تعزم روحها
إنصدموا البنات وريم عصبت:والله بيت عمها وتجي متى مابغت
رنا بكبر وغرور:بيت عمها مو بيتها ماحد كلمها وقال لهاتجي
ريم بغت تتكلم بس أمل ردت عليها وهي مقهوره من غرورها كانت عارفه إن رنا ماتحب رهف وحتى هي وأسلوبهاوقح مع الناس وماتحشم أحد:والله عاد إذا صارلك كلمه مين يدخل ومين يطلع عطينارايك
رنا بقوه:هذا بيتي
أمل بنفس القوه:بيت عمي مو بيتك بيتك إذا تزوجتي هذا إذا رضى فيك أحد
رنا عصبت ووقفت:ليه إن شاءالله شايفتني وحده فاجره وإلا كافره مثل اللي جنبك
الكل إنصدم من حكيها وطالعوا لميس المقصوده
طلعت رنا بعد شفت غليلها في لميس وردت لها الكف اللي جاها من فيصل
بعد مارمت كم كلمه جارحه ومشككه في شرف لميس قدام الكل
لميس مصدومه ودموعها متحجره في عيونها لسانها إنشل ماقدرت تقول شئ من هول الصدمه ماكانت عارفه أومتوقعه إن رناتوصل فيها الدناءه إنها تشكك فيها وبجرحها قدام البنات اللي ماتدري صدقوا حكيها وإلا لا
دلاقامت بغروروهي ترقص داخلها من الفرحه ناظرت لميس بشماته :صادقه رنا هدي حقيقتك يالطاهره ياللي البريئه مالت عليك يال****ه
وراحت داخل
لميس قامت بسرعه حابسه دموعها ماتحملت نظرات البنات ولا قدرت تفسرها
غير إنهم صدقوا الحكي
دخلت للبيت تركض صدمت بجسم بقوه وكانت بتطيح بس مسكها بإيديه مستغرب من ركضها إنصدم لمارفعت لميس راسها ناظرته وتفجرت دموعها غصب عنهاقدامه
ركضت بسرعه بس مسكها من إيدها وهوللحين مصدوم وقال بصوت لوهي عارفه إنه يكرهها كان قالت كله خوف:لميس شفيك
شهقت وهي تحاول تسحب إيدها من إيده وهي تحس بكرههايزيدله وقالت بصوت مخنوق:إتـ ـ ـركــ ـــ نـي
رعد عصب :مارح أتركك إحكي شفيك
صرخت فيه بكره وقهر وألم وهي تسحب إيدها:إتركنــــــي مالــــــك دخل فينـــي أكرهــــــك أكرهكــــــم كلكم
ركضت فوق ورعد مصدوم
دخلت ريم تركض وشافت رعد تعدته بتصعد فوق بس رعد مسكها:لميس شفيها
فكت ريم إيدها بقهر:إسأل خطيبتك ال****ه وإختك
وراحت تركض فوق
**********
أمل كانت بتدخل بس لفت بترجع لماسمعت صوت رعد وشافت فيصل قدامها
فيصل إنبسط وخفق قلبه لماشافها كانت لابسه تنوره سودا قصيره ماسكه من الخصر وواسعه بتكسير من تحت وبلوزه حمرا
أنيقه وبوت أحمرطويل مفتوح
وشعرها البني مفكوك
إنصدم لماشاف وجههاالمتغير
ريم ركضت مبتعده عنه بس فيصل مسكها ولفها بخوف
إنصدمت من إيده اللي ماسكتها
إنتبه ع نفسه وفك إيدها:آسف...
أمل ركضت بعيد عنه وتحس قلبهابيطلع من مكانه
************
ريم حاولت تخلي لميس تفتح الباب لأنهاقافله ع نفسهاالغرفه وماتسمع صوتها خافت يكون صارلهاشئ دقت الباب أكثر:لميس تكفين حاكيني
سمعت همهمات صوتها ولافهمت شئ بس تأكدت إنهابخير
راحت لغرفة رنا بعصبيه وفتحت الباب بقوه
شافت دلال جالسه ع كرسي المكتب ورنا جالسه ع السرير
رنا ناظرتها:خير إيش عندك
مسكت نفسها ريم لاتقوم تضربها وصرخت فيها:إيــــــش سويتــــــي حــــــرام عليك إنتي مجنونــــــه تحكي عن بنتك عمك بهالطريقه وتفتري عليها البنت ماسوت لك شئ
ماتخافي ربك
رنا باحتقار:والله أنا قلت الحقيقه وماجبت حكي من عندي الكل يعرف إلا إذا إنتوا بتناموا ع آذانكم
ريم بعصبيه:أي حقيقــــــه أي حقيقه اللي تحكيــــــن عنها
إنتي لمتى بتظليــــــن كذا تناظرين الناس من فوق
وغرورك هذا بيضيعك ليــــــ....
قاطعتهادلال بعصبيه:هــــــي إنتي لاتحاكي إختك بهالطريقه علشان وحده مسويه نفسهابريئه وهي من تحت لتحت الكل عرف بسوالفها إلا إنتي موراضيه تسمعي وتصدقي
أكيد ساحرتــك وانخدعتي فيها
ريم التفت لها وهي تأشر بعصبيه وإحتقار:إنتــــــي جــــــب ولا كلمــــــه ماأبــــــي أسمع صوتك سامعه
لميس أشرررف منك وإياني وإياك أسمع تحكين عنها وإلا.....
قاطعتهارنا بعصبيه:لا لها دخل هدى خطيبة رعد وزوووجته وأكيد بتخاف ع سمعته إذا بنت عمه مثل هذي
ريم باستهزاء:أي سمعه اللي تحكين عنهاإنتي خليتي فيهاسمعه
وبعدين أشك إنهابتصير زوجته يوم من الأيام وقولي ريم ماقالت
طلعت وسكرت الباب بقوه
*********
في الحديقـــــه
أمل بصوت مخنوق:الله ياخذهم إن شاءالله هذا حكي يقولونه
سديم:خلاص أمل الله بيجازيهم ع فعلتهم
داليا:رنا ودلال مايحشموا أحد أجل في أحد يقول عن بنت عمه هالحكي
سميه:ياعمري لميس ماتستاهل ..قوموا نروح لها
أمل:لا فيصل ورعد موجودين
سميه شهقت:عرفــوا
أمل:مادري
جلست ريم ساكته ومتضايقه
أمل تناظرها:وينها
ريم بضيق:بغرفتها موراضيه أشوفها
سديم:تركوها براحتها اللي صارموشوي
البنات نسوا إن البندري موجوده والبندري ماحبت تدخل في مشاكلهم وجلست ساكته ومصدومه"معقوله كلامهم صحيح ...لا لا أكيد يتبلوا عليها لميس مستحيل هذا يطلع منها
بس ليه قالوا كذا عنها معقوله يكون صدق هالحكي..."
ريم تذكرت وجود البندري وإنحرجت منها وبنفس الوقت خافت تصدق اللي صار
************
عند الشبـــــاب
دخل عندهم وهو شارد فكره مع أمل واللي فيها
بسام رمى عليه كرتون المناديل بعد ماحاكاه ولا سمعه:فصـــــو و و و ول
فيصل التفت له:هلا
بسام:سلامات شفيك
فيصل:لا مافي شئ بس سرحت شوي
رائد بغمزه:اللي ماخذه عقلك
تتهنى
فيصل:ههههه لاتخاف مافيه أحد ماخذ عقلي
رائد بعدم تصديق:إيـيـيـيـيـيــيـيه
علي أنا مصيري أعرف
:لا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا ا
لفوا بفجعه خلفهم وصرخ فيصل ع ماجد وعبدالله اللي يلعبوا بلايستيشن:و و و و و و وجـــــع قصروا أصواتكــــم
ماجد وعيونه ع الشاشه:هههههه
ليه قطعنا عليك سرحانك العاطفي
رائد يمثل الصدمه:بســـــم الله
رادار
ماجد:لاإله إلاالله
بسام:هههههه عيونهم ع الشاشه وآذانهم عندنا
دخل رعد عليهم:السلام عليكم
ناظر ماجد وعبدالله:للحين الحرب قائمه
ماجد بحماس:صكيته بثلاثه
عبدالله باستنكار:وأنا صكيتك باثنين يعني فرق واحد
جلس رعد ع الكنب والشباب جالسين ع الأرض
فيصل صب له بيالة شاهي وعطاهاله
بسام مدبيالته:خذ بيالتي زدها بردت
فيصل يصب له:ياويلك إن تركتها وإذابردت قلت زدها
بسام:مارح يضرك
فيصل:إلا بتخلص الشاهي إنت تصب وتكب
رن جواله وقعد يسولف مع صاحبه
ضحك ورجله لمست طرف بيالة بسام وإنكبت
بسام أبعد رجله:آ آ آ آخ
فيصل ابعد الجوال ع إذنه:هههههه سوري بس زين صرفت البياله لك
بسام رجله تآلمه:آ آ آ آ آ آخ والله تآلم وإنت قاعد تضحك
قام وطلع للمغسله يغسلها بالمويه البارده
*************
وسط هدؤهم ع الرغم من محاولاتهم تغيير السالفه وتوقيف تفكيرهم في اللي صار

صدح صوت جوال أمل وردت بسرعه:هلا.......أوك
سكرت الجوال :رهف عندالباب وتقول إفتحوه
ريم باستغراب:البوابه مفتوحه
أمل:تقول مسكره يمكن الشباب سكروها
قامت ريم:بروح أفتحه
فتحوا الخدم البوابه ودخلت رهف وإستقبلتها ريم وسلمت عليها ومشوا
لمحته واقف عند المغسله ومنحني ع رجله لابس بنطلون جينز أسود وبلوزه بيضاء عليها بلوزه عنابي مسكره بسحاب ومفتوحه من فوق وبارزه البلوزه البيضاء منها
خفق قلبهابقوه لماسمعت صوته :آآآآخ .الله ياخذ بليسك يافصيل حرقت رجلي الله يحرق شيطانك...
إبتسمت ومشت بسرعه قبل ينتبه لها
دخل وجلس جنب فيصل ورجله فيهااحمرار ضرب فيصل:قوم جيب لي ثلج بحطه ع رجلي...
فيصل بجد:والله بسام تآلمك..
بسام:لا أستهبل..شرايك يعني قوم يالله
قام فيصل ودق ع الخدم وطلب ثلج بسرعه وعينه مافارقت رجل بسام
حطه ع رجله وغمض عيونه شوي وفتحهاوهو عاقد حواجبه
رعد:من صدقك تآلمك بقوه

بسام عصب:شرايكم يعني شاهي حار تبيني أضحك
فيصل جلس جنبه وهو حاس بالذنب :سوري بسام والله مانتبهت..قوم آخذك للمستشفى
التفت عليه بسام وهو عارف إن فيصل حاس بالذنب ورفع يده:قوم إنقلع عني لا أهفك بكف أطيرك وأخليك تندم صدق...شفيك عارف إنك مانتبهت وإلا كان كبيت الشاهي عليك تحسبني بسكت...
ضحك فيصل وحس بالراحه
*************
صحت وراسها مصدع قامت من سريرها جالسه وطالعت الساعه لقتها12 الظهر
إستغربت إنها نامت هالوقت كله
وفجأه إندفع كل شئ صار لعقلها وإرتجف جسمها والدموع تحجرت في عيونها
لماتذكرت اللي صار
زفرت بقوه وقامت غسلت وبدلت ملابسها وجلست ع الكنبه
ماتبغى تنزل وماتبغى تشوف أحد خافت البنات يصدقوا الحكي اللي قالوه عنها إرتعبت من هالفكره ماتبغى تخسرهم ماتبغى ياخذون عنهافكره سيئه موناقصه كره وحقد يكفي اللي عندها
بس سرعان ماتبدد الخوف وحل محله الثقه لازم تكون واثقه من نفسها ومايهزها حكيهم لازم توضح لهم إن ماأثر عليها الحكي وإنها واثقه من نفسها وماهمها اللي نقال عنها لازم تخلي رنا تعرف إن مهما قالت مارح تكسرها أو تجرحها أو يأثر عليها
قامت بإصرار وثقه وغرور طالعت شكلها في المرايه
شعرها الكستنائي المربوط بشريطه خضراء وبلوزتها الخضرا الملفوفه ع خصرها وتنورتها السودا الميدي وصندلها الأخضر
حطت قلوس وردي وإبتسمت بغرور
وطلعت من الغرفه ونزلت تحت في الصاله
إبتسمت بفرحه لماشافته جالس مع زوجته راحت له وسلمت عليه وتفاجأة لماحضنها بحنان
جلسها جنبه وهو يسألها عن أحوالها وترد عليه بفرحه
كانت مبسوطه لأنه موجود تحبه مره ع الرغم من قلة وجوده في البيت إلا إن حنانه وحبه لها وحرصه ع راحتهايكفيها
سمعوا صوته العالي يسلم ودخل للصاله لابس ثوبه وشماغه وطالع عليه مرره حلو
كان جاي من المسجد
إبتسمت لميس لماشافته
تفاجأ لماشاف أبوه:أبــو عـــــادل موجــود ياهـــــلا ويامسهـــــلا باللي له الخافـــــق يهلـــــي
وحشتـنـــــي ياقدع
ضم أبوه اللي إبتسم ع حركات ولده
دخل رعد لابس ثوب وغتره :كني سمعت أحد يقول أبو عادل
سلم ع أبوه وعادل كشر وهو يقول:هادم اللذات ...وبعدين مايكفي الناس ينادونه أبورعد خلاص في البيت أبوعادل خل إسمي يستانس ...
رعد:حقوق النسخ محفوظه
عادل :ليه شريط فيديو..
ضحكوا كلهم حتى رعد إبتسم
دخلت ريم وسلمت وعيونها مافارقت لميس تتفحص وجهها كانت خايفه إن لميس ماتطلع من غرفتها بعد اللي صار
بس حست بالراحه لماشافت إبتسمت وردت لها الإبتسامه
بوسط سوالفهم لمحت لميس نظرات تخترقها حولت نظراتها تشوف شافته يطالعها ولماانتبهت له ابعد نظراته لأبوه وامه
دخل فيصل ورنا اللي إنصدمت لماشافت لميس تسولف وتضحك ولا أثرفيهااللي سوته حست بقهر لأنها ماأثر فيها
شئ
رمتها بنظرات حقد وتكبر حاده
تلقتها لميس ببرود لأنها عارفه إنها خيبت آمالها
قطع أبورعد نظراتهم المتبادله
يحاكي فيصل:فيصل
فيصل:سم آمر يبه
أبورعد:أبيك تداوم مع رعد من بكره أبيك تتعلم كل شئ أبيك تكون مع أخوك في الشركه
فيصل:إن شاءالله
عادل:مو بتروح مع الشباب للشاليه
فيصل:أيوه مارح ننام بنرجع
أبورعد:إرجع مبكر علشان تصحى مبكر مو تروح متأخر
فيصل:إن شاءالله
ريم باغتراض:مو دايم تاخذون الشاليه إحنابعد نبغى نروح
فيصل:طالع هذي
عادل:وهي صادقه هالمره خلنا نطلع كلنا علشان لميس بعد
رنا باحتقاروقهر:وليه علشانها..علشان إحنا الشاليه لنا إحنا
أبورعد ناظرها بحده:أوك روحوا الخميس
فيصل يطالع ريم :الخميس ها
ريم بلامبالاه:أهم شئ نطلع
بعد الغداء طلعت لميس لغرفتها
وتركتهم جالسين مع عمها
جلست في غرفتها تحس بضيقه كاتمتها غمضت عيونها تاخذ أنفاسها
سمعت جوالها يدق وطنشته ولمادق بالحاح ردت
كانت هند سولفت معها شوي وهي للحين تحس بخنقه
قالت لها هند تجي عندها بعد ماحست بضيقها
وافقت بسرعه لأنها تبغى تتطلع من البيت ترتاح
**********
في الليل الساعه الواحده







  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
معشوقي, جرحني, رواية, نزار

جديد مواضيع القسم قصص - روايات - روايات كاملة - روايات طويله - روايات غرام


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
تحميل رواية طعنة حب -رواية سعودية طعنة حب لتحميل رواية كامله !•» راھﭜه اڸحس قصص - روايات - روايات كاملة - روايات طويله - روايات غرام 28 15 - 1 - 2012 10:03 PM
بنات الي عندها الجزء الاخير من رواية جرحني وصار معشوقي بليززززز ضروري شوقا قصص - روايات - روايات كاملة - روايات طويله - روايات غرام 2 28 - 5 - 2011 8:51 PM
رواية جرحني وصار معشوقي 2011 كامله بـ صيغة txt و Word..!! ĀāпĐ €ђśāśί مواضيع مكرره - مواضيع محذوفه - مواضيع تالفه 1 18 - 4 - 2011 2:55 PM
أحبك.. أحبك.. والبقية تأتي لشاعر نزار القباني-قصيدة نزار القباني احبك-قصيدة رومنسيه !•» راھﭜه اڸحس قصائد - قصايد - همس القوافي - قصيده - شعر - قصائد شعريه - قصائد منقوله 7 14 - 8 - 2010 4:53 AM
وسائط نزار قباني - mms نزار قباني -●î[ḾїṦสή]î●- مسجات رومنسية - وسائط حب - رسايل جوال- وسائط mms - موبايلي - sms 5 19 - 3 - 2010 5:11 PM


الساعة الآن 6:03 AM



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO TranZ By Almuhajir
ماشاء الله تبارك الله ماشاء الله لاقوة الا بالله , اللهم اني اسالك الهدى والتقى والعفاف والغنى

Security team

Privacy Policy