العودة   منتديات تجمعنا المحبه > تجمعنا الأدبيه > قصص - روايات - روايات كاملة - روايات طويله - روايات غرام
التسجيل اجعل كافة الأقسام مقروءة

قصص - روايات - روايات كاملة - روايات طويله - روايات غرام روايات - روايات طويلة - روايات - تحميل روايات - روايات سعودية - خليجية - عربية - روايات اجنبية - اجمل الروايات. -قصص غرامية ، قصة قصيرة ، قصة طويلة ، روايات ، قصص واقعية ، قصص طريفة ، قصص من نسج الخيال ، حكايات,قصص اطفال ,

روايه خنقت الورد يايمه و بيدي انكسر ذبلان- روايه كامله للجوال txt

البيت كان هادي ع المغرب ما في احد ولتين خلصت الشغل آخر شي سوته سقت الزرع جايه تدخل التفتت ع ...

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم منذ /16 - 12 - 2011, 2:45 PM   #4

● н σ d σ α غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 706
 تاريخ التسجيل : 4 - 10 - 2008
 المكان : يآلبيــہَ يآاَلَشَرقَيــہَ ♥ ~
 المشاركات : 194,975
 النقاط : ● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute

افتراضي رد: روايه خنقت الورد يايمه و بيدي انكسر ذبلان- روايه كامله للجوال txt

البيت كان هادي ع المغرب ما في احد ولتين خلصت الشغل آخر شي سوته سقت الزرع
جايه تدخل
التفتت ع الصوت اللي سمعته
: لتيييييييييين
لفت وهي معقده حواجبها مين يناديها
انتبهت على واحد يأشر لها من الشباك
شهقت ودخلت بسرعة الحيـ## الكلـ## ما بقت سبه ما سبته فيها وصلت فيه الوقاحة انه يكلمها
عبد الله سحبها من يدها لتونه جبت لك تشيز كيك
لتين بفرح احللف وش ذا اليوم السعيد
عبد الله بصدق عسى كل أيامك سعيدة يا رب
لتين ما ردت وبقلبها يصير خير دامني عند أبوك ما بشوف السعادة
جلست معه وهي تصب القهوة عبود متى بتتخرج
عبد الله ابتسم باقي شهر بالضبط
لتين يللا قول وش تبي أجيب لك هدية بس ترى على قدي لا تختار شي كبير
عبد الله ههههههههههه اممم أبي وش تبي يا عبوود
لتين ابتسمت لا تفكر كثير اللي يخطر ببالك
عبد الله هههههههههه ابغا مدري والله وش ابغا بوقتها أقولك
ابتسمت ابشر طالعت بجوالها ربى تتصل عليها
عبد الله لتون ما تلاحظي انك متعلقة بجوالك
لتين قالت بزهق يا خي مالي غيره يسليني يا هو يا الكتاب
عبد الله ابتسم بحزن طيب ردي هذي ربى
اييه ولا تطالع فيني كذا ترى ما أحب هالنظرة
عبد الله سحب رجولها ردي أنتي خليني أشوف جرحك
لتين ردت هلا وغلا بالحلوين
ربى ابتسمت وش هالروقان كله غريبة
لتين ابتسمت عمي مسافر هو وزوجته
ربى ههههههههههههه احلفي يا الفلة اللي عايشه فيها أقول تعالي اسحبيني مجود مدري وين طالع
لتين ههههههههههه تعالي عندي طالعت بعبد الله بترجي
عبد الله ابتسم وهو يحط الدوا على رجولها وهي تبعدها خليها تجي أنا أهربها
ربى سمعته هههههههههههههههههههه
لتين ابتسمت جد والله تعالي بس يا ويلك يشوفك بسام بتروح علينا وقتها عنده استعداد ينفيك من البلد
عبد الله وربى هههههههههههههههههه
لتين سحبت رجولها عبووود ههههههههههه يدغدغ
عبد الله ابتسم وقسم مانتي بصاحيه حطي رجولك بس قال يدغدغ قال
لتين هههههههههههه لا خلاص أنا أسويه
عبد الله مسك رجولها بقوه بس بغطيه خلاص
ربى صرخت لتيين صار لي ساعة أتكلم وأنتي لاهية
لتين اييه سوري يللا البسي وتعالي انتظرك
ربى من جدك هذا إذا مجود رضا لي
لتين وليه ما يرضى كأنه يدري عن الدنيا قولي له وأكيد بيوافق
ربى طيب أشوف مع السلامة
سكرت منها ودقت على ماجد
دق كم مره وبعدها رد هلا
ربى آهلين مجود
ماجد قال بهدوء شتبين؟؟
ربى ابغا أروح للتين
ماجد عدل جلسته بين الشباب كييف؟؟!!
ربى تاففت بداخلها بروح للتين عمها مسافر مع زوجته
ماجد قال وهو يقوم اوكيه البسي جاييك وسكر التلفون
ربى طالعت بالجوال بدهشة كل ذا عشان لتين والله ما ينعرف لك
قفلت جوالها ورجعته لبنطلونها عبود ربى بتجي اطلع أنت
عبد الله باستعباط ما ينفع اجلس معكم
لتين إلا ليش لا ودخل أخوها بعد يجلس معنا
عبد الله اييه عشان يلاقي النعال بوجهه
لتين هههههههههههههههه حلال عليك وحرام عليه
عبد الله ابتسم وهو يقوم يللا أجيب لك شي معي
لتين قامت مشكور بس اسحب بسام معك
عبد الله هههههههههههههه ما هو موجود أصلا طالع مع ربعه
لتين تنهدت الحمد لله يللا الله معك
طلع
دخلت المطبخ حطت لها كاستين عصير وطلعت غرفة عبود أخذت من دولابه شبسات
دايما يجيبها ويقول هذي لك متى ما بغيتي تعالي خذي منها
ربى بالسيارة مستغربه هدوء ماجد خايفه انه ناوي شي
وصلها أرسلت مسج للتين لا تطلعي الحوش أنا بدخل لك
لتين استغربت بس ما طلعت
ماجد قال وهو يفكر ربى
ربى بلعت ريقها وطالعت فيه نعم
ماجد الساعه كم اجيك؟؟
ربى بعد ساعتين
ماجد قال بعدم تردد اوكيه أقنعيها وقولي لها إني مستعد اترك كل البنات اللي اعرفهم لو وافقت علي
ربى تنهدت طيب
من جده هذا ليكون صدق بس
دخلت وبيدها علبة كيك لتوون
لتين أشرت لها اشش ما ابغا الحلوة سيتا تعرف انك جيتي عشان ما تفتن تعالي نطلع غرفة عبود
ربى وشوو لا حبيبتي ما بدخلها
لتين لفت عليها باستغراب ليه؟!
ربى تخصرت احلفي بس وش ادخل أسوي فيها
لتين ببراءة بس نجلس عشان ما تشوفنا سيتا
ربى بتردد ولو عرف
لتين سحبتها ترى أنتي مو عند أي وحده أنتي عند حالة شاذة عن المجتمع أنا لي ظروفي المعينة لازم تتأقلمي معها بعدين عبود هو اللي قايل لي
ربى سحبت يدها ولتين تفتح الباب احلفي بس قال حاله شاذة عن المجتمع ها
لتين ههههههههههههههههه ادخلي ادخلي بس
جلست وعطتها العصير وهي تقطع الكيك وتتكلم عن الجامعة دق جوالها
لتين سحبته من جيب بنطلونها اييه ربى لا تستحي كلي زي الجامعة
ربى ههههههههههه الله يرجك وش زي الجامعة
لتين يعني كلي على طبيعتكـ...
صفرت ملامح وجهها وسكتت عن الكلام وهي تطالع الشاشة
ربى خافت شفيك سحبت الجوال حسبته أخوها
شهقت لما شافت اسم
بسام
لتين ضربت وجهها يا ويلي والله لو عرف انك هنا بتروح علي
ربى خافت بدق على ماجد يجي ياخذني قبل لا يعرف
لتين رفعت الجوال اسكتي ردت بهدوء مصطنع الو
بسام بصوته البارد حتى وهو معصب يظل بارد أشوف حلت لك الشغلة عازمة صديقتك
رفعت عينها لربى بخوف بلعت الغصة اللي بحلقها
بسام قال بهدوء ع العموم ما راح تعدي بسلام بعد نص ساعة تكون خارجه
وسكر التلفون بوجهها
لتين تفلت عند الجوال وجع الله ياخذك يا حيـ##
ربى قالت بخوف كلمت ماجد بيجيني الحين
لتين قالت بأسف معليش رب رب تعرفيـ..
ربى اسكتي اسمعي بقولك شي
لتين طالعت فيها وشو
ربى قالت بتردد ماجد يقولك لك
لتين ساكته تطالع فيها
ربى كملت بضيق يقولك مستعد يترك كل البنات اللي يعرفهم بس أنتي توافقين عليه
لتين قالت وهي رافعه راسها ربى قلت لك كم مره قولي لأخوك إني ما أفكر أتزوج أبدا أبدا حتى لو أنا عايشه عند عمي اللي يظلمني كثير بس زواج ماني متزوجة وخليه يبعد عني ويشوف حياته الله يوفقه مع غيري
ربى قالت بضيق صدقيني قلت له بس مو راضي يقتنع
لتين هزت راسها بعدم اهتمام ما علينا منه المهم بكره بالجامعة اول ما أوصل بدق عليك نتقابل بالمقهى كالعادة
ربى اوكيه
قامت يللا هذا هو جا
سلمت عليها الله معك
رجعت للملحق بتراجع موادها
فتحت الباب
عبوود؟؟!!
عبد الله متربع ع السرير ومبتسم
لتين طالعت بالسرير اللي جالس عليه
سرير مفرد أنيق عليه مفرش مرتب
طالعت فيه وش هذا؟؟
عبد الله توسعت ابتسامته وش شايفه أنتي
لفت وجهها بضيق أنت قاعد تغضب والديك
عبد الله اختفت ابتسامته ما بيدرون عنه أصلا من متى يجون هنا
لتين باندفاع وليه ما تدري انه أمك كل يومين تجي تفتش الغرفة وتقلبها فوق تحت
سكتت بقهر لما شافته يطالعها بصدمة كانت مخبيه عنه هالموضوع
عبد الله قام وقف قدامها رفع راسها وبحزم لتين حطيته هنا وما ابغاه يتحرك اوكيه
لتين لفت وجهها عبود بليز ماني ناقصة مشاكل وهواش كافيني اللي فيني
عبد الله وهو بيخرج قلت لك خليه هنا ومالك دخل بأحد
لتين ما حبت يخرج وهو زعلان لحقته عبوود
لف عنها آمري
لتين ابتسمت مشكور حبيبي
عبد الله باستهبال احمم لا تحرجيني
لتين هههههههههههههههه والله انك مفهي أقول بس روح نام
عبد الله اشر لها باي يللا أنا طالع
لتين لفت راجعه للملحق
طالعت بالسرير مره ثانيه راحت جلست عليه غاص فيها من نعومته
ابتسمت بحزن يا رب لا تحرمني منه
الصبح الساعة 9:00
تثاوبت وهي تتابع مع الدكتورة شرحها
ربى جنبها ابتسمت على شكلها النعسان
لفت عليها ابتسمت لها ورجعت تتابع مع الدكتورة
بعد ما انتهت
حطت الشنطة حقتها فوق طاولة لتين لتووونه يا صباح الخير شفيك تتثاوبين
لتين ابتسمت أمس نمت نومة ولا بالأحلام
ربى هههههههههه بالله
لتين وهي تقوم قالت بصوت خافت عبود جاب لي سرير بس تدرين قلت خلني اتهنى فيه عارفه انه بينشال بعد كم يوم
ربى بحزن الله ياخذها
لتين سحبتها من يدها لا تدعين ع العالم وامشي خلينا نفطر
ربى تأففت ليه ما تموت
لتين استغفر الله وش عرفني أنا امشي بس
جلست معها بعد ما أخذت الفطور
سحبت الكرسي وجلست بينهم
ربى رفعت عيونها وهي معقده حواجبها
لتين طالعت فيها بعصبيه مكبوته
مشاعل ابتسمت بخبث شفيكم قطعت شي
ندى واقفة ورى لتين
ربى توترت
لتين بثقة جات تقوم ووراها ندى مانعه حركة الكرسي
دفتها وأخذت شنطتها وأشرت لربى تعالي رب رب
لفت على مشاعل وندى بنظرة ازدراء نترك المكان للشواذ
ندى طيرت عيونها
لتين مسكت ربى معها وكملت مشيها ولا كأنها قالت شي
ربى بعصبيه شوفي ذي لازم توقف عند حدها وش تبي بالضبط ما ادري
لتين قالت وهي تجلس على طاولة ثانية يللا بس وش تبين اطلب لك
ربى وجع والله كان نفسي بالكورسون اللي اشتريته
لتين هههههههههههههه في غيره
ربى عطتها الفلوس خذي جيبي مثله
لتين قالت بنرفزة خلي فلوسك لك لا احوسك الحين
ربى هههههههههههههههههههه
راحت صحيح عمها بخيل لكن ما هي بحاجته راتبها اول ما ينزل ينتظره عبد الله ويعطيها ياه على طول
رغم هواش عمها كل شهر لكن عبد الله مو راضي يتنازل عن هالموضوع بالذات يكفي فلوس أبوها اللي سارقها ياخذ الألف اللي يا دوب تمشي نفسها فيها كل شهر
ع الساعة 12:30 كانت واقفة تنتظر سيارتها
استغربت كل يوم وكأنهم ينتظروها قبل لا تطلع تكون السيارة واقفة الحين لسى ما جات
ربى تركت يدها يللا لتونه هذا سواقي جا
لفت عليها أوصلك
لتين تخفي توترها تبين انذبح اليوم على يد مين سهى وإلا احمد ولا بسام
ربى ههههههههه اوكيه انتبهي على نفسك
راحت
رغم أنهم ما تأخروا إلا خمس دقايق بس ما تدري ليه خافت
تنهدت وهي تهف على وجهها بورقة مطوية
مرت ربع ساعة
نص ساعة
دقت كم مره على السواق بس ما يرد
رفعت جوالها بتدق على بسام تشوف وش صار عليه
حست بشي يصقعها من كتفها لفت بسرعة
مشاعل وهي تناظر فيها من فوق لتحت بنظرة غريبة هاي... ليه متأخره اليوم؟؟
ندى ضحكت ههههههه البودي قارد تبعها ضيع
لتين سفهتهم وهي تلف عنهم بتدق على بسام
مشاعل سحبت الجوال من يدها بسرعة
لتين رفعت حاجب وهي تقول بصبر عطيني الجوال
مشاعل باستفزاز وإذا ما عطيتك
لتين قالت بنرفزة عطيني هو
ندى سكرت جوالها لما رن وقالت هيي أنتي على بالك حركات أمس واليوم مرت مرور الكرام
وقفت سيارة بيجو سوده مظلله
لتين وهي معصبه قلت لك عطيني الجوال مو رايقه لحركات المسخرة ذي
ندى دفتها من كتفها
لتين رجعت على ورى صقعت بجدار
شهقت قبل لا تطيح
بس شي أقوى منها ضمها من ظهرها
تشنجت من الحركة واللي زاد خوفها ابتسامة ندى ومشاعل الخبيثة
دفته بقوة وهي تلف
سعد ضحك بحقارة وش فيها الحلوة
لتين ودقات قلبها تعلى من الخوف يا كلـ## بعد عني
سعد افا افا وش ذي الأخلاق التجارية
سالم قرب ها يا حلوه ندخلها
مشاعل من طرف خشمها بسرعة
لتين بخوف من الشخصين طول بعرض وبشرتهم غامقة
وغير كذا المكان فاضي ما فيه أحد
قالت وهي تحاول تبعد عنهم شتبون فيني من اول ملاحقيني
ندى هههههههههههههه بس شوي تروحين تتسلين مع سعد وسالم ويرجعوك
رمت عليها الجوال مشاعل وراحت مع ندى
لتين وهي تشوف جوالها متفكك عند رجولها والشخصين يقربوا منها
بعدت على ورى
سعد بابتسامة بينت رصة أسنانه الصفرة وين؟؟
دموعها نزلت لما حست انه مافي مفر من هالجثتين اللي قدامها
طالعت بصدمة وراهم !!
سعد وسالم لفوا
تركت الجوال وجريت
سعد صرخ يا غبي الحقها
لتين وهي تجري وتلهث من التعب شافت ممر مسدود وعلى يمينه في باب طوارئ ما استوعبت أي شي
وهي تشوفهم حاصرينها بالزاوية
صارت تبكي من قلب الله يخليكم اتركوني أعطيكم اللي تبوه بس خلوني أروح
سالم طالع بسعد وكأنه يستعبط نتركها؟؟
سعد افا عليك احد يترك هالغزال؟
سالم وسعد ههههههههههههههه
قرب منها ما عاد في مفر تهرب له
سعد قال فجأة شوفي لو جيتي بالطيب بنخطفك يومين ونرجعك بس إذا اضطريتينا نلحقك بيصير شي ثاني
لفت صار وراها الباب وهي تبكي بقلة حيله خلاص ما عاد في أمل
سعد وهو يبتسم ويمد يده تعالي
صدقيني ما آكل خلينا حبايب واركبي السيارة بالطيب
سحبها من كتفها
لتين صرخت بكل ذرة باقية فيها والدموع نهر على خدها
بعدوا عنــــــــــي
طاحت ع الباب لما انفتح ومسكتها يدين بسام العريضة
آخر شي تذكره وبعدها راحت بظلام دامس
بسام وهو يمسكها سندها ع الأرض
سعد واقف بغباء أما سالم حط رجله
سحبه وعطاه بكس يا كلـ## تتقوى ع البنت روح طلع قوتك في أمثالك يا حقـ##
سعد وهو ينزف من خشمه وفمه أنت مالـ...
دفه بسام
رفع لتين وراح ع السيارة حطها
وقال ببروده القاتل ارجع البيت
اول ما وصل
دخلها على ملحقها حطها ع السرير وطلع ولا كلف على نفسه ينادي لها احد
احمد وهو داخل طالع فيه بسام؟؟ وش تسوي عند الملعونة
بسام طالع فيه باحترام فيه اثنين كانوا بيضيعوها وأغمى عليها الحين بتقوم أكيد
احمد كان خليتهم وفكيتنا منها
بسام ابتسم لعمه بغموض وكمل طريقه
فتحت عيونها وهي تحس بصداع بيذبحها
شافت سهى واقفة عند راسها متخصره أخيرا المودمزيل قامت
لتين نزلت راسها وهي تحس الصداع يقوى
سهى بصراخ قومي تحركي نظفي البيت وسوي حلا لقهوة عمك
والسرير هذا أنا اعرف كيف أتصرف فيه
لتين مو ناقصه هواش دخلت الحمام وطلعت
سجدت سجود شكر انه بسام وصل في الوقت المناسب وإلا ما كان رجعت لهالمكان
مسكت راسها
عقدت حواجبها وهي تشوف جوالها ع الأرض جنب السرير غريبة وش جابه
سحبته وحطته في جيبها وطلعت
اول ما دخلت سمعت صراخه يجلجل في البيت
كان يسب بكلام تخجل تسمعه ياللي ما تستحين على وجهك ما لقيتي احد يوقفك عازمة الزفت حقتك ع البيت أمس
لتين نزلت راسها برعب وهي تدعي على بسام ما كمل معروفه
احمد رمى المزهرية اللي جنبه عليها
عبد الله كان داخل سحبها وطاحت المزهرية ع الأرض
طالع بأبوه بلوم
احمد اتركها بنت الكلـ## ذي عازمة صديقتها أمس
عبد الله طالع بلتين واشر لها تروح
احمد رجع يطالع بالتلفزيون وهو يصرخ لسى ما سكت
جلس بهدوء شوي يشوف سيتا داخله من الملحق وبيدها الفرش حق سرير لتين
قام خير خير الأخت وش مسويه
سهى وهي تبرد أظافرها خليها أنا قلت لها تاخذه
عبد الله وهو معصب وصلت معه بس أنا جايبه للتين بنفسي
سهى بدون اهتمام وأنا قلت ما ينحط لها بتاخذه سيتا وترجع تنام الزفت ذيك نفس اول
عبد الله بعصبيه مو حاله ذي أنا ظهري انكسر يوم نمت عليه اجل كيف وهي بنت ضعيفة
سهى ببرود والله ماحد قالك تنام مكانها
عبد الله رمى الشماغ حقه وهو يطلع الدرج بنرفزة
وهي تفرك الزبدة بالبسكويت والعبرة خانقتها بعد ما سمعت اللي دار بين عبد الله وأمه
ابتسمت بسخرية من بين دموعها ما قلت لك يا ربى خليني اتهنى فيه عارفه انه بينشال
خلصت الحلا وحطته بالثلاجة
أخذت المكنسة وقعدت تكنس أرض المطبخ اللي كانت قذرة بشكل
دق جوالها ببنطلونها
خلصت الكنيس وبعدها طلعته لأنه كان يرن بإلحاح
تنهدت لما شافته الغريب
رجعت الجوال وظل يهتز بجيبها
طلعته بعصبيه وحطته ع الميكرويف وكملت التنظيف
بعد ساعة كانت منظفه المطبخ كامل
شالت القهوة والحلا وطلعته بالصالة
احمد قال وهو يطالعها بحقد بكره تجهزي شوفتك
لتين وهي ترفع ظهرها بعد ما حطت الصينية طالعت فيه بصدمة
احمد صرخ انقعلي من وجهي مسوية لي بريئة وهي طالعه مع المزافيت اللي مثلها
لتين جريت ع الملحق ودموعها تنزل
رمشت بعينها كم مره وهي تحاول تستوعب وش اللي انقال
شوفة
شوفتي أنا
مسحت دموعها والله مو على كيفه
دق جوالها مره ثانيه كانت بتطنشه لكن شافته بسام
ما قدرت ترد وهي تبكي
رجع يدق
رفعته بعصبيه وهي تبكي وش تبغى أنت بعد؟؟
بسام بصوته العميق نفسه قص بلسانك رخي صوتك
لتين خافت ظلت تبكي بقهر
بسام قال بعد صمت بارد ليه ما قلتي انه الرقم رجع يدق عليك
لتين انتفضت يدها وهي ماسكة الجوال
بسام ع العموم الجوال بكره بينأخذ منك جهزيه وأنتي رايحه
طوط طوط
رمت الجوال ع الأرض وهي تبكي بحرقه
ربى وهي تاكل رفعت راسها ماجد
ماجد لف عليها نعم
ربى قالت بتوتر أمس قلت للتين
ماجد قال باهتمام وش قالت لك
ربى طالعت فيه وكأنها تقول وش النهاية يعني وش بتسوي
قالت قولي له يشوف طريقه مع غيري وهي مو ناويه تتزوج
ماجد رمى الملعقة بعصبيه ع الطاولة أنا بس لو افهم على وشو شايفه نفسها
قرب منها شوفي قوليلها تجهز نفسها الظاهر انه الطيب ما نفع معها
ربى ما فهمت
ماجد كمل بابتسامة خبث تعرفين عمها ما يرد اللي الفلوس تلعب بين يدينه أنا اعرف كيف أجيب راسها
ربى طالعت فيه الله يخـ...
قاطعها بصراخ وهو يقوم قلت لك قوليلها أقنعيها لكن أنا عارف أنتِ ما تبينها لي عشان كذا ما بتقنعيها و إلا أنتي لو تبين كان ما قالت هي لا
رقع الباب وراه
ربى نزلت راسها ع الطاولة بخوف من كلامه شكله جاد
عيونها منفخه من البكى قالت وهي تجلس ع الأرض عشان تقدر تشوف وجهها كامل من المرايه المكسورة والله ماني متزوجة لو يذبحني
لمعت عيونها بالدموع
ورجعت تنزل مره ثانية
فتح الباب عبد الله وهو شايل بيده مرتبه كبيرة ومتينة مغلفة
حطها وابتسم لتيـ..
ترك المرتبه
وراح لها بسرعة ليش تبكين
لتين هزت راسها بضعف ما ابغاه الله يخليك عبود قول له
عبد الله مو عارف لعبة أبوه الجديدة ولا هو فاهم عليها نزل لها لتين حبيبتي اشفيك
لتين وعيونها حمرا وصاير شكلها يخوف من البكى قالت بترجي وهي تمسك ياقة قميصه الله يخليك لا تخليه يزوجني ما ابغا
عبد الله عقد حواجبه يزوجك؟؟!
يزوجك مين؟؟
لتين ودموعها تنزل عمي بيزوجني بكره يقول الشوفة
عبد الله بعد يدها وطلع وهو مولع هنا وخلاص يوقف عند حده أبوه
دخل البيت وهو يضرب الباب بقبضه يده طلع صوت عالي
خلى سيتا تجري جايه
عبد الله لما شافها بوجهه قال من بين أسنانه انقلــــــعي من وجهي
سيتا خافت دخلت بسرعة ع المطبخ
دخل الصالة يبـــــــــــــــه
احمد طالع فيه بدون اهتمام وش تبي







  رد مع اقتباس
قديم منذ /16 - 12 - 2011, 2:46 PM   #5

● н σ d σ α غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 706
 تاريخ التسجيل : 4 - 10 - 2008
 المكان : يآلبيــہَ يآاَلَشَرقَيــہَ ♥ ~
 المشاركات : 194,975
 النقاط : ● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute

افتراضي رد: روايه خنقت الورد يايمه و بيدي انكسر ذبلان- روايه كامله للجوال txt

وقف قدامه وهو يرص على نفسه لا يرفع صوته صحيح اللي اسمعه من لتين
احمد رجع عيونه للتلفزيون بكل برادة أعصاب اييه
عبد الله بس هي ما هي بموافقة
سهى دخلت وما أحلاها ناخذ رأيها
عبد الله وقف عند الباب بس هالشي ما راح يصير وأنا موجود والله ما تتزوجه
احمد يا كلب تصرخ على أبوك انقلع من وجهي وأشوف وش بتسوي ما بقى إلا هالبزر يتقوى علي أنا
عبد الله رجع لها وهو حالف انه ما راح يصير هالشي
.
.
.
من ايطاليا..لا غفران إلا في النسيان
>> نهاية الجزء الثاني







  رد مع اقتباس
قديم منذ /16 - 12 - 2011, 2:46 PM   #6

● н σ d σ α غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 706
 تاريخ التسجيل : 4 - 10 - 2008
 المكان : يآلبيــہَ يآاَلَشَرقَيــہَ ♥ ~
 المشاركات : 194,975
 النقاط : ● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute● н σ d σ α has a reputation beyond repute

افتراضي رد: روايه خنقت الورد يايمه و بيدي انكسر ذبلان- روايه كامله للجوال txt

الجزء الثالث
الأعور في وسط العميان ملك
..0..الحزن..0..
هو أن أخبئ عمري في قلبك ,,,, وأملأ حقائبك بأيامي ,,,, وأضع سعادتي في عينيك ,,,, ثم ألوح لك مودعه لا حول لي ولا قوه ,,,,
جلست في المبنى الداخلي ما حضرت محاضرتها وربى تدق عليها ما ترد
فتحت ياقة قميصها البيجي وخدودها مورده من البكى
وهي حاطه راسها بين ذراعينها
وقفت عندها ربى بخوف لتيين!
لتين وهي على نفس الوضعية اتركيني بحالي ربى
ربى خافت من جد توقعت اخوها سوى اللي في راسه
قربت منها لتيين بليـ..
لتين رفعت راسها ودموعها خط على وجهها ربى الله يخليك اتركيني أنا خلاص انتهيت تخيلي اليوم شوفتي...شوفتي يا ربى
ربى بكت معها والله ما قدرت أسوي شي لتين
لتين وهي تبكي باستغراب تسوين ايش تدرين بيزوجني لواحد بكبره
ربى عقدت حواجبها كييف؟؟
لتين رجعت تبكي واحد بكبره عمره أربعين سنة مو متزوج بعد يعني وش تفهمين واحد بهالسن مو متزوج لسى
ربى ضمتها خلاص يا قلبي لا تخافين عبد الله وين راح
لتين بكت بحرقه كل المصايب فوق راسي أمس اثنين كانوا بيروحوني فيها بس بسام جا بالوقت المناسب وبعدها جاني هالخبر
ربى تنهدت ورفعت جوال لتين اللي صار له ساعة يدق عشرين مكالمة من بسام
ربى لتوون هذا بسام ارد عليه
لتين طالعت بجوالها الجديد سحب الجوال بسام وعطاها واحد غيره بشريحة جديدة
قالت وهي تمسح انفها ردي وقولي له إني بالحمام
ربى بلعت الغصة وردت الو
بسام بنبرة غريبة عطيني لتين
ربى بس لتـ..
بسام بنبرة أعلى قلت لك عطيني لتين
ربى مدت الجوال للتين وهي تحرك شفايفها يبغاك
لتين سحبت الجوال قالت بصوت مبحوح نعم
بسام وأول مره يرفع صوته وبالأصح يعصب بطريقه غريبة ليه ما تردين؟؟
لتين وهي تشهق ما قدرت تكبت دموعها بس خلاص خليني ما ابغا اكلم احد كافي اللي سويتوه
بسام سكت ورد بعد ثواني اطلعي برا بسرعة
لتين بصراخ ماني طالعه
بسام خاف احد سمعها من البنات اللي حولها و ينفضحوا قال ببرود قلت اطلعي برا
وقفل الجوال
سكرت الجوال ورجعت راسها على كتف ربى اخخ الله يخليك ربى أتزوج ماجد ولا أتزوج هالبلى اللي بلاني فيه
ربى حست بمدى معاناتها وافقت على ماجد مع أنها رافضته رفض قطعي
مدت لها عبايتها البسي واطلعي له قبل لا يذبحك
لبست عبايتها وتحجبت اخذت الشنطة وقامت
سلمت عليها ربى يمكن آخر يوم اجي فيه
ربى مسحت دمعة طاحت من عينها لا تقولي كذا لتوون
مشت خارجة وهي ماره شافت ندى ومشاعل واقفين يطالعوها بترقب
رفعت حجابها وغطت وجهها فيه ما تبغاهم يحسوا بضعفها بسبب اللي سووه أمس
ندى وهي تساسر مشاعل ميشو غريبة ليه تصيح هم قالوا أنهم ما سووا لها شي
مشاعل ابتسمت بخبث مدري عاد شوفي وش يكون صاير معها
ركبت السيارة وكشفت وجهها
بسام لف عليها وطالع فيها
لتين طالعت فيه باستغراب وش يبي ذا يطالع بعد
بسام ابتسم ليه تصيحين
لتين كشرت بوجهه وما ردت عليه
لف ع الشارع بدون ما يرد
لتين بقلبها واحد **** اول مره أشوف واحد يبتسم على دموع هو السبب بنزولها
لما وصلوا البيت استغربت لما نزل معها
دخلت الفيلا كانت أصواتهم عاليه
ميزت بينها صوت عبد الله وهو يصرخ
:والله ما تتزوجه ولو اضطرني هذا إني اذبحه ولد الكلب رايح يلعب على كيفه وما طاح إلا عليها
بسام ابتسم باحتقار اشك انه عبد الله أخوك
لتين لفت عليه بقرف واحتقار أنت واحد كلـ..
قاطعها وهو يرفع يدينه قبل لا يدخل من الباب أنصحك ما تكملين الكلمة لأنك راح تندمين عليها بعدد شعر راسك
لفت عنه وجايه تطلع سحبها من يدها ودخلها قدامه
احمد طالع فيها ووجه احمر من العصبية بسرعة قدامي ع المجلس
لتين طالعت فيه بعيون زايغه
عبد الله وقف عندها وسحبها من يدها
ولتين زي الورقة بيدينه
رفع راسه لبسام اللي ساد الطريق ببروده
ابعد أنت من وجهي الله لا يبارك فيك تفو عليك أنا اللي كنت مخدوع بطيبتك
بسام مسح وجهه وبعد له بهدوء وكأنه عاجبه اللي قاعد يصير
احمد بصوت عالي الله لا يوفقك يا سهى ع التربية ذي
سهى شهقت ما هو لدك مثل ما هو ولدي
احمد بس كلي تبن مانتي مره أنتي
بسام طالع فيهم قطع الهواش لما دخل وجلس ها عمي وش بغيت؟
احمد ادخل معي الحين جاي الرجال
بسام ابتسم ابشر
ربى وهي دافنة راسها في السرير وتبكي وينك يا يمه والله افتقدتك
من سنتين ماتت بالخبيث بدماغها وبعدها ما عاد احد يهتم فيها حتى ماجد انحرف مع انه ما كان كذا
دخل الغرفة رب رب
ربى زاد بكيها وهي تتذكر لتين
فتح النور ربى
عقد حواجبه وهو يشوف كتوفها تهتز من البكى ربى؟!
قرب منها ورفع راسها شافها كيف تبكي
كسرت خاطره ضمها بحنان ليش تبكين
ربى ضمته وهي بحاجه لحضن اكبر منها يحسسها بالحنان
ماجد وهو يمسح على ظهرها اشفيك تبكين عشان لتين خلاص ماني خاطبها و ببعد عن طريقها بس لا تسوين كذا بنفسك
ربى قالت من بين دموعها اليوم شوفتها
ماجد بعدها بسرعة نعمم؟؟!!
ربى وهي تمسح دموعها والله واحد عمره أربعين سنة
ماجد سكت لدقايق وهو مو عارف وش يسوي الصدمة لسى شالته
قال بهدوء غريب وهو يطالع بربى أنتي صديقتها تبين أروح أخطبها عشان ما يزوجها لذاك
ربى قالت بسرعة بعد ما قلبتها بعقلها يمكن عبد الله يمنع هالشي وما يصير لكن لو ماجد خطبها مستحيل يتركها قالت لا مستحيل عمها يتركها
ماجد طالع فيها بألم ليتها تحس فيني
ربى حزنت عليه
قال وهو يقوم اوكيه إذا صار عليها شي خبريني
ربى مسحت دموعها وهزت راسها اوكيه
ماجد وهو طالع لف عليها فجأة المغرب قوميني أطلعك
ربى ابتسمت إن شاء الله
طلع وتركها ترجع لدموعها على لتين
عبد الله جالس على أعصابه وهو يشوف لتين تمسح دموعها وترجع تنزل
فتحت الباب سهى يللا بسرعة عمك بالمجلس
سكر الباب
ولف على لتين قال بألم لتين أوعدك ما راح يتزوجك وتشوفين
لتين قامت وهي ساكته ودموعها هي اللي تحكي
شد على يدها عبد الله
ودخل معها
عيونه كانت تتفحصها بتنورتها البيج القصيرة وبلوزتها السوده
ناس الدين عندهم ع الهامش وربوها على هالشي وش بيطلع منها زين انه أخلاقها ما خربت
عبد الله طالع ببسام وأنت ممكن اعرف وش مجلسك وإلا ليكون الشوفة لكم انتم الاثنين
احمد عطاه نظرة سكتته بقهر
وبسام ولا كأنه أحد يكلمه فاتح جواله وعيونه تترقب الكل
لتين وهي منزلة راسها ودموعها تنزل
صالح بابتسامة واسعة ليان وش تدرسين
عبد الله وش شغلك أنت التهي بنفسك بس
احمد طالع فيه بتهديد عبوود
لف وجهه بضيق والله مو داري عن الطبخة إذا اسمها مو داري عنه
احمد قال بشبه صراخ عبد الله بتسكت وإلا كيف
عبد الله طالع بضيق بلتين اللي تتقطع من البكى
صالح بإحراج ها وش قلتي اسمك يا حلوه
عبد الله وبسام رفعوا راسهم بنفس الوقت
عبد الله قام مسك لتين من يدها وطلع
احمد بعصبيه عبووود
طالع ببسام روح ناديه
بسام قام
قال بهدوء وعبد الله يدخل لتين الملحق يهديها عبوود أبوك يبغاك
عبد الله وهو يسكر الباب قول له انه لتين ما هي براجعه
بسام طالع بالباب بصمت ولف رجع لعمه
احمد يبرر معليش يا صالح تعرف الولد ما يبغاها تروح تعود عليها
صالح وفاهم كل شي وعارف أنها ما تبغاه
قال بنذالة أهم شي إننا بنملك بكره ها
احمد اللي تبيه حاضرين بسام طلع الأوراق
وصالح يطلع الشيك ويكتبه باسم احمد عطاه لبسام
بسام ابتسم بخبث والله يا عمي انك داهية
سكر الجوال بعد ما كلم سامر
طالع بلتين وابتسم وهو يقوم بسرعة لتوون ثواني وارجع
طلع من باب الفيلا بسرعة
شاف صالح بيركب سيارته
سحبه من ياقة ثوبه ولصقه بالسيارة هييي اسمع
صالح وهو مخنوق فكني يا ولـ...
عبد الله وهو يشد زيادة والله لو ما تروح من طريق لتين والله واللي خلقني بيكون آخر يوم بحياتك وأنا قلتها
صالح خاف من جد من شكل عبد الله الجاد
رماه ع السيارة تعورت يده وهو يعدل ياقته أعلى ما بخيلك اركبه
عبد الله انقهر منه صرخ والله لو ما تفك اللي بينك وبين أبوي والله لتندم وأنا عند كلامي
تركه ورجع دخل
شاف بسام واقف عند الباب بابتسامة تتوقع أبوك راضي
عبد الله بنرفزة تتوقع ضميرك صاحي باللي تسويه
تركه ودخل
جلس مع أبوه وأمه
احمد بعصبيه على بالك يعني بتهرب المعرس يعني بهالحركات
عبد الله ببرود أنا مالي دخل سوي اللي تبيه أنت وأفكارك
رفع جواله وحطه سبيكر لما دق
هلا هلا سمور
سامر ابتسم هلا فيك ها جاي الاستراحة
عبد الله طالع بأبوه وامه واخفى ابتسامتة الخبيثة لا تعرف اليوم شوفة بنت عمي
سامر ضحك بسخرية لا تقول زوجتوها لهالعجوز
عبد الله رفع حاجب ليه
سامر كمل بابتسامة مدري عنك بس كيف تزوجون بنت بالعشرين لواحد كبرابوها الله يرحمه
عبد الله طالع بأبوه بنظرة والله ابوي بيزوجـ..
احمد رمى عليه الطفاية حقت السجاير اسكت لا بارك الله فيك
رفع السبيكر بهدوء شفييك مو هذا اللي مفتخر فيه شوف الناس وش تقول
احمد عاد إلا كلام الناس والمظاهر
سهى بهجوم ما قلت لك بس أنت أصريت
عبد الله ضحك من قلب وهو يسكر بوجه سامر على اتفاقهم
قام أنا ما لي دخل وما عاد يهمني اعرف أتصرف مع لتين لكن ارحموا نفسكم من كلام الناس
ولف وطلع عنهم
دخل والابتسامة شاقه الوجه لتوون ابشري
لتين رفعت راسها بهدوء وهي طفشانة من الدموع اللي ما لها فايدة خلاص
باس راسها تطمني شكله أبوي غير رأيه
لتين بلهفة كيف
عبد الله ابتسم قولي الحمد لله الذي عافانا عنده كلام الناس أهم من كل شي
لتين وتوه يحس بكلام الناس
عبد الله وهو واقف الحمد لله أهم شي انه شكله غير رأيه أنا بروح اشكر سامر
هو اللي سوا الخطة معي







  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للجوال, الورد, انكسر, ذبلان-, تحدي, خادمه, خنقت, روايه, كامله

جديد مواضيع القسم قصص - روايات - روايات كاملة - روايات طويله - روايات غرام


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
روايه اتحداك واتحدى ابو الرجولة -روايه رومنسيه جريئه كامله للجوال txt ● н σ d σ α قصص - روايات - روايات كاملة - روايات طويله - روايات غرام 238 4 - 12 - 2015 10:50 PM
روايه اشهد ان يقطع انفاسي عطرك - روايه عهود وزايد - روايه رومنسيه طويله كامله للجوال txt ● н σ d σ α قصص - روايات - روايات كاملة - روايات طويله - روايات غرام 39 12 - 8 - 2013 2:13 AM
روايه عشقته بمستشفى المجانين 2013 - روايه رومنسيه كامله للجوال txt ● н σ d σ α قصص - روايات - روايات كاملة - روايات طويله - روايات غرام 3 10 - 7 - 2013 4:49 AM
روايه ايام مثل الورد روايه سعوديه للجوال وررد txt ● н σ d σ α قصص - روايات - روايات كاملة - روايات طويله - روايات غرام 48 28 - 2 - 2013 8:15 PM
روايه لانني خادمه للجوال txt - تحميل روايه لانني خادمه - روايات للجوال ● н σ d σ α قصص - روايات - روايات كاملة - روايات طويله - روايات غرام 42 30 - 1 - 2012 7:48 PM


الساعة الآن 1:33 PM



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO TranZ By Almuhajir
ماشاء الله تبارك الله ماشاء الله لاقوة الا بالله , اللهم اني اسالك الهدى والتقى والعفاف والغنى

Security team

Privacy Policy