العودة   منتديات تجمعنا المحبه > إسلامُنـا > كتب , معلومات عامه , تعليم اللغات , تردد القنوات 2018
التسجيل اجعل كافة الأقسام مقروءة

كتب , معلومات عامه , تعليم اللغات , تردد القنوات 2018 كتب الكترونية - تحميل كتب - مكتبة كتب اسلامية - كتب علمية - مكتبات - كتب الكترونيه مجانيه - كتب ثقافيه - كتب تفسير الاحلام - كتب علم النفس - كتب طبخ -كتب , معلومات عامه , تعليم اللغات , تردد القنوات 2018

بحث عن الابتزاز , بحث عن ابتزاز الفتيات

الابتزاز , الفتيات , ابتزاز بحث عن الابتزاز , بحث عن ابتزاز الفتيات [mark=#00ffb7] بحث عن الابتزاز , بحث عن ...

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم منذ /30 - 5 - 2011, 8:00 AM   #1

نبضها عتيبي غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 585
 تاريخ التسجيل : 27 - 8 - 2008
 المكان : نبض قلبه ⓜ $ ♥
 المشاركات : 65,453
 النقاط : نبضها عتيبي has a reputation beyond reputeنبضها عتيبي has a reputation beyond reputeنبضها عتيبي has a reputation beyond reputeنبضها عتيبي has a reputation beyond reputeنبضها عتيبي has a reputation beyond reputeنبضها عتيبي has a reputation beyond reputeنبضها عتيبي has a reputation beyond reputeنبضها عتيبي has a reputation beyond reputeنبضها عتيبي has a reputation beyond reputeنبضها عتيبي has a reputation beyond reputeنبضها عتيبي has a reputation beyond repute

افتراضي بحث عن الابتزاز , بحث عن ابتزاز الفتيات


[mark=#00ffb7]
بحث عن الابتزاز , بحث عن ابتزاز الفتيات


بحث عن الابتزاز , بحث عن ابتزاز الفتيات

[/mark]



الخلل التربوي وضعف رقابة الأسرة مدخلان لابتزاز الفتيات
إن المتابع للصحف اليومية كثيرا ما يقرأ عن أحداث الابتزاز والتي أصبحت ظاهرة نتيجة لخلل واضح في المجتمع. فلا خطأ في أي معادلة إلا بسبب أن المعطيات وطريقة الحل تكون بطريقة غير صحيحة، وظاهرة الابتزاز التي أخذت بالتزايد نتجت عن خلل في حل المعادلة الحياتية من قبل أفراد المجتمع، والمشكلة أن هذه المعادلة (الابتزاز) عندما تظهر نتيجتها النهائية يصعب علينا تقبلها، وحتى نستطيع أن نحلها لا بد أن تكون خطوات حلنا صحيحة منذ بداية المشكلة، وليس شخصا واحدا من يقوم بحلها فالمجتمع بأكمله يعتبر شريكا أساسيا في استخراج النتيجة المرضية للجميع فهي معادلة مجتمع بالدرجة الأولى وليست معادلة رياضية.
ولهذا وعلى الطريقة الفيثاغورسية يجب تفصيلها بحيث نتعرف على أسباب هذه الظاهرة والتي تعددت أطرافها بداية بالمنزل وعلى رأسهم الوالدان وبقية الأسرة.
فعند حدوث الخلل الديني والتربوي تظهر التربية غير السوية والحرمان والعنف الأسري فتتكون شخصية غير مستقرة سواء للولد أو البنت وحينها يبحث عن حل سريع لتعويض هذا النقص العاطفي ويتجه سريعا باحثا عنه خارج الأسرة ويجد المنقذ (المبتز). وللأسف هذا المنقذ (المبتز) استغل الخلل التربوي في الأسرة واستطاع الدخول إلى الضحية وإقناعه بأنه أحسن الاختيار وسوف يعوضه عما حصل له من نقص داخل الأسرة،وهنا يبدأ مخططه الإجرامي إما بأخذ عرض الضحية أو ماله.
ولا ننسى ضعف الرقابة الأسرية سواء من الوالدين أو الأخوة الكبار فتجد الأب يوفر جميع وسائل الاتصال من جوال وإنترنت وتلفاز والتساهل في خروج الولد أو البنت من المنزل وإعطائهما الثقة والحرية الكاملة دون رقابة أو متابعة فيجد الضحية نفسه في ساحة كبيرة لا يحدها سور ويبدأ في التعرف والاكتشاف حتى يسقط في شبكة المبتز.
فلماذا لا يتم مراقبة الجوال بين الحين والآخر؟ لماذا يتم ترك الإنترنت داخل غرفة الضحية متجولا بين منتدياتها المشبوهة وغرف الدردشة؟ لماذا يتم التساهل في إدخال التلفاز إلى غرفة الضحية وفتح جميع القنوات والمشاركة في شات التلفاز بدون رقابة؟

ومن الأطراف الأخرى التي تشارك في هذه المعادلة المسجد فعندما يذكر الخطيب قصص الابتزاز ونتائجها ينتبه لها رب الأسرة فربما أن هذا الأب لم يسمع بهذه الظاهرة التي دخلت على مجتمعنا حديثا فيبدأ بمراجعة نفسه والتنبه لأمر أولاده.
وأيضا المدرسة التي تتحمل الكثير في سبيل توجيه وإصلاح الفرد واجب عليها التوعية المكثفة لطلابها وطالباتها عن خطورة هذه الظاهرة والابتعاد عن أي علاقة مشبوهة دون علم الأسرة فالكثير من الضحايا يقعون لأسباب تافهة في أيدي المبتزين.
وأيضا وسائل الإعلام المرئية والمقروءة والمسموعة يجب أن تكون لها الكلمة الأقوى بما أنها السلطة الرابعة في المجتمع للمساعدة على إيقاف هذه الظاهرة السيئة.
ما ذكر سابقا معطيات تصعِب من حل المعادلة، فوجب أولا تصحيحها حتى تصبح صحيحة وتسهل من إعطاء نتيجة إيجابية. .
ولا ننسى أيضا أن العقوبة الرادعة لها دور فعال في انحلال هذه الظاهرة. فعندما تقوم المعطيات السابقة بطريقة صحيحة نستطيع حينها حل المعادلة وتظهر النتيجة الصحيحة التي تكمن في اختفاء ظاهرة الابتزاز.





شاهدتُ في الأمس
على القناة الرياضية السعودية
البرنامج الشهير ( 99 )
ومقدمه الرائع صلاح الغيدان

وكان موضوع الحلقة عن " الابتزاز والتهديد "
وكانت توجد للأسف أمثلة جداً محزنة
قصص مؤسفة للغاية

" الأبتزاز والتهديد "
حينما يتمكن الشاب من الحصول
على صور أو لقطات أو مكالمة مسجلة لفتاة
ويبدأ عملية " الابتزاز " لها للحصول على مأربه
الدنيئة ثبت أن ( 85% ) من الفتيات
يرضخن لمطالب المبتزين

تقع الفتاة في شبكة المتلاعبين
ولا تعرف كيف تتصرف معهم
ياليت لو فكرت أن تخسر قليلاً
ولا تخسر الكثير
ولكي لا تقع في الجرم الأكبر
ما الذي يمنعها من أخبار والدها أو أحد أشقائها
وأن خافت منهم تُخبر رجال الهيئة الأشاوس
وهم سيتعاملون مع الوضع بسرية تامة

وأختم بهذه الكلمات التي قرأتها في موقع وأعجبتني
" أيتها الفتاة لا تكوني ألعوبة "
هناك تساؤل محير ونفق مظلم وانبهار يعلوه التعجب ومن يتابع حق له أن يتعجب ومن يقرأ حق له أن ينبهر
ومن يخالط حق له أن يفاجأ حينما يقال ابتزت فتاة بصورها من قبل شاب أغوته نفسه وأعماه شيطانه
وسيطر عليه هواه غير أن المحير المبهر والمفاجئ هو ذلك الابتزاز فما هو يا ترى ذلك الابتزاز
وما تعريفه وما هو مصدره وكيف هي بدايته وخاتمته حاولت جاهدا أن أعرف معنى الابتزاز
من خلال قراءة متمعنة في ما يرد في هذه الصحيفة وغيرها من أخبار عن الابتزاز فإذا هو
والله أعلم أن تأخذ من الفتاة شيئا ما بطوعها واختيارها ثم ما تلبث أن تبتزها بها بقولك أعطيني وأعطيك
- نستغفر الله ونتوب إليه - أن تنجرف بنا الأهواء أو يستغلنا الشيطان مع ضعف النفس
وهنا لنتساءل كيف يكون الابتزاز، بكل صراحة بطوع الفتاة واختيارها ولست متحاملا عليها
بقدر ما أنا مشنع على ذلك المجرم فعلته الشنيعة ومن هنا تعرف من هو مصدر الابتزاز إنها بكل أسف الفتاة
نعم أيتها الضعيفة المكلومة المسكينة لقد كسبت ثقة السراب ثم ما لبثت أن غرقت في وحل الضباب
إيه أيتها الفتاة إنه أنت مصدر الابتزاز فلماذا يكون الابتزاز إذا..؟؟ إلا إذا كان هناك أصل له
فلا تكوني ألعوبة ثم تطلبي النجاة والنجدة، وإن كانت موجودة فإن ربان السفينة - بحمد الله وبإذنه تعالى -
موجود وهو حراس الفضيلة وبواسل الأمن غير أننا ننادي كل فتاة بضميرها بحسها بأخلاقها كل من علقت
في وحل المعاكسات أو كادت أن كفي قبل أن تندمي ولات ساعة مندم وهمسة في أذن المبتز اللئيم
رويدك رويدك فما زرع أحد زرعا بيمينه إلا حصده بشماله والله المستعان .









fpe uk hghfj.h. < hfj.h. hgtjdhj








  رد مع اقتباس
قديم منذ /30 - 5 - 2011, 8:15 PM   #2

● н σ d σ α غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 706
 تاريخ التسجيل : 4 - 10 - 2008
 المكان : يآلبيــہَ يآاَلَشَرقَيــہَ ♥ ~
 المشاركات : 194,974
 النقاط : ● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute

افتراضي رد: بحث عن الابتزاز , بحث عن ابتزاز الفتيات

عوافي
ماننحرم منك







  رد مع اقتباس
قديم منذ /30 - 5 - 2011, 11:42 PM   #3

ĀāпĐ €ђśāśί
زائر

 رقم العضوية :
 المشاركات : n/a

افتراضي رد: بحث عن الابتزاز , بحث عن ابتزاز الفتيات


مرسي على المجهود

جورية لروحك :gOb17709::jb12875591581:









  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الابتزاز, الفتيات, ابتزاز

جديد مواضيع القسم كتب , معلومات عامه , تعليم اللغات , تردد القنوات 2018


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
أسباب و ظروف إبعاد نائب القنصل السوري و حقيقة الابتزاز والتحريض ♥ •ӎ صحيفة سبق - sabq - حافز المطور - اخبار حافز - pht. - عاجل - عكاظ 2 29 - 10 - 2012 4:27 PM
الابتزاز ! ..... دعوه للنقاش الفسقان النقاش والحوار - نقاش جاد 4 17 - 7 - 2010 2:30 AM
لحظ الابتزاز... مغامرة «خروف»الـlaptop ♥ •ӎ المنتدى العام 10 27 - 6 - 2010 7:03 AM
.....الابتزاز العاطفي.... ×وليــــد× مواضيع مكرره - مواضيع محذوفه - مواضيع تالفه 2 20 - 2 - 2009 11:39 PM
الابتزاز العاطفي مرآوي المنتدى العام 11 18 - 2 - 2009 11:55 PM


الساعة الآن 11:57 AM



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO TranZ By Almuhajir
ماشاء الله تبارك الله ماشاء الله لاقوة الا بالله , اللهم اني اسالك الهدى والتقى والعفاف والغنى

Security team

Privacy Policy