العودة   منتديات تجمعنا المحبه > تجمعنا الأدبيه > قصص - روايات - روايات كاملة - روايات طويله - روايات غرام
التسجيل اجعل كافة الأقسام مقروءة

قصص - روايات - روايات كاملة - روايات طويله - روايات غرام روايات - روايات طويلة - روايات - تحميل روايات - روايات سعودية - خليجية - عربية - روايات اجنبية - اجمل الروايات. -قصص غرامية ، قصة قصيرة ، قصة طويلة ، روايات ، قصص واقعية ، قصص طريفة ، قصص من نسج الخيال ، حكايات,قصص اطفال ,

روايه خنقت الورد يايمه و بيدي انكسر ذبلان- روايه كامله للجوال txt

رفع حاجب يا بختي والله عندي أم وزوجة يخافون علي وضمنا بيدينه العريضه استحيت مو من شي قد من كلمة ...

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم منذ /16 - 12 - 2011, 3:12 PM   #34

● н σ d σ α غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 706
 تاريخ التسجيل : 4 - 10 - 2008
 المكان : يآلبيــہَ يآاَلَشَرقَيــہَ ♥ ~
 المشاركات : 194,975
 النقاط : ● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute

افتراضي رد: روايه خنقت الورد يايمه و بيدي انكسر ذبلان- روايه كامله للجوال txt

رفع حاجب يا بختي والله عندي أم وزوجة يخافون علي
وضمنا بيدينه العريضه
استحيت مو من شي قد من كلمة زوجتي للحين مو متخيلتها
يلدا عقدت حواجبها شفيها ثيابك ليه مبلله بتمرض بسام وعرسك بعد أسبوع
لفينا الاثنين على هالكلمة
شفيكم مو قالت لكم ماما؟؟
تكلمت بصعوبة عرس ايش خالتي؟
وبسام يناظرني وكأنه يستنى النتيجة
يلدا حبيبتي لتين ماما قالت لازم نسوي عرس حتى الناس ما تتكلم عنا
تعرفين مكانتها بالبلد وتهتم أمي بهالأشياء
وبعطف يللا لتين وافقي عشان خاطرها خليها تفرح فيكم
عقدت حواجبي متكدره لأنه للحين ما أعرف موقعي وبقية حياتي كيف بتكون وكثير أشياء في بسام وفي حياتي غامضه للحين ما فهمتها
:ها شقلتي توتا
فركت عيوني بتعب سووا اللي يريحكم ما فرقت معي
وطلعت الدرج
وأنا أسكر باب غرفتي سمعت خطواتهم ع الدرج
وقبل لا أقفل الباب حط يده بسام
فتحته باستغراب
ابتسم بود تصبحين على خير
بعدت عيوني وأنا أخلع حجابي وإنت من أهله
تركني وراح
سكرت الباب ورحت آخذ دش وللحين سالفة العرس مأثره علي
ماني متخيله إني بكون عروس لا ومع مين مع السيد
بسام
تنهدت بعمق وأنا أفتح المويه وأجلس فيها الله يقدم الخير..
....!ّالوفا الغالي توفا والألم حقق مرامه
قلت: يالمجروح قلبي كل خاين له ندامة
قالي: ياليت ربي حط للطيب علامة....!ّ
الظهران مول//Costa Coffee
حط الأكياس وأشر للجرسون لو سمحت واحد موكا بارد لف عليها ربى لاتيه صح
ابتسمت بتعب اييه زين انك ما نسيت
طلب لها وابتسم وهو يرجع شماغه على ورى أفا والله أنسى شي مفضل عند أختي الغالية
نزلت عيونها للأكياس تسلم
ماجد وش بيبقى لك الحين
بقى لي صندل عالي اممم التاج خالتي ليلى قالت لي بتجيبه محل تعرفه هي مثل ما انا ابيه
ووووحلق مناسب عشان الزفة بتكون قبل لا يلبسني الطقم طلال
قالت اسمه وابتسمت وعيونها تلمع
ابتسم ماجد بحب لهالدرجة تحبيه؟
استحت ربى وقالت وصوتها تغلفه نبرة ممزوجة بفرحة وحزن
أنا مو متطمنه من الكلام اللي قلته لي عن لتين وبسام
ماني متصورة هالإنسان يطلع منه كل هذا
ناظرته مو عارفه كيف توصل له الفكرة يعني مو متخيله أبد اللي قلته
طيب وش ردة فعل لتين بس هي امنيتي اعرف بوشو تفكر الحين
تتوقع تقبلته
قرب جسمه من الطاولة المربعه للكوفي وهو يحط يده بتفكير على ذقنه تتقبله ليه لا ؟؟
بس صعبه صراحة على اللي كان يسويه وتوسعت ابتسامته بعدين انتي ما تدرين وضع لتين يعني هي هناك بحاجة وغربة من الطبيعي انها تحبه لما تكون ما تعرف الا هو هناك خاصة لو عاملها بطيب واظهر الشي اللي يخفيه
بس لو كانت هنا ههههه اتوقع تروح عليه ولا كان فكرت تناظر وجهه
بس ارجع اقول الرجال ترى لهم تأثير على البنات اللي مثل لتين اللي تكون محتاجه عاطفيا حد يوقف معها ويحسسها بالأمان والحنان اللي هي فقدته من صغرها
سرحت بأخوها ولا انتبهت حتى على دخان الكوفي اللي قدامها
يتكلم عنها ولا كأنها بيوم كانت حبيبته
ابتسمت بألم هذا هو الحب الحقيقي إنك تحب الشخص وتتمنى له الخير سواء كان معك أو مع غيرك آذاك أو ما آذاك تظل تحترمه لأنه بيوم من الأيام كانت له مكانة خاصة بقلبك
يعني لو واحد غيره كان انفعل وما رضى يتكلم عن انسانة كان يحبها صارت لغيره
بس الظاهر هذا الوفا اللي قليل صار بهالأيام ونادر بين الناس
لكنه ما انمحى من قلب ماجد سواء للإنسانة اللي حبها أو لخويه اللي عرف عنه....
"أنا من الأشخاص اللي مؤمنه وموقنه إنه الوفاء في هذا الزمن للأسف شبه صار معدوم وما تعرف الشخص إلا بعد مصيبه تصادفك معه وكل شخص انعدم من الوفاء دخل ضمن قائمة المنافقين بأعمالهم وأخلاقهم لأنه يظهر شي غير اللي داخله الحمدلله الذي عافانا"
رفع صوته طلاااااااال
انتبهت عليه هاا شفيك تصرخ
من الحين أخذ عقلك يا ساتر
بعدت عيونها عنه لا والله اني ما كنت أفكر فيه
ماجد ابتسم اوكيه اشربي قهوتك عشان نرجع ليلى دقت تقول العشا جاهز
رشفت من القهوة اوكيه خليه يحطها لي سفري بشربها بالسيارة
لا خليك اشربي وبعدين نطلع
لا والله ماجد خلاص اصلا تعبت من العصر وحنا نلفلف
شدراني عنكم البنات ما يعجبكم العجب
وبابتسامة ليكون وديم كذا
ربى ههههههههههههه وأكثر يا حبيبي أنا رحمة جنبها
وبهمس الله يعيني
ربى وشوو؟؟
ماجد ولاشي خلصي القهوة خلينا نمشي
هزت كتوفها قلت لك خليها سفري ما رضيت!!
....!ّ حبيبي لا تجيني قول.. وين انت؟ وانا اجـي لـك
ابيك تقول وين انت.. وعلى عيوني انا اسعى لـك
...
وربي فوق روس الشوك.. لا اخلي القلب يمشي لـك
واخلي ظلالي يسبقنـي.. قبـل يحضنـي منزالـك
....!ّ
قلبت القنوات بطفش
تاله بعملها من الصبح تتدرب لعرض جديد نهاية هالأسبوع قبل العرس بيوم يعني يوم الثلاثاء وعرسنا الأربعا
لين بالجامعة وراكان بالمدرسة
ميرا للحين نايمه
وخالتي راحت تزور امها قبل لا أنا أصحى على قولتها تتفق ع العرس أحس أنهم متحمسين وأنا وبسام ما همنا لأنه ماحد يعرف بمشاعرنا أتوقع يدرون لكن مطنشين
على طاري بسام اكتشفت اكتشاف والله يستر من الجاي
بسام يدرس بمعهد طيران باقي له سنة ونص هي سنتين خلص نص وبدى بالكورس الثاني يعني!!
مطولين بإيطاليا
بعدت شعري وأنا أميل بجلستي ع الكنبة وبسخرية يعني كيف؟ وين تتوقعين يالتين تروحين هنا أهله وناسه وهناك مالك أحد لا أهل ولا ناس خاطري أعرف شي واحد عمي وينه وليه ما سأل عني ودور أكيد شايف له صيده تلهيه ما فكرت أسأل بسام لأني ما أبي أعرف عنه شي ولو خبرني بوفاته ما راح أبكي عليه
شخص واحد ما اشتقت لأحد كثره
أخوي،،،
عبد الله
والله لو شفته لأتصدق لـ100 فقير شكر لربي
شفت وجهها قدامي نسيت كل شي وأخذتها وبديت ألعب معها
: ميرو حياتي قولي مـ..ا..مـ..ا
ضحكت بطفولة وابتسمت ميري بحنان
أشرت لها تروح وأنا بمسكها
طلعت براسي بخليها تنطق ماما لو وش يصير
قعدت أحاول تعبت معها ومو راضيه بستها على خدودها الحمرا على طول
اففف ميرا حبيبتي ما لقيتي تاخذين من أبوك إلا العناد
: وش فيه أبوها عاد حدك إلا الوالد
رفعت راسي ع الصوت ما انتبهت وش قال
حط جاكيته الأسود الرسمي ع الكنبة وقميصه الأبيض مفتوحه ياقته وكتبه فوق بعض ع الطاولة
شكله راجع من الدوام
بلعت ريقي بتوتر من شكله الأنيق رغم بهذلته
قرب مني ورفعها بالهوا وباسها ميرا بابا شلونك اليوم
وبكل براءة طفولة ضحكت بصوتها ونطقت بعدم وضوح مـــ..اما
بغيت أنجن قالتها أخيرا
ناظرني بسام بصدمة سمعتي اللي سمعته
ابتسمت وعيوني تلمع وقمت باخذها منه أضمها قالتها تعبت وأنا أعلمها
تيبست يوم بعد يدي وضمني معها
وبصدق التمسته بصوته تدرين شكثر فرحت بنطقها ما كانت تتكلم أبد حاولنا معها من عمرها سنة وحنا نجيب لها الألعاب والمربية دايم تحاول تكلمها لكن ما في فايدة
باس راسي وابتسم تسلميـ...
تركته وجلست وبتوتر يزيد كان وديتها لأمها يمكن تنطق
ناظرني وهو مضيق عيونه رجعت تقول أمها
وإنتي وين شايفتها جالسه إن شاء الله
بسام لا تستهبل ودها لأمها حرام عليك تحرمها منها من يوم جيت ما شفتك وديتها لها
زفر ونادى ميري خذيها وديها لأمي شوفيها جات
أخذتها وأشك إنها فهمت كلمة وحده
جلس قدامي وهو يفتح باقي قميصه وهو رافع حاجب ناظرني ما بيننا مسافة
: إنتي منو قالك إني متزوج وعندي بنت بعد وميرا بنتي؟؟؟
كتمت نفسي وأنا ألعب بأظافري مدري شقول استجمعت قوتي لين متى ساكته وانحرق بمكاني
وبنظرة حسيت شوي وأبكي إنت قلت..أنا سمعتك
ناظرني بصدمة أنا!!!؟؟
وانا امسح دموعي اللي بدت تنزل مدري ليه يمكن لأني أحس بالضغف قدامه
كنت تكلم بالتلفون زوجتك وقلت بوسيها وقولي لها بابا مشتاق لك وياويلها تنساني
بسام ابتسم ر غم استغرابه وحافظه النص بعد اخخ منك يالتين وتكذبين عيني عينك وتقولين إني ما أعني لك
انهارت هي متضايقه وحالتها صعبه وهو بكل بساطة يبتسم
حطت راسها بين يدينها وهي تمسح دموعها بألم
حط يده على كتفها المهتز من البكا لتين...
بعدت يدينه ما أبي منك شي ولا تبدا باسطوانة اللف والدوران والتطنيش
قال بسرعه اوكيه قولي لي كيف جزمتي إنها بنتي وإني متزوج بس عشان هالمكالمة
ما ردت هذولا هم الرجال يسوون اللي يبون دايما وبعدين بكل برود ينكرون كل شي وكأنه شي ما صار
لما شافها ساكته قرر يكمل مسك يدها
ما قاومت
:ميرا أختي مو بنتي!
رفعت عيونها وجات بعيونه ظلت تناظره بصدمة
كمل بصدق أنا مو متزوج صحيح عمري 28 سنة بس مو متزوج لأسباب مو لازم الحين تعرفينها
وقفت بذهول مستحيل مستحــــيل اللي يصير معي
وقف معها لفها لجهته وكمل بصوت هادي إنتي زوجتيني وخليتيني أخلف وسميتي بنتي بعد
قاطعته وعيونها مغرغرة وبهمس ليه ما قلت لي؟؟
قرب راسها منه وضمها مسح على كتفها بحنان إنتي أول إنسانة أتزوجها وما قد لمست مره بحياتي حتى إنتي وإنتي زوجتي!
استحت وهي تبعد عنه وتمسح دموعها
إنت ما خليتني أدري عن شي كل شي فيك غامض
رفع حاجب وتظنين إنك كتاب مفتوح يا لتين 6 سنوات وأنا أشتغل عند عمك وللحين ما أعرف كل تفاصيلك الداخليه
عقدت حواجبها بعدم تصديق!
أردف يوضح قلت داخليه يعني ما أعرف شي عن مشاعرك بس وإلا الباقي حافظة مثل اسمي
لتين بابتسامة سخرية وما كفاك؟؟
قرب منها ومسك كفينها من أطراف أصابعها وهو يتأملها وبصوت هامس
أنا أجهل أهم جزء فيك واللي أنا معاك عشانه
قرب يدينها له وباسها فهمتيني؟
فهمت وكيف ما أفهم وهالإنسان صار في داخلي عالم!
اكتفيت بابتسامة أمل من غير لا أرد
دخل راكان وهو يلهث ههههههههههه الحقوا أمي دخلت بنقاش حاد مع خالتي جيهان عشان العرس
ناظرناه حنا الاثنين ويدي للحين بيده
تكلمت لما ناظرني بسام راكان قول لأمك هي تتكفل بكل شي جيهان مالها دخل ولا أحد طلب رأيها
راكان بس هذي خالتك يالتين!
انزعجت قلت بضيق وأنا ما أعترف
قال بإصرار اعترفتي والا ما اعترفتي هي خالتك وخالتي نجد أمك بعد
من بين اسناني نطقت بقهر راكــــــــــــــان
وباستفزاز رد نعـــــــــــــــــــم
ناظرت بسام بترجي وقهر بساااااام
وكأنه أحد كب عليه مويه بارده انتفض نعم
كملت بعفويه ناسيه أنا وش لابسه "شورت مخطط فوشي وأخضر وأزرق وبلوزة بكم طويل بيضه وبالوسط فيها قلب بنفس لون الشورت"وأنا اتمسك فيه بدلع شوووفه
لف عليه بسام راكان اعقل وبلا تفاهه
راكان بخبث عداااااااال لا تذوب علينا بس
شفت شي يطير وراكان يهرب
ووراه بسام
ناظرتهم بهباله وخدادية الكنبة الصغيرة طايحه في الأرض بعد ما أصابت راكان
فديت بساااام ما يرضى علي
تاله ههههههههه شقايل راكان
ناظرتها وهي طالعه الدرج ابتسمت وصل لك
تاله ههههههههه بسام تحت معه شافهم أبوي ويوم سأل
قاله بسام إنه راكان يعلق تعليقات تخدش حيائك
ضحكت وضحكت من قلب بعد مو لشي قد ما لأني فرحانة اليوم بس لأني عرفت إني أول بنت بحياة بسام!
يالله شكثر حلوه الكلمة
الحمدلله يا ربي
طالعت تاله اللي جلست ع التلفزيون بلبسها تلوو شسويتي اليوم
جلستني معها بحماس وتركت التلفزيون توتا عندي لك اقتراح وجدتي شجعتني عليه وقالت لي أنا أسألك
ابتسمت بتفاؤل وشو؟؟
سحبتني لها وباستني بقوة بعدتها واستغربت تلوو ما أحب بنت تبوسني
غمزتني بخبث بالله طيب إذا ولد أقصد إذا بسام عادي؟؟
ضربتها على كتفها وخدودي حمرت قليلة حيا أصلا إنتي من يومك
ههههههههههههههههههههه اوكيه اسمعيني
يوم الثلاثاء بيكون العرض
وطبعا أي مصمم أو مصممه غالبا يكون آخر التصميمات فستان عروس
ومدام إنتي عروستنا إخترناك إنتي تلبسيه وتاخذيه بعد العرض يعني يكون فستان زواجك هديه من دور التصميم حقت جدتي
سكت أفكر والله قويه الحركة يعني أكون عارضه بذيك الساعة نو نو ما أبي
صرخت بوجهي لتين مو على كيفك إحنا قررنا وخلاص
جلست لين بعد ما سلمت وواضح وجهها مصفر تذكرت سطام الله ياخذه كل اللي فيها منه الله لا يوفقه آمين
دامكم قررتوا ليه جايين تقولون لها
اييه والله صادقه ليه جايين تقولون لي الحين
تاله زفرت بعصبيه أولا لين بلاش تتقمصين دور عبد الله بن أبي سلول الحين
ثانيا لتين أنا أمزح استغفر الله كذبت ما قررنا جدتي ما رضت الين توافقين
ابتسمت على عصبيتها وناظرت لين شرايك لولو
ابتسمت أنا أقول حلوه الفكرة وما بينقصك شي لو نفذتيها
تنهدت أوكيه عشان خاطر جدتي أسوي أي شي
وبسرعة هجمت علي وطبعت بوسه طوييييييله ع خدي
حسيت أحد بعدها عني
شفت بسام يناظرنا بعصبيه خييييير تاله؟؟
فهيت أنا وجهي صفر شلون يفكر هذا
تاله بابتسامة غبية وشوو يعني زوجتك حلال عليك وحرام علينا
قرب راكان ببرود ومد يده قدامي ممكن
ما فهمت عليه
أشر ع يدي
صرخ بسام فيه راكان وتبن
انفجع وجلس ع الكنبة يا لطيييف كأنه ماحد تزوج غيره اففف استغفر الله ما فيها شي لو بست يدها يعني هي مثل أختي
بسام وكان جالس جنبي وأنا أطالعه بابتسامة هادئة أختك بعينك لتين مالك دخل فيها
تأفف بطفوليه لتين لتين لتين لتين طفشتنا إلا صح ع الطاري لتين وش معنى اسمك
ابتسمت تصدقون إني ما أعرف رجعت ظهري ع الكنبة وهزيت كتوفي ما أعرف
أفااااا يا ذا العلم ما تعرفين معنى اسمك وبفخر ضرب على صدره أما عني فأسمي يدل على الرزانة والوقار والعزة
تاله وهي تلعب بشعرها ايييه صح مره يقولون انه راكان نوع من أنواع الكلاب
الكل هههههههههههههههههههههههه
راكان بقهر أخفاه يعني مو أحسن من التالوله إنتي لتين إذا ما تعرفين وش معنى تالوله أعلمك يعني الحبة اللي تطلع بالجلد يسمونها بعضهم إثلول وحرك حاجبه يقهرها
تاله بغرور هييهييي يا حبيبي اسمي معناه النخلة الصغيرة
شكبرك قد الحمـ## وصغيرة بعد
بسام وهو على وشك يضحك على مناقرهم راكان احترم نفسك والا ابعرف كيف اخليك تحترم غيرك عدل
سكت بضيق
ناظر لين بحنان وإنتي لين وش معنى اسمك
ردت بنعومة وهي تمسح ع خدودها الورديه لين يعني ضد الخشونة النعومة والرقة
راكان بحب يا علني أفديك يا أختي أول مره أشوف وحده إسمها مناسبها مو أخوك بسام من كثرة الإبتسام المفروض نسميه كشرام
قالها بطريقه مسرحيه ضحكتنا كلنا حتى بسام ضحك
طالع بلتين اللي قاعده تضحك من قلب كأنه صار لها سنة ما ضحكت
لمعت عيونه بنظرة حاول يخفيها لا تكشف نواياه
غطت يدها بفمها وهي تضحك
ابتسم عجبتك هاا؟؟!
لف عليهم أجل أنا بقولكم وش معنى اسم ميرا
له عدة معاني بس اللي حنا أخذناه إنه نوع من أنواع الزهور وإلا كيف لتين ؟؟
لتين ابتسمت حتى أنا سمعت إنه نوع من أنواع الزهور
ناظرها ولف اوكيه واسم لتين معناه
رمشت يعرف معنى اسمها؟؟!!
تنفست ببطأ وسعادة وهي تسمعه
تاله بحماس اييه وش معنى اسم لتين صراحة أنا أول مره اسمعه بس عجبني
بسام معناه شدة الحلاوة
راكان بزهق شوف عاد نعرف انها زوجتك وانك تحبها ما قلنالك تغزل فيها قلنا نبي معنى اسمها
بسام شلون تفكر انت؟؟
راكان ههههههه من جد والله
بسام بجدية من جد وسحب لتين لحضنه يعني مو مبين عليها
لتين خدودها حمرت
صفر راكان يا ويل حالي شوف خدودها وش صار فيها
بسام ابتسم مالك دخل
ع الاقل فيها حيا مو مثل بعض ناس ربي حارمهم هالنعمة
راكان بطرف عينه شقصدك؟؟
تاله هههههههههههههههههههههههه
راكان بقهر اضحكي انتي مره يضحك صراحة بموت أنا
لين ابتسمت وهي تقوم بدو مناقرهم تاله وراكان الله يعين
وقفت الخادمة باحترام Il cibo è pronto
"الطعام جاهز"
وبدقايق كان الكل من أكبرهم لأصغرهم ملتفين حول السفره
.
يتبع
سلم عليه بحرارة هلا والله وغلا مرحبا بالنسيب
هلا فيك يالغالي ها شلون أسبانيا يا فيصل
ابتسم فيصل ابتسامة باهته حلوه
ماهر بتفهم إن شاء الله انبسطت عاد وافي موصيه فيك أنا ويقول إنه ما قصر
فيصل ههههههه أكيد دامه أخوك ما بيقصر
تسلم والله
ضيفته القهوة سجى أخذها منها وجلسها ارتاحي انتي
سجى بمشاكسه فيصل قم خذ القهوة من ماهر
فيصل قام هههههههه وتتأمر بعد
ماهر يسحب الدله حلفت ما تاخذها استريح لف على زوجته سجو وش هالحركات
ابتسم فيصل وجلس ما له خلق لشي
سجى حاست بوزها إنت ضيف وهذا بيته
ماهر مو ضيف يا سجى لين متى أعلمك بيصير بحضنك ولد وإنتِ للحين بهالعقل
سجى فتحت عيونها إنتـ... ماااااهر شووووفه
ماهر ابتسم وهو يعطي الفنجان لفيصل وش علي منكم أخ وإخته
سجى عصبت تركت الفنجان انزيييين وطلعت وتركتهم
فيصل وماهر هههههههههههه
ناظر ماهر بفيصل بتأمل ضيق عيونه فيصل
فهم عليه همممم
للحين تفكر فيها؟؟
الحين وبكره وبعده إنسانه عشت حياتي وتفكيري معها ماقدر أنساها
وبألم جاوبه شسوات طيب قولي الحل ما لك إلا النسيان
فيصل حط رجل على رجل شف ماهر أنا فكرت بشي خلني أقولك هو
ماهر معه وباهتمام قول نورنا يمكن تفيد بشي
حك راسه وهو معقد حواجبه أنا قررت أتزوج لمار ونتبنا عيال مو شرط نجيبهم
فتح فمه وشوووو!!
فيصل بضيق ماهر أنا ما قلت لك عشان تعارضني أنا أتكلم جد وبألم وحزن كمل
لمار تعبانه ويقولون حالتها صعبه وأنا مقدر أشوفها كذا وأجلس ما اسوي شي
ماهر بينجن من جده هذا اييه بس فيصل العيال زينة الدنيا إنت تقول كذا الحين بس بكره بتتمنى العيال وإذا إنت ملت عليك حياتك لمار هي أكيد بتتمنى تحس بالأمومة ويكون لها طفل منكم إنتو الإثنين فكر زين يا فيصل قبل لا تتخذ أي خطوة بحياتك
زفر زفرة عميقة دخلت عليها سجى
ماهر وقف اوكيه فيصل أنا أشوفك بعدين الحين لازم نخرج
فيصل وقف الله معكم
قرب لزوجته ومد يده يللا حبيبتي
ناظرته بطرف عينها وتقدمت عليه
طالع فيصل وابتسم قول آمين
فيصل من غير نفس هههه آمين
ماهر الله يعيني عليها ويعينك ياااا رب
تناظر التلفزيون مع أمها لفت عليها بابتسامة ماما بروح عند ربى
أم سامر وهي تناظر بنتها شلون تروحين لها أكيد مشغولة الحين تجهز لملكتها هالأربعا
وديم بترجي ماااااااما بساعدها
قطع حديثهم دخول سامر من العمل
جلس وهو ماسك بطنه يممه جوعاان حدي
ابتسمت بحنان ثواني ويكون الأكل قدامك وديم حبيبتي قومي حطي له الغدا
ناظرته بتأفف انزيين
ابتسم بخبث شفيك تناظريني كذا
وهي تروح بس لأنه طلباتك كثرت
أفا والله وهذا اللي بتفارقنا وكذا
مدت راسها من المطبخ بفجعه ليش أفارقكم
ابتسمت أمها يمه البنت لا كبرت لازم يصير لها بيت بروحها
وقفت عندهم باستغراب وهي مفهيه شلون يعني؟؟ بتطلعوني من البيت
ضحك سامر والله إختي عليها غباااااء
زفرت بضيق مااااا فهمت
مسح على وجهه بتعب وهو يفصخ الشماغ مو لازم تفهمين أول جيبي الغدا وتعالي أقولك
وطيران راحت والفضول يذبحها
ليكون بيتخلصون مني وييي ليش طيب
وبالها مشغول حطت الصينية بقوة قدامه ع الطاولة القزاز وطلع صوت عالي
سامر عقد حواجبه بعصبيه شفيك انتييي شوي شوي
وديم جلست سوري ما قصدت
ايييه من الحين بدت تفكر الست
وديم عصبت شوف ما أحب أحد يكلمني بلف ودوران قول اللي عندك بصراحة
ضحكت أمها عليها ما هي عارفه وش بيجي لها
سامر توسعت ابتسامته وهو يشمر أكمامه ويمسك الملعقه انزين يا أم الصراحة
ولد خالتي ماجد طلب قربك وينتظر ردك
وديم بصدمة وشوووووو؟؟؟؟!
قدام البحيرة بجلسة الحديقة الخارجية الجو حلو الشمس طالعه تعتبر وفي نسمة برد خلتني أحط سكارف ع رقبتي وشال صوفي بألوان الورد من خياطة لين غطتني فيه برقة
حسيت قلبي يتقطع عليها وتحسبت بقلبي على سطام اللي مستغربة منه
إنه أهلها ساكتين واللي عرفته بعد إنه جدتي سوت مشكلة وقت خطوبتها لأنها مو موافقه عليه والعله مو من مستواهم يعني أنا وش أصير لكن لأني من العائلة حبتني وشجن يا حبي لها هالبنت مره طيبه أبوها سفير
ناظرت بطنها ما تعتبر كبيره بالشهر السادس لكن خالي إياد مره متعلق فيها
ابتسمت الله يخليهم لبعض
ريحة كيك الليمون من دادا لينزي طباخة البيت تشق الأنفاس مع قهوة الإسبرسو المركزة
مزيج مريح ومنعش
جنبي خالي بشير شي ثاني هالإنسان أحسه غريب وفي غرور شوي للي ما يعرفه بس يموت بشي إسمه لين
مره يحبها وما يرضى عليها وهو السبب إنه سطام ما يجي بيتهم لأنه مو عاجبه ودايم يتضارب معاه
جلستنا عائلية كلهم جالسين
عمي بدر وهو حاضن بنته ميرا ناظرني بمحبة سمعت يا لتين إنه ميرا نطقت على يدك
ابتسمت بإحراج اييه عمي
قاطعني مو قلنا أنا أبوك
ناظرت الكل بحيا اوكيه بابا
ابتسم عيون أبوك أبيك تعلميها تقول بابا بعد
ضحكت بخفه هذي أعتبرها غيرة
ههههههههه بنتي مثل ما هي بنت يلدا وإلا
يلدا وهي تاخذ من الخادمة طبق كيكة الليمون غرآآتسي
ناظرته بحاجب مرفوع من يومك تغار مني
بدر بإنكار أنا؟؟؟؟!
الكل ههههههههههههههه
يلدا بس يا حلوها من غيره عسل على قلبي
ابتسمت بود سبحان الله الحب واضح بينهم الله لا يفرقهم
راكان بمشاكسه نط مااااااااام
ابتسمت وش عندك راكون
راكان بدلع ماما إليسار تبي تجي بيتنا تتعرف عليك وع لتين
استغربت ليش أنا بالذات وبعدين مين ذي إليسار
تاله أروت فضولي وهي تتخصر وليش لتين بس؟؟
راكان بغرور لأني أحكي لها عن مرة أخوي الحلوه وقالت بتشوفها
مدري ليه لا إردايا ناظرت بسام
شفته يطالع بجواله ورفع عينه وناظر راكان ورجع مره ثانيه للجوال
انقهرت واضح إنه مو مهتم
وشوي انتبهت على خالتي تهاوش راكان أنا كم مره قلت لك اترك عنك هالحركات
راكان بزعل يمه أنا صغير حر ام عليك بعدين هي تحبني
فتحت عيوني أستنى ردة فعلهم من كلامه
بدر يتصنع العصبية حبتك القرادة وش تحبني ما تحبني توك صغير على هالسوالف التهي بدراستك أحسن
يلدا تركت صحنها بعصبيه راكان أنا وش قلت لك على هالبنت الكافره
جدتي برزانة صحيح إنها صغيرة بس ما ينفع تصاحب هالأشكال يا حبيبي
راكان بزهق انزين من اليوم إذا شفتها بقول لها انقلعي من وجهي أنا ما أماشي كفار
الكل هههههههههههههههههههه
ناظرته بضيق هاليومين صاير ما يجلس معنا واليوم بالقوة صادته جدتي وهو جاي من المعهد أحس في شي شاغله وعلى طول الجوال بيده ومكالمات وما يكلم قدامنا
شجن بهمس لتين شفيك؟
أنا بسرحان ولا شي بالي مشغول شوي
شجن مسكت كتفي بطيبه وأشرت على بسام بعيونها فيه
توترت وهذا دليل إجابتي بنعم
همست لي قبل لا تقوم اصبري وكل شي يتصلح
راحت لزوجها
شفته يحاوط كتوفها بيده ويسند ظهرها ع الكنب بابتسامة رسم الحب فيها بريشة العاشقين
رجعت عيوني لبسام
فجأة رن جواله قام ع استعجال ودخل
هبت نسمة بااردة انكمشت على نفسي حتى في داخلي برد
ما عاد أعرف وش فيه
صحيح ما عمري فهمت عليه بس كانت تصرفاته الغريبة معي تعجبني والحين من فتره وهو مهمل كل شي
ناظرت جدتي وهي تتكلم عن رويد
بشير ناظرني أنا ولين ودي أعرف وش السر اللي مخلي أمي تعشق حفيدها بهالطريقة
ابتسمت حتى هذا يغار!
لين بابتسامة صافيه تدري وش صار فأبوه وكيف حاله الحين هذا اللي مخوفها عليه
حط يده قدام عيوني لتوونا وينك اليوم بس تسرحين
قلت بإحراج لا بس اا
ضحك لا تكملين عروس ومشغوله ندري فيك بس هاا لا تشيلين هم ولد أختي يعجبك
بلعت ريقي وش يقصد هذا؟؟
ضحكته العاليه ونقيضتها ضحكة لين الخافته خلتني أستوعب إنه قال شي محرج بس لأني ما فهمت اكتفيت بابتسامة إحراج
وعقلي مع اللي داخل يكلم للحين ما طلع وأظن إنه ما بيطلع...!
اسمع دق ع الباب
زاد الدق وبإلحاح أزعجني وقومني من عز نومتي
صرخت بصوت مدري من فين طلع مييييييييييييييين؟؟
وربي لو هي وديم ما راح تعدي عليها بخير
جاني صوت إمي مرتاعه يمممه سامر افتح
رميت اللحاف ونقزت من السرير
فتحت الباب بخوف من نبرة صوتها خير يمه صاير شي
أمي ودمعتها بعينها يممه وديم من يوم دخلت غرفتها ما طلعت للحين وما ترد
رجعت شعري بقوة على ورا وأنا أتوجه لغرفتها الحين كل هذا حيا عشان ماجد من يوم درت عن الخطبة دخلت غرفتها وللحين؟؟؟
دق الباب وديــــــــــــم
وبصوت أعلى وديـــــــــــــــــــــــــم افتحي
لف على أمه اللي تمسح دموعها يا ويلي على بنتي وش جاها
سامر بعصبيه بطلع أجيب مفاتيح السبير
ثواني ورجع
دخل المفتاح بالباب وقبل لا يحركه انفتح وطلعت وديم
بعيون ناعسه وشعر مبعثر وأزارير بلوزتها مفتوحه هااا شفيكم ازعجتوني جبتولي الصدا.. وقبل لا تكمل شافت أمها تحضنها بقوة وسامر يطالع فيها الود وده يذبحها وبنفس الوقت ارتاح إنه ما فيها شي
ولأنها من النوع إللي ما تظهر مشاعرها بعدت عن إمها بخفه وش صاير ماما
خوفتيني عليك يا بنتي
سامر بعصبيه وبشبه صراخ ممكن تفهميني وش هذا اللي سويتيه
عقدت حواجبها ببراءة وش سويت؟؟
نايمه ومقفله الباب وندق عليك كأنك صمخه كل هذا نوم
وبلا مبالاة بعدت شعرها عن عيونها وبتثاوب قالت تأثير الصدمة
: خير شفيكم أصواتكم لتحت
باس راس أبوه أبد يبه وناظر وديم بقهر مسوية لنا فيلم بنتك
ابتسم أبو سامر وفتح يده
راحت له وديم بحيا وضمته دادي والله ما سويت شي هم مكبرين السالفة وتعرف امي قلبها رهيف
أم سامر طالعت فيه طيحت قلبي هالبنت بتموتني ناقصة عمر
الكل بسم الله عليك
أبو سامر وش سويتي؟؟
وديم مدت بوزها قالي عن عن...
سامر علق الشريط .... عن ماجد يبه
وديم طالعت فيه بقهر ابتسم أبوها بحنان إييه
نزلت عيونها في الأرض من الصدمة قفلت على نفسي الباب ونمت ما حسيت فيهم
أبو سامر حصل خير ههههههههه طيب قفلي بلوزتك وإلا بس فالحه تقفلين الأبواب
حطت يدها على صدرها وشهقت البلوزة كلها مفتوحه من فوق
وسامر عشان يحرجها ضحك بصوت عالي
ومن الفشله مسكينة رجعت دخلت غرفتها
أبوها بصوت عالي لا تقفلين الباب
الكل ههههههههههههههههههههههههههه
أم سامر بحزن والله بنفتقدها
أبو سامر مسك يدها وهم ماشيين ماهي طايره إن شاء الله بتسكن هنا أفهم من هذا إنها وافقت
سامر وهي خلت فيها موافقه قالت وشوو؟؟ وطارت على فوق ما شفنا وجهها إلا الحين
أبو سامر ههههههههههههه إرفق فيها يا ولدي هذولي البنات ما يبيلهم الشدة كل شي بالطيب يجي
12:30 تورينو//إيطاليا
كنت أشوف بعض الملابس لبعد العرس اللي وصتها لي خالتي يلدا من ميلانو وجابها اليوم معه عمي بدر
رجعت التنورة القصيرة للدولاب ارتبكت وأنا أتذكر عمي بدر وش قال
الدور اللي فوق بيقلبوه جناح خاص لنا أنا وبسام
ماني مهتمه بشي بس خايفه مدري ليه
سمعت دق ع الباب
ادخل
دخلت جوليتا
آنسة لتين هناك طردية لك بالأسفل
طردية؟؟؟ طردية ايش؟؟؟
أخذت غطا حطيته ع كتوفي احتياط ونزلت
وينها؟؟
فتحت لي الباب جونا كوي سنيورا "هنا سيدتي"
حطيت الغطا ع راسي
وأنا مستغربة الوقت متأخر والبيت كله نايم بهالوقت هنا ينامون بدري ويقومون بدري
عتبت الباب وعضيت شفتي بصدمة
....! وقف دمعي من عيوني.. ابي من عينك ابكي لـك
اخاف ابكي من عيوني..! وابعثر جيت وصالـك....!ّ
دخل البيت والإبتسامة شاقه حلقه
باس راس أمه وجلس جنبها وأخذ الدله يصب له قهوة بكل رواقة
ها يمه وديت المهر
اييه توني راجع ومريت ع فيصل
أم إبراهيم الله يوفقك يا ولدي
آميين وكأنه فجأة تذكر وتشوشت صورة ربى بفكره وحلت محلها دموع لمار ويأس فيصل
قرب من أمه وحط يده ع فخذها يممه بطلبك لا ترديني
أم إبراهيم بحنان آمر يا ولدي
وبهدوء ناظر عيونها يمه تدرين إنه أخواتي سواء سلاف أو أم خالد غلطوا بحق عيالهم فيصل ولمار
تنهدت أم إبراهيم
أدري يا ولدي لكن وش بيدنا نسويه
طلال بحزم يمه هم غلطوا وحنا مو مستعدين نخسر هالولدين لازم نزوجهم
أم إبراهيم بعصبيه وشلون نزوجهم يا طلال وهم ما يتوافقون
طلال وهو بعد بدا يعصب يمه مثل ما علقتوهم ببعض لازم تجمعوهم وفيصل توني طالع من عنده وربي حالته ما تسر لا عدو ولا صديق وسلاف قاعده تبكيه يمه لمار بتروح من إيدنا وحنا جالسين نناظرهم فيصل معزم إنه يتزوجها حتى لو ما يجيبون عيال وهو سأل خالد وخالد تعرفينه كيف يعز خواته وهو مسؤول عنهم ولولا إنه عارف حالة إخته كان ما وافق وأقنع أمه بعد لكن هي خايفه منك إنتي وش ردت فعلك
أم إبراهيم وكأنه جتها مصيبه وعمك أبو فيصل وش رايه بهالبلوى اللي ناويينها
طلال حط الفنجان وزفر عمي موافق وهو مكره لكن وش بيده
ناظر لبعيد أخفى عنها سر التبني لأنها بترفض أكيد
طلال القوي اللي ما يهزه شي تأثر بهالسالفة توقع فيصل يروح معه يسافر ينسى كل شي لكنه كان يشوفه وهو يناظر ذاك الصبي يوم يطلع ع السطح بوسط الليل ومعاه مزماره
كان يشوفه وهو يمسح دمعته بألم وحرقه ولوعة
وكيف يقوم من نومه بوسط الظلمى ويدعي ربه
غمض عيونه بقوة يمنع الدموع لا تاخذ مجراها على خده
رفع راسه بشموخ وبقهر مدري هي حركات بزران أو مراهقة متأخرة مدري
وبعصبيه رمى الفنجان من قدامه اللي قاهرني إني محذرهم يتركون هالحركات اللي ما لها داعي وشوفي وين وصلتنا
أمه وهي تمسح دموعها خلاص يا ولدي قدر ربك ومكتوب
قام وهو ياخذ جواله عن إذنك يمه بطلع أريح راسي من هالمصايب اللي كل مالها تزيد
طلع وتركها ترثي أحفادها اللي ما تهنوا بشبابهم
....!ّ اظهر قواة البأس والضعف خبه.. ترى الضعيف ضعيف لا طعم لا لون....!ّ
غمضت عيونها بقوة وهي تاخذ نفس بخوف ناظرت البوكيه مره ثانيه هذا وش جابه أنا ما صدقت أنسى
نزلت للأرض لمست أوراق ورد الروزماري الناعمه
بلعت ريقها وهي تشوف ورقة صغيرة بين الورد خرجته بارتجاف
كان مرسوم فيها حرف وحيد من غير ولا عبارة
r
رفعت راسها تيبست
حطت يدها على فمها وهي تشوف المتلثم
لوح لها وراح
اختفى عن نظرها
وبرعب وقفت وش يبي فيني يا رب تساعدني
ناظرت جوليتا خادمتها واقفه وراها وبهمس أمرتها تشيله تطلعه على غرفتها
ثواني ولحقتها هي
دخلت الغرفة بسرعة وخلعت حجابها على صوت تسكيرة الباب وخروج جوليتا طاحت عينها ع الرف الطويل الزجاجي بجدار الغرفة
عادة يزينه مجموعة تحف لكن الحين
كل البوكيهات اللي تلقتها لتين قبل كانت مرصوصة فيه
وبصوت عالي وهي تكلم نفسها يا ربي من فين طلعوا ذولي أنا تركتهم عند العجوز ليزا
قربت من البوكيهات نفس التنسيق نفس الشكل والريحه ما تغيرت
ولأنها كانت تشتغل كبائعة تدري إنه فيه ماده خاصة تحفظ للورد شكله لمده
بس هذي مده طويلة تقريبا شهرين
ومع بطايقها وحروفها كاملة ناظرت البوكيه اللي قبل هذا وكان يحمل حرف الـ e بزهر الخوخ
مسحت جبينها بعرق متوهمته وفجأة انفتح الباب ودخل اللي ما تمنت تشوفه هاللحظة أبدا
جلس ع الكنبة توقعتك نايمه وأدق الباب ما تردين








  رد مع اقتباس
قديم منذ /16 - 12 - 2011, 3:13 PM   #35

● н σ d σ α غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 706
 تاريخ التسجيل : 4 - 10 - 2008
 المكان : يآلبيــہَ يآاَلَشَرقَيــہَ ♥ ~
 المشاركات : 194,975
 النقاط : ● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute

افتراضي رد: روايه خنقت الورد يايمه و بيدي انكسر ذبلان- روايه كامله للجوال txt

ارتبكت وتلعثمت ااا لا كنت بنام
رفع حاجب اشفيك؟
لتين بخوف وقلبها يدق بقوة ولا شي
انتبهت غريبة وش جابه بسام بهالوقت
كان لابس بيجامته وشكله توه متروش
قام جاي لها
وصلت حدها بالخوف يا رب ما ينتبه
قرب لها هزها من كتوفها لتين وش فيك؟؟ ليه وجهك مصفر؟؟
خوفها تحول لهجوم قالت بعصبيه ولاشي اتركني أبي أنام
ناظرها لفتره ورفع راسه بيروح تحولت عيونه للي وراها
فتح عيونه باستغراب وش هذا؟؟
لتين مسكته ولا شي بسام اطلع أبي أنام
ناظرها بنفس النظرة وبعدها عن طريقه بخفه وراح للرف الزجاجي
ناظر البوكيهات ورجع ناظرها
بلعت ريقها للمره الألف
يوم طرح عليها السؤال
: من فين جايبه هالورد؟!
الخوف اللي فيها والربكه هي اللي تخلي اللي قدامها يشك
وبعصبيه مالها داعي ما أدري جيت لقيته هنا
ولما قرى الكروت رفع عينه لها بعصبيه كست ملامحه ومن بين أسنانه لتــــين من صاحب هالبوكيهات؟؟
زفرت وهي تتكتف قلت لك ما أدري
راح لها مسكها من يدها ونفسه بدا يعلى ما بتتكلمين؟؟ يعني من بيكون جابها انخلقت من حالها بغرفتك ووش هالحروف اللي بالكروت
لتين بخوف وقوة قلت لك ما أدري
على صوته على صوتها تدرين.. كلها ما تدرين عنها شايفتني مخبول قدامك!!
بدت أطرافها ترتجف لكنها للحين متماسكه صرخت بوجهه يوم رص ع ذراعها قلت لك ما أدري اتركنــــي وبألم يدي تعورني
تركها بنظرة احتقار الود ودي أعرف ليش تكذبين؟؟ هاا تكلمي؟؟
وبصراخ ما أدري قلت لك والله إني ما أدري مين هو بس إنه واحد متلثم كان دايم يطلع لي وفتره انقطع والحين رجع أنا ما أدري عن شي
دق الباب وسمع صوت أبوه
وبصوت حاول يهديه يبــــــــه ما فينا الا العافيه
رجع لها وهو زام شفاته الرقيقه وراص ع أسنانه ما أعتقد إنه من صالحك هاللي قاعده تسوينه يا لتين
تدرين فيني لا حطيت أحد براسي
وبنظرة ذبحته لأنها ضعفت وبدت الدموع تتجمع بعيونها قلت لك ما أدري عن شي واللي تبي تسويه سويه أصلا أنا ما عاد يهمني شي حتى لو رجعت بسام الأولي
بسام الظالم الكريه المستغل
كل شي فيك هاليومين ذكرني فيك يوم كنت تشتغل عند عمي
وعمرك يا بسام ما راح تحرك فيني شعره لأني أدري فيك ماخذني ليه أنت حر وياليت تنفذ عملك بأسرع وقت وتوصلني لعمي
مسحت دمعتها بضعف وعزة نفس رجعت لها بهالوقت
تركته ودخلت الحمام
ناظر الفراغ تنهد براحة عميقة يخالطها الألم وخرج
.
.
.
من ايطاليا.. المصيده لا تجري وراء الفئران
>> نهاية الجزء التاسع عشر
تمنياتي بقراءة ممتعة في أمان الله
بائعة الورد
مشاء الله تبارك الله لا حول ولا قوة إلا بالله
بسم الله الرحمن الرحيم
>>الجزء العشرون
المرأة تكتم الحب أربعين عاماً ولا تكتم البغض يوماً واحداً
..0..الحزن..0..
هو أن أبتسم وفي داخلي أشلاء وشرايين تنزف حبا وشوقا يبحث عن سراب،،،
فيصل وهو يسند ظهره ع الكرسي باستغراب مين الدكتوره سهى؟؟
سامر خويه ياخي سهوووه الزفت أم عبد الله خوينا ""سامر خوي فيصل وعبد الله و أخو وديم""
قرب منه باهتمام اييه وش فيه عبد الله
سامر ابتسم أنا قلت لك عندي خبرين كلهم حلوين بس واحد منهم في شماته
وضحك بقهر
فيصل صغر عيونه بلهفة يتعلق بعبد الله
سامر ابتسم اييه
حس كل الشوق يفيض فيه لخوي عمره أدفع عمري وأشوفه وأجلس معه لو جلسة وحده ما تعرف يا سامر قد ايش أنا أغليه وأعزه عبد الله أخوي اللي ما جابته أمي
سامر بابتسامة حزن كلنا مشتاقين له الحين اسمع شفت سهى هذي يقولك تزوجت من شهرين
فيصل فتح عيونه وشوو؟؟؟
وأبو عبد الله؟؟؟
سامر باستهزاء هه على بالك هالأشكال تجلس على واحد طلقها وتزوج عليها خدامته الإندونيسيه لا وأزيدك من الشعر بيت تزوجها وهي مريضة إيدز
فيصل بصدمة نعـــــــــــــم؟؟؟؟؟؟؟ إنت من وين جايب هالمعلومات
سامر بحسره على بالك أنا تارك موضوع عبدالله لعلمك بس أدري مكانه الحالي
فيصل وقف ويين قولي والله لاروح له لو فيها موتي
سامر يهديه إنت إجلس وكلنا بنروح له بس خلني أكمل أمه الله يسلمك تزوجت ولد وزير من شهرين لعب عليها طبعا تعتبر زي أي كنبة بالبيت متى ما زهق منها رماها لكنه طلع يعجبك وكأنه ربي حط عذاب أخت عبد الله بيده
أول شهر سفرها جنيف وبعدها مسكنها بملحق القصر المهجور
عض شفاته ليه طيب؟؟
سامر يحرك كوب القهوة مدري يقولون مريض
فيصل لا حول ولا قوة إلا بالله طيب أبوه جاه المرض
سامر وش رايك يعني متزوجها أكيد بس أنا مدري عنه شي بس اللي عرفته عن أمه
يقولون حالتها حاله
فيصل بألم تتوقع عبد الله لو عرف بيرضى
سامر بلع ريقه ما يدري لكنه لو درى حلف ما يرجع إلا وهو لاقي إخته
حاس بوزه فيصل وهو يقوم وياخذ بوكه وجواله يللا أجل أشوفك سمور أنا لازم أروح
وقبل لا يطلع حط يده سامر على كتفه ولفه فيصل
ناظره من غير لا ينطق عيونه لحالها تكلمت عن عذابه
وش صار عليك؟؟ أنت ولمار
فيصل بتنهيدة عميقه الله يقدم اللي فيه الخير المهم حنا الحين لازم نروح لعبود
إلا هو وينه صح
سامر سحبه تعال أنا بقولك كل شي....
ناظرت البوكيه للمره الألف هالورقة ما كانت فيه أمس
لعب الشيطان براسها إلا يمكن كانت فيه بس أنا من الربكة ما شفتها
وبرعب رجعت قرت الورقة من جديد
بخط أنيق حروفه عريضه
لحظـــــــة الغــــــروب... أمـــــام هامــــة الجبـــــل الأبيـــــض
التوقيــــــت. 5:30 .
طبقت الورقة ودخلتها بجيبها
هذي بتكون أكبر مجازفة بحياتها لكن لازم تشوفه وتعرف مين هالإنسان الغامض بحياتها ولازم تعترف لنفسها صحيح حبت القاسي بسام لكن الملثم كان أول شخص قلبها دق له
وبحسرة وش قصتك يالتين ما تطحين إلا ع اللي الغموض مغلفهم
عضت على شفتها
طقطقت أصابعها بحيرة اليوم العرض وبكره زواجنا وأمس أنا وبسام متخانقين بسبب هالزفت اللي ماني عارفه مين هو
فتحت شعرها وتركت ملابسها معلقة ودخلت تاخذ لها حمام دافي تريح أعصابها فيه قبل العرض باقي نص ساعه ويكون الموعد اللي محدد بالبطاقة
فتحت المويه نزلت بارده زي برودة مشاعرها بهاللحظة
وبتفكير قدام هامة الجبل الأبيض
يعني وين؟؟
هل ممكن أنه يقصد إني أروح لهالمكان
مستحيييييل
لا لا وين ممكن يكون
وبعد ربع ساعة كانت رابطة الروب ع خصرها وطالعه
نشفت شعرها بالمنشفة
طاحت عينها ع الشباك العريض المتوسط الغرفة
شهقت بخفوت يمكن يقصد البلكونة لأنها موازية للجبل الأبيض
وبحماس غريب بدلت ملابسها عشان تلحق ع الموعد قبل لا تروح للكوافيرا
اليوم أول مره راح تزور دور الأزياء حق جدتها
متحمسه له خاصة إنه تاله حكت لها عنه وإنه جدتها حياتها وعمرها هالدور
وتبذل كل مجهودها حتى تطلع أزياء بشكل مريح وجذاب للسيدات وبنفس الوقت موديرن ويميل للغرابة بعض الشيء
تبرز فيه مفاتن المرأة ومحاسنها
وبالموعد بالضبط كانت واقفه ولافه حجابها الأزرق حول وجهها بقلق وارتباك واضح
سمعت صوت لفت وجهها
هو
هو نفسه وبلثمته بعد
وبلحظة عقلها اشتغل لكن للأسف متأخر مره يا لتين
شال اللثمة عن وجهه وهو يقرب لناحيتها ويتسند ع السور بكل هدوء
حطت يدها على فمها وشهقت شهقة صدمة وقهر ممزوجة بحقد توغل بقلبها
: إلا يمه وينه طلال
ابتسمت بحب هذا أخوك أشك إنه العروس مو المعرس
" باللغة العربية الفصحة كلمة العروس هي نفسها تطلق ع المرأة والرجل هذي معلومة قالها لي أخوي واستغربت مره حبيت أزودكم فيها بس احنا دايما دارجة ع ألسنتنا إنها للبنت"
يوسف ههههههههههه من يومه طلال مهتم لدرجة زايدة
وعلى هالطاري دخل طلال وع إذنه الجوال كان يكلم وافي
سكره وباس راس أمه وأخوه هلا والله منور البيت أخوي
هلا بالغالي مشاء الله وش مسوي بعمرك
طلال ابتسم بثقة ومسح ع سكسوكته خبرك لازم نحلق قبل بيوم أخاف انخدش او يصيبني شي يوم الملكة أتورط
هز راسه لولا المرجله اللي فيك كان قلت إنك مره
عصب طلال يوسف لو سمحت عن المسخرة
أمه وأخوه ههههههههههههههههههههه
وشوي تذكر إييه صح تذكر خويي سلمان
يوسف اييه وش فيه؟؟
طلال أبوه مملك بخليه هو يملك لفيصل ولمار لأنه مستحيل واحد يوافق يملك لشخصين ما يتوافقون
أمه بقهر اييه أكيد لأنه يدري إنه حرام ما يسويه
طلال يممه الله يهداك من قال إنه حرام
اييه حرام اللي تسوونه تخربون الأنساب بدل لا تعدلونها
ضحك يوسف بخفة يا الغالية لا تتعبين روحك دامه الموضوع وصل ليد طلال ومتعلق بعد بفيصل إعرفي إنه ماله فايدة الكلام
باس يدها أهم شي خليك راضيه وكل شي يصير تمام
وبهمس أخاف تحل علينا اللعنة
يوسف هههههههههههه الله يخس ابليسك يا طلال هذي امك
أم إبراهيم بنغزه وش قلت؟؟
طلال ابتسم أبد سلامة قلبك وروحك يا حياة روح طلال
اييه العب علي بكلمتين
يوسف وهو يقوم الظاهر ربى لاعبه فيه من الحين
طلال تنهد ومسك قلبه اخخ من النسوان صحيح فتنة
يوسف ههههههههههه يللا في أمان الله يالمعرس في أمان الله يالغاليه
الله يحفظك يمه
طلال بصوت عالي ولا عاد تجيب اسمها ع لسانك يا زوج ناديا
سمع ضحكة أخوه على غيرته بس وش يسوي قلبه مو ملكه وما يقدر يحكمه دامه شال أغلى الغوالي ربى هالإنسانه اللي سحرته من أول موقف أول ما شافها في تشيلز يوم تعالج لمار
كيف خدودها كانت محمره وتحاول تاخذ نفس
خاصة نظرتها المصدومة يوم كان يطالعها مبهت بجمال عيونها اللوزية
غصب عنه ابتسم شوق ووله
ناظر حوله أمه راحت من زمان وتركته بعالمه يسرح
نزل راسه ع الجوال دق ع فيصل ما رد عليه تذكر صح اليوم مقابلته الشخصيه في شركة جد وافي
اسماً إنها مقابله وإلا هو من زمان له مكان فيها
تنهد الله يوفقك يا فيصل والله ما أرتاح لين أشوف يدينك بيدين بنت أختي لمار
تذكر شكلها يوم جا بنفسه يخبرها كيف طاحت عليهم مسكينة هالبنت
من صغرها بلاوي
أبوها يوم توفى كانوا كلهم معه بالحادث سلموا ما عدا أبوها الله أخذ أمانته فيه وهي تأثر قلبها لأنه جات الضربة ع القفص الصدري عشان كذا تجيها تشنجات بين فترة وثانية
هز راسه أنا اللي بجمعهم إن شاء الله أنا...
الأبيض هو عنوان هالصفحة
كل شي ينطق بالفخامة والأناقة
الدور من أولها لآخرها يغلفها البياض
طاولات مرتبه بشكل أنيق يتوسطها مسرى ينتهي بساحة متسعة لوقوف العارضات
وبالمدخل طاولة كرستالية فارهه
يتربع على سطحها قالب من الكيك الفاخر يغطيه طبقة من عجينة السكر وبخط غاية بالأناقة كتبت عبارة
Dama Bianca..
السيدة البيضاء..
الحضور تمتعوا بمثلها لكن الأصغر حجم مع كوب قهوة الإسبرسو الإيطالية الشهيرة
.
))هذا حلمي إني أسوي دور أزياء بهالإسم وبهالتصميم((
دخلت مع تاله ولين ع الغرفة الخاصة
لين بابتسامة هادية لتين يللا إنتي وتاله ترا ما باقي شي ويبدا العرض
كلهم عشر عارضات تتقدمهم تاله بطولها الفارع وجسمها المتناسق تتمايل بفستان من الساتان الأبيض وبدخله جريئة من جهة الصدر يسطو الأسود ملك الألوان
شعرها الأسود هالمره رجعته لطبيعته وما رحمه غير لتين على قولتها انحرق وهي لسى ما طفشت من الصبغ
وبكذا كانت طلتها شقرا محض من عيونها الخضرا الزمردية لين بياضها وخصل شعرها الذهبي
كانت آخر وحده تطل ع الحضور وبعدها طلعت الجدة بأناقتها وهيبتها
حيت الكل بتلويحه رقيقة مثلها وكملت مشيها
ابتسمت لتين لخالتها يلدا ولين حتى جيهان ابتسمت لها من غير لا تدري من الإرتباك اللي فيها
أبهرت الجميع بحضورها
واللي ضحكها أكثر شي
إنه ما بقى ولا قطعة من العروض وهي كلها عشرة ولتين رقم 11 وفستانها كان أول طلب لكن الجدة رفضت وبكل فخر صرحت إنه لخطيبة حفيدها
بدلت الفستان بسرعة تحس بخنقة فيه كل ما تتذكر اللي صار معها اليوم مسكت خدها بحسره
: ابتسم بحاجب مرفوع للحين ما تدرين مين هو المتلثم صاحب البوكيهات
ناظرته باحتقار تدري إنه كلمة **** قليلة بحقك
وبصوت ونبرة أول مره تسمعها من بسام وهو في إيطاليا الأفضل يا لتين إنك تثمنين كلامك عشان ما تندمين بلحظة
ردت بألم أنا أصلا كلي ندم ع اللحظة اللي عرفتك فيها وعرفت حقيقتك يالخاين
سحبها له
وبفحيح تدرين الرجال وش يسوي بمرته لو قالت له هالكلام
خوفها ألجمها لحظتها ما قدرت تنطق
كمل أقلها سطار يرد الكلمة لفمها لكن إنتي أنا أعرف وش حلك
تأمل خدها الخالي من أي مسحوق تجميلي
نزلت عيونها بتوتر ولا إراديا بدت ترمش ومن الضيق غمضت عيونها بقوة حتى توقف حركة عيونها
باسها برقة
وتركها وابتعد
بلعت ريقها بربكة
مد يده لجيبه وبخفه خرج مجموعة بطاقات وفردها قدامها ع حافة السور
بترتيب
ناظرها معقولة وحده بذكائك يا لتين ما عرفت؟
كشرت بوجهها وهي تتأمل البطايق بحذر
ولما فهمت الأحرف لطبيعة دراستها الإنجليزية ارتفع الدم بوجهها
أشفقت على نفسها كيف هالإنسان يحركها وكأنها دمية بين يدينه
THE MANEGER
المدير ويقصد مدير أعمالها إللي هو بسام يعني المتلثم بسام اللي كان يسوي كل هالتصرفات بسام
طيب ليييه؟ سؤال واحد بس براسي ليه؟ أبي أفهم وش موقعي الإعرابي الحين
مرت نسمة هوا وطيرت البطايق الواحده بعد الأخرى وانتهى كل شي
وكأنه ما كان ولا انوجد هالمتلثم بيوم
ناظرت المنظر اللي يناظره وهو يولع سيجارته
الشمس غربت ومنظر السحب وهي تخترق أعلى قمة الجبل الأبيض المحمر بفعل الشفق رائع
مشهد كله رومانسية وحزن
اكتفت إنها ناظرته بعتب وحب وكره وحقد واحتقار وطلعت
انتبهت وهم بالسيارة على تاله تساسر راكان
راكون أبيك من غير لا يحس بسام تسأل لي رويد ليه ما نزل ألبومه الجديد اللي كان يسجله
راكان هز راسه إلورا
رجعت أسرح فيه مخوف الكل أعوذ بالله
بس بيني وبينكم أحب هالرهبة بالرجل
أقولكم أنا غريبة تعجبني القسوة في الرجل وبنفس الوقت أحب حنانه ما أحب الرجال اللي طاير في حرمته وسمعا وطاعة لكل شي !
سبحان الله أطباع!
نزلنا من السيارة وكانوا كلهم موجودين والصدمة إنه حتى رويد اللي ما شفناه بعد ذاك اليوم كان موجود
وشكله مريض مدري فيه شي لحيته طالعه وحالته حاله
انتبهت ببسام دخل وأنا توني بفصخ بوتي
ناظرني وناظر رويد ما اهتميت له
وبحركة من تاله عشان لا تصير مشاكل بليلة العرس سحبتني يوووه تونا ممنوع المعاريس يشوفون بعض ولازم تنامين بدري وتريحين أعصابك
وطلعتني معها الدرج
وفعلا حطيت راسي ع المخده ودخلت بدوامة النوم...
الأربعاء 12/6/1431 هـ .
إيطاليا/ 8:00
نزلت مبكر هالمره عادت البيت الساعة 9:00 يكون كله حركة والكل قام
وهالمره هي نامت بدري وصحت قبل ساعة من قومتها المعتادة
شافت تاله بترينق الرياضة رامية نفسها ع الكنبة وأول ما شافتها ابتسمت هلا بالعروس جاهزة
ابتسمت بارتباك الحين بروح مع خالتي
ابتسمت أنا كنت بالجيم والحين بطلع أتروش والحقكم
أنا باستغراب من الحين؟؟؟
اييه وإلا بس انتي العروس
حست بوزي لا بس أنا بيسووا لي أشياء إنتي مشاء الله دايما مسويتها يعني ما تحتاجين لها
ضحكت بخفة وهي تقوم بروح أساندك نفسيا وبحالمية حطت يدينها على خدها يااااااي وأخيرا بتتزوجين بسووم وبتنامين عنده
فهيت بوجهها خيييير شفيها هذي
والمصيبة بسام كان وراها ولمحت شبح ابتسامة على وجهه
جلس بعيد عني وبصوت مبحوح صباح الورد
بلعت ريقي وقعدت ألعب بسحاب الشنطة
ابتسمت تاله صباح النور أنا طالعه أتحمم
وطلعت الدرج بسرعة
ما كنت أبغاها تروح لاااا يا ربيي
حسيت بقطع شعري لما شفته رفع جواله وطلع
بنفس الوقت جات الخادمة تخبرني إنه خالتي يلدا برا تنتظرني بالسيارة
دار المفتاح بالباب ودخل
فتحه وهو محمل بالأكياس عبووووووود
حط الأكياس ع الطاولة ودخل الصالة عبد الله
وكالعادة شافه معتكف عند الشباك
تنهد وراح له عبود
التفت له عبد الله بصمت
ابتسم بندر ردينا للطير يللي
وبخاطره المفروض تفرح اليوم عرس إختك
رجع عبد الله يناظر الدنيا برا
على ساحة زيورخ
رمى عليه بندر المخده وهو يجلس شوف لو بتكمل هاليوم على هالحاله بطلع وأتركك
لف عليه عبد الله ويدينه بجيوبه أدري بندر أنا متعبك وياي وإنت متفضل علي ومسكني عندك لكن ودي أسأل وش صار على رحلة جنيف
زفر بندر الحين شلون أفهمه هذا
حك راسه اسمع مثل ما دورنا النمسا وألمانيا وفرنسا كلها بالنت ندور جنيف بعد وقفت عليها يعني
عبد الله بضيق يا بندر وين بتكون وش رايك حنا نروح لجنيف ومنها نطلع لفينيسيا ونبدا نبحث بإيطاليا
بندر بحماس وشو ايطاليا انت لاااا مستحيل تكون فيها
عبد الله بشك إنت ليه كل ما قلت لك إيطاليا رفضت وبإصرار
بندر يبعد الربكة عنه وهو يقوم ياخذ الريموت ويفتح التلفزيون بس لأنه مستوى المعيشة فيها مره مرتفع
عبد الله بتريقه ومره صراحة سويسرا منخفض مستوى المعيشة فيها عشان كذا أنا هنا
بندر سكر التلفزيون وقام له حط يده على كتفه عبيد إنت صبرت كثير ولازم تثابر
ولعيونك أنا بوظف واحد يتولى البحث عنها بإيطاليا ابتسم هاا وش قلت يالدلوع
ضحك عبد الله من غير نفس والله يا بندر إني من دونك ما أسوى عسى الله لا يحرمك اللي تحبهم
ابتسم ابتسامة صفرا وناظر جواله يهتز ع الطاولة امم آمين أنا بطلع أشوف تلفوني وأرجع
وقام بسرعة
سند راسه ع الكنبة وسرح فكره بذيك الليلة السوده
كان له أسبوع و يوم بالضبط بالنمسا
لا مؤوى ولا غذاء
كل اللي كان مجمعه بيطلع يسافر فيه ويكمل دراسته حطه بهاليومين بالسكن
وما قدر يكمل فطلع
وكأنه ربي أرسله له
كان واقف قدام محطة القطار
يتأمل الرايحين والجايين
اقترب منه شخص بكامل زهوه وغناه
ابتسم لوسمحت
فتح عيونه وهو يرص ع جسمه من البرد والجوع تكلمني؟؟
توسعت ابتسامته ايه نعم وش رايك تنقل لي شنطتي وأعطيك أجرها
حبس دموعه وحسرته ولوعته آخرتها يا عبد الله حمال
حسبي اللـ... مهما كان أبوي بس وش أسوي الله يسامحك يبه الله يسامحك
وبنظرة ألم حمل الشنطه الجلدية الفاخرة ومشى معه باتجاه السيارة الفارهه
ابتسم الشاب وهو يفتح الباب تفضل نشرب قهوة سوا
عبد الله بقهر يخفيه لا تسخر من حد ربي يقدر بيوم وليلة يحولك للردى
تفاجأ كأنه وصعق ورد لا إراديا بس أنا ما اتمسخر عليك ولا انتقص منك كل ما فيها يا رجال إني وحيد هنا وبكره مسافر لسويسرا شفتك وحيد مثلي وقلت يا رجال اسحبه معك
ناظره بشك إنت وش تبي بالضبط
سحبه معه وركبه السيارة
وظل عليه لين طيح ميانته
وأخذه معه لسويسرا يوم عرف قصته على أمل إنهم يبحثون سوا
على إنه هالشاب إللي هو بندر يسكن النمسا وما يدري عنه ولا شي ثاني إلا إنه من أبناء كبار التجار في العالم مو بس بالسعودية
فتح له قلبه وشقته وما قصر معه
ناظره وهو يدخل الله يقدرني يا بندر وأرد لك جمايلك
تنهد بحرقه يا رب إذا كانت لتين ميته فخذ روحي وريحني
جلس جنبه بندر بتأنيب ضمير الحين إنت ليه ماد البوز امش قم اطبخ لنا الطباخ طلع بإجازة
وأنا جبت معي أغراض
ابتسم على عيني وراسي كم بندورا عندنا
بندورا بعينك
ناظره بألم
بندر تألم مثله لا تناظرني كذا إنت ووجهك
عبد الله بابتسامة ذكرتني بلتين يوم أقومها تطبخ لي
بندر بطفش مصطنع ياااا هاللتين
ههههههه عمتك
بندر بمزح لو لقيتها وش بتعطيني
عبد الله بلهفة والله لأعطيك اللي تتمناه وبابتسامة مشاء الله مع إنه مو ناقصك شي
انتبه على نظرته ايي يالخبيث إذا ودك فيها نتوسط لك بس خلها تجي مع إني ما اعتقد إنك تقدر تاخذها
وسكت بحنين تذكر يوم سامر يطلبها بالمزح منه
لأنه عبد الله باصم بالمليون إنه إخته ضاعت وراح كل شي تملكه
بندر تورط عض على شفته أتزوجها وهي بتعرس اليوم على بسام وأصير أنا....
ههههههه تخيلت
عبد الله شفيك تضحك زي المهبول
خالد ههههههه ولا شي قم عابل طبختك
عابل؟؟ وش عابل هذي
بندر ابتسم يعني قوم شوف طبختك وقابلها
توجه للمطبخ عبد الله والحزن ينهشه على إخته
الخبر// السعودية
الساعة 8:00 مساء
ابتسمت للمصورة للمره الألف آخر شي جلست ع الكنبة بفستانها البنفسجي
أنا تعبت
وديم بدفاشة ربرب بسرعة طلال بيدخل يتصور معك
ومن الربكة وقفت ورجعت تجلس يا ماااااامي أبي خالتي ليلى ناديها
وديم بضحكة خبيثة نونو طلال ما يبي أحد معكم
وطلعت بسرعة
عضت على شفتها ربى وقلبها يرقع من الربكة وبنفس الوقت كانت فرحانة
غمضت عيونها
ابتسمت ماما أنا اليوم بملك وبسوي اللي كنتي تتمنيه إنك تشوفيني عروس
هدت نفسها لأنها وعدت الكل وقبلها حالها إنها ما تبكي اليوم
شوي انفتح الباب وطل طلال برزته ووسامته الواثقة
ابتسم وقرب منها وهمس هلا بأحلى عروس شافتها عيني
بلعت ريقها وما قدرت تنطق بحرف
ضحك بخفة انزين مبروك
وبهمس الله يبارك بعمرك
قربت المصورة ممكن لو سمحت
طلال ناظرها
ابتسمت بود ابتسم وحط يدك ع خصرها عشان تضبط الصورة
ربى ودها تاخذها وتفقع وجهها الملون وتبتسم بعد
وطلال ينفذ لأول مره الأوامر من غير اعتراض دام الشغلة فيها حركات ليه لاااا؟؟
.
يتبع
....!ّ أبي عشق تحسب له كل نظرات العيون حساب
وأبي دين على ديني وقلبٍ على قلبيّ ....!ّ
الأنوار الصفرا مطوقة حواف حديقة الملك الأول
الأجواء الفرايحية طاغية ع المكان
الطاولات مغطية بقطع الدانتيل الأبيض الفاخر مثل ثوب العروسة
مزينة بزهر التوليب الأحمر
وعلى كل طاولة مزهرية "البونبونيرا"
(( نوع من الحلوى الإيطالية الأصل لكن الحين موجوده في كل مكان يوزعونها بالأفراح وحفلات المواليد عبارة عن حبة لوز مغطية بسكر وبالشام يسموها
"ملبس" مثل هذي
في إيطاليا لازم هالحلوى تتوزع بكل مناسبة دينية أو حفلات زواج وأعياد ميلاد
لأنهم يعتقدون فيها إعتقاد خرافي إنها تجلب خمسة أشياء
الثروة والصحة والسعادة والخصوبة وطول العمر
وحتى بفرنسا لازم وجودها بمثل هالمناسبات)).
حديقة الملك الأول من أفخم الحدائق بإيطاليا وأغلاها أجرة
يتراوح ثمن تذكرتها ما بين السبعين إلى المئة ريال تقريبا للشخص
ولأنه أول حفيد للسيدة رويدا يتزوج حجزتها بأكملها الليلة
العاملات يتنقلوا وكأنهم نحل بين الطاولات
كثير حضر لكن كلهم من الأقارب احترام لرغبة لتين بأنها ما تبغا تنحجز حريتها بالحجاب بهالليلة
.دخلت السيارة اللين وسط الحديقة
فتحت لها الباب الخادمة ونزلت
وكأنها ملاك من السما نازل
فستانها دانتيل أبيض خالص من غير أي لون يدخل معه
الطرحه قصيرة مثبته بتاج ملوكي مرصع بالألماس
على شعرها المرفوع بطريقه جذابه
نحرها يزينه طقم من الألماس الثقيل
ما حست لتين بصدق غنى وثروة هالعائلة إلا لما شافت طقمها والتاج
ابتسمت بتوتر وارتباك
لما نزل من السيارة اللي قدامها بسام ببدلته البيضة
حبست أنفاسها ونزلت عيونها بتوتر كبير
اقترب منها
حط يده بيدها ورفعوا روسهم مع بعض للحضور
جسر منخشب البلوط الفاخر يتوسط الحديقة الخضراء
وكل الحضور ينتظروا طلتهم
ابتسم لها
رغم إنها متضايقه والحزن كاتمها إلا إنها ما قدرت تقاوم ابتسامته
ابتسمت بضعف
همس بإذنها
حتى بضعفك ذابحتني !
حمرت خدودها فوق ماهي محمره
ابتسم بهدوء وكملوا مشيهم ع الإيقاع الرومانسي الهادي
الحين هذا ليه قاعد يبتسم افف يا ربي استغفر الله بيصير فيني شي اليوم
صاير وقح بسام
لين وصلنا للكوشه كانت روعة عبارة عن حديقة من زهر التوليب بمختلف ألوانه
ولأني أدري إنه زهر التوليب يخص العشاق بس
ابتسمت بألم ودمعت عيوني
جدتي وهي تضمني تتتتتو لتين حياتي ما أبغا دموع ما تعرفيني ما أسكت لما أبكي
ضحكوا كلهم يلطفوا الجو
راكان وكان طالع بالبدلة السوده كشيخ ورزه وكأنه أكبر من عمره
ناظرني وناظر بسام وغمز له مبروك يا أحلى عروسين الله يهنيكم
بسام من طرف عيونه الله يبارك فيك
راكان وبنغزة وليه تقولها من خشمك
ضحكت عليه يا حبي لك يا راكان دايما ملطف الجو
بسام طالع فيه بنظرة
اففف حتى بعرسك نفس النظرات
ههههههههههههههههه يستاهل
سلم علي رجال شكله بالخمسينات أول مره أشوفه
من يوم شفته ما يحتاج أحد يعرفني عليه نسخة كربونه من رويد عرفت إنه خالي
مؤيد
أبو رويد
سبحان الله في نور بوجهه زايد جماله بلحيته البيضه الطويلة
تفاجأت لما ضمني وقال بوقار
أنا ما أحضر هالمناسبات لكن لما عرفت إنك بنت نجد جيت من غير نقاش
لهدرجة يعز أمي!!
إذا هي فعلا مثل الكلام اللي قاله لي بسام حتى عرسي ما عرفت تحضره
بان الضيق بوجهي
شد على يدي يا بنتي الحياة قصيرة خليك متفائلة دائما الحزن ما يفيد بشي
اعصي شيطانك وابتسمي وعيشي الحياة مثل ما ربي كاتبها
ابتسمت له شكرا خالي
وبابتسامة حلوه العفو واجبنا
جات تاله وسحبته مني يوووه لتين إلا خالي مؤيد يا ويلك تسرقيه مني
الباقي تهني فيهم
أنا وخالي ههههههههههههههه
بشير لنا الله حنا يا تاله
تاله بهجوم إنت عندك لين
ضحك بشير على غيرتها الواضحه والله كلكم عينين بالراس
بسام كان ساكت استغربت وبحذر اختلست النظر له
تجمدت شفته يطالعني وشكله مطول
رويد ما جا لأنه بسام حلف ما يحضر عرسه
دقايق جات جدتي وهي محاوطه ذراع وحده معها
شكلها بالثلثينات أنيقه لدرجة وطلتها راقية
فستانها أسود طويل يزحف وراها ذيله والألماس المرصع بالحجر الزمردي
يغطي نحرها وإذنها
ابتسمت لها كانت حلوه بجد







  رد مع اقتباس
قديم منذ /16 - 12 - 2011, 3:15 PM   #36

● н σ d σ α غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 706
 تاريخ التسجيل : 4 - 10 - 2008
 المكان : يآلبيــہَ يآاَلَشَرقَيــہَ ♥ ~
 المشاركات : 194,975
 النقاط : ● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute

افتراضي رد: روايه خنقت الورد يايمه و بيدي انكسر ذبلان- روايه كامله للجوال txt

تشبه خالتي جيهان افف وينها ذيك لفيت لقيتها ضامه بسام
ضغطت على أسناني بقهر وعصبية دبت فيني
جدتي بفرحة وحب لتين أعرفك بنتي من زوجي نجــــد
طن الإذن براسي
حسيت صار ظلمة ع عيوني
شديت على يد بسام لا إراديا وبدوره حضن كفي بكفه الكبيرة وكأنه يطمني
الكل ساكت وكأنه ينتظر ردت فعلها
جات عيوني بعيونها
رسمت الألم والحنين والحرمان والظلم والقهر بنظرتي
أما هي ما أعرف بس كل اللي أعرفه إنه يمكن هذي هي نظرة الأم
وخارج إرادتي وسيطرتي فتحت لي حضنها وارتميت فيه
بكيت من كل قلبي
بكيت كل لحظة مره مرت بحياتي
بكت معي هذا أمي يا عالم أمي القاسيه اللي تركتني وأنا رضيعه وراحت
أمي اللي ما تهنيت بوجودها ورحيلها
وبضعف نسيت كل حقدي وكرهي لها ماما
مسحت دموعي بكفها الناعمه وبصوت أنعم منها قالت ببكا حياتي لتين
رجعت أضمها وأدفن نفسي بصدرها
لين راحت الحمام وهي تبكي وتشهق
وتاله ضامه أمها وتبكي معها
بعدني عنها وحضني باس راس أمي
وكملت دموعي بحضنه
تشبثت فيه وتمنيت من كل قلبي بهاللحظة إني اعترف له بحبي لكن في شي أقوى مني يمنعني خاصة بعد ما عرفت حركة المتلثم
أخذ منديله الأحمر المثبت بجيبه بأناقة ومسح دموعي بحنان آلمني
همس بهدوء لا تبكين وتبكين قلوب الناس معك
مسح آخر دمعة نزلت اتفقنا
لف على أمي اللي قاعده تمسح دموعها بأناقة
ابتسم على فكرة لتين أمك أغلى إنسانة على قلبي بعد الوالدة الله يحفظها وبعـ... سكت ما كمل حك راسه بإحراج خالتي نجد وينه ولدك
لفيت على أمي بصدمة عندك ولد؟؟!
ابتسمت بحب وهي تضم كتوفي لها اييه أكبر منك بـ 4 سنين بس ما قدر يجي لأنه عنده عمل بمدينة ثانية
تدرون لحظتها حسيت إني ماني وحيده بهالدنيا وإنه لسى عندي سند وأهل ماني غريبة بين هالعالم
لحظة شلون أكبر مني بـ4 سنين؟؟
يمكن ولد زوجها !!
أمي وهي تناظر بسام صراحة يا بسام أحسدك على بنتي مشاء الله تبارك الله كبرت وحلوت تدري ما توقعتها بهالحلا وأنا أقول ليـ...
قاطعها بسام اييه شفتي شلون خالتي أكيد هي بنتك ولازم تكون حلوه وابتسم ابتسامة لها معنى
الله يستر شكل الليلة ما بتعدي على خير
قربت جيهان وهمست بإذن أمي
لاحظت وجهها انقلب قربت مني وضمتني لها مسحت دموعها حياتي أنا لازم أروح الحين
قلت بداخلي مو الحين بعد هاللحظة اللي حسيت فيها بالإحتواء تروح وترجع لي وحدتي
وقبل لا تمشي مسكت يدها ناظرتني بعيون غرقانة بست يدها وراسها وتركتها
راحت وهي تبكي والحين تأكدت من صحة كلام بسام!
ناظرتها بقرف ياليتك يا ماما شايلتها معك اففف
رجعت تتلزق ببسام حبيبي بتطول بالسفر
ابتسم لها بإحراج امم أسبوع
سحبت باقتي بعصبيه واضحه ومشيت
جيهان باستغراب وش فيها لتين؟؟
بسام بإحراج يمكن متضايقه عشان خالتي نجد
باسته على خده برقة اوكيه عمري ألف مبروك لك مره ثانية
وبمجامله ابتسم لها الله يبارك فيك عقبالك
ضحكت بغنج وراحت
رفع راسه
الناس بدت تروح
حك ذقنه بتفكير وهو يطالع جدته وأمه يودعون الناس
قرب لها يمه
هلا حبيبي
يمه أنا الحين رايح دعواتك
باس راسها ويدها
استوقفه أبوه يتكلم معه اللين يجهزوا لتين
وهي تتجهز بتطلع
فجأة تسكرت الأنوار وتوجه نور أبيض بشكل دائري ع الكوشه الطبيعية
جدتي والكل ملتفين حولنا لتين وبسام إحنا عندنا لازم العروسين يرقصوا سوا يللا
وسحبت يدي وحطتها ع كتوف بسام
واللي صعقني إنه الثاني ما صدق مسك كفي وبدا الرقصة
رمشت بعيوني يا ويلييي شقاعد يصير كل شي فجأة
أصوات صراخهم وتصفيقهم اربكتني زيادة
بلعت ريقي بساااااام
وبعيون ناعسة آمري
ممكن تتركني أنا مو متعودة على هالحركات ولا أحبها
ومن غير نقاش تركني
على التصفيق والتصفير
مد يده لي راكان
بسام أقول وخر لا أشوتك الحين
هههههههههههههههههههههههههههههههههههه
بيمسك خصري شكله بدل يديني
تاله بضحك همست لي تدرين مره بعرس خالي إياد رويد طلب يرقص معي
وربي أذكر إني انفجعت بسام ما كان هنا وإلا والله كان حطه ورقص عليه بالسيارة
ضحكت بنعومة صاحي هذا
تاله بابتسامة حب أخوي الله يعينه جدتي تقول إنه متغير مدري شصاير فيه
وخفضت صوتها أكثر لما بتسافرين مع بسام بروح أشوفه
قلت باهتمام وين بنسافر
تاله بحالميه جزيرة صقليه
ابتسمت لها يللا شوفي أمك تناديني
وكملت طقوس الوداع الأخيرة
....!ّ طلبتك أرجوك لا تردني قول :تم
إحرص على نفسك ترآك غالي
....
ماجد بهدوء اوكيه طلال مو ناوي تهوينا تأخر الوقت
طلال بغرور ما كأنك قاعد على كبودنا ترا تونا معاريس
ابتسم ها ربى تبيني أطلع
ابتسمت ابتسامة حيا صفرا وكأنها تقول له لاااااا
ضحك وقام بس لازم أطلع يللا نشوفكم على خير
تثاوب ماجد ترا أنا نعسان وما لي خلق انتظر وقت طويل والا بنادي لك اختك تتفاهم معك
طلال ياااااااليت كان زين تريحنا منك
ضحك وتركهم
ربى تلعب ببوكيه الورد حقها
حست بشي على كتوفها
لفت له
كان يبعد ورده من الزفة بقت على ظهرها
ابتسم تدرين ربى
ابتسمت له
كمل بحب واضح أنا اليوم أسعد إنسان
نزلت عيونها بحيا
طلال وهو مستمتع بحياها أنا طول عمري همي بشغلي ما كنت أهتم لأي وحده من جنسكم الناعم لكن يوم شفتك حسيت بشي غريب
وهذا اللي كان يخليني أتناقر معك خاصة إني كنت أحس إنك تكرهيني
صح؟؟
ربى لا إراديا قالت صح
بهت بوجهها صح؟؟!!!!
انتبهت ع اللي قالته وعلى شكل وجهه ضحكت من قلب
ابتسم وهو معقد حواجبه في وحده يوم ملكتها تقول لزوجها أكرهك
ربى بدفاع ما قلت
قلتي
ما قلت
قلتــــــي
وبعناد أكثر ما قلــــــــــت
سحبها له وباسها وبخبث ها الحين قلتي؟؟
ربى بصدمة وحيا هااا امم بروح أكلم خالتي
مسكها من يدها وجلسها ويييين ليلى راحت تنام من زمان
ربى بارتباك طلال ما لاحظت إنك زودتها
ضحك بجنون فدييييييييييييييت اللي زودتها معها
وبدلع حيوي طلاااااال
: وتقول زودتها بعد
ههههههه
ناظر الساعة يوم دخل ماجد ووجهه معفوس من النوم
طلال من غير مطرود بسرعة
وقف ووقفت معه ربى
غمزها وهو يحط بيدها شي اوكيه أشوفك بكره حبي
ماجد وش حبي ما حبي إنت صح مصاخة
ربى دوروها ما عاد لها وجود بينهم
طلال قرب منه وبثقة وش عليك إنت زوجتك لا سمح الله
ماجد دفه أقول مع السلامة
طلال بكبرياء شوفي ربى أخوووك من أول ليلة يطردني عشان أذكرك بس
ابتسمت له وبحيا انتبه على نفسك
رمالها بوسه ما توصين حريص
ماجد يناظرهم لا احضنوا بعض احسن
طلال وهو طالع يااااليت ما اقول لا بس ممنوعين تحت الـ 18 من العرض
هنا من جد خرج وإلا كان بيجيه شي من ماجد اللي ناظرني وأنا وجهي مخطوف ياويلي منه طلال جريييء
ابتسم لي وباس جبيني مبسوطة
ربى بحيا الحمد لله
وهو يتثاوب للمره العاشرة الله يوفقك يا رب يللا شكلي بنام بمكاني
ربى وهي خارجه معه إلا مجود خالتي ليلى رجعت من القاعة مع أبوي وإلا معك
ماجد بنغزة معي دام أخوها موسع صدره وجايبك
ابتسمت وإنت ليه مقهور
ماجد ههههههههههه الله يسعدك يا رب يللا تصبحين على خير
وإنت من أهله
دخلت غرفتها فتحت كفها
ابتسمت
ورقة وردة مجففه
مكتوب فيها
.
الكابتن
طلال بن فيصل الفهد
######055
.
12/6/1431 هـ
بأجمل ليلة من عمري!
.ضمتها لصدرها ودعت برقة يا رب تحفظه لي من كل سوء
حس بشي على راسه
فتح عيونه بصعوبة داليا!!
شتسوين هنا؟
داليا بنبرة طفولية على مشارف المراهقة أصحيك قلت بتوديني البحر طلعت الشمس وإنت نايم حتى العمل ما رحته يا ويلك من جدي
ابتسم غصب عنه وبعد البطانية عن رجوله اوكيه البسي الحين بتحمم وأطلعك نفطر سوا
تخصرت كيف كانت ملكة خويك طلول ما حكيت لي أمس رجعت وحطيت راسك ونمت وأنا قاعدة أنتظرك
ضحك بهدوء وهو ياخذ منشفته دلوو خليني اتحمم وبقولك كل شي أمي وينها؟؟
داليا ماما نايمه بعد مو كلكم حضرتكم رحتوا الملكة إلا أنا
طنشها ودخل الحمام يتحمم
تذكر فرحة خويه طلال أمس رقص وهيص على كيفه
وأخيرا جات اللي تكسر راسه
تذكر إنه سلمان دق عليه يواعده عشان ملكة فيصل
بما إنه حضرة السيد طلال مقفل جواله أمس
وما شافه إلا بالقصر
سلمان أخو دنيا ومشاء الله عليه رجال ما عليه كلام يوم طلب منه طلال وافق ودق الصدر على طول
هو وأبوه
طلع من الحمام وهو يدندن
شافها جالسه ع السرير بلبسها
إنتي ما تستحين تشوفيني وأنا مو لابس
داليا بلا مبالاة مو جديده عليك دايما نايم من غير ملابس
هههههههههههه اخخ منك ما ينقدر عليك
تذكر يوم يحسبه فيصل شاذ ابتسم بهدوء
وهو يلبس قميصه البرتقالي
داليا بتروح بهذا للعمل
لف وناظرها وهو يمشط شعره ما بروح العمل شلون أروح وأنا باخذك أفطرك
فديت أخوي والله إنك أحسن من مهوور قليل الحيا
فتح عيونه وش قلتي؟؟
داليا بخوف هااا ولا شي
ولا شي تدرين ماهر أكبر منك بعشرين سنة وتقولين عنه هالكلام
داليا بدلع سوريي وافي لا تزعل
ناظرها وهو مكشر ولا شعوريا راحت الكشرة أصلا هو نادرا ما يعصب
لأنه شبه نباتي ما ياكل لحوم كثير إلا نادرا
بس السمك ياكله بانتظام
قربت منه حطت كفها بكفه مشينا
وافي يلبس نظارته الشمسيه مشينااا
....!ّ ريح حياتي معك وارتاح
لاتزيد همي وتشغلني!لاشفتني خذ معاك سلاح..!!
صوب على قلبي وأقتلني..!!
وإن شفت دمي بصدري ساح
ضمني وبدمع عينك
اغسلني
وإن أسألوك اهلي وش فيه راح ..؟!
قلهم غلطته ليش يعشقني ..!!....!ّ
في جزيرة صقلية أبرز معالم إيطاليا ومكملاتها
تحديدا في ...[ باليرمو] العاصمة
.
تسحبت بهدوء وطلعت من غرفتها
بروب نوم ناعم أبرز معالمها الأنثوية بلونه الوردي الفاتح
خرجت للفناء الخارجي
وبصمت تكتفت قدام المسبح وظلت تتأمل شروق الشمس بفكر وبال مشغول
الحين هي تعتبر عروس
بس مستحيل ينطبق عليها هالإسم وهي مع بسام خاصة إنها ملاحظته هو بعيد عنها
من أمس أول ما وصلوا بالطيارة 4 الفجر
وراها جناحها بالفيلا وما شافت وجهه بعد كذا
زمت شفاتها ببرودة تسللت لجسمها
حست بيدين تحاوط ذراعها
لفت برعشة
ابتسم لها صباح النور
وبرقة واقتضاب ردت صباح الورد
وانسلت من يدينه بهدوء أضاف لها رونق خاص وترك عامل التجاذب يزيد بالنسبة له
تحمحم ينظف حنجرته فطرتي؟
هزت راسها بلا ونسمة هوا طيرت شعرها المنسدل على كتوفها بنعومة
حست فيه يناظرها وكرهت هالإحساس
بسام بعد صمت لتين تدرين بوضعنا أبوي الله يحفظه كان يبيها أسبوعين هالسفره بس أنا قلت إنه لا أنا ولا إنتي راح نستفيد دام القلوب متنافرة
تعذبت بداخلها وزاد جرحها جرحين فوق ما إنها تحبه يعترف إنه نافر منها
صدت عنه ببرود
بسام يكمل أنا قلت إنتي متضايقه هالفترة وش رايك لو ننسى اللي صار معنا بس هالإسبوع ونعيش كصديقين
وبطلاقة أضاف بوريك صقلية كلها ع الأقل ترتاح نفسيتك ولو مده بسيطة
وبألم اجتاحها رفعت عيونها اللامعة له وأومأت بموافقتها
وبكل ألم ومعنى قسوة بالحياة تركته ودخلت
.
.
.
من ايطاليا.. ليس كل ما جاء على اللسان مصدره القلب
>> نهاية الجزء العشرون
بسم الله الرحمن الرحيم
>>الجزء الواحد والعشرون
من يرغب في الكثير لا ينال شيئاً
..0..الحزن..0..
هو أن أكون بقربك بعيدة وأن أشعر بوجودك بقربي رغم المسافات الطائلة بيننا!،،،
طلع من عمله مستعجل
تقابل عند بيتهم مع وافي وفيصل وسلمان وأبوه
وهذا هو الحين واقف قدام باب بيت أخته
سم بالله ودخل تفضلوا حياكم
الكل الله يحييك
ربت على كتف فيصل وهم جالسين
ناظره بتوتر كبير
طلال
ابتسم له يطمنه آمر وأنا خالك شفيك كانك دجاجة ترجف هذا وإنت تبيها وغمز له
فيصل بتوتر أكبر أقول ممكن تنقطنا بسكاتك ولف على وافي... وافي
وافي بابتسامة هادئة آمر معرسنا
فيصل بارتباك زايد لأنه عرف أكثر عن خويه عبد الله إنت متأكد إنه بيملك
طلال رفع حاجب الحين من الصبح راجنا وآخر شي هالسؤال طالع قدامك يكون أحسن بس
ولفه خلاه يواجه أبو سلمان
اللي كان ينتظره
ابتسم باحترام شلونك ولدي فيصل
فيصل بلع ريقه الحمد لله بخير وصحة
طيب خلنا نكمل الإجراءات...
داخل وبوسط البيت
في الصالة المفتوحة الكل مجتمع والفرحة والتوتر عنوانهم
نزلت من الدرج أم خالد وبيدها اليمين ماسكه بحنان ذراع بنتها
فستان أبيض ناعم على قد جسمها وشعرها الأسود منسدل على كتوفها مع لمسات خفيفة من الميك أب من يد سارا إختها
هذا طلبها ما تبي تفرح بطريقة البنات وبهرجتهم لأنه الفرحه بكبرها بعيونها هي زواجها من اللي حبته وأخلصت له
جلست ع الكرسي
جمانة بفرحة تزغرد كلللللللللللللللللللللللللللوش وقولوا بسم الله على...
سكتتها وديم بحركة من يدها وهي تعدل تاج لمار الصغير مالت ع الصوت تقول طقاقة حلقها مشروخ
فتحت عيونها بصدمة نعم نعم وش قلتي ست وديم؟؟
وديم بغرور كلام الملوك لا يعاد
وما تلاقي الا بيد جمانة بشعرها ملوك هاااا وتبن !
وديم بصرخة عربجيه اااااااي شعري يا مال الـ...
فكتهم ربى بتنهيده يا ربييي منكم ارحموا العروس ع الأقل
جمانة بتصفيره شو ها الحلا ربى ؟
ابتسمت بحيا ما عليك زود جموون
وديم بخبث إلا عمك المكروه يا جمانة ما بيدخل يسلم ع العروس
قزتها ربى بنظرة وانشغلت بلمار لموو حبي وريني الإبتسامة أشوف مين قدك بتاخذي فيصلوه حبوب العيلة
لمار ودقات قلبها تزيد ربى بربك هذا نفس الإحساس اللي أحسه حسيتيه يوم ملكتك على خالي
ربى ضمتها بحنان لمار حبيبتي شي طبيعي الخوف إنتي لسى قدامك حياة جديدة وإنسان مسؤولة عنه بس لا تتورتين زيادة تدرين إنه الإنفعال ما ينفع لك
لمار تعدل شعرها بتوتر وبهمس اوكيه
وبخبث جات ساره بنات يللا سلموا ع لموور بياخذها فيصل
كنت أسلم عليهم وأحس روحي بتطلع من الخوف والربكة خلاص يعني بصير زوجة فيصل ع سنة الله ورسوله
تنهدت بارتباك وأمي تلبسني العباه
جات جدتي ضمتني وبكت
بكيت معها ما قدرت أمسك حالي
سحبتني خالتي سلاف وعند الباب شفته واقف ومنزل راسه للأرض وأول ما شافنا
رفع عيونه لي
مرت دقايق ساكنة
العيون تحكي حكي القلوب
وكأنه الكون كله فضى وما بقى فيه غير هالقلبين
طلال بحنان مسك يدي وغطاها بكف فيصل الدافي
: أنا اليوم ارتحت وأنا أشوفكم سوا وكأنكم لوحة وريشة فنان
حسيت بربكته الله يسعدك يا خالي ويوفقك وين ما كنت
وبردة فعل غريبة ترك الكل ومشى معي
في السيارة طلال يسوق وحنا الإثنين هاديين
نتأمل الكفوف المودعه لنا...!
....!ّ أحبـك لــو تكون حاضـر احبك لـو تكـون هـآجر ومهما الهجر يحرقـني رـاح امشي معـآآك للأخـر....!ّ
لبست بنطلوني الجينز الفاتح مع التيشيرت الأبيض وعليه الترانج كوت الأسود
حطيت الجونتي والشال الصوف بشنطتي وطلعت انتظره بالصالة
لكني شفته واقف ينتظر
قلت باعتذار سوري تأخرت
ناظرني نظرة سريعه ومسك يدي لا عادي
لمسة يده عفويه لكن أثرت بقلبي الصغير
لين طلعنا وركبنا القطار وأنا للحين سرحانه بهالإحساس
صوته شدني لتيــــــن!!
: هاااا
وش اللي ها لي ساعة أكلمك
حمرت خدودي بحيا وأنا أنزل عيوني ليدي اللي للحين بحماية يده
رفع حاجب باستغراب وناظر مكان ما أناظر لمحت شبح ابتسامة على شفاته وبعدها ترك يدي
ومن غير إرادة رجعت مسكت يده وأنا أناظر من الشباك المساحة الخضرا الواسعة
حسيت فيه يشد على يدي غمضت عيوني باضطراب وهمست بداخلي
يااارب ترحمني برحمتك..!
....!ّ يوم اللقاء لا تعتذر عن غيابك
طاب الخفوق الي بهجره تماديت
اقولها بقلب صافي هلا بك لك وحشةٍ يومك عن العين ابطيت
ارتاح انا لشوفتك وانسى عذابك
ومهما حزنت افرح لجيتك لا جيت
غصبٍ علي حبك لحضرت جنابك يغفر ويسمح الى منك اخطيت
ارجوك لا تقطع حبال الرجا بك
ياما عليك ارهيت دمعي وهليت
ويا ليت طيفٍ في خيالي سرابك يسري بطيفي وتعرف اش منك قاسيت ....!ّ
للحين واقفه قدامه مثل ما أمرني من عشر دقايق
عيوني في الأرض لأني حاسه بنظرات التأمل تسبق حروفه وتغطيني
غمضت عيوني يوم حسيت بيده تحاوطني
ضمني
بحنان ولهفة وشوق وعذاب وألم
سمعت همسه وحشتيـــــــــني يا حياة الروح !
ما كان مني إلا إني رفعت يدي بتردد وضميته
دفنت راسي بأعلى خصره يمكن الحين عرفت ليه جمانة دايم تقولي قصيره أنا ويارا
وبصوت عذب كمل وهو يجلسني ع طرف السرير لمار
رفعت عيني له غرقت بالدموع وأنا أشوف معاناتنا مع بعض
مكتوبه بعيونه اللامعه
مسح الدمعه بطرف اصبعه الحاني وابتسم أحبك يا حياتي
................................!
: اييه وش سويت بعدين
رفع حاجب وش يعني وش سويت خلود اشفيك انت بدخل معهم مثلا
بس في أمان الله ورحت
خالد يحك يده بتوتر طيب اختي كانت مبسوطة
ربت على كتفه فهد اذكر الله يا خالد هذا سؤال أكيد مبسوطة إن شاء الله
زفر بضيق الله يوفقها
طلال ابتسم والحين يللا كل واحد يضف وجهه على بيته أنا تعبان
وتركهم ودخل
فهد بابتسامة يا رجال فكها ما صارت
خالد بحزن إنت ما تدري شكثر أختي تعذبت إن شاء الله ما تجيها الحاله بس
فهد وهو يفتح له باب السيارة الله يوفقهم آميين إنت ادخل وعين خير بعد اسبوع بيبدا دوامك صح؟؟
خالد هز راسه اييه مع المدارس
فهد لحظة الحريم وينهم؟؟
خالد ضحك ضحكة قصيرة من غير نفس رجعوا من زمان مع أبوك وخالي إبراهيم
فهد اها ناظر الساعة اوفف 2:30 الفجر مع إن فيني نوم بس خلنا نوقف ع الكورنيش لين يأذن نصلي وارجعك
ما عارض لأنه يحتاج يترك نفسه قدام البحر ياخذ همومه
....!ّ انا آسف على ازعاجك رجيتك تقبل الاعذار
تجمّل بالذي يكتب حروف الشعر من دمّه....!ّ
تخصرت بطولها قدامه وبين العصبية والحنان رويد ممكن تقولي اشفيك؟ وش اللي قاعد يصير فهمني
متربع ع السرير ومنزل راسه وبتعب تاله اتركيني بحالي
جلست جنبه وبصوت هادي رودي بليز رد علي شصاير فيك ليه كذا مهمل نفسك شوف كيف صرت الاتصالات ما وقفت ع جدتي ومديرة أعمالك تبيك تنهي آخر آلبوم الناس تنتظر الحفل
رفع راسه لها وبعد عنها شوي وكانت لحيته طالعه ونحفان أضعاف وبألم
ايوه فليو تاله انهي كل شي
" أنا أريد "
تاله انحرجت ووقفت قدامه بعيده شوي باستغراب من تصرفاته المتحفظة الغريبة عليه
تنهي كل شي؟!!
شلون يعني؟؟؟
زفر وهو يناظر فيها بترك الغنا وبروح مع دادي لروما
تاله بصدمة جلست ع الطاولة نعم!!
ليه؟؟
عبس وبلهجة غريبة بصوته لأنه لغته الأساسية ايطاليه هذا بدل لا تساعديني
فكت الحجاب اللي كانت لابسته بتأثرها من لتين وصارت تهوي فيه على نفسها!!
نزل عيونه عنها سكوزا تاله ممكن تلبسي حجابك
وبصدمة أكبر وشك همست رويد ممكن تخبرني وش اللي قاعد يصير أكيد طايح بمصايب البنات كالعادة قولي أساعدك
مسح وجهه نو الموضوع مو كذا
وبناء لطلبه لفت الحجاب ع راسها زين وقربت كرسي تسمعه
ناظر للشباك وقال تاله إنتي سوريلا وهذا سر ما تطلعيه لأحد
وبحذر أنا أختك يا رويد بس قولي وش اللي غيرك؟؟
سكت ثواني ومسح وجهه للمره الثالثة وبعد شعره عن عيونه بربكة آآآ
ايوه أحب
" أنا أحب"
رصت ع أسنانها وين المشكلة شي مو غريب عليك لا تقولي مسيحيه وجدتي ما بتوافق
رويد وبدا يعصب من عقل اللي قدامه مسيحيه وبترك فني عشانها؟؟؟!
ضربت ع راسها بصدمة أجل ؟؟
ضيق عيونه ونطق وياليته ما نطق حسيت كف صقعني فيه
" أحب لتين مرة أخوك "
فتحت فمي بصدمة نعم!!!
قام وعطاني ظهره واقف قدام الشباك
شفتي حتى إنتي أدري إنه غلط بس مو بيدي
يا ويلي والله لو يدري بسام ليذبحه ويشرب من دمه مو كافي هو من زمان ما يطيقه
مع إنهم لايقين لبعض
لو سمعني بسام بيذبحني على غير قبلة
شوي استوعبت
طالعت فيه إلورا رويد وش بتسوي الحين؟؟
لف عن الشباك وناظرها اديسو لازم انهي كل شي واروح لروما
تاله يا ربي وربي شكله يحزن أحس رويد طفل حرام يتعب بهالشكل ويفكر بجدية
كان خاطري اروح اضمه وامسح ع راسه واهديه لكن مستحيل تعلمت من لتين احفظ كرامتي كبنت مسلمة صحيح ضايعه وما تعرف للتربية شي صح
لكن مثل أخلاقها وإلتزامها بحجابها ما شفت
عضيت ع شفتي وأنا اسمعه
احس سوفيرنتسا كل ما أشوفها
" أحس بالألم كل ما أشوفها "
بلعت ريقي هذي مصيبة وطاحت ع روسنا لو أحد عرف راحت عليه
طيب وش بيده صحيح الحب بلوه
وقفت إلورا رويد إنت غير ثيابك أنا بجلس مع ماما إللين تخلص ونروح سوا نلغي أمور التعاقد وخاصة حفل التدشين اللي ما بقى له أقل من شهر
هز راسه إلورا
....!ّ وما كنت ممن يدخل العشـق قلبه و لكن من يبصر جفـونك يعشق ....!ّ
كنت داخلة آخذ عباتي خالتي ليلى تركتني وراحت أول ما خرج فيصل معلوم رايحه تكمل السهره مع دادي شكلها
ابتسمت وأنا بفتح الباب
شي سحبني من يدي
: تعالي إنتي وين رايحه
شهقت بخفوت طلال
ابتسم بثوبه وشماغه عيون طلال وقلبه
سحبت نفس بربكة وحيا ااا بروح البيت الحين
مين بيوديك؟؟
السواق يمكن أو ماجد
كل هذا قدام الباب الله يستر لاحد يفتحه وراحت عليك يا ربى
رفع حاجب وأنا وش صفتي واقف قدامك
بلعت ريقي بس..
لوح بيده اتركيك من هذا وبابتسامة خبث ما وحشتك؟؟
نزلت عيوني للأرض وأتمنى لو تنشق وتبلعني
رفع ذقني بيده برقة
وبهاللحظة فتحت وديم الباب
كل اللي شفته عيونها المعلقة على طلال بصدمة
انشليت وطلال عادي ولا حرك ساكن
وبسرعة حطيت يدي على صدره وبعدته
لكن ما تحرك خييييييييير قاعد يناظر في البنت
شوي تحولت ملامح الصدمة لاحتقار على وجه وديم
اففففف ماااااالت عليك
ورقعت الباب وراها
ابتسم
وأنا جاتني الضحكة
صحيح المرأة ما تقدر تخفي كرهها!
ناظرني شفيها بنت خالتك عليّ
هزيت راسي مدري
قرب مني أكثر إلا تعالي إنتي ليه شلتي يدي قبل شوي؟؟
أنا بخوف آآآ لأنها كانت واقفه
قاطعني بهمس وأنا!مو زوجك؟؟
.................!
....!ّ عيناك نازلت القلوب فكلها إما جـريح أو مـصاب الـمـقـتل....!ّ
أشر بيده لفوق شوفي ذي طيب حلوه وبتعجبك
أنا بخوف لا بليييز بسام أخاف أطيح من بين حدايدها
ضحك من قلب وهو يناظرني
حسيت انحرجت
تأملته وهو يضحك بدا قلبي يخفق بقوة حتى ضحكتك حلاها غير
عيونه البنية وهو يناظرني بترجي اربكتني يللا عاد لتين من الصبح أدورك بالألعاب وإنتي كله خايفه جربي خلي عندك روح المغامره
ابتسمت مو لكلامه لا لأني لاحظت عيونه الواسعة ونظرتها الغامضه لي ذكرتني
براكان اللهم في نظرة بسام نظرة غموض ما يوجهها إلا لي أنا خاطري أعرف بايش يفكر أما راكان كله براءة فديته وحشني
شدني له الحين ممكن تقولين لي بوشو سرحانة؟
بلعت ريقي وضحكت بتوتر وأنا ابعد عيوني عنه لأنه قلبي بدا يخرج عن سيطرتي
تذكرت راكان
ما لحقت أكمل الكلمة إلا سحبني من يدي وعطا الموظف تذكرتين وركبني غصب جنبه
قلت من بين أسناني بسام نزلني
ما رد علي وتكتف
ابتسمت ع شكله وكأنه طفل ينتظر لعبته تبدا
فجأة بدت اللعبة من هنا ولصقت فيه من هناك دفنت وجهي بكتفه وصرخت بساااام
ضحكته هي اللي سمعتها
خاطري أذبحه بهاللحظة أنا خايفه وهو يضحك بكل راحة !
....!ّ بثثت شـكواي فذاب الـجلـيد و أشفق الـصـخر و لان الـحديد....!ّ
الصباح 10:00
فندق كورال إنترناشيونال
فتحت عيوني حسيت بثقل ع صدري وكتفي اليمين
ابتسمت يوم داعبت أنفاسي ريحة عطره الباريسيه
خدودي وردت الحين كيف أقومه ؟!
قلت أتركه شوي يمكن يقوم من نفسه
أمس كانت أحلى لحظات عشتها بحياتي وأنا بجنب فيصل
أخيرا اجتمعنا من غير مانع الحمد لله
دعيت بقلبي الله يحفظه لي
لفيت براسي ع الكمدينة شفت الساعة عشر وخمس
أكيد الحين لازم نزور خالتي سلاف
الجوال سمعته يدق ويدي بدت تألمني وأول مره أدري إنه فيصل بهالثقل مشاء الله
وبحذر حاولت أقوم
ما في أمل ولا حاس أبد يا عمري عليه لهالدرجة تعبان
توكلت على الله ودفيته بقوتي ولا شي كانت قدامه وبعدت يدي
رجع نفس ما هو ولا تحرك
عقدت حواجبي وأنا هزه بخفه وهمس فيصل
فيـــصل حبيبي قوم تأخر الوقت
قربت منه شفته نايم شعره طايح ع جبينه ومن غير حركة أبدا
وبحركة أقوى هزيته من كتوفه فيصل قووووم فيـــــــصل
قمت تحت تأثير الصدمة
أخذت جوالي ودقيت ع طلال أول واحد خطر ببالي
رد علي بصوت كله نوم وبشبه عصبية نعمم!!
وبهدوء وبراءة طلال الله يخليك تعال قوم فيصل مو راضي يقوم
وبعصبيه خفت لما عرف إنها لمار لموو حبيبي عيب هذا زوجك آجي أقومه أنا بالصبحية
لمار بإلحاح خالو والله مو راضي يتحرك من ربع ساعة
طلال وبدا يصحصح رمى البطانية وقام
سحب الثوب من العلاقة
اوكيه لمار لا تحركيه أنا الحين جاي لا تخافين أكيد تعبان لأنه صار له يومين يشتغل لزواجكم
طلع بسرعة ودق ع خالد يجيه بفندق كورال بأسرع وقت
.
يتبع
كنت أحط صحون الفطور مع الخادمة وأنا اتجنب نظرات القاعدين أحس إني طايحه من عينهم بعد موقف طلال أمس مع إنه ما شافتني إلا وديم يا ويلي من لسانها الحين وش ينسيها
تنهدت يا قلبي عليه هالإنسان جريء ما في شي يردعه
ابتسم ماجد وليه تتنهد الأخت أوريه طلول معذب أختي الوحيده
ضحكت ليلى وهي تحط كوب الشاي قدام أبوي حرام عليك مو بس أخوي وناظرتني
لو ما ربى عذبته كان ما قرر وخطبها بعد هالسنين
ابتسمت بحيا وأنا أنزل عيوني للصحن
أبوي بصوته الدافي ماجد يا ولدي أبيك تجيب فستان عرس اختك يوم تسافر
ماجد أشر على عيونه من عيوني الله يهديك يبه خربت المفاجآة
لفيت عليه بصدمة وأنا أجلس تسافر؟؟!!
ماجد بابتسامة عندي سفره مهمه ثلاث أيام وراجع إن شاء الله
على وين؟؟
:فرنسا
برطمت بقهر لو ماني مملكة كان قلت خذني معك
أبوي بضحكة أجل الحمد لله إنه طلال رابطك
الكل هههههههههههههههه
كملت أكلي وأنا حاسه ورا هالسفرة المفاجآة حكاية
طولنا وحنا راجعين
راسي دايخ و أحس بقلبه من اللعب
كلها لعبتين لكني مو متعودة ع الدوران والهيصة
وثاني شي أخاف من الأماكن المرتفعة والملاهي
بس وش أسوي دام بسام معي!
حطيت يدي ع فمي حسيت للحظة إني برجع غداي
كانت وصلت السيارة
نزلت بعدم اتزان
وعند باب الفيلا وبسام يدخل الكارد
مسكت نفسي بالقوة
لف علي وقرب خاطرك بشي معين ع العشا
بعدت عنه وهزيت راسي بلا
رجع قرب باستغراب شفيك؟؟
قلت بتعب ابــــــــعد
وكعادته لما يعند وتركب براسه لتيـ...
ملابسه الملطخة ودموعي الجمته عن الكلام
بكيت بإحراج وقرف وقهر قلت لك ابعد
ناظرني بهدوء وتفاجؤ وثيابه معدومة
عقد حواجبه وهو يطلع منديل من جيبه ويمسح وجهي كل هذا من لعبتين؟؟
لمست الازدراء بكلامه وطرى في بالي سطام يوم يمسح ترجيعي عليه يوم الجريمة اللي حصلت بالمحل
عضيت ع شفتي وأنا امنع دموعي تدري فيني أخاف بس أنت أصريت
بسام بابتسامة جانبية وهو يدخلني معه بس..
: بس وشو؟؟
بس تخافين من الألعاب المرتفعة
ولعبارته وسؤاله وابتسامته مغزى لا تسألوني عنه بسام صرت أفهم ظاهر تصرفاته
وكيف ما أفهم عشيقي!
ارتبكت يدري فيني أحبه وأخاف من حبه وغموضه
نزلت عيوني من غير لا أرد
الحين أنا وش موقفني هنا وأنا بهالقرف ناظرته بخجل بروح اتحمم
صغر عيونه فيني
رمشت
غمض عيونه وهو يشد ع يدينه اوكيه خاطري أبوس عينك قبل تنامين مثل كل يوم
شهقت بداخلي يعني اللي كنت أحس فيه كل يوم صح
كل ما أنام أحس إنه حد يقرب مني
ومن غير نقاش قرب
غمضت عيوني بهدوء
طبع قبلته برقة تصبحين على خير
همست كان المفروض تأجلها بعد ما اتحمم عن لا أقرفك زيادة
سكت من غير ما ينطق ويوم شفته كذا انسحبت ع غرفتي أخذ شاور وأنام بلا عشى
شبر الممر رايح جاي بتوتر وحيرة وش صار له أمس كان طبيعي ما فيه شي
يا رب رحمتك كلنا مو ناقصنا وما صدقنا نفرح فيه أخيرا
طلع دكتور
رفع راسه له دكتور ممكن تطمني
اعتذر بلباقة دكتور سعد داخل وهو المسؤول عن حالته
وبإحباط تركه ورجع تسند ع الجدار
دق جواله بجيبه
تركه لكن الحاحه خلاه يرفعه وكانت ليلى
وبصوت مرتبك هلا
ليلى بحب طلال حبيبي شلونك شرايك تجي تتغدا عندنا اليوم
وبجملة وحده خلاها تنهار
: ليلى فيصل بالمستشفى ما أعرف وش فيه
وبصرخة فيصل؟؟ ليه وش صار له
طلال ماسك أعصابه يوم طلع الدكتور شال التلفون ها دكتور
أشر للممرضين ينقلوه للعناية المركزة وبأسف قال دخل بغيبوبة سكر
طلال بصدمة وشوو؟؟
برزانة عاد غيبوبة سكر الله عالم متى يطلع منها
طلال بذهول بس ما عنده السكر
دكتور سعد يصبره الظاهر إنه تعرض لصدمة قوية إما حزن شديد أو فرح شديد وكلاهم ممكن يجيب السكري ادعيله
وراح
طالع الجوال وصوت ليلى تناديه
رفعه بوهن نعم!
ليلى تبكي سمعته غيبوبة سكر يا عمري عليه ما تهنى بشبابه توه ما دخل الأربع وعشرين
طلال بشخصيته القوية الواثقة دائما صبر نفسه وحمد ربه إنه مو شي أكثر من كذا
استهدي بالله يا ليلى وخبري سلاف ولمار بقول لخالد يخبرها
سكر منها وضغط على جبينه بتعب الله يستر من الجاي
....!ّ فياليت هذا الحب يعشق مرةً فيعلم ما يلقى المحب من الهجرِ....!ّ
انسدحت ع السرير بعد يوم طويل مرهق مقرف حلو مربك مزيج من المشاعر خالجتني بهاليوم
رجع لي موقف بوسة بسام وهو أصلا ما غاب عن بالي لحظة وحدة
أتمنى اعيش معه مثل الأوادم ولو طلب مني أنسى اللي سواه مستعدة أنسى بس نعيش ببال صافي وقلب أبيض مليان حب وشوق ولهفة
انتبهت من أفكاري يوم شفته واقف عند السرير ويهز الجوال لتيــــــن
رديت بإحراج امم نعم
وينك لي ساعة أناديك وأشر لي ع الجوال خذي أمي تبيك
من سمعت طاري ماما يلدا نطيت ومن الربشة طاح الجوال من يدي وتكسر غطاه
عضيت ع شفاتي بحيا إذني حمرت صار كم موقف محرج اليوم مع بسام كافي إني ما أوريه وجهي لبكرة وبحذر رفعت راسي له أنتظر ردة فعله
شفته يناظرني سرحان
نزلت أخذ الجوال
رفعني ونزل أخذه هو
وببساطة بكره تكلمينها إن شاء الله
حكيت خدي بإحراج بسام أنا آسفـ...
قاطعني اششش لا تكملين
ومثل ما دخل بهدوء طلع بهدوء أكبر وخلف فراغ كبير بعده
هزته بقوة وعيونها غرقانة تكلم فيصل وش فيه ما عدت صغيرة تخبون عني المرض مو عيب ولا حرام
غمض عيونه بألم مو قادر يقولها يعرفها ويدري فيها شلون بتنهار وكافي قلبها المريض ما يتحمل
: فيصل جاه السكر ودخل بغيبوبة
تركته ببطأ ولفت ع سارا
شهقت بعذاب طيب ليه ما قال لي انه عنده السكر
خالد بضيق ما كان يدري الظاهر لأنه ولا أحد ما يعرف والدكتور يقول من أثر الفرحة يمكن
مسحت دموعها بيدين ترتجف بانهيار خالد خذني له واللي يسلمك أبي أشوفه واتطمن عليه بنفسي
ما قدر يرفض لها طلب بهالوقت وبألم هز راسه بنتظرك هنا
ناظرت فيه سارا وأمي مين وصلها
راحت مع خالتي سلاف
جلست ع الكنب بتنهيدة والله مسكينة أختي الظاهر مالها حظ في علاقتها بفيصل
خالد بهدوء إنتي قولي إن شاء الله يقوم بالسلامة والله كأنه عين وصايبته ما شاف يوم حلو بحياته معها حتى بزواجه تنكد
دخلت لمار بعبايتها وبصوت مخنوق يللا
قام مسك يدها وشد عليها لمار اصبري وخليك ثابتة عشان الدكتور يسمح لك تدخلين له
هزت راسها وهي تمسح بقايا الدموع إن شاء الله
جالس ع الكرسي متلثم بشماغه
ومسند ذقنه ع كفه
دخلت مع أخوها وخالتها
شافته
تقطع قلبها أول مره بحياتها تشوفه بحالة ضعف وانكسار
قربت بخفة وجلست جنبة
وبرقة حطت يدينها ع كتفه وبهمس طلال
رفع راسه وناظرها
بعد الشماغ وابتسم وعيونه تحكي حكايا الحزن والأسى
هلا وغلا وضمها مع كتوفها
ربى بإحراج حاولت تبعد طــــــلال
طلال وانبسط بحياها نــــعم
من بين اسنانها شوف إخوانك موجودين انفضحنا
وبحده مصطنعة ليش إنتي مو زوجتي
ربى بخوف وحيا إلا بسـ...
وسوى فيها زعله لا بس ولاشي وبعد عنها
نزلت راسها ربى وبدت الدموع تتجمع يا ربي ما يفهم إني استحي وش يبغاني أسوي مثلا اضمه قدام الرايح والجاي
وبمكر ناظرت فيه طلال حبيبي
لف عليها وهو منهبل ع نبرة صوتها المتهدجة وبرفعة حاجب نعم
بلعت ريقها لا تشيل في خاطرك أنا ما أسوي كذا لأني ما أحبك بس لأني استحي وإلا والله إني أحبك وما قد حبيت شخص مثلك
ونزلت عيونها بحيا يزيد بدل لا ينقص
طبعا طلال تمنى إنه في بيته بهاللحظة كان عرف شلون يرد عليها
تحمحم بعد قلبي والله فديتك ورجع ضمها بأقوى
هالمره صوتها احتد بعصبية طـــــــــــــــــــلال
ضحك بفرحة عيـــــــــــــــــــــــونه
أشر له فهد خير؟؟
ابتسم مالك دخل أنا وزوجتي
وبحركه خرب عليه لمار جت
وقف طلال شوي رب رب خلني أشوف المسكينة
راح وهو يدعي لها اللي خلت قلبه ينسى الحزن ع أحب أولاد إخوانه لحظات
....!ّ عذبة أنتِ كالطفولة كالأحلام كاللحن كالصبح الجديد....!ّ
عند الشباك المزين بستارة موردة بزهر أحمر وبرتقالي وأصفر تناسب لون المطبخ البني
تأملت المروج الخضره والمرتبة بعناية تشهد على وحدانية خالقها
السحب زرقا والسما صافية والجو روعة
مر بياع الحليب ووقف عند السياج وبكلمتين طرده حارس الفندق
نفخت الهوا اللي بفمها سبحان الله متضادين
بائع حليب وحارس هوتيل
لكن من السعيد ومن الشقي حتى يطرد الثاني
صوت مطربان الجبن ع الطاولة نبهها على وجوده
لفت بانتباه ودار معها فستانها
ستايلها صباحي كان
فستان أصفر قصير شعر كيرلي مربوط وسطه على ورا وخصل ملفلفه طايحه ع صدرها العاري من أي إكسسوار
روج مشمشي زاد جاذبية شفاها وعين مكحلة بلون العشب
ناظرته ورجعت ناظرت اللي ع الطاولة
كيس ورق مليان
شبكت يدينها ببعض اش هذا؟؟
زم شفته وبدا يطلع الأشياء دامه إنه آخر يوم قلت نطلع طلعة بحر
وجبت هالأشياء عشان نسوي شطاير سوا
ما ردت
رفع نظره لها بخلسة
شاف وجهها متغير ليكون تعودت ع الدلع وما تبي تطبخ
جاوبته لتين بخوف بحـــــر!
ترك من يده ايه بحر ليكون بعد تخافين منه
هزت راسها وعيونها تلمع بخوف ايه
قرب منها وهو يحاول يحافظ ع رزانته
شكلها يخلي الحجر يلين
رفع ذقنها ليه تخافين منه؟؟
لتين وتناظر عيونه أحس بموت فيه
ابتسم ابتسامة صغيرة أنا معك ما له داعي الخوف
تمسكت فيه بسام بليز ما أبي أروح
مسك يدها وقربها معه ع الطاولة وهو يطلع شرايح الخبز ويحطها في المحمصة
قلت لك ماله داعي الخوف وإنتي معي وبنبرة هادية لها معنى أنا محافظ عليك طول عمري
كنت بقوله احلف؟؟ واللي كنت تسويه فيني كنت محافظ علي بعد؟؟
لكني أخذت شرايح اللحم المقدد وحطيتها بصينية صغيرة دخلتها الفرن وبابتسامة
إلورا أنا استنتجت من جلستي في بيتكم إنك تموت باللحم المقدد
صح؟؟
ضحك بخفة حتى إنتي
رمشت بعينها يعني إنت منتبه وش آكل أنا
بسام يغير الموضوع منتبه ع الكل عطيني الخس
تحبطت اوكيه
غسلته وحطته قدامه وقعدت تتفرج
قال بشطانة ما كأني اشتغل لحالي
وبمشاعر راكدة قالت أتفرج.. ما كنت أعرف إنك تعرف تطبخ
أخذ الماسك وفتح الفرن طلع شرايح اللحم أنا خبير بالساندويتشات جست غير كذا لا تسأليني
ههههههههههههه زين إنك مو سمين
: الرياضة تفيد
على طاري الرياضة ههههههه فديته راكان هذاك اليوم مـ...
قاطعها وهو يناظر الساعة يللا يللا تأخرنا البوت محجوز وبيروح الحجز علينا
لاحظت كل ما أجيب طاري راكان يسكتني!!
انسدحت ع الكنب مام ما تحسين إنه البيت صاير كئيب من غير بسام ولتين
راكان من جد
يلدا بابتسامة وهي تأكل ميرا الفجر إن شاء الله راجعين
ودادي متى راجع
يلدا ناظرت ساعتها بعد ساعتين رحلته إلا وينها لين
تاله تقلب القنوات تقول عندها موعد مع وسن
آها صح تذكرت قالت لي
وعلى هالجملة نزلت وسن وهي تلف حجابها الوردي ع راسها
طلعت جوالها من شنطتها الفوشيا يللا ماما أنا رايحه
يلدا لا تتأخرين لين أبوك بيوصل بعد ساعتين
ابتسمت بصفاء كلها ساعة وراجعة إن شاء الله
أفضل إنك ما تنزلين من السيارة خلي وسن هي تجيك
ماما كل ما جيت أروح لها قلتي لي هالجملة ابتسمت بحب لا تخافين علي إن شاء الله ما يصيبني مكروه قارئة الأذكار كاملة
الله معك حبيبتي
ناداها راكان وهو يلعب باللابتوب لولو جيبي لي معك رافيولي
لين إن شاء الله
تاله وإنت ما تشبع من أكل الشوراع
Not your work ok!
يلدا راكان لا تخليني أحلف ما تجيب لك
كمل لعبه ولا التفت عليها
("رافيولي" من أشهر أطعمة الشوارع في إيطاليا كالهوت دوغ في أميركا وهي عبارة عن عجينة منفوخة محشوه بالجبن أو السبانخ أو أي من الحشوات المرغوبة عند الإيطاليين أشبه بالبف في المنطقة الغربية من المملكة العربية السعودية تباع بعبوات صغيرة مكشوفة ومغطاه بجبن البارميزان وتغمس بصوص أحمر
)
ظهرت الألوان في السما معلنة بدأ غروب شمس هالدنيا
الجو خلاب
الخضرة تحف المكان والطيور ترفرف بسعادة وكأنها تتمنى صلاح الحال لهالأثنين
تحرك الزورق باتجاه الشط لين رسى بخفة
وقف وهي ضامه يدينها لبعض بخوف ومغمضه عيونها بساام بنطيح
وبثواني لقت نفسها ع الرمل
تمسكت فيه بقوة وهي شبه تبكي لاااااااا
هههههههه شفيك فتحي عيونك أشوف
فتحتها بحذر
وناظرت المكان ورجعت ناظرته
أخذ سلة الأكل وباليد الثانية حوطها ع خصرها وهم ماشيين
انبسطتي
لتين بصدق اييه
: خفتي
شوي كأول تجربة
مو قلت لك إنك بأمان معاي
شدت ع يدينه بصمت
ومشوا باتجاه السيارة المنتظره لهم
....!ّ أشكو الغرام إليكم فاقبلوا شغفي ولو شكوت لصخر لرق واحترقا....!ّ
بلبسها الأخضر المعقم كامل باست يد أمها لا تخافين علي ماما المصايب علمتني وقوتني
يا بنتي إنت مريضه قلبك ما يتحمل كل هذا
لمار بحزن إلا فيصل كل شي اتحمله بهالكون لجله
ابتسم طلال بحزن يللا تعالي معي
وقبل لا تروح قربت منها يارا وضمتها وهمست الله معك
أخذها بين وقوف الكل خايفين يسمعون خبر انهيارها بأي لحظة
دخلها ع الغرفة ووقف ينتظرها بالخارج
.
.
وينه فيصل؟؟
مو مبين منه شي ما أشوف إلا أجهزة متراكمة بكل مكان وأصوات مرعبة تصدر منها
قربت أكثر وقلبي تزيد دقاته
شفته نايم بسلام مرت علي لحظات ليلتنا السابقة وكيف كان يضحك بفرحة ومبسوط
ارتجفت من هالذكرى ولا إراديا نزلت دموعي وأنا المس يدينه البارده بستها بألم والله كنت معي كنت جنبي بقربي وش اللي بعدنا
جهاز نبضات القلب على ما هو ما زاد ولا نقص
بكيت بانهيار تام ظنيت نفسي قويه وبقدر اتحمل
شكل فيصل أقوى مني
ليته فيني ولا فيك يا كل حياتي
كنت جالسه أنتظرها بالسيارة أصرت إني أنزل لأنه باقي خصلتين من شعرها ما سشورتها
يللا خلصت
لين بزهق وسن زودتيها
عدلت الخصلة وسكرت السشوار أخذت الشنطة يللا سوري لين بتعرفي صحيت متأخر ودادي علئ سماي بدو يبرك معي
ابتسمت اوكيه يللا لا نتأخر
طلعنا سوا والسيارة واقفه بعيد لوليتا وراي أكره هالشعور لكن بهالمكان تحديدا مستحيل أقولها ترجع السيارة
المنطقة اللي ساكنة فيها وسن للنصارى المتعصبين وكلها بارات ودور باختصار شي يخوف ويقزز
مرينا من وحده من البارات الصوت يضج بداخلها وريحة الواين منتشرة بطريقها
مسكت يدها بخوف بسرعة وسن
وأنا الف لمحت شي وقفني
تركت يدها مسيرة ماني مخيرة
وسن لتيييين تعي لهووون وين ريحه والله بيروحوكي فياا
ما رديت عليها المصيبة اللي قدامي أعظم
وقفت عند الباب
تغرغرت عيوني بالدموع والله ما أستاهل وربي اللي خلقني حرام عليه
مو داري عن شي وبين يدينه وحده من الصيع مثله
هزيت راسي بصدمة وذهول شلون أنا غبية ومصدقته
ومن غير شعور رفعت يدي وطبعتها بوجهه أحس يدي تحرقني من قوة الصفعة
ناظرني مو مميز زين ليــ..ن شـ..شنو تبييييين
تفلت عليه باللحظة اللي كانت جاتني فيها وسن
سحبتني بصدمة أقل وكأنها تدري عنه
إلتلك هالشب بطال اتركيي ما رديتي عليا
امشي حبيبتي ما يهمك هاد واحد **** ما بتردي عليه
مشينا لآخر الممر فجأة لفت وين لوليتا
كنت أبكي بقهر وصدمة وإهانة جرحني بفعلته وش ناقصني حتى يتركني ويروح للحرام
اللي ما عرفه سطام إنه اللي الله رزقه فيها قمة الأنوثة أما اللي معه مجرد دمية بلا روح
جات لوليتا ونفسها يعلى وينزل لا تخافي مدام لين ضربته
وسن برافو عليكي امشي ع البيت
وبالسيارة ما في إلا صوت شهقاتها ودموعها ما وقفت
الله ياخذك يا سطام مثل ما لعبت فيها
دخلت البيت تجري وهي تبكي
لحقتها وسن لييييين
أول ما دخلت عليهم بالصالة وكانت يلدا توها مقفلة من بدر اللي تأخرت رحلته لبكره الصبح
وقفوا كلهم لما دخلت تجري ع الدرج وهي تبكي
يلدا بخوف لييين
دخلت وسن وهي تلهث خالتو ليـــ..ن
يلدا برعب وتاله بدت تبكي على طول شفيها تكلمي
وسن بمصيبه شافت سطام في بار
يلدا شهقت وهي تحط يدينها على خدودها ياويلي ع بنتي
راكان بعصبية وصراخ ما قلت لكم هال**** الواطي ما يناسبنا
ووقف بيطلع
يلدا راكان ارجع
يمممه بروح أأدبه ابن الكلـ##
يلدا اجلس مكانك خل يجي بسام أبوك ما يقدر يجي اليوم
تاله وهي تبكي بطلع أشوفها
....!ّ لأخرجن من الدنيا وحبكم بين الجوانح لم يشعر به أحد....!ّ
بما أني مغطيه كنت متسندة ع الجدار أتأمله
سر إعجابي فيه وحبي له هو شكله الأكبر من سنه وقوته وصبره وشيله المسؤوليه ع ظهره من غير مساعد
بس الظاهر خالد مو ناوي يفهم
كان متكتف ويتكلم مع فهد وطلال
قربت سارا يارو شرايك تجين معنا البيت
قلت بألم يا ليت لكني مقدروعيونها للحين عليه
سارا وتأكدت شكوكها ليه انزين
: بس كذا اريح لي
همست الظاهر إنتي ولمار مالكم حظ بحبايبكم
ناظرتها بمفاجآة ورفعت حاجب أنا معك حق لكن لمار إن شاء الله لا بيقوم فيصل وبتعيش حياتها معه
وبخبث اوكيه يمكن بعد انتي لا
بثقة وشو لا
ضحكت بخفة إنتِ الوحيدة اللي خذيتي ثقة خالي طلال ولا حد ما طلع عليه
: وش مناسبة هالكلام سارا
امممم مناسبته حبك لأخوي
ما أنكرت ناظرته كان يضحك دق قلبها بقوة وبابتسامة
يمكن هذي خيرة بس أنا حتى لو ما صار اللي أتمناه عادي في ألف غيره
: من قلبك هالكلام
غمضت عيونها من قلب قلبي
سكتت سارا وهي في بالها الكثير تسويه
6:00 الفجر
نشاط دب فيني أول ما قربنا من البيت
ماني مصدقة بحضن ميرا أسبوع ما شفتها وحشتني مرا
لف علي وابتسم
رديت الإبتسامة ودخلت أول ما فتح البواب البوابة
رميت شنطتي وأشيائي أول ما خذتني خالتي يلدا وتاله بالأحضان
وحشتوووني
يلدا بحب يا قلبي البيت مو حلو بدونكم
قلت بحيا والله إني من أول تمنيت أكون معكم
راكان مد راسه وأنا مالي سلام
ضحكت أنت أكثر واحد وحشتني وميرا
وسلمت عليه وبجرأة حضني
دخل بسام عقد حواجبه
ارتبكت اوكيه شفيها بعمر أخوي الصغير
تأكدت إلا بصمت بالعشرين إنه يغار منه
تركته وأخذت ميرا اللي نزلتها الخدامة حضنتها بقوة وأنا أجلس
وبلا مقدمات بكيت والله وحشتني هالبنت أشوف نفسي فيها
تاله الحين ليه البكى؟؟
ناظرتهم أحس فيه شي متغير كلهم على وجيههم آثار مصيبة مو كعادتهم الفرحة هي المرسومة ع الكل
وبنفس الوقت سألنا أنا وبسام وين لين؟؟
رمى راكان علبة المناديل بعصبية وهو يجلس أما تاله قعدت تبكي فجأة
يديني ارتجفت ووقف بسام بخوف وينها؟؟ فيها شي؟؟
يلدا وهي تبكي ع بنتها من أمس مقفله الباب خرجت مع وسن وهم ماشيين شافت سطام في بار
شهقت وأنا أحط يدي ع فمي
ناظرني بسام
زاد الرعب لأنه المتلثم كان يشوف سطام وهو ناشب لي وطلع بسام
وبنبرة الرعب الهاديه قال وينه أبوي؟؟
الحين جاي
نزلت لين وعيونها منفخة وشكلها يكسر خاطر العدو مو بس القريب
دخل بدر
السلام عليكم
راحت له لين وضمته ودخلت بدوامة بكى سكتت الكل
ناظر ولده وهو يمسح ع شعر بنته بعصبية
تعال معي والله وهو الواحد لأخليه يندم إنه نزل دمعة من عيون بنتي..
.
.
.
من ايطاليا.. العيش يوما كالأسد أفضل من العيش مائة سنة كالنعجة
>> نهاية الجزءالواحد و العشرون
ابغا ردود تفتح النفس ترا كنت ناويه أأخر بارت اليوم لأن الردود اللي قبل ما تشفي
بالتوفيق
بائعة الورد







  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للجوال, الورد, انكسر, ذبلان-, تحدي, خادمه, خنقت, روايه, كامله

جديد مواضيع القسم قصص - روايات - روايات كاملة - روايات طويله - روايات غرام


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
روايه اتحداك واتحدى ابو الرجولة -روايه رومنسيه جريئه كامله للجوال txt ● н σ d σ α قصص - روايات - روايات كاملة - روايات طويله - روايات غرام 238 4 - 12 - 2015 10:50 PM
روايه اشهد ان يقطع انفاسي عطرك - روايه عهود وزايد - روايه رومنسيه طويله كامله للجوال txt ● н σ d σ α قصص - روايات - روايات كاملة - روايات طويله - روايات غرام 39 12 - 8 - 2013 2:13 AM
روايه عشقته بمستشفى المجانين 2013 - روايه رومنسيه كامله للجوال txt ● н σ d σ α قصص - روايات - روايات كاملة - روايات طويله - روايات غرام 3 10 - 7 - 2013 4:49 AM
روايه ايام مثل الورد روايه سعوديه للجوال وررد txt ● н σ d σ α قصص - روايات - روايات كاملة - روايات طويله - روايات غرام 48 28 - 2 - 2013 8:15 PM
روايه لانني خادمه للجوال txt - تحميل روايه لانني خادمه - روايات للجوال ● н σ d σ α قصص - روايات - روايات كاملة - روايات طويله - روايات غرام 42 30 - 1 - 2012 7:48 PM


الساعة الآن 10:33 AM



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO TranZ By Almuhajir
ماشاء الله تبارك الله ماشاء الله لاقوة الا بالله , اللهم اني اسالك الهدى والتقى والعفاف والغنى

Security team

Privacy Policy