العودة   منتديات تجمعنا المحبه > تجمعنا الأدبيه > خواطر ونثر - فيض الخواطر
التسجيل اجعل كافة الأقسام مقروءة

خواطر ونثر - فيض الخواطر فيض الخواطر كل مايخص الخواطر تجده هنا , رومانسية , الخواطر , خواطر قصيرة , خواطر شعريه , عتاب , خاطره , خاطره حزينه

كيف تعود الي ؟؟؟؟

تعود , ؟؟؟؟ كيف تعود الي ؟؟؟؟ كتبت له عندما غاب عنها طويلاً وشعرت بمرارة غيابه ..! وأرادت أن تعيده ...

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم منذ /26 - 10 - 2011, 8:53 AM   #1

{رآفعهـ حَاجِبها &
مـحَ ـد عاَجِبها...

اناهيد غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 5471
 تاريخ التسجيل : 19 - 1 - 2010
 المشاركات : 854
 النقاط : اناهيد has a reputation beyond reputeاناهيد has a reputation beyond reputeاناهيد has a reputation beyond reputeاناهيد has a reputation beyond reputeاناهيد has a reputation beyond reputeاناهيد has a reputation beyond reputeاناهيد has a reputation beyond reputeاناهيد has a reputation beyond reputeاناهيد has a reputation beyond reputeاناهيد has a reputation beyond reputeاناهيد has a reputation beyond repute

كيف تعود الي ؟؟؟؟


تعود ؟؟؟؟ lpys1eolz8rr.gif
كتبت له عندما غاب عنها طويلاً وشعرت بمرارة غيابه ..!
وأرادت أن تعيده إليها بأي طريقة كانت... فكتبت له رسالة عنوانها " كَيْفَ أُعِيدُكَ إليّ؟"

***

إلى مَنْ زَرَعَ الْكلمةَ في أحْشائي فصيّرَني امرَأةً وَحينَ أنْجَبْتُ لَهُ الْقَصائدَ هَجَرني وَغاب..!
ولأنّ حَضورَكَ تَعْويذَةً للوَقْتِ فَلا بَأْسَ إنْ اسْتَحْضَرْتُكَ في هذهِ اللحظةِ ، وكَتَبْتُ لَكَ حتّى وإنْ كانَتْ أَصابِعي ملأَى بالثُّقوبِ ...!
قُلْتُ لَكَ جامِلْني حتَّى ولوْ كُنْتُ أعْلَمُ أنَّكَ تكْذِبْ ...!

فَأَنا امرأةٌ لا تُجيدُ تَأْويلَ الْكَلامِ ،و تَلْزَمُني أَكْثَرَ مِنْ حُنْجَرَةٍ وأكْثَرَ مِنْ صَرْخَةٍ كَي أكْسِرَ الْهواءَ وأُعْلِنُ للْمَلأْ أنّي بَريئَةٌ مِنْ غِيابَكَ...!
ولأنّي أَعْرفُ طَعْمَ الْجُرْحِ الْمالِحِ ،كُنْتُ أخْشى أنْ تُفارقَني أوْ أُفارِقَكَ ،لِهذا كُنْتُ أَبْكيكَ في أضْعَفِ حالاتي ..!
وأبْعَثُ لكَ رَسائلي الْمُصابَةِ بِداءِ الألَمِ ،فَتَجّهَشُ فِيَّ رائحةُ أصابِعَكَ ..!
لَكَ أنْ تَعُدَّ كَمْ مَرّةٍ حَرّضْتَني عَلَى الْبُكاءِ ،وَكَمْ كُنْتُ أُرَوّضُ الْفَرَحَ فِيَّ لِأجْلِكَ..!
لَكَ أنْ تَعُدَّ كَمْ مَرّةٍ مَشَيْتُ عَلَى أشْواكِ الْحَياةِ،وَكَمْ قادَتْني خُطُواتي الشّريدَةِ باحِثَةً عَنْكَ..!
وَكَمْ مَرّةٍ حَرَقْتُ رَمادَ كِبْريائي حِينَ تُهْتُ في طَريقي إلَيْكَ..!
وَلأنّي امْرأةٌ تَقْراُ ما كَتَبَهُ الْوَقْتُ في تَضاريسِ الْوَهَمِ ،أمْضي في حُزْني السّري
أَلْعَنُ شَوْقِي الْوَحْشِيْ كُلَّما أَعْلَنَ عَلَيْكَ الْحُبَّ ، وَأَعْلَنْتَ عَلَيَّ الْنّسْيانَ
قُلْ لِي ..!
مَاذا أَقولُ لِذاتي حِينَ تَسْأَلُنِي عَنْكَ؟ ومِنْ أيْنَ لِي عُرِيّ الإجابَةِ حِينَ يَشْتَعِلُ السؤَال؟
قُلْها كَذِباً إنَّكَ تُحِبُّنِي ، قُلْها شَوْقاً إنَّكَ لَنْ تُغادِرَني ،ودَعْنِي أَسْتَحْضِرُ طَيْفَكَ الْمَفْقودْ كُلَّما هَزَّنِي وَجَعُ الإنْتِظارِ ..!
وَدَع الْحَنينُ يُحْضِرُكَ إليّ بِلوْنِ الأيَّامِ وَدَفءِ لَيْلِكَ السَّاكِنُ على رِمْشِ سَهْري ...!
قُلْ لِي ..!
لِماذا تَخَلَّيْتَ عنِّي ؟وكَيْفَ أُعِيدُكَ إليّ؟ وبِماذا أُجيبُ صَوْتي حِينَ يُناديكَ بِشَغَفِ قَلْبيَ الَّذي لا يَنامُ..!؟ ولِمَ يَحِنُّ إلَيّكَ وَما زالَ فِيَّ إثْمُ السّؤالِ؟!
أُطيلُ الْوَقوفَ أَمامَ مُبْتَدَأ الْحَيْرَةِ، وأَجْذِبُ يَدَيَّ مِنْ يَدي. قُبالَةَ وَجْهِكَ أَفْقِدُ قُدْرَتي عَلَى الْجُلوسِ، وأَفْقِدُ الْقُدْرَةَ عَلَى الْوقوفِ...!
مَاذا أَقُولُ لِلْألَمِ حِينَ يَسيرُ بِي وَهَجُ الْوَهَمِ وَيقْتَادُنِي كَيْ أَتوَكّأَ عَلَى جِراحاتي الّتي تُذَكِّرُني بِكْ ويُسْرِجُ فِيَّ الْهَمْسَ إلى مَراكبِ الْحَنينِ .؟!
ويُحَرِّضُني عَلَيْكَ الشّوْقُ فَأَبْكيكَ ..!
ويُحَرِّضُني عَلَيْكَ الْبُكاءُ فَأَبْكيكَ..!
ويُحَرِّضُني عَلَيْكَ السّهَرُ فَأَبْكيكَ ..!
وتُحَرِّضُني عَلَيْكَ اللهَفَةُ فَأَبْكيكَ ..!
ويُحَرِّضُني عَلَيْكَ صَمْتُكَ الَّذي قَضَّني بالذُهُولِ ..!
وتَرَكني كُلَّ ليلَةٍ أُراوِدُ نَفْسي الثَّكْلَى فَتَأْبى أَنْ تُساعِدُني عَلَى نِسْيانِكَ..!
ماذا أَقولُ لِلْجُرحِ الَّذي اكْتَظَّ بي حِينَ يُعاتِبُني كُلَّما نَثَرْتُ عَلْيهِ مِلْحَ الرَّجاءِ " فَيَدُلُّني عَلَيْكَ"
وكُلَّما اشْتَقْتُ مَلأَني الْحُزْنُ وَأَوْجَسْتَ في صَدْري خيفَةٌ وَبَلَغَتْ بي الظُّنونْ ؟!
قُلْ لِي ..!
ماذا أَقُولُ لِقَلْبيَ حِينَ يَقِفُ وَيُصَلِّي عَلَى رَحيلِكَ صَلاةَ الْغائِبْ ؟
وَماذا أَقُولُ لِدَمْعي حِينَ أَجْتَرُّ دونَكَ هَزيمَتي وَأَتَهَجَّى في كُلِّ دَمْعَةٍ "وإنَّ فَراقَكَ لَعَظيمْ"؟
يا سَيِّدي أَنا إمْرأةٌ مَعْطوبَةٌ بالْحُبِّ وَالْوَجَعِ وَلاشَيْء يُعينُني عَلَى النِّسْيانِ
فَكُلُّما اقْتَصَّ مِنيِّ غِيابُكَ كُنْتُ أَنْفُخُ في ذاكِرَتي كُلَّ يَوْمٍ لَعَلِّيَ أَبْعَثُ فيها دِفْءَ الْحَياةِ التَّي بَرَدَتْ ، وَأَدْعُو اللهَ كُلَّ لَيْلَةٍ أَنْ لا يَهْديكَ إلى غَيْري كَيْ لا أَمُوتُ
فَصَعْبٌ عَلَيَّ أَنْ أَتَخيَّل نَفْسي وَحيدَةً دُونَ رُطُوبَةِ صَوْتِكَ ، بَعيدَةً عَنْكَ ،أَتَقاسَمُ خُبْزَ حَنيني دُونَكَ..!

قُلْ لِي ..!
كَيْفَ كُنْتَ تَظُنَّ أَنني سَأَتَقبَّلُ غِيابَكَ، لِأُضيفَكَ إلى قائِمَةِ الرَّاحِلينْ؟
وَكَيْفَ ظَنَنْتَ أَنَّ بإمْكاني أَنْ أَمْشِيَ كَما كُنْتُ أَمْشِي خالِيَةً مِنْ التَّفْكيرِ دُونَكَ؟
أَيُّها الضَّارِبُ في الْكَلِماتِ. الآن عَرَفْنا أَنَّ حُزْنَنا واحدْ، وَفَقْدَنا واحدْ.. وَأنَّ الدَّموعَ الَّتي سالَتْ مِنْ قَلْبَيْنا غَسَلَتْ ذُنوبَنا الصَّغيرَةَ، فَقَدْ تَعَلَّمْنا أنَّ الدُّموعَ تَغْسِلُ الْقَلْبُ أَيْضاً، مِثْلَما يَغْسِلُ الْمَطَرُ شارِعاً وَحيداً وَحَزيناً حَدَّ الشَّهْقَةِ !
كُنْتُ سَأَقْبَلُ كُلَّ شَيْءٍ عَدا أَنْ أَفْقِدَكَ.. لِهَذا أَتَساءَلُ مِنْ جَديدٍ: كَيْفَ أُعِيدُكَ إليَّ كامِلاً غَيْرَ مَنْقُوصِ الأَمَلِ؟

.
.

ارق واعذب التحاياْْ~
اناهيدْْ~
!



;dt ju,] hgd ????








  رد مع اقتباس
قديم منذ /26 - 10 - 2011, 9:09 AM   #2

:× عضو يفوق الوصف×:

مستحيل اهواك غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 33930
 تاريخ التسجيل : 23 - 9 - 2011
 المشاركات : 617
 النقاط : مستحيل اهواك is a splendid one to beholdمستحيل اهواك is a splendid one to beholdمستحيل اهواك is a splendid one to beholdمستحيل اهواك is a splendid one to beholdمستحيل اهواك is a splendid one to beholdمستحيل اهواك is a splendid one to beholdمستحيل اهواك is a splendid one to behold

افتراضي رد: كيف تعود الي ؟؟؟؟

رآق لي حسن آنتقآءكِ يَ ملاك ،
ل قلبكِ أرق تحيه،
دمتِ بمحبه







  رد مع اقتباس
قديم منذ /26 - 10 - 2011, 1:49 PM   #3

● н σ d σ α غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 706
 تاريخ التسجيل : 4 - 10 - 2008
 المكان : يآلبيــہَ يآاَلَشَرقَيــہَ ♥ ~
 المشاركات : 194,975
 النقاط : ● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute

افتراضي رد: كيف تعود الي ؟؟؟؟

مرسي ع الاطروحه الرائعه
ودي لك








  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
تعود, ؟؟؟؟

جديد مواضيع القسم خواطر ونثر - فيض الخواطر


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
روايه حينما تعوي الذئاب -تحميل رواية حينما تعوي الذئاب للجوال txt ● н σ d σ α قصص - روايات - روايات كاملة - روايات طويله - روايات غرام 16 22 - 4 - 2013 12:29 AM
كلمات اغنية كلن تغنى راشد الماجد 2013 - اغنية كلن تغنى 2013 حــــزن قصائد - قصايد - همس القوافي - قصيده - شعر - قصائد شعريه - قصائد منقوله 3 16 - 1 - 2013 3:00 AM
أنشودة تغني حروفي محمد العمري mp3-تحميل نشيد تغني حروفي للمنشد محمد العمري-أروع أناشيد محمد العمري 2012-أنشودة نبضها عتيبي تسجيلات اسلاميه-الصوتيات والمرئيات الإسلامية 16 10 - 9 - 2012 5:05 AM
انشوده تغني حروفي - تحميل انشوده تغني حروفي ● н σ d σ α مواضيع مكرره - مواضيع محذوفه - مواضيع تالفه 1 13 - 11 - 2011 8:31 PM
انشودة وش يقوول اللي تعود يلتقــيـك- تحميل انشودة وش يقوول اللي تعود يلتقــيـك نبضها عتيبي تسجيلات اسلاميه-الصوتيات والمرئيات الإسلامية 22 25 - 12 - 2010 10:54 PM


الساعة الآن 7:22 PM



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO TranZ By Almuhajir
ماشاء الله تبارك الله ماشاء الله لاقوة الا بالله , اللهم اني اسالك الهدى والتقى والعفاف والغنى

Security team

Privacy Policy